عزيزي القارئ نتطلع أن يكون هذا الصرح الشامخ منتدى النخبة المثقفة من أبناء سبيع الغلباء ومنارة من منارات العلم والأدب والتاريخ والأنساب وأن يكون بوابة مضيئة على موروث أسلاف قبيلتنا العريق بني عامر بن صعصعة الهوازنية القيسية المضرية المعدية العدنانية ونسأل الله تعالى أن يعيننا على تحمل الأمانة وأن ييسر لنا تاريخنا كالماء الزلال صافيا من كل شائبة علما أن الثقافة الصحيحة ترتقى بأصحابها وتعمل على نشر قيم الرجال والعدل والإنصاف والحب والمساواة بين الناس وتعالج الأمراض والأسقام التي تعاني منها شريحة من الناس اليوم نتيجة انحطاط القيم وهشاشة الثقافة المنتشرة والبعيدة عن المنهج الأخلاقي والثقافة الصحيحة تقوّم الإعلام نفسه وتوجد منه أداة خير ونفع ورقي للبشرية جمعاء وتوجد فيه المصداقية والحرية والأمانة وتعالج فيه الكذب والتزوير وقلب الحقائق والشك والتثبت من صفاة الباحث المسلم والحضارة تاريخ والتاريخ مراّة لحضارات الشعوب والتأليف والتدوين والجمع والتبيين محفظة لتاريخ الأمم فالأمة بدون تاريخ لا جذور لها والتاريخ علم عظيم نافع أحداثه تورث العبرة ومأسيه توجب العبرة فحق على أهله أن ينتفعوا به ويولوه اهتمامهم ويستخرجوا منه ما يصحح حاضرهم ويقوم مسيرتهم ويصقل اّراءهم وقد شهدت فترت الخلفاء الراشدين مدا إسلاميا قويا وحركة إسلامية جهادية مباركة حيث انساح المجاهدون المسلمون في البلدان وجاهدوا أعداء الله وأزالوا دول الكفار وأدخلوا شعوب المنطقة في الإسلام وأحدثت هذة الإنتصارات زيادة في حقد الأعداء ضد الإسلام والمسلمين وكادوا ضدهم وحرص هؤلآء الحاقدين على إفساد حياة المسلمين وإحلال الفرقة والتناحر والخلاف بينهم وتمزيق وحدتهم وإضعاف صفهم ووجهوا مؤمراتهم ضد الخلفاء الراشدين وإذا كان / أبو بكر رضي الله عنه قد مات موتا عاديا بعد خلافة قصيرة ومليئة بالأحداث الجسام فإن الأعداء قد تمكنوا من اغتيال الخلفاء الآخرين عمر وعثمان وعلي حيث لقوا وجه الله شهداء رضي الله عنهم أجمعين وكانت فترة الخلفاء الراشدين مليئة بالأحداث والتطورات كانت فترة حركية عملية جهادية وهي من أخصب فترات التاريخ الإسلامي وأغزرها مادة وأغناها بالأخبار والأقوال والمعلومات وتناقل الآخباريون أحداث وتطورات ومفاجأت هذة الفترة وأوصلوها لمن بعدهم ودونوها في كتبهم ومصنفاتهم وقد حدثت بعد فترة الخلفاء الملك فقد أقبل كل منهم بعد فترة الخلفاء الراشدين يرى أن حزبه هم الغالبون ويحتج لمذهبه ويدعي الحق والصواب ولما لم يجد بعض أصحاب الأهواء ما يريدون من حياة الصحابة قاموا بوضع الروايات واختلاق الأخبار ونسبتها للصحابه كذبا وزورا وبهتانا وبينما وجد إخباريون صادقون ثقات نقلوا أخبار الصحابة بصدق وأمانة وموضوعية وقد سجلها المؤرخون المسلمون واعتمدوها وقبلوها فقد كان هناك وضاعون هالكون قاموا بوضع الأكاذيب والإفتراءات واختلاقها وإشاعتها ونسبتها للصحابه الكرام ونشرها بين الناس وقد سمعها المؤرخون المسلمون ووصلت إليهم وبعضهم دون كل ما وصل إليه وأوردوا تلك الروايات مسندة وذكروا رجال كل سند وكانوا يوردونها في الحدث الواحد عدة روايات مكررة أو متعارضة متناقضة ولم يكن إيرادهم لكل ذلك الركام من الروايات والأخبار اعتمادا لها وثقة بها وقبولا لمضمونها بل كان إيرادها من قبل الأمانة العلمية التي دعتهم إلى تسجيل وتدوين كل ما وصل إليهم وذلك من نفثات الشعوبية وعلم الأنساب علم واسع ومتشعب له أهمية قصوى في حياة الناس به تعرف الشعوب أصولها وفروعها فتنتشر الروابط الاجتماعية وتقوى صلة الرحم وموقعنا هذا الذي يتكلم عن نسب وفروع وتاريخ قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء لا يقصد به التفاخر أو التعصب القبلي إنما هو جمع معلومات تهم أبناء القبيلة بالدرجة الأولى والباحثين عن الأنساب والتاريخ من القبائل الأخرى بالدرجة الثانية وقد حاولنا قدر المستطاع التأكد من صحة المعلومات قبل نشرها وعدم الإنحياز لأحد على حساب أحد وهذا الموقع لكل فرد من أفراد قبيلة سبيع الغلباء دون استثناء وقد حصل المرجو من نشر مواقع القبائل على الشبكة العنكبوتية الإنترنت وذلك بتعريف الكثير ممن يجهل بعض المعلومات عن قبيلته بسبب البعد الجغرافي أو الحضارة المدنية أو لأي سبب اّخر لذا حاولنا أن نخدم قبيلتنا ولو بشيء بسيط من ماّثرها عرفانا لهذا الكيان القبلي الشامخ قبيلة سبيع الغلباء والحمد لله الذي جعلنا ننعم بنعمة الأمان والإيمان مع كافة إخواننا من أبناء القبائل الأخرى بعدما التم شمل الجميع تحت راية التوحيد خفاقة بقيادة جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن الفيصل اّل سعود رحمه الله وأسكنه فسيح جناته وإن مما سهل علينا البحث والجمع هي الكتب المتوفرة والقصائد المنشورة التي استفدنا منها بعدما تأكدنا من صحتها ومما يحتويه منتدى أنساب وتاريخ قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء كل ما يخص أنساب قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء وسلفها بني عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خضفة بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معّد بن عدنان فهي قبيلة عامرية هوازنية مضرية نزارية معدّية عدنانية تجتمع فيها أغلب فروع قبائل بني عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن بن منصور من قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معدّ من ولد إسماعيل بن خليل الرحمن إبراهيم عليهما الصلاة والسلام وأغلبها هلالية النسب وتسمى الغلباء لهذا السبب وفروعها وبلادها ومراعيها إذ بلادها بلاد أسلافها بني عامر ولا يزال كثير من فروعها يحل منازل قبيلته الأم فيما يعرف باسم وديان سبيع وانتشرت بكثرة في الأودية الغربية الجنوبية المنحدرة من مرتفعات الحجاز حتى نجد أم المجد العذية كوادي تربة ومنه وادي كراء ثم وادي رنية ووادي تبالة ووادي بيشة ووادي الميثب ووادي تثليث وعقيق بني عقيل وبلاد الأفلاج وبرك ونعام كما تحل عالية نجد مثل رملة بني كلاب عرق سبيع وغيرها كالدهناء والصمان فورثت بلاد سلفها بني عامر وماّثرها وعدودها مع اسم جدودها ومنها رنية والأبرق والأملح والجرثمية والجريف والجمدة والحجرة والجحف والحفاير والخنق والروضة والسلم والصدر والضرم والعثيثي والعفيرية والغافة والفرعة والقاعية وكويكب والخرمة وجبار والحجيف الشمالي والجنوبي والحرف والحنو وحوقان والدبيلة والدغمية والسلمية وظليم وغثاة والغريف والقرين وأبو مروة والمفيصل والوطاة والخضر والحائر والحريق ونعام والضبيعة والحزم ورماح والرمحية وغيلانه والمزيرع وشوية وحزوى العمانية والعيطلية ومعقلة والحسي وحفر العتش والحفيرة وسلطانة وصلبوخ وغيرها وعلى كل ما يخص تاريخ ومشاهير قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء وسلفها بني عامر بن صعصعة وفروعها وبطولات وفرسانها السابقين والمعاصرين وهم قوم لقاح لا يدينون للملوك وقد خلعوا طاعتهم لذا سموا بالخلعاء فكثيرا ما تعرضوا للطائم الملك النعمان بن المنذر وغنموها وهم جمرة من جمرات العرب التي لم تنطفئ ولو حالفوا لانطفأت جمرتهم كما سمو بجعد الوبر لأن بيوتهم من وبر الإبل لاقتنائهم كرائمها وهي محور الإرتكاز لدولة التوحيد السعودية بأدوارها الثلاثة ولهم البيرق مع الملك عبد العزيز رحمه الله وأسكنه فسيح جناته ومن أعز القبائل شأنا جاهلية وإسلاما بما يوجد فيها وفي أسلافها من صفات ومن أيامها الجاهلية : يوم عاقل وفيف الريح والسلان ( السؤبان ) وجبلة وأبيدة والغيام والذهاب ورحرحان والسلف ودارة ماسل وكويمح والعصر الحديث منها : الرضيمة والسبية وعقيلان ومحقبه والهضب والغثوري والطيري والحنو وضبع والسهباء والسديري وجبار والجوفاء وغيرها وقد اشتهروا بمدلهة الغريب وبموردة الشريف وبمكرمة الضيوف مروية السيوف وأهل المثلوثة وأهل الردات وكبار البخوت وساع البشوت وأهل ثمان السوالف وسبع السموت وسبع القبائل وأهل العشر المردف وأهل الملحة وأهل عراف الجار وخيَّالة الغلباء وخيَّالة العرفا ومتيهة البكار ومعسفة المهار ومدلهة الجار وسقم الحريب اّلاد عامر وغيرها كثير مما يعجز الطرس والقلم عن حصره ومما يحتويه منتدى أنساب وتاريخ قبيلة العرينقظات تأصيل أنساب وتاريخ وموروث حلف قبيلة العرينقظات ومشاهيرها وبطولاتها وولائها وصناعتها وبلادها وحلفها وسرقاتها ومذهبها الخارجي السابق والعرينقظات واحدهم عرينقظي هم نتاج حلف قائم واسم هذا الحلف يعتبر تركيبا مزجيا عند أهل اللسان العربي بين عرينة وقريظة ليصبح عرينقظة العري من الأخلاق الفاضلة السبي لبني الحارث بن كعب المذحجية أهل نجران والخلاف وارد في كثير من المسائل المحتملة للخلاف مثل نسبهم وتاريخهم وموروثهم وهي خلافات قديمة سطرها المؤرخون بإثباتاتها وليست وليدة اللحظة ولكن تناول هذه الخلافات يختلف من شخص إلى اّخر فهناك أشخاص ينتهجون القذف والسب والشتم كأحد وسائل تشتيت البحث والنقاش مثلما يفعل منتداهم الرسمي ليضيعوا الحق المسطور فيهم ومنتدياتنا والحمد لله ذات مصداقية بشهادة الأضداد وباعتدائهم علينا باؤوا بسوء صنيعهم وبان للمتلقي الفطن عوارهم الذي يخفونه ورددنا عليهم بما يستحقون وألزمناهم الحجة لو كانوا ممن تلزمه وحين يجتهد طالب العلم قد يصيب وقد يخطئ ولا يلام بعد اجتهاده إذا ارتكز على حقائق علمية ولن يغير المجتهد حقائق معروفة إلا أن يثبت العكس بطريقة علمية واضحة لا لبس فيها ولما ادعوا كذبا بدعاوى كذبها البرهان ارتكزوا على مقدمات من معلومات صحيحة لا غبار عليها لتسند تدليسهم فرد تدلسهم المتلقي وأخذ الصحيح الموثق مما جاء موافقا للمصادر فأقره لأن الثقاة رووه ولما تفردوا بدعواهم التي لا تستند على شيء ثبت أنهم كذابون متعمدون والمحدثون الذين هم أساطين التوثيق التاريخي يقوون الحديث الضعيف بالحديث الضعيف ما لم تكن علة الضعف بسبب كذب الراوي ويروون عن كل أحد إلا الكذاب ويذرون المبتدع الداعي لبدعته لأن الدعاية مظنة الكذب والله لا يحب المعتدين ونحن قد أعذرنا أمام القارئ الكريم بتأصيل الحق الذي نراه فيهم فأوردناه مسطورا من مظانه المعتبرة عن العقلاء هذا والله أسأل التوفيق والسداد لكل من ساهم برقي هذا الصرح الشامخ ولو بالكلمة الطيبة وبالله التوفيق وصلى الله على سيد المرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين |

التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميز لهذا اليوم 
Msaid1982
تنزيل - تنزيل أطلس تشريح الجهاز العصبي – محمد توفيق الرخاو... pdf
بقلم : Msaid1982
قريبا
شبكة اخبارية ثقافية ترفيهية منوعة
عدد الضغطات : 7,839


الإهداءات


إبراء ذمة سبيع الغلباء من العرينات الحضر وسامة العرقاة

¬°•|[ [+] منتدى أنساب وتاريخ قبيلة العرينقظات [+] ]|•°¬


موضوع مغلق
المشاهدات 57913 التعليقات 174
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-27-2010, 09:10 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Exclamation إبراء ذمة سبيع الغلباء من العرينات الحضر وسامة العرقاة

بسم الله الرحمن الرحيم

¬°•|[ إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : إن الحمد لله نحمده ونسنعينه ونستغفره ونستهديه ونتوب إليه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمد عبده ورسوله أما بعد : فإن هناك فرق شاسع بين من يبني مثل أخيكم / خيَّال الغلباء وبين من يهدم مثل غيره من العرينقظات فالبناء على أسس ثابتة سليمة وقواعد مستقيمة يحتاج إلى علم مؤصل وعمل وقت مكثف وجهد جبَّار مضاعف أما الهدم فمن دون أي جهد يذكر أو وقت يذكر اللهم اهد ضال المسلمين علما أن قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء أحفاد الخلعاء وسادة جعد الوبر أهل السموت غنية بشيوخها وفرسانها وجهابذتها ورجالها وتاريخها العريق وموروثها المؤصل الذي يغبطها عليه القريب من القبائل قبل البعيد فكيف بحلفاء ذل على الحماية أرادوا أن يتسلقوا على مجدها ويدعوه ؟ وكل ميسر لما خلق له ومن كثر كلامه كثر سقطه والحق أبلج والرجوع إليه فضيلة وخير من التمادي في الباطل وهو لجلج ويقذف بالحق عليه فيدمغه وقد عزمت بتوفيق من الله تعالى على جمع البحوث المهمة في تاريخ واّداب وأنساب قبيلة العرينقظات التيمية الهتيمية في هذا الموقع المبارك تحت متصفح واحد باسم : [ إبراء ذمة قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء من العرينات الحضر وسامة العرقاة [+] ] وأعتذر سلفا للقارئ الكريم بأن هذا الجمع لا يندرج تحت قائمة البحوث الأكاديمية وذلك لقلة المصادر والمراجع المكتوبة التي تروي نهم الباحث في بحث مثله وقد اعتمدت بعد الله على الروية الشفهية والشوهد الشعرية مع النزر اليسير مما كتب مسبقا في نفس موضوعه أما الرواية الشفهية فقط لا تنضبط لاختلاف الرواة فيها وما كان منها على هذه الحالة فإني حاول الجمع بين الروايتين ما أمكن إلى ذلك سبيلا فإن تعذر ذلك رجحت أحد الروايتين إن وجدت المرجحات فإن تعذر ذلك أثبت الروايتين بدون ترجيح ومن الدوافع لمثل هذا الجمع أن والدي رحمه الله وأسكنه فسيح جناته كان نسابة ووالده رحمه الله وأسكنه فسيح جناته كان نسابة وقد سمعت من والدي الذي سمع من والده الكثير فقررت أن أحفظه وأدونه لعل الله أن ينفع به أبناء سبيع الغلباء فيعلموا بالعدو قبل تغلغله وذلك ردا على كل حليف قن قموح حقود، لم يعرف قدره، وفي القرن الثاني عشر، ومع نشأة الدعوة السلفية الإصلاحية، وقيام الدولة السعودية الأولى، رأينا قبيلة سبيع الغلباء وقد انخرطت في سلك الدولة السعودية الأولى بعدما رفعت يدها عن أمير الرياض / دهام بن دواس رحمه الله وأسكنه فسيح جناته فسقط واتبعت دعوة الحبر العلامة الإمام الفهامة الشيخ / محمد بن عبد الوهاب رحمه الله وأسكنه فسيح جناته، وهي من أوائل القبائل التي اتبعت هذه الدعوة السلفية الإصلاحية المباركة ولقد لعبت دوراً هاماً خلال أطوار الدول السعودية الثلاث، وكانت ساعداً قوياً، وحارساً أميناً، ساهم في بناء لبنات هذا الصرح العظيم الذي شمل الجزيرة العربية المملكة العربية السعودية وسموا بأهل البيرق كما إن للأُسَرِ المتحضرة من هذه القبيلة دوراً كبيراً في دفع عجلة الحضارة إلى الأمام، وقد بذلت في هذه المحاولة ما أمكنني بذله من وسع لجمع تاريخ أعدائها وحلفائها العرينقظات من بطون الكتب والمخطوطات ومن أفواه الرواة ويحتوي بعد المقدمة على بحوث عدة في الأنساب والأدب والتاريخ عند أهل السنة والجماعة منشورة بين جنبات المنتديات كل على حدة والأنساب في غاية الأهمية خاصة في الوقت الحاضر حيث خرجت فئات من أبناء القبائل أخذت على عاتقها تحديث الأنساب مثلهم وهذا خطاء فادح فالأنساب توقيفية عند أهلها ببيناتها ولا تحدث إنما تؤصل على أصولها القديمة التي تتوارثها الأجيال وعلى النقيض من ذلك خرجت فئة أخرى من أبناء الأسر غير المنسوبة وأخذت تنتقى لها نسبا في القبائل المعروفة ومن المحرمات في الأنساب ما يحدث في وقتنا الحالي من أن أقواما من العرينقظات ادعوا الانتساب إلى غير أبائهم فلم يكتفوا بذلك بل عمدوا إلى علماء من أسلافهم عرفوا بأمانتهم وبمكانتهم العلمية والفقهية في زمنهم وفي بلدانهم وقد دونوا أنسابهم بأيدهم قبل عدة قرون فيأتي هؤلاء الأقزام الجهلة بعد هذه الحقب المتطاولة من السنين لينفوا عنهم نسبهم وينسبونهم إلى غير أبائهم لمجرد الهوى المنسلخ عن الدليل العلمي بل ويصفونهم بالجهل بأنسابهم وأنهم أعلم منهم نسأل الله العافية والسلامة من الإثم والكذب ثم الخاتمة وختاما أسدي الشكر والتقدير لكل الذين ساهموا وشاركو برأيهم وعلمهم وتوجيههم وتشجيعهم حتى تم إنجازه هذا وأسأل الله العلي العظيم ألا يحرمني الأجر والمثوبة، وأن يجعل هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم، إنه وليُّ ذلك والقادر عليه، والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين والسلام ختام لكل ما يحبه الله ويرضاه .

¬°•|[ [+] الاختلاف وكثرة المنتديات من فضائل الشبكة العنكبوتية [+] ]|•°¬

إن الاختلاف وكثرة المنتديات للقبيلة الواحدة من فضائل الشبكة العنكبوتية إلا أن بعض المنتديات المحسوبة علينا وهي لحلفائنا تيم رباب الضير وسامة العرقاة (+) على الرقبة من يمين موالي بني الحارث بن كعب المذحجية أهل نجران تثير الزعازع ضد تاريخ وأنساب قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء ويقودها بعض رعاع الحلفاء الحسدة الفاسدين المرتزقة هب هب هب هب لا دين ولا مذهب ويعينهم من سرق الموقع من أصحابه بمعرف ( رثعان ) خثعان لما جبل عليه من عجز وخور اضطراه أن يغيير المعرفات كما هي عادته في سب الأجواد كما أنه لم يألوا جهدا في محاربة الأستاذ / سليمان الحديثي لما ألف وريقات الصفعة عن قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء لأسباب معروفة عند جل مثقفي سبيع الغلباء ومن أهمها الحسد من نفسه والشيطان وليروج لنفسه وزمرته المعاقة فكريا والذين يترززون بمدح أنفسهم وما يفعلون على غير قاعدة ثابتة أو صحيحة ويسمون أنفسهم بالمؤرخين والنسابة وهم لا يجيدون أبسط قواعد الكتابة العربية ناهيك عن الأنساب والتاريخ والإنسان عندما يجتهد قد يصيب وقد يخطئ ولا يلام المرء بعد اجتهاده وخاصة إذا ارتكز ذلك الإجتهاد على حقائق علمية وهو بلا شك أفضل من الذي لا يجتهد ولا يستطيع أحد أن يغير حقائق معروفة بدلائلها وشواهدها إلا أن يثبت العكس بطريقة علمية واضحة لا لبس فيها وإن كان أحدا يدعى شيئا بالكذب والتدليس فإنه لا يخلو من أن يرتكز على مقدمات من معلومات صحيحة لا غبار عليها ليتكئ عليها في تدليسه كما هي حالهم فيؤخذ الصحيح ويرد التدليس والصحيح ما جاء به موافقا لما في المصادر الموثقة وعلينا أن نقره لأن الثقاة رووه ولكن إذا ما تفرد بشيء يرد لأنه قد ثبت أنه كذاب متعمد للكذب والمحدثون الذين هم أساطين التوثيق التاريخي يقوون الحديث الضعيف بالحديث الضعيف ما لم تكن علة الضعف بسبب كذب الراوي ويرون عن كل أحد إلا الكذاب ويذرون المبتدع الداعي لبدعته مثلهم لأن الدعاية مظنة الكذب وما لا يدرك كله لا يترك جله ولا يداخلني شك في أن مدعي النبوة / مسيلمة الكذاب لعنه الله أحب إليهم من عمهم / خيَّال الغلباء والذي قال لهم الحق وفصل في الأنساب الصحيحة التي لا يريدونها ولا يستطعون الرد عليها أو مواجهة صاحبها أو نقض أدلتها فاستعملوا موقع العرينقظات الرسمي الذي أسموه باسم سبيع ابن عامر الغلباء تعسفا منذ إنشائه لغرض سيء ألا وهو النيل من أعمامهم وأصحاب خاوتهم / اّل خزيَّم وذلك لأسباب لا تخفى على أبناء الغلباء الصلاصيل وقد قال شيخ الإسلام / ابن تيمية رحمه الله وأسكنه فسيح جناته : ( ليس في كتاب الله آية واحدة يُمدح فيها أحد بنسبه ولا يُذم أحد بنسبه ) مجموع الفتاوى ( 35 / 230 ) وأقول بل بحسبه ودينه كما ورد والحمد لله أننا قد وضعناهم في حجمهم الطبيعي أمام أهل النظر من مثقفي سبيع ابن عامر الغلباء والقبائل الأخرى الذين قرؤوا البحوث المنشورة حولهم بما كسبت أيديهم والتاريخ لا يظلم أحدا بل الجهلة هم من يظلمون أنفسهم وغيرهم مع شديد الأسف من غير وازع من دين قويم أو خلق كريم أو أصل طيب ولا يتساوى عمهم مع الحليف الضعيف الوضيع والذي لا يرى له ضوء نار في الجاهلية ولا في الإسلام إلا أن يتساوى الغارب والسنام والطيور على أشكالها تقع وأردوا أن يشككوا بعمهم ليضربوا المصداقية حوله بسبب إتهامه بالبحوث التي فصلت أنسابهم علما أن نسب عمهم مجمع عليه عند أهل النظر والتحقيق وجده مذكور في كتب التاريخ ونسبه أشهر من الشمس في وقت الزوال وأوضح من البدر عند الكمال ولم ينكره إلا حاسد متغافل وغبي جاهل ينكث بخبث نقاء ويثقب بظفر جلاء ولا يحتاج النهار إلى دليل وما وقع الإنكار إلا ممن ظهر عليه أثر الشقاوة وختم على قلبه وجعل على بصره غشاوة وما نقموا عليه إلا أنه يترفع عن سفاسف الأمور من بضاعة هلاميي التفكير ومعاقي التنظير والثقافة والحلفاء الموالي الجليل منهم والحقير ولما رأيت تهجمهم أبت شيمتي إلا إحقاق الحق لأهله وممرور العيال ما يعيل ولا يتراخى لمن عال ويقول / الشاعر :-
وش على العقبان من دبي الجرادة= وما يروع الذيب من ترعى النبات

وقال الشاعر / أبو الطيب المتنبي :-
أفي كل يوم تحت ضِبني شُوَيْعرٌ = ضعيف يقاويني قصير يطاول
لساني بنطقي صامت عنه عادل = وقلبي بصمتي ضاحكُ منه هازل
وأَتْعَبُ مَن ناداك من لا تُجيبه = وأَغيظُ مَن عاداك مَن لا تُشاكل
وما التِّيهُ طِبِّى فيهم غير أنني = بغيـضٌ إِلىَّ الجاهـل المتعاقِـل

وقال الشيخ / عائض القرني لــ / المتنبي : أما ترى السفهاء ينالون من العظماء ؟ فقال / المتنبي :-
وإذا أتتك مــــــذمتى من ناقص= فهي الشهادة لي بأنى فاضلُ

وقال : أرى المنافق أحياناً يبكي ؟ فقال :-
إذا اشتبكت دموع في خدود= تبين من بكى ممن تباكى

وقال : بعضهم لا يتاثر بالنقد ؟ فقال :-
من يهن يسهل الهوان عليه = مالجرح بميت إيلام

وقال : بعض الناس يستفيد من نكبات الاّخرين ؟ فقال :-
كذا قضت الأيام ما بين أهلها = مصائب قوم عند قوم فوائد

وقال : أرى لك حساداً كثيراً ؟ فقال :-
أبدو فيسجد من بالسوء يذكرني= فلا أعاتبه صفحاً وإهواناً

وقال : بعض الناس غلب عليه سوء الظن ؟ فقال :-
إذا ساء فعل المرء ساءت ظنونه= وَصَّدق ما يعتاده من توهم

ويقول / شاعر اّخر :-
ليَ فخــرٌ بكثــــرةِ الأعــــــــــداءِ = شاحِذوا همّتي وسرِّ مضائي
أنا أنمو لدى ازدياد خصــومي = إنّما أنفس الخصوُم غــــذائي
فليزيــدُوا تطــاولاً فعســــاني = أتـَدانى ِللَمحهم من سمائــــي

ويقول / شاعر اّخر :-
إن كنت تـدري فتلـك مصيبـة= وإن كنت لا تدري فالمصيبة أعظم

ويقول / شاعر اّخر :-
يا حيف يا بعض الرجاجيل يا حيف= زوله جميل ومنطقه منطق حمـار

ويقول / شاعر اّخر :-
وإذا أراد الله نشر فضيلة طويت= أتـاح لهـا لسـان حسـودي

وقال / شاعر اّخر :-
ولو أني بليـت بهاشمـي= خؤولته بنوا عبد المـدان
لهان علي ما ألقى ولكـن= تعالوا فانظروا بمن ابتلاني

ويقول الشاعر الكبير / أبو الفتح البستي رحمه الله :-
وإن كنت تطلب رتبة الأشراف = فعليك بالإحسان والإنصاف
وإذا اعتدى خلّ عليك فخلّه = والدّهر فهو له مكاف كاف

فما بالكم بالأقزام من الأعداء الوثابة من الحلفاء الموالي العرينقظات وسامة العرقاة [+] الذين حدونا على أنفسهم وليسوا لنا بند وما عندنا لهم إلا الذي لا يسرهم مع ترفعنا عن الموالي أهل الفكر العكراوي وسفاسف الأمور والمسلم ليس بفاحش ولا بذئ ولا سبَّاب ولا نمام قتَّات ولا مغتاب ولا بذي بهتان ومن شر الناس من هابه الناس لأجل لسانه ومع ذلك فإن المنهج الشرعي العدل الحكيم مع مثل من تتوفر فيهم تلك الصفات الذميمة والعياذ بالله : أن عاقبوا بمثل ما عوقبتم به وألا ضرر ولا ضرار ونحن في منتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية جررنا لمعركة خاسرة الطرفين استجابة لنزغات شياطين بعض الحسدة القاصرين عقليا والقائمين على بعض المنابر المسماة باسم القبيلة تعسفا وهي ماكر للدنس والرذيلة ومواخير للشيطان وقد قال / الشاعر :-
أظن الحلم قد دل علي قومي = وقد يستضعف الرجل الحليم

وقال / الاّخر :-
ما يسلم إلا من يعيل= والمنسدح كل (ن) وطاه

وما كتبناه عنهم وفي أنسابهم وتاريخهم وموروثهم الذي أرادوا أن يعموه على أبناء سبيع الغلباء حقا مؤصل في مظانه من كتب أهل العلم ومثلكم يعلم ذلك جيدا وما بهتنا به باطلا والمتأذي منه أولا وأخيرا قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء ونحن ندافع عن حياضها بتحقيق أنسابها وتاريخها وموروثها علما أن شرفنا وأحلامنا تمنعنا عن بعض التصرفات الصبيانية والتي يقوم بها الخصوم لا هداهم الله بعد تغيير معرفاتهم بل تعدو ذلك بأن وصفوني شخصيا بما هو جبلة متأصلة فيهم تدل عليها معرفاتهم النسائية وإحقاق الحق ولو بالظلم عدل كما قيل ومن انتصف ما ظلم والكلام اللين غلب الحق البيّن .

¬°•|[ [+] صاحب المنتدى العفن العرينقظي يظهر حقده ومعدنه الخسيس الطارئ عليه [+] ]|•°¬

إن عفن موقع العرينقظات الرسمي / ابن خشلان أجيرا عند غيره ممن باؤوا بسوء صنيعهم من عرينة تيم رباب الضير وسامة العرقاة (+) ويظن أنه بطرقه الخسيسة سينال من / خيَّال الغلباء ولكن الحمد لله أن قلب السحر على الساحر حتى جعل ما يكتبون دعاية مجانية لــ / خيَّال الغلباء وقد قيل : [ ما يستوي الغارب والسنام ] لأن الغارب غارب والسنام سنام وليس الشيخ كالراعي ولو كان هذا العرينقظي من قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء لما جلب الأجير القين وزيره العبد المغني الكذاب الأشر وكيل إبليس وجعله يتكلم باسم سبيع الغلباء في منتديات حلفائها من عرينة تيم الرباب وسامة العرقاة (+) والتي تحمل اسمها تعسفا ولا يجتمع الحسد والطمع والخبث واللؤم والسفة إلا في نفس مريضة عجل الله شفاءها أو أهلكها وأراح منها البلاد والعباد والحمد لله الذي فضح هؤلاء الموالي السفهاء أمام ولاة أمر هذه البلاد الطاهرة حيث ادعوا القرابة باّل / ناصر بن خزيم القراوين العزة السبعان وطالبوا بإضافة اسم القبيلة السبيعي أسوة ببني عمهم فلما عجزوا عن إثبات تلك القرابة أرشدهم سقيم فهمهم وردى أصلهم بعد مستأجريهم عرينات رباب التيم الموالي الصناع الخوارج قتلة الخلفاء الراشدين وسامة العرقاة (+) أهل الراعة والصفرة إلى أن هذا النسب ليس نسبهم متمسكين بوهم القرابة بعدما طلقت منهم بنات الحمايل التي تزوجوها وغشوا أهلها بأنهم من قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء فطلبوا من بعض اّل / ناصر بن خزيم القراوين العزة الشهادة لهم ظلما وجورا وعدوانا أو يسيئون إليهم وما زالوا في غيهم يعمهون وبخثلهم وسقيطه العرينقظات يستعينون والحق أبلج ويعلو ولا يعلى عليه والحمد لله أننا لا زلنا في زمن فيه من الأخيار الذين يشهدون بما علموا عنا من حسن السيرة والسلوك وشهود الله بأرضه وأبشركم أن ما من أحد منهم في بلدنا ولله الحمد والثناء والمنة إلا ولنا عليه أيدي بيضاء لا تعد ولا تحصى إلا أن عرق الردى ينزع بصاحبه وصدق المثل الذي يقول : ( أصفر عين لا تثق به ) والعبد الرويبضة إلى تنكر لسواد رجليه ماله إلا يطق خشمه لعله يفيق وأجير الرباب / ولد عطل القن مريض نفسي الله يشفيه يوم يطول اللحية ويوم يقصرها ويوم شيخ ويوم فنان ويوم منشد ويوم مهندس اتصالات ويوم معلم قراّن كريم وهكذا دواليك والعبد عبد يفشلك ولا يفتشل ووجهه وقفاه واحد ولا عنده شيء يخسره والعاقل من وعظ بغيره ولا يتبع الظلم والخطأ إلا الغشيم ومن يظلم الأجواد يظلم وينضام ولا يسعني إلا أن أقول كما قال / الشاعر :-
وأُغمضُ عـــيني عن أمـور كــــثيرةٍ = وإني على تـــرك الغموض قـــدير
وما عن عمى أُغضي ولكن لربما = تعامى وأغضى المرءُ وهو بصير
وأُسكت عن أشياء لو شئت قـلتها = وليس علينا في المقال أميـــــر
أُصبر نفسي باجتهادي وطـاقــــــتي = وإني بأخلاق الجميع خبيــــــــر

أو كما قال / الشاعر :-
وما عبّر الإنسان عن فضل نفسـه = بمثل اعتقاد الفضـل في كل فاضلِ
وليس من الإنصاف أن يدفع الفتى = يد النقــص عنه بانتقاص الأفاضلِ

والمعروف لا يعرف والحمد لله إن اللي فيهم شكة نظفنا قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء منهم ومن شرواهم ولا زالوا يحاولون أن يضحكوا على الرأي العام بتغيير المعرفات ويستعطفون أبناء سبيع الغلباء الذين لا يعرفونهم لعلهم يفزعونهم وقد قيل : بأن العاقل خصيم نفسه وأبناء قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء في هذه المنتديات يربؤن بأنفسهم عن المهاترات التي لا تأتي بخير مؤقتا من أجل الاستجابة إلى بعض مساعي الإخوة إلى الخير لأن من أهداف المنتديات صلة الأرحام واحترام الجيران والعواني وإن انحدرت بعض المنتديات إلى الهاوية فنحن لا نستطيع مجاراتها إلا أن ترتفع لنا وديننا الإسلامي الحنيف ما ترك خيرا إلا وأمرنا به وما ترك شرا إلا ونهانا عنه ومنه المراء والمجادلة ولو كان صاحبها على الحق ولا أراه إلا مخطئ بحق نفسه أولا ثم إخوانه ثانيا وأرى الأعداء يكثرون النقول ولم يقرأوا ويفقهوا النصوص من كلام العلماء المحققين المنقول الذي يخص نسبهم ولا اجتهاد مع النص وليست العبرة بكثرة النقول بل بفقه المنقول ولو قرأوا المواضيع المؤصلة جيدا لما احتاجوا لكثرة السفسطة بالنقول الواهية وغير المؤصلة ليغطوا أعين الناس بالهوى ولاستحتوا أن يعارضوها فضلا عن أن يناقشوها ولكن ينطبق عليهم قول / القائل :-
إن كنت تدري فتلك مصيبة = وإن كنت لا تدري فالمصيبة أعظم

وعلوم النسب لا تأتي بالخزعبلات والتمني والموروث الشعبي بل بالعلم المؤصل والمحقق وسندع الأعداء مؤقتا يغالطون أنفسهم بأنفسهم ويخالفون كلام العلماء المنقول لعلهم يفوقون من غيهم ولا أراهم إلا حاسدين والحسد لا دواء له إلا أن نسأل الله له الهداية ويقول / الشاعر :-
اصبر على مضض الحسـ=ــود فإن صبرك قاتله
النار تأكل نفسها =إن لم تجد ما تأكله

ومن عزم على شيء حسن بصدق مع الله تعالى ثم النفس المؤمنة أدركه ولو بعد حين ومنتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية سائرة على الطريق الصحيح إن شاء الله وستجمع شتات النصوص والتي تخص بني عامر بن صعصعة من أمهات الكتب ثم ستربط بعضها ببعض فتخرج بنتيجة مؤداها إن شاء الله التاريخ الزلال الصافي من كل شائبة الذي لا يريدونه وقد قطعت شوطا لا بأس به من بداية الطريق ومن سار على الدرب وصل حالة كونه مستصحبا إخلاص النية لله تعالى والألف ميل تبدأ بخطوة واحدة كما يقال في المثل الأجنبي ومن متى كان عرينقظات هتيم تيم رباب الضير عبيد بني الحارث بن كعب المذحجية وسامة العرقاة (+) الصناع الخوارج السرقان قتلة الخلفاء الراشدين بالتحريض إخوان / قطام صناع السيوف ولا يوردونها أهل الراعة والصفرة لا كلحت بأنيابها وجاء حزم كلاب وأرحامهم الربابية من سبعان القصيم الأصليين ؟ ومن متى كان الخصوم العرينقظات الفجار بخصومتهم ثقات ومن أهل الفضل والمكانة وهم لا يقرئون الضيف ؟ وهل سيكونون من عدوا من أهل الفضل والمكانة وهم من أهل اللؤم وعدم الاستقامة أعلم من علماء نجد وأبناء الإمامين أهل المريكب والخاوة بأجدادهم ؟ وكل علماء الأنساب ذكروهم عشيرة كبيرة وهل العشيرة تأتي إلا من قبيلة ؟ ووش جاب أبناء الإمامين عند الشويان وما دام أن العرينقظات عادوني بدون سبب موجب لذلك يذكر غير وقوفي في وجوههم عندما أساؤوا إلى نسبي وأنساب عوائل سبيع الغلباء وصدقي في تحرير أنسابهم والذي أستند فيه على كلام الأئمة الأعلام من العلماء المؤصلين مثل / الهمداني الذي ذكر رقهم وإن خالف هواهم فليبؤوا بسوء صنيعهم وأشهد بالله أن من يسبونه عمهم وصاحب خاوتهم كحيلان / ابن خزيَّم وخيَّال للغلباء إلى ثار دخان صميدع لي فازع لا نخيته الأصيل معرب الخال والجدين ابن الإمامين اللي جعل الله طردتهم من قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء على ايديه وأشهد بالله إنه أوجعهم وبين عوارهم اللي يخفونه العرينات الحضر ومع ذلك لم ينشر إلا أقل من الثمن مما جمع وقد قيل : لا تطلب الحاجة إلى الأحمق فإنه يريد أن ينفعك فيضرك ولا ينتصف ثلاثةٌ من ثلاثةٍ : بِرٌ من فاجر وعاقلٌ من جاهل وكريمٌ من لئيم ولا يصبر على الحق ويصدق في اللقاء إلا ثلاثة : مستبصرٌ في دين وغيرانٌ على حرمه وممتعضٌ من ذُل ويضرُ الناس أنفسهم في تكلف حمل ما لا يطاق اتكالاً على القوة والتفريط في العمل اتكالاً على القدر ومما لا يستصلح فساده بحيلة أصلاً : العداوة بين الأقارب وتحاسد الأكفاء ومن الموبيقات : الكبر لأنه حطّ / إبليس عن مرتبته والحرص فإنه أخرج / آدم عليه السلام من الجنة والحسد فإنه دعا ابن آدم إلى قتل أخيه وما زال نجباء العرب يفرقون الصريح من المولى بعقليته التي يدل عليها ما خطه قلمه لأن البعرة تدل على البعير كما تدل القمراء على المسير والبشرى بأن سمين الغصب مهزول ووالي الغدر معزول وأن الله مع الصابرين والبادي أظلم والمسامح أكرم والعاقبة للتقوى ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم والله أعلا وأعلم وأجل وأحكم وهو يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف يسير غير مخل مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام . ]|•°¬


المواضيع المتشابهه:
 
التوقيع



  #2  
قديم 01-27-2010, 09:10 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Exclamation ¬°•|[ [+] سل الرماح العوالي عن معالينا = واستشهد البيض هل خاب الرجا فينا [+] ]|•°¬

بسم الله الرحمن الرحيم

¬°•|[ [+] سل الرماح العوالي عن معالينا = واستشهد البيض هل خاب الرجا فينا [+] ]|•°¬

¬°•|[ إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : فإن الشاعر الكبير / صفي الدين الحلي الطائي رحمه الله وأسكنه فسيح جناته قال قصيدته تلك عندما نهضت قبائل طيء لقتال التتر في العراق الذين أسقطوا الدولة العباسية وهو / صَفِيِّ الدينِ الحِلِّي 675 - 750هـ / 1276 - 1349م واسمه / عبد العزيز بن سرايا بن علي بن أبي القاسم السنبسي الطائي شاعر عصره ولد ونشأ في الحلة بين الكوفة وبغداد واشتغل بالتجارة فكان يرحل إلى الشام ومصر وماردين وغيرها في تجارته ويعود إلى العراق انقطع مدة إلى أصحاب ماردين فَتَقَّرب من ملوك الدولة الأرتقية ومدحهم وأجزلوا له عطاياهم ورحل إلى القاهرة فمدح السلطان الملك / الناصر وتوفي ببغداد له ( ديوان شعر ) و ( العاطل الحالي ) رسالة في الزجل و ( الموالي والأغلاطي ) معجم للأغلاط اللغوية و ( درر النحور ) وهي قصائده المعروفة بالأرتقيات و ( صفوة الشعراء وخلاصة البلغاء ) و ( الخدمة الجليلة ) رسالة في وصف الصيد بالبندق ويقول في قصيدته :-
سَل الرّماحَ العَوالي عن معالينا= واستشهد البيضَ هل خابَ الرّجا فينا
وسائل العُرْبَ والأتراكَ ما فَعَلَتْ= في أرضِ قَبرِ عُبَيدِ اللَّهِ أيدينا
لمّا سعَينا فما رقّتْ عزائمُنا= عَمّا نَرومُ ولا خابَتْ مَساعينا
يا يومَ وَقعَة ِ زوراءِ العراق وقَد= دِنّا الأعادي كما كانوا يدينُونا
بِضُمّرٍ ما رَبَطناها مُسَوَّمَة ً= إلاّ لنَغزوُ بها مَن باتَ يَغزُونا
وفتيَة ٍ إنْ نَقُلْ أصغَوا مَسامعَهمْ= لقولِنا أو دعوناهمْ أجابُونا
قومٌ إذا استخصموا كانوا فراعنة ً= يوماً وإن حُكّموا كانوا موازينا
تَدَرّعوا العَقلَ جِلباباً فإنْ حمِيتْ = نارُ الوَغَى خِلتَهُمْ فيها مَجانينا
إذا ادّعَوا جاءتِ الدّنيا مُصَدِّقَة ً= وإن دَعوا قالتِ الأيّامِ : آمينا
إنّ الزرازيرَ لمّا قامَ قائمُها= تَوَهّمَتْ أنّها صارَتْ شَواهينا
ظنّتْ تأنّي البُزاة ِ الشُّهبِ عن جزَعٍ= وما دَرَتْ أنّه قد كانَ تَهوينا
بيادقٌ ظفرتْ أيدي الرِّخاخِ بها= ولو تَرَكناهُمُ صادوا فَرازينا
ذلّوا بأسيافِنا طولَ الزّمانِ= فمُذْ تحكّموا أظهروا أحقادَهم فينا
لم يغنِهِمْ مالُنا عن نَهبش أنفُسِنا= كأنّهمْ في أمانٍ من تقاضينا
أخلوا المَساجدَ من أشياخنا وبَغوا= حتى حَمَلنا فأخلَينا الدّواوينا
ثمّ انثنينا وقد ظلّتْ صوارِمُنا= تَميسُ عُجباً ويَهتَزُّ القَنا لِينا
وللدّماءِ على أثوابِنا علَقٌ= بنَشرِهِ عن عَبيرِ المِسكِ يُغنينا
فيَا لها دعوه في الأرضِ سائرة ٌ= قد أصبحتْ في فمِ الأيامِ تلقينا
إنّا لَقَوْمٌ أبَتْ أخلاقُنا شَرفاً = أن نبتَدي بالأذى من ليسَ يوذينا
بِيضٌ صَنائِعُنا سودٌ وقائِعُنا= خِضرٌ مَرابعُنا حُمرٌ مَواضِينا
لا يَظهَرُ العَجزُ منّا دونَ نَيلِ مُنى ً= ولو رأينا المَنايا في أمانينا
ما أعزتنا فرامينٌ نصولُ بها= إلاّ جعلنا مواضينا فرامينا
إذا جرينا إلى سبقِ العُلى طلقاً= إنْ لم نكُنْ سُبّقاً كُنّا مُصَلّينا
تدافعُ القدرَ المحتومَ همّتُنا= عنّا ونخصمُ صرفَ الدّهرِ لو شينا
نَغشَى الخُطوبَ بأيدينا فنَدفَعُها= وإنْ دهتنا دفعناها بأيدينا
مُلْكٌ إذا فُوّقت نَبلُ العَدّو لَنا= رَمَتْ عَزائِمَهُ مَن باتَ يَرمينا
عَزائِمٌ كالنّجومِ الشُّهبِ ثاقِبَة ٌ= ما زالَ يُحرِقُ منهنّ الشيّاطِينا
أعطى فلا جودُهُ قد كان عن غلَطٍ = منهِ ولا أجرُهُ قد كان مَمنونا
كم من عدوِّ لنَا أمسَى بسطوتِهِ= يُبدي الخُضوعَ لنا خَتلاً وتَسكينا
كالصِّلّ يظهرُ ليناً عندَ ملمسهِ= حتى يُصادِفَ في الأعضاءِ تَمكينا
يطوي لنا الغدرَ في نصحٍ يشيرُ به= ويمزجُ السمّ في شهدٍ ويسقينا
وقد نَغُضّ ونُغضي عن قَبائحِه= ولم يكُنْ عَجَزاً عَنه تَغاضينا
لكنْ ترَكناه إذْ بِتنا على ثقَة ٍ= إنْ الأميرَ يُكافيهِ فيَكفينا





¬°•|[ [+] أنا ابن جلا وطلاع الثنايا = متى أضع العمامة تعرفوني [+] ]|•°¬

وإننا كثيرا ما نسمع البيت الأول : ( أنا ابن جلا وطلاع الثنايا = متى أضع العمامة تعرفوني ) وتتوارد الأبيات بأن قائلها هو / الحجاج بن يوسف الثقفي في خطبته المشهورة يوم تولى إمارة العراق لكن الحقيقه أن الأبيات للشاعر الفارس / سحيم بن وثيل بن عمرو بن جوين بن أهيب بن حميري بن رياح بن يربوع بن حنظلة بن مالك بن زيد مناة بن تميم بن مر بن أد أحد فرسان بني تميم وشعرائها المفلقين كان فارسا شجاعا وشاعرا مجيدا شريفاً في قومه ذائع الصيت بينهم شارك في يوم طخفه ويوم العين ويوم غول والكثير من الأيام غيرها وأدرك الإسلام وامتد به العمر وهو المعاقر في يوم صوءر مع غالب بن صعصعة مباهاة في الكرم والشرف ويروى أنه كان من أجمل الناس ومن الذين لا يدخلون مكة إلا متلثمين مخافة النساء على أنفسهم حاله كحال / الزبرقان بن بدر و / سحيم شاعر بدوي مفلق وأشعاره تتحدث عن اهتمامات العربي في الجاهلية من حرب وخمر وفخر :-
أنا ابن جلا وطـلاع الثنايـا= متى أضع العمامة تعرفونـي
وإن مكاننـا مـن حميـريٍ= مكان الليث من وسط العرين
وإني لا يعـود إلـى قرنـي= غداة الغـب إلا فـي قريـن
بذي لبدٍ يصد الركـب عنـه= ولا تؤتـى فريستـه لحيـن
عذرت البزل إذ هي خاطرتني= فما بالي وبال إبنـي لبـون
وماذا يدري الشعـراء منـي= وقد جاوزت رأس الأربعيـن
أخو خمسين مجتمعاً أشـدي= ونجذني مـداورة الشـؤون
فإن علالتي وجـراء حولـي= لذو شقٍ على الضرع الظنون
سأحيى ما حييت وإن ظهري= لمستند إلـى نضـدٍ أميـن
كريم الخال من سلفي ريـاحٍ= كنصل السيف وضاح الجبين
فإن قناتنـا مشـظ شظاهـا= شديدً مدهـا عنـق القريـن
متى أحلل إلى قطـن وزيـد= وسلمى تكثر الأصوات دوني
وهمام متـى أحلـل عليـه= يحل الليث في عيصٍ أميـن
ألف الجانبيـن بـه أسـودَ= منطقـةً بأصـلاب الجفـون

ومناسبة القصيدة : قالها ردا على شاعرين صغيري سن من تميم هما / الأبيرد و / الأخوص معتزاً بأبيه وعشيرته مباهيا بشجاعته وطيب أرومته وكان يومها قد تجاوز الأربعين . معاني المفردات : ابن جلا :- ابن رجل بارز . طلاع الثنايا :- صفة لأبيه فهو أب جلد يقهر الصعاب وهو أيضا نافذ بصير في الأمور . العمامة :- تلبس للحرب وتوضع في السلم . حميري :- هو / حميري بن رياح بن يربوع رأس قبيلة من تميم . الغب :- الحرب وهي هنا مجازية والأصل في الغب أن تشرب الإبل يوماً ثم تترك يوما آخر . لبد :- هو الأسد . البزل :- الجمال المسنة ابن لبون ولد الناقة إن أتم الثانية وهو هنا يقصد الأبيرد والأخوص عندما أرادا مراده في الشعر . يدري :- يقصد ويريد وأدري بمعنى ختل . نجذني :- حنكني وعرفني الأشياء . العلالة :- حلب الناقة . الجراء :- الشديد . الضرع :- صغير السن . وفي هذا البيت تعريض وسخرية بالشاعرين اليافعين . النضد :- السرير ينضد عليه المتاع والثياب . مشظ شظاها :- مثل لامتناع وعزة جانبه أي من يمس قناتنا يناله الأذى . / قطن و / زيد و / سلمى :- أسماء أناس من تميم ولعلهم / قطن بن نهشل الذي من سلالته / ضمرة بن ضمره، و / زيد بن عبد الله بن دارم الذي من سلالته / لقيط بن زرارة . أما / سلمى فلا أعلم من هو . همام لعله / همام بن رياح بن يربوع . والله أعلا وأعلم وأجل وأحكم وهو يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف يسير غير مخل مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام . ]|•°¬


 
التوقيع



  #3  
قديم 01-28-2010, 09:05 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Exclamation ¬°•|[ عبد الله ابن خزَّيم (ن) ماكر الطيب = يالقرم ياللي كل عذراء (ن) تمناك ]|•°¬

بسم الله الرحمن الرحيم

إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : إليكم قصيدة أكبر شعراء العرينات البادية من اّل شايع من اّل شريان المتحضرة والذي درس الشيخ / سحمان بن ملحم في حاير قبيلة سبيع بن عامر الغلباء وأخذ علم نسب / اّل خزيم القراوين العزة من مظانه الشاعر الكبير / محمد بن شايع العريني السبيعي وفقه الله وحفظه في الشاعر الشيخ / عبد الله بن خزيم القراوين العزه السبيعي وفقه الله وحفظه ويقول الشاعر الكبير / محمد بن شايع العريني السبيعي في قصيدته :-
سلام من قلب ٍ به الحب نزي= سلام محب للعزيزي معايد
إعداد ما ناح القميري وفزي = امذيّر من فوق هدب الجرايد
لإبن خزيّم مسندي وهو عزي = لإبن السبيعي وابن عمي نعايد
يقول من عينه عن النوم تجزي = والهم دوم بين الأضلاع زايد
الله من قلب ٍ به الهم لزي= وأدافع العبرات جمع وشرايد
وسط الضماير ميسم الغبن حزي = والصد شفته بين الأقراب سايد
وما بيرق العشاق بالقلب رزي= وطرد الهوى عقب الثلاين كايد
حتى ولو شفت المها لي يقزي= أصد وقلبي للسلامه محايد
همي صدود ٍ عقب جمع وعزي = من الحمولة والضنا والبدايد
لهم أدوّج تقل بيّاع بزي = من بي يروف وما على الله كايد
لأطريت جمع الشمل ردوا بطزي= ومن يدرق المقفين للهم صايد
يا شوق من يكسى حرير وخزي= ضنى الخزيم نسل صاف العقايد
يكسى حرير ٍ ينسجه دود قزي= ما تقبل التقليد عزه بزايد
اعداد عرق من ثرى النيل مزي = تبارك الله من ضميري وكايد
من ماكر ٍ دوم ٍ على العز رزي= مرساه مثل طويق ما به بعايد
ويا ليت ذلي يالعزيزي يدزي= بالمال وإلا الجاه وإلا العوايد
وسبحان رب للسبيعي معزي = بالصدق ما هو بالمنى والوعايد
ونخيت من مثله لمثلي يعزي= لأجل رفيقه ما يهاب الشدايد
بكم عسى من بعدكم ما نعزي= يا عل ولد اللاش عنكم فقايد
بجذع ٍ كريم ٍ مستجير ٍ وأهزي = وأريد راي مترجم بالقصايد
ما الرد لعب الشهر نطّ ٍ بنقزي= ما لهم طعم ولا برده سعايد
موزون وصدر البيت قافه على إزي=والعجز مثله والمقفى على اّيد
ختمي صلاة ٍ مع خفوق ينزي = لمحمد المرسول بالخير قايد

وهذا رد الشاعر الشيخ / عبد الله بن خزيم القراوين العزه السبيعي عليه ويقول فيه :-
أنا أحمد اللي للمصلين عزي = جبار ما تخفى عليه الجحايد
فرد كريم (ن) للمضلين دزي= بالنار والغسلين نص العقايد
وأثني سلام (ن) لأبو شايع يعزي= ألذ وأحلى من حليب الفرايد
مع خايع (ن) في تالي الليل مزي= ريق السحابة من حقوق الرعايد
وفي خبة (ن) مرماثها مستعزي= ترعى من النوار والربل زايد
تروح خليط العشب في در يزي= وجيه الرجال اللي نصتنا تعايد
وأهلا (ن) هلا (ن) بالشيخ شيخ ترزي= له رأية بيضاء سمول وجدايد
ويا مرحبا بالقاف قاف يخزي= عين الحسود بشوك حدب الجرايد
وياليت ربي يالعريني يحزي= عنق الحسود بمصقلات الحدايد
أفرح بكم يا ابن الحموله وأفزي= وأشيل حملك يالبليهي وأعايد
وإن قدر الوالي عليك التلزي =فعسى الفرج عند احتكام المصايد
نام الخلاوي فوق شوك يغزي= من خوفته يعتاد لين الوسايد
وإن كان تشكي الضيم فأنا معزي= سيف الرشيد اللي على الضد كايد
وأنا لعدوانك صلاة وقزي= وأنا لعدوانك شبوب الوقايد
لعيناك يا ابن العم بجاهي وعزي= ولعيناك يا ابن العم ماني بنايد
ما أنت بذليل وعزك اليوم رزي= وأودع عظام اللي يضدك بجايد
يا شيخ يا ابن الشيخ يا من يعزي= ابشر بفزعتنا وصدق الوعايد
ترى الصوالح عرق طيب ينزي= بالجود والمعروف وأيضا العوايد
وإلا أنت بحر وبالمراجل تلزي= وأنا شويعر وأنت راع القصايد
ومن يتبع المقفين يبشر بطزي= مثل الذي يدفق صميله بنايد
في حمة من تالي الصيف جزي= عروق الشجر من منبته بالشدايد
ويا بنت والله بالأراذل تهزي= وإلا المراجل وأهلها في سنايد
وأبوك يا شايع ترى عد عزي= وبحقكم صدّر وحقه ورايد
محبوب عند الكل حب (ن) يبزي= كل الحموله والرفاقه عدايد
وإن ساعف المولى بحظه ونزي= فاعرف تراك من الفرح في زهايد
قلت اّه وا ويلاه يا حيف رزي= على المروؤه نصبها بالخدايد
والمال والله يا أبو شايع يعزي= ما دام ياقع في ايدين الولايد
والمال والله يالعريني يخزّي = لا صار عند اللي يدور الفوايد
قلته وأنا من لابة (ن) تستعزي= بالجار هو والضيف علم (ن) وكايد
وختامها التسليم ما طار وزي= على نبي هادي للبدايد

وإليكم هذه الأبيات التي تعبر عن نفسها في نفس الموضوع لأحد شعراء / اّل ناصر بن خزيم القراوين العزه سبيع ابن عامر الغلباء أهل البكيرية وهي رد على قصيدة فيها تزوير لنسب هؤلاء القوم ويقول فيها :-
أول قولـي بـسـم الله=رب البيـت ورب الجـاه
وأثنيـه برجـوى الإلـه=غفـار الذنـب الرحمـن
من بعده ثولثـت القـول=باللي ما قـال المعقـول
ولد عطا الله بطـول=خلط بالنتـن الريحـان
ولد عطل مـا جينـاه=وفي حقـه مـا ظلمنـاه
ولا يــوم خاصمـنـاه=بتقليب علـوم الشيبـان
في قصيـده راس اللـوم=لا بالبيـع ولا بالسـوم
بدّع قـاف فيـه الشـوم=من زينه ما به نقصـان
إلا خلط الذيـل بـراس=مثل الحواء بالبسبـاس
لبَّس شيء بـه مسـاس=مثل تلبيـس الشيطـان
يقول إنـه ولـد أميـر=وأقول هـذا مـا يصيـر
قـول بشهـود وتعبيـر=الإمــاره بكـحـيـلان
أبـو شعيفـان العديـم=لعزوان الغلبـاء زعيـم
راع المعطا يـا غشيـم=مضافه مـالـه بيبـان
ذيـب يفـرس باّياديـه=ما يتنـى مـن يعشيـه
واللي مثلك مـا يؤويـه=إلا خـبـاري مــاوان
وكل اّل الغلبـاء أسـود=إلا أنت حبـارى نفـود
دايم طبعك فيـه لهـود=من فعل عيال الشيخـان
ما عرفوا جـدك وأبـوك=ولأهلهـم مـا ضمـوك
منكرينـك ومسـحـوك=من عهـد فيـه الجـدان
وصيـة كبـار لصغـار=كاتيميـنـه بـالأسـرار
علم معروف قـد صـار=عند ابن الكويري شعيفان
عيـال عمـك بالشمـال=مرجعكم عند ابن رمـال
ما أنتمب لجـدي بعيـال=وبعلمـك هـذا غلطـان
حنـا ديرتنـا معروفـه=الحاير يا زين وصوفـه
غينه بالوادي مصفوفـه=يرجى به فضـل المنـان
ما شريت أرضه بفلوس=ولا دار ابها الجاسـوس
خذوها بشلـع الـروس=من متونه سـل قـروان
العزه ربعـي عمروهـا=وبقلوب صمع حاموهـا
أهل المثلوثه اغرسوهـا=بظهرتـهـا والطـمـان
القهـوه فيهـا بـريـه=قطفـة موسمهـا نقيـه
واعذوق التمـر العذيـه=نقلطـهـا للضيـفـان
ويقلط معهـا الضميـن=الضان الحايـل سميـن
ميسور ذربيـن اليميـن=بنـي عمـر الظـفـران
وشيخة ربعي في فـلاح=قيـدوم زحـول الكفـاح
راع الغلبـاء والرمـاح=والفرنجـي شيشـخـان
ابـن جفـران الحميـد=بالشيخه ما لـه ضديـد
ظني قلبـه مـن حديـد=وربعـه عـز للجيـران
أبـو سعـد مـا أحـلاه=سكـر نـبـات جـنـاه
لضيوفـه دايـم عشـاه=كـوم مراديـم سـمـان
ولابـة الشيـخ أواليـد=يشيـبـون الـولـيـد
لا جـاء نهـار الوعيـد=مقدم أشخاص الفرسـان
سل عنهم لا جت بالكيـد=شمر مـع ابـن رشيـد
صيدة ربعي عز الصيـد=قلع الخيل من الشجعـان
وسل عنهم جمع الأتراك=وردوهــم لـــلأدراك
في يوم مـا بـه فكـاك=ذولا ربعـي بالمـيـدان
وذيـدان العـزه بسبيـع=مـا جمعوهـا بالبـيـع
وارثيـنـه تتـابـيـع=ومقياضها فـي بنبـان
واّبـار العـزه معروفـه=خـذ نثايلهـا بوصوفـه
ما عقب الحوطه وجروفه=لأقصى فياض الصمـان
وهـذا زمـان محتـاس=يرث بالنفس الوسـواس
أبشر يـا نايـد النـاس=بالصـدودا والهـجـران
مدحت رجـال بالصيـت=نصف حي ونصف ميـت
ما هم مثلـك عكاريـت=عقب سبك يـا فسقـان
واللـي يديـن ويتديـن=ترى عيبـه لـك تبيـن
وإن كان تقـدر لا تليـن=مد سبوقك يـا حميـدان
وختامه منـي نصيحـه=أقدمهـا لـك صريحـه
ترى فعلـك ذا فضيحـه=تنسب نفسـك للسبعـان

¬°•|[ عبد الله ابن خزَّيم (ن) ماكر الطيب = يالقرم ياللي كل عذراء (ن) تمناك ]|•°¬

وإليكم هذه الأبيات الجميلة والمعبرة عن نفسها والتي قالها الشاعر الكبير / عيد بن فهد العتيبي وفقه الله وحفظه في الشاعر الشيخ / عبد الله ابن خزيم القراوين العزة السبيعي وفقه الله وحفظه والتي يقول فيها :-
عبد الله ابن خزيّم (ن) ماكر الطيـب=يالقرم ياللـي كـل عـذراء (ن) تمنـاك
يا شوق عذراء (ن) عايفه للخطاطيب=عافت جميع الناس لأجلـك وتبغـاك
عافت هـل المليـار ركابـة الجيـب=وتفرك بأصابعها إلـى حـل طريـاك
يا متعب (ن) نفسك بدرب المواجيب=تستاهل البيضاء على فعـل يمنـاك
يا ضلع يا هدَّاج يا أميـر يـا ذيـب=يا نادر اّل قروان يا سعد مـن جـاك
والله ما قصدي من المـدح تجريـب=خابرك لكني أبـي مكسـب ارضـاك



وإليكم هذه القصيدة المعبرة لأحد شعراء العزة من قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء وقائلها ينطبق عليه مع من أساء إليه من الرفاقة قول فاروق الإسلام والمسلمين وملهم أمة محمد صلى الله عليه وسلم الخليفة الراشد / عمر بن الخطاب رضي الله عنه وأرضاه : ( لست بالخب ولا الخب يخدعني ) وقول / الشاعر العربي :-
وظلم ذوي القربى أشد مضاضة = عليّ من وقع الحسام المهندي

وهو معهم مثل ما كان / المقنع الكندي مع قومه وقد قال لمن أساء إليه : ستعلمن نباه ولو بعد حين وسيأتيك بالأخبار من لم تزوده والقصيدة تعبر عن نفسها ويقول فيها :-
يا سهيل أنا أبكتب من الخط تذكار = قاف (ن) ورى قاف (ن) بليا تحيه
قاف (ن) يبي يظهر لك اليوم بإصرار = خبث النوايا والعلوم الرديه
حيثك صليت الكبد في واهج النار = نار (ن) كوتني مار ماني هميه
الجاه يا مسكين مع حشمة الجار = هو راس مالي لو رأيت المنيه
وما ينتخي للجاه يا كود بيطار = حر (ن) معرب من رجال الحميه
وترى التواضع يا عديمين الأشوار = ما هو رداة تعتبر بالدنيه
الرزق يالمقرود من وال الأقدار = قد قدره مولاك رب البريه
قد قدره مولاك في كل الأطوار = بالضعف والقوه على كل نيه
والهيس يالنمرود لا بد عمار = بيت النمل بيديه هو والخطيه
يا شيخ يا شخ شيخ يا مدعي كار = كارك مع اللي يلبسن الغطيه
والخيل هانوها على مربط حمار = عقب الشبيلي بالحبال البليه

وإليكم هذه الأبيات التي قالها أحد شباب العزة من قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء ويقصد بها كل حليف قن قموح من العرينقظات يريد أن يعدو قدره وليس بفاعل لأن عزومه ومؤهلاته وشبوره قاصرة راس من ساس ويقول فيها :-
ما أدري علامك تحث السير = يالقين كنك عرب ساتي
الله لا يجزى هلك بالخير = ما عودوك التثباتي
ضيعت لي حق يا هرهير= حق به اشهود واثباتي
وتريدنا يالعين الصير = نسكت لكم يالعلاقاتي
حنا هل المرجله يالعير = وإلا أنت يم الخرافاتي
وحنا هل الحل والتقرير = ارجال كود وقالاتي
وأنت ضعيف وولد صغير = بالقدر ما هي سنواتي
هذي لحاكم شواها الكير = من ساسكم بالصناعاتي
حداد فينا ولا بك خير = حمّار وحمارك اثباتي
وش جاب عنازات يم النير= وإلا أجا للسرواتي
والبوم كرم ببرقع طير = والحر همل براماتي
وأنا لكم ناصح ومشير = لا تدعون المرواتي
ويالله رجيتك ولا أرجوا غير = الستر منك وسلاماتي

وقال أيضا :-
أنا الذي لا قال طب متواسي = وأعرف فنون القافيه وضع تاسيس
ثوب الغدر يالعبد ما هو مقاسي = جيفه وريحك بالعرب دايم مخيس
أذكرك يالعبد إن كنت ناسي = لا تنتخي بسبيع ولا بالسناعيس
جدك من اللي ينقلون الماّسي = ولا ينفع المهموم كثر الهواجيس
بيت الشعر قد جاك فيه اقتباسي = خلك مع فروق الرخم شلة إبليس
عمر الذيابة ما تهاب البساسي = وأنته تخبط بين هذره وتدليس
وترى الذهب ما يشتبه بالنحاسي = ضايع ولا أنته في هوازن ولا قيس
ما تدركون المرجله يا خساسي = ومضافتك تربس عليها ترابيس

وإليكم هذه الأبيات المعبرة لأحد شعراء العزة من قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء والتي يقول فيها :-
ألا يا حيف يا نار (ن) =كوتني من عريب الجـد
همـوم تصـدر وتـارد =وفـي قلبـي لواهيبـه
زميل الفار في فعله =يحفر السـاس ومعـه الهـد
يهدم سيـد الحيطـان =ولـو كثـرت لواليبـه
عساه لذل ما ينساه =حزين (ن) مع سواد الخـد
عساه لدين يغرق به =نهار وليـل يهـذري بـه
لعله يشغله عني =خشيف الريم صخيـف القـد
كلامه دايم عني =وكـلام الـزور مـا لـي بـه
تجنب لابتي يالهيس =تـرى منتـب لربعـي نـد
علوم الطيب لي عاده =مني مثلـك أمـاري بـه
أهلنا وإن سالت منين =أوردهم إلى جـاء الجـد
أبـوي كويّـر الغلبـاء =عطيبـات مضاريبـه
وأنا لك يا ردي الحض =بقطع الدرب وأيضا السد
أسد دروب حسادي =ودرب العـز أنـادي بـه

وإليكم هذه الأبيات القليلة والمعبرة لأحد شعراء العزة من قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء ولها مناسبة والتي أعجبتني لأن الشعر ديوان العرب ومليحه مليح وقبيحه قبيح ويقول فيها :-
أيا عـاذلا اعتبـر لا تلـوم=أناسا تسير بحـب الفسـاد
بريق الظهور يزيل الهمـوم=ويطرد عن مقلتيك السهـاد
تسير حثيثا تريـد النجـوم=نجوم السماء عشقن العنـاد
وها نحن عنهم حوينا السلوم=بسبق مثيل لسبـق الجيـاد
قهرنا الأعادي زرعنا الكلوم=بقلـب عـدو يريـد التنـاد
وردنا عطاشا لكـل العلـوم=تسلحنا بالصبر نعـم العتـاد
صدرنا ندمدم بعض الثلـوم=ثلوم هواها ضعـاف العبـاد
أيا مبحرا وسط بحر ظلـوم=تسلح بفلـك حكيـم القيـاد
وإلا ستلقى ولو لـم تلـوم=كما لاقى من قبلك قوم عـاد
وإن جال فكر وفكـر يحـوم=ولم ترضى عنا لزمنا الحياد

وإليكم هذه الأبيات لشاعرين من شعراء قبيلة سبيع الغلباء مداعبة بينهما الشاعر الأول من قبيلة اّل علي أهل الغريف والشاعر الثاني من قبيلة العزة أهل العارض ويقول في أبياته :-
ما عاش من يزعلك يا طيب الساس = ولا عاش من ضاهى معزتك عندي
قلت الحقيقة والحقيقة مع الناس = يشهد بها لأخفيت يا شيخ سدي
ما غيرك أحد (ن) لا ندبته بالإحساس= خاض اللقاء والجد يا شيخ جدي
ولا هي غريبه راس قوم (ن) ولد راس= وإلى زعلتوا من يضد المضدي
لا باس يا ابن العم لا باس لا باس= أرجو السماح وما يصافيك ودي

فرد عليه بقوله :-
يا مرحبا بالخط من طيب الراس= ويا مرحبا به من عزيز (ن) يودي
أهلا هلا به عد ما شق الأنفاس= ومن بالحرم مطاف واللي معدي
أنت الذي من طير حوران بالساس= وأنت الذي عد (ن) فعولك تسدي
فرخ الحرار منتب (ن) ولد قرناس= يمناك في لطم الحباري تقدي
جانا جوابك يالبليهي بقرطاس= وردي عليك اليوم لا بد بدي
من ينقل النمات بالناس بلاس= شيطان إنس (ن) لا يجيب أو يودي
ولا داخلن يا شيخ فيكم بوسواس= ولا أدخلبهم يالقرم ليحان سدي
هذا وأنا ما أسمع لكونا ولا واس =وأبياتكم يالذيب جتني لحدي
ربعي سبيع متيهة كل عرماس= وربعك سبيع اللي تضد المضدي
أهل العبيه معسفة قحص الأفراس= وخيَّالة الغلباء نهار التحدي
وكسابة (ن) للعز من فوق نوماس= مع ذا ترى جيرانهم ما تشدي
والختمه صلوا عد ما هب نسناس= على الرسول المصطفى والمقدي

وفي اّخر الأبيات نظم لوصف قبيلة سبيع بن عامر الغلباء المشهور : ( متيهة البكار - معسفة المهار - مدلهة الجار ) لأن العرماس الناقة الطيبة الشديدة وقبيلة سبيع بن عامر الغلباء أشهر من ملك الإبل في الجزيرة العربية إذ كان أسلافهم بني عامر بن صعصعة يسمون بــ [ جعد الوبر ] أي أنهم الوحيدون من بين قبائل الجزيرة العربية الذين يبنون بيوتهم من وبر الإبل ولا يبنونها مثل القبائل الأخرى من صوف الغنم لأنهم لا يمتلكون الغنم بل كرائم الإبل والمضدي العدو الصائل من أي جهة كان والعبية فرس سبيع الغلباء وأعزها الغلب وسميت سبيع [ خيالة الغلباء ] عليها وهي الأبيات الموجودة في توقيعي ومعناها المثل القائل [ سبيع متيهة البكار - معسفة المهار - مدلهة الجار ] هذا والله يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف يسير مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام .


 
التوقيع



  #4  
قديم 02-04-2010, 01:48 AM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Exclamation

بسم الله الرحمن الرحيم

¬°•|[ [+] أول كلام الحمد لمفرج الهم = فارض عليّ الموت هو والحياتي [+] ]|•°¬

إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : فما أجمل كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم والذي لنا به أسوة حسنة عندما أوصي الصحابي / عقبة بن عامر رضي الله عنه بقوله : ( يا عقبة بن عامر صل من قطعك وأعط من حرمك واعف عمّن ظلمك ) وما أجمل منهج السلف الصالح رضي الله عنهم وأرضاهم في الإختلاف والتسامح إلا أن هناك أناس ابتليت بهم قبيلة سبيع بن عامر الغلباء من عرينة تيم الرباب الحضر وسامة العرقاة (+) عندما حالفتهم حلف ذل على الحماية فافتتحوا منتديات باسمها وهي منهم براء براءة الذيب من دم / يوسف عليه السلام في رمضان قبل الماضي للنيل من أبناء الغلباء الصلاصيل البررة فلم يقدروا حرمة المسلم ولا فضل الأيام ووصفوا غيرهم بما هو جبلة متأصلة فيهم فكيف يكون الحال مع مثل تلك العقليات الكرتونية والتي يقودها أناس هلاميي التفكير ثبت رقهم عند / الهمداني وليسوا أهلا للقيادة وعليهم من المثالب مالله به عليم وعلى رأسها شهرتهم بالكذب والتدليس حتى تقولوا على أخيكم / خيال الغلباء وكذبوه ظلما وعدوانا بمالم يكتسب لما يجدونه في أنفسهم عليه لا أذهبه الله عنهم ومن كتب في الأنساب فقد استشرف عند العقلاء واستقذف عند الرعاع وأذكرهم قول المؤرخ الأستاذ / مقبل الذكير رحمه الله وأسكنه فسيح جناته فيهم بعدما ذكر بيت / حميدان الشويعر رحمه الله وأسكنه فسيح جناته الذائع الصيت :-
أهل العطار عرينات = الله يقطع ذيك الشجرة

[ العطار : من قرى سدير، لم قف على تاريخ تأسيسه ولكن من الثابت أنه موجود بالقرن العاشر الهجري، سكانه نحو ( ..... ) وأكثرهم من العرينات، وهم أهل حركات وكثيري التعدي على مجاوريهم، ولا يركنون إلى السكون، لهم حوادث كثيرة لا نرى كبير فائدة بذكرها ] وهم حلفاء ذل على الحماية لــ / اّل فايز شيوخ مليح في العطار ورغبة ولــ / اّل خزيّم و / اّل مويهان في العارض علما أنهم غير عرينات قبيلة سبيع بن عامر الغلباء الهلاليين وسامة المشعاب وما زال كذبهم الذي يروجون له هو الموضوع الأساخن عندهم وقد صدق فيهم والله الشاعر الحكيم القائل :-
لكل داء دواء يستطب به= إلا الحماقة أعيت من يداويها

ومع ذلك فإني لا زلت أقول لهم : ( إن أطهر الناس أعراقاً أحسنهم أخلاقاً ) كما قيل ولا يعفوا عند المقدرة إلا ذو القلب الكبير وصاحب الهمة العالية اللهم اجعل من رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم قدوة لنا في ذلك إلا إن اضطررنا بنيلهم منا فعليه نقول لهم كما قال أحد شيوخ قبيلة سبيع بن عامر الغلباء : ( من لا تقاضى حي يقمح إلى مات ) ومتابعتي لتلك العقليات الكرتونية من باب اعرف عدوك فقط وإلا فإن طقطقاتهم الكيبوردية على أنفسهم ولا تضر غيرهم بل تزده تمكينا وأضرب لكم مثلا بقصيدة أوردت بيتين منها وهم الاّن يكذبونها بمقابلة مصطنعة وموضوع هو الأسخن عندهم والقصيدة رد على قصيدة سابقة لها فقد قال الشاعر الشيخ / عبد الله ابن خزيم القراوين العزة السبيعي للشاعر الشيخ / فهد بن سعد بن منصور ابن مويهان القراوين العزة السبيعي :-
أول كلام الحمد لمفرج الهم= فارض علي الموت هو والحياتي
طار (ن) عليّ اليوم أبغى أتكلم = وأقول قول (ن) وأتبعه بمنواتي
ودي أنور معتم الليل الأظلم = بقاف (ن) لأبو منصور ستر البناتي
وأحيا بعز (ن) ما معاه أتندم= عز (ن) من الأدنين وإلا المماتي
يا عاصبي يا مسندي يا ولد عم = جاه الغريب أقصاه مثل الهباتي
عود (ن) جمعني فيك مرحوم يا عم = وشلون ترضى لابن عمك مماتي
كل الخلايق تعرف الحزن والهم= وأنا همومي ضاعفت لي عناتي
هم (ن) جعل بالزاد شري (ن) وعلقم= سم (ن) سرى بالدم وأفسد نباتي
واّخر كلامي زبدة الهرج تسلم= جعل السعادة دونكم ما تباتي

فرد الشاعر الشيخ / فهد بن سعد ابن مويهان القراوين العزه السبيعي قائلا :-
يا طالب النجده أنا منك مهتم = بأجيك لو دونك بحور الفراتي
أقرب قريب (ن) لي على فورة الدم= وشلون ما أفزع له بوقت سعواتي
كل الخزيم والمهنا بني عم = وإلى رفعت الصوت جوك افزعاتي
يا شيخ ما توك علينا تأقلم= ويا أخوي ما أرضى فيك دقة حصاتي
يا أخوي أنا والله فلا عنك بأعلم = أيضا ولا عندك خبر في سواتي
أسهر طوال الليل وأزايم الهم= هم (ن) إلى طول يهدد حياتي
يا داعي (ن) بالصوت من غفلتك قم = بأرخي لك الحبل القوي الثباتي
ولبيك يا داع (ن) على شوفك أحم= وألاحق الحنة كثير اعبراتي
ويا سامع الصوتين قولوا لنا تم= حق على الطيب يوافق رواتي
وإلا الردي دايم على السب والذم = لا سايل (ن) عنه وكنه خواتي
هذا كلامي وافتهم يالملثم= قلص رشاك لا يجيك احصواتي
واختامها عد ما سيل التم= واعداد ما سار القلم بالدواتي

علما أن كلا القصيدتين انتشرت في حائر سبيع الغلباء مسجلة على الكاسيت بصوت الشاعر الشيخ / فهد بن سعد بن منصور بن مويهان القراوين العزة السبيعي وحفظها جل أهل الحائر ونقض الكذب بالحق إحقاق للحق وقطعا للطريق على المدلسين بفضح تدليسهم أمام الرأي العام من أبناء قبيلة سبيع بن عامر الغلباء والقبائل الأخرى .

¬°•|[ [+] يا غزيّل البتر وش جابك = تجلب بسوق البكيريه [+] ]|•°¬

وإليكم هذا الأنموذج من محاولة سرقة أبيات سارت بها الركبان لشاعر من قبيلة سبيع بن عامر الغلباء ألا وهو الشاعر الفارس / علي بن صالح بن محمد بن صالح بن ناصر بن خزيم القراوين العزة السبيعي رحمه الله وأسكنه فسيح جناته حيث قال المسؤول عن أحد المنتديات ناسبا إياها إلى عمه ومولاه / خزيم بن منبه الشمري رحمه الله وأسكنه فسيح جناته : أعزائي القراء لما أثبتنا هذه القصيدة وأثبتها غيرنا ممن كتبوا عن البكيرية ورأيت / الحقيل نسبها لــ / عبد العزيز العمرو ونسبها آخر إلى أحد أمراء شمر ونسبها صاحب كتاب رجال في الذاكرة إلى رجل من المسعود من شمر وإليكم ما معنا من القصيدة :-
يا غزيل البتر وش جابك=تجلب بسوق البكيرية
تجلب خفا ما درينـابــــك=يا تية الخير من تيـــة
ما شفت حالي من أسبابك=مثل العوادين مبرية

إلى آخر القصيدة والمطلوب من إخواننا القراء التحقيق في قائل هذه القصيدة أما أنا فالذي توصلت إليه واطمئنت إلى ما كتبه صاحب كتاب رجال في الذاكرة أن القصيدة لــ / خزيم بن منبه الشمري وأظنه من فخذ المسعود والبتر موضع ومراعي في قبيلة المسعود والشاعر رأى معشوقته حينما كانوا يجلبون إلى سوق البكيرية ما عندهم من سمن وأقط وغير ذلك حيث كان سوق البكيرية من أشهر الأسواق في القصيم في وقت مضى فالرجاء من الإخوان المحققين تصحيح الأخطاء إن وجدت حيث اتصل عليّ بعض الإخوة ينسبها لعمه في البكيرية فأود أن أتأكـد من ذلك حيث كما ترون القصيده أسلوبها ليس أسلوب أهل القصيم أصلا والبحث مشترك والرأي للجميع وعار على الإنسان أن ينسب لنفسه مالا يجزم به رجاء خاص من زملائنا المستطيعين للبحث في منتديات الشمال وبالأخص قرى المسعود وغيرها التحري عن القصيدة يــ / الجوفي منتديات شمال المملكة حيث فسر صاحب كتاب رجال في الذاكرة على ما أذكر فسر البتر بربوع المسعود هناك وعموما نقل / رجال الوفاء من الجريدة إجابة على ما تقدم السؤال عنه وإليكم المنقول :-

الأستاذ الفاضل / الحميدي حمد الحربي محرر صفحة مدارات المحترم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : نقدر لكم جهودكم اللا محدودة في خدمة الموروث الشعبي من خلال جريدتنا الغراء ( الجزيرة ) ونشكركم على ما تقومون به في هذا المجال بالتوثيق وتحري عين الصواب أستاذي الفاضل : حول استفسار الأخ القارئ / طارق بن سليمان السويح بالعدد رقم 2250 وتاريخ 15-3-1427هـ عمن قائل الأبيات التالية :-
يـا غزيـل البتـر وش جابـك= تجـلب فـي سـوق البكيريـة
تجلـب خفـا مــا دريـنـا بــك= يـا جـيـة الخـيـر مــن جـيـة
ما تشوف حالي من أسبابك= مــثــل الـعـواديــن مـبـريــة

فالقصيدة أو الهجينية للشاعر المعروف / عبد الله بن سبيل الباهلي راعي نفي وهي ثلاثة أبيات حسب ما نسمع من كبار السن آمل أن أكون قد أصبت الواقع ولكم ولصاحب الإستفسار جزيل الشكر . / سعد بن هذيل الفريدي / الرياض الجزيرة الجمعة 30 ربيع الأول 1427 هـ 28 ابريل 2006م العدد 12265 .

رسالة توضيح :-

القصيدة طويلة وشاعرها / عبد العزيز بن منصور العمرو من البكيرية الأخ الفاضل / الحميدي بن حمد الحربي محرر صفحة مدارات الشعبية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : أقدر لكم جهودكم وتحرِّيكم للحقائق في خدمة التراث الشعبي على صفحات جريدتنا الغراء ( الجزيرة ) لقد قرأت بالعدد رقم 12265 في 30-3-1427هـ الموافق يوم الجمعة على صفحة 31 ما كتبه الأخ / سعد بن هذيل الفريدي حول استفسار للأخ / طارق سليمان السويح بالعدد رقم 2250 في تاريخ 15-3-1427هـ عمن قائل الأبيات التالية :-
يا غزيل البتر وش جابك= تجلب في سوق البكيرية
تجلب خفا ما درينا بك= يا جية الخير من جية
ما تشوف حالي من أسبابك= مثل العوادين مبرية

وينسبها / سعد بن هذيل الفريدي للشاعر المعروف / عبد الله بن سبيل الباهلي شاعر نفي وقال : إنّها ثلاثة أبيات فقط والصحيح أنّها للشاعر / عبد العزيز بن منصور العمرو وأنّها أطول من ذلك مع جزيل شكري للجميع لاهتمامهم بالتراث الشعبي والله من وراء القصد . / غزاي بن مطر الطريسي - محافظة الرس .

المحرر :-

شكراً للأخ / غزاي وأرى أنّ ما ذكره هو الأقرب للصواب وننتظر المزيد من التوضيح عن بقية القصيدة وتأكيد نسبتها لــ / العمر أو غيره خاصة أنّ الزميل / محمد السبيل هاتفنا مفيداً بأنّها ليست لجده الشاعر / عبد الله بن سبيل مع تقديرنا لتفاعل الجميع مع كلِّ ما يُطرح في هذه الصفحة :-
يا غزيل البتر وش جابك=تجلب بسوق البكيرية
تجلب خفا ما درينـابــــك = يا تية الخير من تيـــة
ما تشوف حالي من أسبابك = مثل العوادين مبرية

وقد رد في نفس المنتدى أحد من يهمهم أمر الشاعر والقصيده قائلا : المكرم الأخ / أبو خالد اعلم حفظك الله أن هذه القصيدة للشاعر الفارس / على بن صالح بن خزيم وفيها دليل على أنها لهذا الشاعر وهو البيت الذي يقول في اّخره : [ مثل العوادين مبرية ] وهل يعرف بري الأقلام إلا الكتبة من الناس قبل مئة عام أو تزيد وقد شهر لهذا / الشاعر يرحمه الله عدة أبيات مثل البيت الذي نشرته في كتابك :-
إما يجيك الغوش يرتع بنوماس= وإلا علىّ الطير يا مسندي حام

وقد سافر الشاعر الفارس / علي بن خزيم إلى الشام مع عقيل في مقتبل عمره ولم يعد بل أتت ناقته الهدية إلى البكيرية وتلقاها شقيقه الشاعر الفارس / سليمان بن صالح بن خزيم السبيعي بهذه الأبيات حيث قال :-
مدري علامك يالهديه تحنين= وتجاوبين الورق يا سقم حالي
عسى بديل علّي يركبك عيد=وحنا يجبرنا عزيز الجلالـي

وقد أهديت ناقته الهدية لصديقه / عيد رحمهم الله جميعا وأسكنهم فسيح جناته هذا للإيضاح قال / الشاعر :-
لى ربــعـة من جاة راح وتمــنـى = بعض فعايــلهـم إلــى عدو الطـيـب

وبعد نشر هذا الإيضاح تم طرد العضو من قبل مولى شمَّر لكيلا تنجلي الحقيقة أكثر فأكثر أمام القارئ العادي ومن ثم الرأي العام فيتعرى ذلك الحاقد المزور والذي يحاول أن يتزين بمالم يكتسب حتى وصلت به الجرأة إلى سرقة المساجد على الورق حيث ذكر أن مسجد اّل خزيم والبيوت المجاورة له لــ / الخزيم الذين جدهم / علي بن عمر بن عايد بن مبارك مولى / خزيم بن منبه الشمري وهذا واحد من الأخطاء الكثيرة في كتابه والمعروف عن سلالة / علي هذا أنهم قدموا للقصيم من حائل وسكنوا الخبراء ثم رحلوا إلى البكيرية بعد اّل / ناصر بن خزيم السبعان بفترة طويلة ويبين ذلك عدد العائلتين بالبكيرية وادعى أن مسجد / الخزيم أنشئ عام 1232هـ علما أن قدوم اّل خزيم أهل المسجد عام 1236هـ لكي يدخل نفسه بفضل لم يكن لاّبائه ولا لأجداده ويحرم اّل خزيم من مكتسباتهم التي تشهد بها الصكوك الشرعية من أوقافهم والحقيقة التي لا مرية فيها أن مسجد اّل خزيم أنشئ عام 1247هـ ولبيان كذبه فالمسجد بناه / صالح بن ناصر بن خزيم بن سعد بن مسعود وجلب الماء من قليب / عمير بن خضير والتي لم تكن حفرت في تاريخ 1332هـ لأن صاحبها قتل في معركة بقعاء عام 1257هـ شابا وأبنائه صغارا ثم أنشأ ابن صاحب المسجد / ناصر بن صالح بن ناصر بن خزيم بن سعد حسو المسجد عام 1260هـ بعدما توفي والده ولا زالت حجة استحكام وقفية الحسو موجودة إلى الاّن وليس له رادع من دين أو خلق كريم أو أصل طيب لأنه من النكرات الذين يتسمون بغيرهم ويشوهون الوجه الحسن لوقار اّبائهم وأجدادهم ويظهرون ما ورثوه من قبيح الخصال ولم يكفه إنكاره أمام الله وخلقه يوم العيد بجريدة الجزيرة العدد 12122 بتاريخ 4-11-1426هـ والعدد 12157 بتاريخ 10-12-1426هـ وطرده عن النسب شرعا وقد قال فضيلة الشيخ / عبد الله بن عبد الرحمن بن بسام رحمه الله وأسكنه فسيح جناته في كتابه ( علماء نجد ) ( 6 - 385 ) عن البكيرية : ( والحق أنها بلدة مباركة خرَّجت طائفة كبيرة من العلماء والفقهاء وفيها أسر علمية كآل خزيم وآل سبيل .... إلخ ) كما أن معالي الشيخ / محمد بن ناصر العبودي وفقه الله وحفظه ذكر في كتابه ( معجم بلدان القصيم ) نحواً من كلام الشيخ / عبد الله بن بسام حول الأسر العلمية في البكيرية ونجباء العرب ما زالت وستظل تفرق الصريح من المولى بعقليته والتي يدل عليها ما خطه قلمه لأن البعرة تدل على البعير كما تدل القمراء على المسير والبشرى بأن سمين الغصب مهزول ووالي الغدر معزول وأن الله مع الصابرين هذ والله يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف يسير مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام .


 
التوقيع



  #5  
قديم 02-14-2010, 04:58 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Exclamation ¬°•|[ [+] مـــــــــــــن مـــنــــطــــق الــــيــــهــــود [+] ]|•°¬

بسم الله الرحمن الرحيم

¬°•|[ [+] مـــــــــــــن مـــنــــطــــق الــــيــــهــــود [+] ]|•°¬

إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : فإن طالب يهودي جامعي مهمل بعدما رسب في مادة ' المنطق ' راجع الدكتور اليهودي فقال الطالب : سيدي البروفيسور هل صحيح أنك تفهم كل شيء في المنطق ؟ فقال الدكتور : طبعا أفهم وهذا هو السبب اللي ينادونني على أساسه بروفيسور فقال الطالب : ممكن أسألك سؤال واحد في المنطق وتجاوبني عليه ؟ ولكن على شرط إذا ما عرفته اليوم تغير درجتي من رسوب إلى ممتاز ؟ فقال الدكتور : موافق فقال الطالب : ما هو الشيء ' القانوني لكن غير منطقي ' وما هو الشيء ' المنطقي لكن غير قانوني ' والشيء ' غير المنطقي وغير قانوني ' ؟ الدكتور : حاول وفكر لكنه لم يعرف الجواب وفي اليوم الثاني غير درجة الطالب من رسوب إلى ممتاز على حسب الإتفاق وبعدها بعدة أيام مر عليه أحسن طالب متميز عنده في الصف فجات في مخه فكرة أن يسأله نفس السؤال فقال الطالب المتميز : بسيطة يا دكتور أنا أجاوبك حضرتك عمرك 65 سنة ومتزوج وحده عمرها 24 سنه وهذا ' قانوني لكنه غير منطقي ' وهي تخونك وتحب طالب عمره 25 سنة وهذا ' منطقي لكنه غير قانوني ' وهذا الطالب أكثر طالب مهمل في الجامعة وحضرتك عطيته درجة ممتاز وهذا ' غير قانوني وغير منطقي ' فهمت يا دكتور المنطق .

¬°•|[ [+] رجـــــــــعَ بِـــخُـــفَّـــي حـــُنـــَيْــــنٌ [+] ]|•°¬

وإن المثل القائل : عاد أو رجــعَ بِـخُـفَّـي حـُنـَيْـنٌ من الأمثال المتداولة بين العرب وهو أن يجد المرء في سعيه ويخطي طريق الصواب ويعود خاسر المسعى بعد عناء وتعب وهو مثل قالته العرب وسار على ألسنتها وقيل : قصته أن / حنين بن إسحاق من المعروفين بجبلة الحمق وقد سافر على ناقته من مكان إلى مكان اّخر وأثناء سيره مر بخف واحد ( أى حذاء ) ملقى على قارعة الطريق فتركه حيث لا فائدة من أخذ خف واحد وبعد قليل وجد الخف الاّخر مطروحا فأناخ راحلته وعقلها وعاد راجلا ليأتي بالخف الأول ويقرنه بالاّخر ويستعمله ولكن اللص الذي عمل هذه الحيلة كان أسرع إلى ناقة / حنين منه فركبها وهرب بها وترك / حنين يعود بخفيه عوضا عن راحلته وما عليها وهكذا ضرب المثل وروى / أبو اليقضان المتوفى سنة 198هـ قصته بطريقة أخرى وهي : أن رجلا يسمى / حنين ادعى إلى بني هاشم فجاء إلى / عبد المطلب جد الرسول صلى الله عليه وسلم فقال له : يا عم أنا ابن أخيك / أسد بن هاشم فقال / عبد المطلب : لا وثياب / هاشم ما أعرف فيك شمائل / هاشم فرجع خائبا إلى قومه فقالوا : ( رجع بخفي حنين ) فصل المقال شرح كتاب الأمثال : 354 وهذه قصة المثل القديمة والتي تدل على أن الناس كانوا يطمعون بهذا النسب الشريف حتى في الجاهلية وقصة المثل المشهور رجع بخفي / حنين : وقولُهم للرجل إذا رُدَّ عن حاجتِه ورجَعَ بالخَيْبةِ : رجع بخُفَّيْ / حُنَيْنٍ أَصله أَن / حُنَيْناً كان رجلاً شريفاً ادَّعَى إلى / أَسدِ بنِ هاشمِ بن عبدِ منافٍ فأَتى إلى / عبدِ المُطَّلب وعليه خُفَّانِ أَحْمرانِ فقال : يا عَمِّ أَنا ابنُ / أَسدِ بن هاشمٍ فقال له / عبدُ المطلب : لا وثيابِ / هاشمٍ ما أَعْرِفُ شمائلَ / هاشم فيك فارْجِعْ راشداً فانْصَرَف خائباً فقالوا : رجعَ / حُنَيْنٌ بِخُفَّية فصار مثلاً لسان العرب وأمور النسب تقوم على الاستفاضة والإقرار فمن ادعى إلى قوم وهم له منكرون ودعواه تلك لا تعرف بين الناس فحجته داحضة وقوله مردود وهذا الفعل قديم وليس بأمر حادث فقد كان معروفا عند العرب ويسمون من يعمل هذا الفعل " دعي وجمعه أدعياء ".

¬°•|[ [+] وثيقة تاريخية عن قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء [+] ]|•°¬

إليكم هذه الوثيقة من وثائق دار القومية العربية – القاهرة . وحدة الحفظ : محفظة 16بحرا برا . رقمها في وحدة الحفظ 57 . بدون تاريخ . موضوعها تقرير عن أحوال نجد : يقول التقرير : في المنفوحة اتفق / ابن سعيد، الذي هو في المنفوحة مع أهلها وطردوا المنسوبين لقبيلة / المزاريع فالتجؤوا إلى شيخ الأحساء / محمد آل عريعر فلما كانا جهة الدرعية، مد / المزاريع بالقوة، ليعودوا إلى المنفوحة، عندما كاد / المزاريع يستولون عليها، ويقيمون فيها حتى قام عرب السبيع الذين هم في قرية ( حاير ) وبادروا لمعاونة عرب / آل سعيد، فحصروا / المزاريع، في منزل، وقتلوا منهم / محمد بن سليمان بن مزروع، وثمانية من أتباعه، وأخرجوا الباقين بالأمان، وتسلم / آل سعيد ( المنفوحة ) ويقال أن / ناصر بن حمد شيخ الرياض، قتل في هذه الوقعة . و / فريج الأزرق غرس مزرعته في الحاير وأخذ الغروس من صديقه / ابن سعيد عبارة عن هدية . ومن بين السطور في هذه الوثيقة نستشف العلاقة .

¬°•|[ [+] مــــــــــا يـــعـــرف الــشــيــخ إلا الــشــيــوخ [+] ]|•°¬

إن هذه القصة قد حصلت في إحدى القبائل العريقة كان لهذه القبيلة شيخ حكمها لفترة طويلة وكان أكثر رجال القبيلة من أبناء عمومة هذا الشيخ جاء الأجل في يوم من الأيام ومات هذا الشيخ وكان لا بد من شيخ للقبيلة وأبناء العمومة كثير ينتظرون بفارغ الصبر انتهاء العزاء لكي ينصب كل واحد منهم نفسه شيخ على القبيلة انتهى العزاء واحتارت القبيلة في من يكون الشيخ فأبناء العمومة كل واحد منهم يقول أنا الشيخ أنا اقرب أنا اكبر وطال الخصام بينهم حتى أتى رجل من القبيلة وقال لهم هناك حل : تختار القبيلة ثلاثة رجال ممن يرون فيهم الأصلح للشيخة ويذهبون بهؤلاء الثلاثة إلي شيخ القبيلة الفلانية وعارفة العرب المشهور : ( شيخ معروف ومشهور له صيته وله رؤيته في فك الخصام ووضع الحلول بين المتخاصمين ) ذهبوا إلى قبيلة هذا الشيخ حتى أتوا عنده وبعد إن قدم لهم الشيخ حق الضيافة قالوا له : نحن أبناء عمومه وكان لنا ابن عم شيخ على القبيلة ومات وهذا حنا أبناء عمه وأحق بالشيخه وكل واحد منا يريد أن يكون هو الشيخ فما هو رأيك ؟ قال الشيخ : أريد أن أسأل كل واحد منكم سؤال واللي يجاوب عليه هو الشيخ ؟ قالوا : شورك وهداية الله جاء الأول وقال له الشيخ : ما قبل أمس وما أمس وما اليوم ؟ قال الأول : بأسماء الأيام قبل أمس كذا وأمس كذا واليوم كذا قال الشيخ : أخطيت الحل مالك لوى وجاء الثاني وقال الشيخ : نفس السؤال وقال الثاني : نفس جواب الأول قال الشيخ : أخطيت الحل مالك لوى وجاء الثالث وأعاد الشيخ نفس السؤال وجاوب الثالث نفس إجابات عيال عمه قال الشيخ : دربك درب عيال عمك مالك لوى فالتفت الشيخ إلى الحاضرين في المجلس وقال : يا الربع الشيخ هذا اللي مات ما أنجب له ذرية ؟ قالوا : إلا له ورع صغير عمره تسع سنين قال الشيخ : جيبوه لي أبا أشوفه فجابوا الغليم وسلم على الشيخ فقال / الشيخ : وأنا عمك أبسألك سؤال بسيط وأبيك تجاوب عليه قال / الغليم : إن شاء الله إني اقدر أجاوبك عليه قال / الشيخ اسمع : ما قبل أمس وما أمس وما اليوم قال / الغليم : قبل أمس ( جدي ) وأمس ( أبوي ) واليوم ( أنا ) قال / الشيخ : صدقت وتراك أنت شيخ القبيلة وبسيف ومنسف يا رعديد راوزناها لا تميد وإن كان إن رأسك طنيان طق براسك عواميد . هذا والله يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف يسير مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام .


 
التوقيع



  #6  
قديم 02-14-2010, 11:24 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Exclamation ¬°•|[ [+] دمـيـم الـخـوارج / عـمـران بن حـطـان لـعـنـه الله [+] ]|•°¬

بسم الله الرحمن الرحيم

¬°•|[ [+] دمـيـم الـخـوارج / عـمـران بن حـطـان لـعـنـه الله [+] ]|•°¬

إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع بن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : فإنه من الطرائف أن دخل الخارجي / عمران بن حطان لعنه الله يوماً على امرأته وكان / عمران قبيح الشكل دميماً قصيراً وكانت امرأته حسناء فلما نظر إليها ازدادت في عينه جمالاً وحسناً فلم يتمالك أن يديم النظر إليها فقالت : ما شأنك ؟ قال : الحمد لله لقد أصبحت والله جميلة فقالت : أبشر فإني وإياك في الجنة قال : ومن أين علمت ذلك ؟ قالت : لأنك أُعطيت مثلي فشكرت وأنا أُبتليت بمثلك فصبرت والصابر والشاكر في الجنة وقد ثبت في الحديث الصحيح أن الخوارج تحقرون صلاتكم عند صلاتهم ولكنهم يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية ومنهم دميم الخوارج / عمران بن حطان لعنه الله ومن قصائد الإمام القدوة الثبت / عبد الله بن المبارك رحمه الله وأسكنه فسيح جناته هذه القصيدة في معارضة الخارجي / عمران بن حطان لعنه الله الذي امتدح / ابن ملجم لعنه الله لما قتل خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم الراشد / علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأرضاه والتي يقول فيها الخارجي / عمران بن حطان لعنه الله :-
يا ضربة من تقى ما أراد بها = إلا ليبلغ من ذي العرش رضوانا
إنـي لأذكـره يوما فأحسبه = أوفـى البريـة عند الله ميزانـا

فعارضه الإمام / أبو الطيب الطبري رحمه الله وأسكنه فسيح جناته فقال :-
إني لأبرأ مما أنت تذكره = عن ابن ملجم الملعون بهتانا
إني لأذكره يوما فألعنه = دينا وألعن عمران بن حطانا

وقصيدة الإمام المبارك / عبد الله بن المبارك رحمه الله وأسكنه فسيح جناته زيادة على كونها ردا على الخارجي / عمران بن حطان لعنه الله فيها بيان منهج أهل السنة والجماعة في حب النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه وفيها يقول :-
حب النبي وحب الصحب مفترض = أضحوا لتابعهم نورا وبرهانا
هموا عماد الورى في الناس كلهموا = جازاهم الله بالإحسان إحسانا
إني امرؤ ليس في ديني لغامزه = لين ولست على الأسلاف طعانا
وفي ذنوبي إذا فكرت مشتغل = وفي معادي إن لم ألق غفرانا
عن ذكر قوم مضوا كانوا لنا سلفا = وللنبي على الإسلام أعوانا
ولا أزال لهم مستغفرا أبدا = كما أمرت به سرا وإعلانا
فما الدخول عليهم في الذي عملوا = بالطعن مني وقد فرطت عصيانا
فلا أسب أبا بكر ولا عمرا = ولا أسب معاذ الله عثمانا
ولا ابن عم رسول الله أشتمه = حتى ألبس تحت الترب أكفانا
ولا أقول لأم المؤمنين كما = قال الغواة لها زورا وبهتانا
ولا أقول علي في السحاب لقد = والله قلت إذا زورا وبهتانا
لو كان في المزن ألقته وما حملت = مزن السحاب من الأحياء إنسانا
إني أحب عليا حب مقتصد = ولا أرى دونه في الفضل عثمانا
ما يعلم الله من قلبي مشايعة = للمبغضين عليا وابن عفانا
إني لأمنحهم بغضي علانية = ولست أكتمهم في الصدر كتمانا
ولا أرى حرمة يوما لمبتدع = وهنا يكون له مني وأوهانا
ولا أقول بقول الجهم إن له = قولا يضارع أهل الشك أحيانا
لكن على ملة الإسلام ليس لنا = اسم سواه بذاك الله سمانا
إن الجماعة حبل الله فاعتصموا = بها هي العروة الوثقى لمن دانا
الله يدفع بالسلطان معضلة = عن ديننا رحمة منه ورضوانا
لولا الأئمة لم يأمن لنا سبل = وكان أضعفنا نهبا لأقوانا

ومن جيد شعر دميم الخوارج / عمران بن حطان عليه من الله ما يستحق في بناته وهن صغيرات عندما أراد الخروج فكان بخاف على بناته وهن صغيرات فقال :-
لقد زاد الحياة إلي حبا = بناتي إنهن من الضعافي
بأن يعرين إن كسي الجواري = وأن يشربن رنقا بعد صافي
ولولا ذاك قد سومت مهري = وللضعفاء بالــرحمن كافي

ومن جيد شعره : عجز البيت المشهور : [ حتى متى لا نرى عدلا نعيش به ] وقوله :-
لا يعجز الموت شيء دون خالقه = والموت فان (ن) إذا ما ناله الأجل
وكل كرب أمام الموت متضع = للموت والموت فيما بعده جلل

يقول الشاعر الشريف المنيف / جبارة رحمه الله وأسكنه فسيح جناته لخويه / عمران بن سويلم العريني رحمه الله وأسكنه فسيح جناته لما أرد أن يفارقه في العراق وهو راجع إلى درعية نجد :-
فإن كان يا عمران إلى نجد راجع = عن الريف من خوفة يقال وصار
أوصيك يا عمران لا عاقك النيا = حاذور عن ضعف العزوم حذار
على نضوة وجنا لكنه إلى أوجهت = خطاها من بعد المسير قصار
لكنا من بعد الإدلاج والسرى = تشوف به هاك النهار سطار
فجا النحر مثل السبرتات لانتحت = طفوح على اليمنى لها ويسار
لا جيت في بطحا البجيري مجلس = في ملتقى بابه وباب صفار
لا جيت يا عمران مني جماعة = وحديثك من بين الجماعة دار
فاختص أبو بكر الشجاع محمد = ملاذنا لا من جفانا الجار

هذا والله يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف يسير مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام .


 
التوقيع



  #7  
قديم 02-15-2010, 04:04 AM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Lightbulb ¬°•|[ [+] رئيس تحرير صحافة نجد / حميدان الشويعر رحمه الله [+] ]|•°¬

بسم الله الرحمن الرحيم

إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع بن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : فإن هذه القصيدة والتي تعتبر من نوادر قصائد رئيس تحرير الصحافة النجدية وشاعر نجد الكبير / حميدان الشويعر رحمه الله وأسكنه فسيح جناته من السيايرة من الجبور من قبيلة بني خالد العريقة، وهو شاعر نجد المشهور ومطبوع على البساطة وعدم التكلف وشعره من السهل الممتنع قد قالها في مدح أمير نجد في زمنه المشهور الأمير / عبد الله بن معمر رحمه الله وأسكنه فسيح جناته لسبب اختلف فيه وتعتبر من الدرر الثمينة وبالمناسبة فالشاعر الكبير / حميدان الشويعر شاعر هجاء من الطراز الأول وقد قالت العرب قديما ً : ( أن شعراء الهجاء إذا امتدحوا قوما فقد أصابوا وذلك لما يكون عليه من مصداقية في المدح خلاف ما يكون جاري على لسانه من هجاء ) وما يروى من شعر / الحطيئة خير شاهد على ذلك ويقول فيها :-
المال يرفـع مـن ذراريـه خانسـة= والقل يهفـي مـن رفـاع مغارسـه
ألا يا ولدي صـرف الدنانيـر عندنـا= تنطق لنـاسٍ فـي لياليـك خارسـه
وترفـع رجـالٍ بالموازيـن سلّمـت = إلى النقص من يم الحصا عاد ناكسـه
بالأملاك يامـا قلطـوا فـرخ باشـق= شيـخ علـى حـرّ برجليـه فارسـه
بها الوقت كثرت الوشـاة وصـوروا= تصوير ما لا صـار منّـي بطامسـه
يقولون مـا لا صـار منّـي ولا بـدا= شياطين ما تلقـا بهـم مـن توانسـه
إلى فاض منّي ربع كلمةٍ مـا عقلتهـا= حـذا مبغـض هـذا لهـذا اينادسـه
بنوا فوقها أصحاب الوشاة وأصبحـت= وشمـةٍ زرقـاء وبالـخـد لاعســه
تعدّ الـرّدى عنّـي ولا تنقـل الثّنـاء= كتاتيب سوء عـن شمالـي امراوسـه
إلى مات من نقّالـة الحكـي واحـد= إلى ظاهـرٍ تسعيـن مّمـا إيجانسـه
بالكـذب يا مـا فرّقـوا مـن قبيـلـه= وأدعوا منازل دارهـم فيـه دارسـه
شاهدت في الحادي شياطيـن مذهـب= أكلاّ عن القـادي نحـوس مناجسـة
وبالناس مـن يوريـك ريـا صداقـه= وهو أخذٍ سـدك ومـا قلـت بالسـه
وقالوا أهل العلم الـذي يقتـدي بهـم= أفاضل قوم زيـن القلـوب غارسـه
وقالوا أهل الفضل الذي تاجـد الثّنـاء= ترى القول فيك اليوم كثـرة نقارسـه
وأنـا قوّلونـي كذبـةٍ مـا فعلتـهـا= ولا حّطها بالـي علـى رأي هاجسـه
يقولون لـي شيـخ الحنيفـي هجيتـه= وحاشا معاذ اللّـه مـا نيـب دانسـه
واللّه رب البيت والحـرم والصّفـاء= وما شرّف المسعى إيلهـي بدايسـه
فلا قلت ما قالـوا ولا أقـول بالـذي= جيبه نقّى العـرض بيـضٍ ملابسـه
فلا ذم شيـخ ياقـف الحكـي دونـه= ولا أذم قـوم ترتكـي فـي مجالسـه
عن إتيان طرق اللاش والشّين والردى= بعيد وذاك الوجه ما نيـب ضارسـه
فلا نـاب مجنـون ولا نـاب خامـل= ولا شـرّاب خمـرٍ عتيـقٍ مهاوسـه
ولا ناب سكـران ولا فـي صرعـه= إلى اللّه عنهم مـن بلانـي بناجسـه
فقلـت لعثمـان النجيـب ابـن مانـع= وكل فتى يصفي لمـن هـو ايوانسـه
رموق لعيـن الجـار سهـلٍ جنابـه= بصيرٍ في بعض المحاكـات سايسـه
فهل ترجي لي يابـن سيـار جانـب= من العذر والهجس الذي أنت هاجسـه
وقولك فلا يصفى إلا إلى طاح طايـح= وعينـه لمثلـك بالملاقـات عابسـه
فأنا طايـح طيحـه جـدار مـراوس= ردي العـزا مـا تسمـع إلا نكايسـه
وإلا كما طيحه دريـكٍ مـن الظمـاء= بعيـد عـن الرقعـي شفايـاه يابسـه
وإلا كمـا طيحـه هزيـلٍ امقـصّـر= هزيل المواشي خايفٍ مـن فوارسـه
طاحوا بني وايل وأنـا طحـت مثلهـم= كما عاملٍ عقب السّنـا يبـس رايسـه
فقلـت لعثمـان دنّ لــي عيدهـيّـه= من قبل هـذا العـام عاميـن جالسـه
إلى سرت من دار ابن سيـار كنهـا= سبرتات حزٍم صارخـاتٍ هجارسـه
راحت مع الغيطـان والرجـم والنقـا= والحزمة العليا عـن الـزّول كانسـه
تطامس بليل القيض شـروى سفينـه= من الغرب يقعدها الصّبا مع نسانسـه
مع الصبح يوضي برقهـا مستخيلـه= غرايس نخيل في ربا العـز طامسـه
ومرها بحرف الكاف والنـون ساقهـا= غربيـة تحـد الصّبـا عـن نسانسـه
كن اشتعـال البـرق بطبـوق مزنهـا= سنا روشنٍ عالـي وزاد فيـه قابسـه
هوت مع طريف الحبل توحي رنينهـا= كما أطواب حربٍ ليلة العز راجسـه
تجر هشيـم العـام مـن كـل تلعـه= كما عش طيرٍ في ذرى الطلح داعسه
تجر أحجار حزومهـا مـن محلهـا= تحير البطاحي ويرتوي منه غارسـه
يجوش الحصا مرماتها مـع نخيلهـا= واكبوشهـا سيلهـا قهابيـب حابسـه
تفيض من الوادي على ديـرة النقـى= وحكم شيـخ مـا يصافـي مناجسـه
تفيـض علـى دار وكـار وموكـب= وحكم نضيفٍ مـا يصافـي لناحسـه
إلى الجبل الرعن الذي ياجـد الـذرا= لمن خاف من صفق الذرا عن نسانسه
عزيز الدّار عبـداللّـه بـن معمّـر= أمين وحيش ليـن خمسـي تخامسـه
خذا العدل من كسرى ومن حاتم الصخا= ومن أحنفٍ حلمه ومن عمر هاجسـه
أنـت شّـط النّيـل ما أنتـ بنقـعـه= إلى غـط فيهـا والـغ قيـل ناجسـه
وهو مارثة الدّيـن والجـود والهـدى= بعيدٍ عن أدناس الـردى مـا يوانسـه
هزبر التلاقي وحش الطرف والحمى= وراعي جفانٍ تجري على الخد دانسه
وضيف العشا يلقى العشا حول بيتـه= ونسر الضحى يلقي الغدا في مداوسة
وإن قنصت شيخانها فـي حصونهـا= فهـو فيـه همـات توامـا عرامسـه
صفي نقي ما يرافـق بخدعـه = إلـى من بعض الشيخان خشها في مجالسه
بعيد مجال الرّاي مـا يسفـك الدّمـاء= من اللّه والضّـد المشاحـي إيلابسـه
على العدا يا مـا صبّـح مـن قبيلـه= وياما ليّعوا مـن دار قـوم فوارسـه
فارسٍ ذكر فيه خصلتين مـن الثنـاء= وزدت ثالثـه ورابعـه ثـم خامسـه
كريم علـى الأقفـا صمـتٍ وهيبـه= وثوب الثّناء في عصرنا اليـوم لابسـه
وإن أدبحت ركاب خيلـه عـن القنـا= وراحن طفّـح عـن حنايـا كرادسـه
لـه سابـقٍ لا شافـت الخيـل مدبحـه= فهي بـه عرجًـا للملابيـس دايسـه
فأنا لي عن جميـع المدانـس مجنـب= حاشا فلا قلت الـذي أنـت هاجسـه
لك اللّه بالأنعـام والليـل والضحـى= وياسيـن والحشـر معهـن خامسـه
فلا فاض من فاهي على الغير كلمـة= حذا حب من أحيا من الديـن دارسـه
فلا كن عذري عـن حكايـا مناجـس= رماني بها سلـبٍ تعاقـب رسايسـه
والخاتمه أنّي فلا أبـدي فيـك كلمـة= فإن أبديتهـا فأنـا وقـود أُمّ عابسـه
يا شيخ اقبل عذر مـن جـاك طايـح= إلى اللّه ثـم إليـك والكـف بايسـه
إن كنـت للديـن الحنيفـي متـابـع= محمد عفى عن كعب وأنت تجالسـه
فإن كان ما لي مذهب عن الغيض ما ترى= ولا ظن مثلـك للوجاهـات عاكسـه
إن قبلت عذري قبلـك اللّـه بالهـدى= وإلا كم قريص يموت ما شاف قارصه
وصلوا علـى خيـر البرايـا محمـد= ما غـرد القمـري بخافـي غرايسـه

والشاعر الكبير / حميدان الشويعر هو / حمد السياري وهو أحد أشهر أعلام الشعر النبطي في منطقة نجد في الجزيرة العربية ولد في بلدة القصب في إقليم الوشم شمال غرب الرياض وعاش في القرن الثاني عشر الهجري ( الثامن عشر الميلادي ) يقال : أنه توفي عام 1188هـ وقيل : قبل ذلك أو بعده واسمه الحقيقي / حمد بن ناصر السياري من أسرة السيايرة من بني خالد وإنما " الشويعر " ( تصغير شاعر ) لقب لحق به أو ربما لقّب به نفسه و " كان قصيراً ذكياً وحاداً وفقيراً أيضاً كما يتضح في شعره ومن شعره أيضاً يتضح أنه قرأ في أشعار العرب وأخبارهم وكان له رحلة مشهورة إلى العراق " واشتهر / حميدان بالهجاء فهجا الكثير من أعلام وبلدان نجد في زمانه كما هجا بلدته وجماعته وأبناءه وحتى نفسه حتى شبّهه البعض بــ / الحطيئة لكنه اشتهر أيضاً بقصائد النصح والحكمة ولا زالت أشعاره تتردد على ألسنة الناس في نجد إلى اليوم ومن شعره قوله :-
لي ديـرة ماهـا هـماج ومدنهـا = خـراب وإن طالعتهـا مـع نفودهـا
لكن تلاعي البوم من فوق حصنها= فداوية تبغى العشـا من وفودهـا

ومنه أيضا :-
لا تضـم الـذي مــا تخـلـي الرفـيـق = غـايــب رجـلها أو بــعــد حــاضــر
الوعـد مثـل مـا قال كـحـي وأكــح= في قيام العشر وإن ظهرت اظهري
واقعـدي عنـدنـا لـيـن هم يظـهـرون= واظـهــري والمـطـوع بـهـم يـوتــر
يـا عسـى جنسهـا دايـم مـا يعيـش= عنـد الاجــواد وان عـاش مــا يكـثـر

ومنه أيضا :-
يا عيال افزعوا لي على ذا العجوز= ليتهـا غيبـت فــي غـويـط الـثـرى
مـن جـواز الصبـا جعلهـا مـا تعـود = البطن مـا ظهـر والظهـر مـا عـرى

ومنه أيضا :-
الله مــــن قــــوم يــــا مــانـــع= أمــســى جـاهـلـهـا شـايـبـهــا
إن جـيــت أحـاكــي واحــدهــم= عــــــن الـــديـــره ونـوايــبــهــا
قـال إنــي شـويـخ مــن قبـلـك= جــــــدي عـــفـــى جـوانـبــهــا
قـلــت ونعـمـيـن فـــي جـــدك= والـخـيـبــة فـــــي عـواقـبــهــا

ومنه أيضا :-
مدحته بجهل قبـل عرفـي فيـا أسـف = عـلـى مــدح مـزغـول بـغـيـر اشـهــار
فياليت عرفي قبل مدحي بمن هفـت= عـمـوقــه وخــالــه مـهـنـتـه جـــــزار
ترى الأصل جذاب على الطيب والردى= فــلا شـــك نـــق الـحــب يـــا الـبــذار

ومنه أيضا :-
النيـة شـانـت ما زانــت= صارت لـفـلان وفـلانه
الحصني يمشي ديقــــــان= والبومه صارت شيهانـه
المسجد بابه مـا طـرف = ادخل يا اللي فيك ديانه

وببراءة وبساطة ونقاء وشموخ ابن القرية النجدية يحدثكم رئيس تحرير صحافة نجد الشاعر الكبير / حميدان الشويعر المشهور رحمه الله وأسكنه فسيح جناته فيقول ناصحا لمن يريد أن يزوج ابنته :-
إلى جاء ثور يخطب بنتك= فاضرب رجله وقل له قف
والله ما يســــوى ملــــكتها= ولا يســـــوى قــــــــرع الدف
وما يسوى والله ضــــيفتها= ولا يســــوى ضــلف وخــف
يظهر بنــــتك من بــــيتك= ويذوقـــها جـــوع وحـــــــف
إن سلمت من ضربه بيده= ما سلـــمت من بـف وتـــــــف
يروحــن حــيل ومــــلاط= ويجــن لقــــح ومــــــــــردف

ويقول في الحكمة :-
طالب الفضل من عند الشحاح= مثل مهدي وقت الصرام لـــقاح
أو مثل طابخ الفاس يبغي مرق= أو مثل حالب التيس يبي مــــناح
أربـع (ن) يرفـعن الفتـى بالعـيــون= الظفر والكرم والوفا والصـــلاح
وأربـع (ن) يـنزلن الفتـى للهـوان= البخل والجبن والكذب والسـفـاح

ويقول أيضا :-
ياذا افتهم مني جوابٍ يشترا=مثل اللوالي في اعقودٍ تنشرا
واللا في شمس مستنيره بالضحى=أعطيك حال الناس يا هذا ترا
من جاد سمته جاد في هذا وحده=والمرجله ما هي ورثٍ تحجرا
تلقى الجماعه من شجرةٍ وحده=وطبوعهم مختلفه ربي يقدرا
يطلع بهم خطوى الكذوب الماهر=غوج ولوجود عنانه يطمرا
ومن الجماعه شايخ متشيخ=كل النوايب يتفي عنها ورا
إليا مشى بالسوق لا هو ملوذع=عن خاطر يقضب اقطابه ما درا
ومن الجماعه حاملٍ متحمل=ما فات يوم في حياته ما قرا
كل مالفا من ضيف دور بيته=بيته دايم سوات العد عدٍ يذكرا
وفيهم سوات الديك رزة عنقه=ما زاله زول (ن) بفعل (ن) يخبرا
ومن الجماعه كالضبيب المنتفخ=متبختر يسحب ثويبه من ورا
كن الضعيف شايل (ن) سبع الطبق=هو ما درا إنه خف ريش الحمرا
ومن الجماعه من ينط بمرتبه=بالدين لو هو ما يخط وقرا
يدرق بدين الله دين غادر=والله عليم (ن) بالذي هو أضمرا
ومن الجماعه لوقي سلوقي=سملق ماله مكان يخبرا
وإليا حلف وإليا يمينه قاطع=والسيّنه باللطلطه ما يصدرا
ومنهم هميلةٍ كبير حوضها=لا هي بتثمر ولا فيها ذرا
ومنهم كنه دقلةٍ قنعه=دب الليالي حوضها ما يحفرا
يدعون للكرمه ولا يدعونه=فلا حصل شور عنهم يقصرا
وإن جاء خساره فهو الأول منهم=غصبٍ على دقنه وماله يحجرا
وأحدٍ يشد إليا حربوا جماعته=يم القطيف أو الحسا يتيجرا
ولولا رجال راح ماله صلحه=وإن قال شيء ديح دوح أم الجرا
وفيهم حي اقليب فيه مروه=والخبل ما يعطيك من رطب الثرا
لكن لو بالتمني ما يموت ثلاثه=وباقي الجماعه موتهم حق ترا
الظفر بفعله والكريم بماله=واللي يخلص مشكلٍ بين الورا
وباقي الجماعه هم ضيوف القريه=وأكثر عراقي الجماعه أكثرا

وأعتذر مقدما عنما ورد في القصيدة الاّتية من بعض الألفاظ ولأن القصيدة مشهورة وسمعتها كثيرا منقوصة ومحرفة وبعد بحث طويل وجدتها ولله الحمد فأنقلها لكم كاملةمع شرحها باسم قصيدة ظهرت من الحزم لــ / حميدان الشويعر رحمه الله وأسكنه فسيح جناته .

حول القصيدة :-

والقصيدة هي في هجاء بعض قرى إقليمي سدير والوشم في نجد وهي من أشهر قصائد الهجاء في الشعر النبطي وربما أشهرها على الإطلاق مع العلم أن قصائد الهجاء قليلة جداً في الشعر النبطي مقارنة بالشعر الفصيح وقد قال الشاعر هذه القصيدة بعد عودته إلى بلدته القصب قادماً إليها من البصرة ( وقيل من الزبير ) من أرض العراق وكان قد مر في طريقه على عدد من بلدان سدير والوشم فأحسن بعضهم وفادته وامتنع آخرون وتبدأ القصيدة بوصف خروجه من العراق إلى نجد وما أن يدخل نجد حتى يخرج له " الجوع " في صورة رجل بملابس ممزقة فيتحادث الشاعر مع " الجوع " الذي يسميه " أبو موسى " ثم ينقل الشاعر ما أخبره به الجوع من " علوم " حول أهل القرى فيمدح من أكرمه منهم ويهجو من امتنع عن ذلك والأرجح أنه قال القصيدة قبل نشاط حركة الإصلاح على يد الشيخ / محمد بن عبدالوهاب رحمه الله وبزوغ نجم آل سعود في نجد والقصيدة منشورة في ديوان / حميدان الشويعر رحمه الله كما ترد في بحث عن / حميدان الشويعر لــ / عبد الله بن ناصر الفوزان بعنوان " صحافة نجد المثيرة في القرن الثاني عشر " إلا أن الفوزان حذف منها معظم الكلمات المسيئة .

حول لهجة القصيدة وطريقة القراءة :-

القصيدة بلهجة أهل نجد ولذلك يجب أن يراعى في قراءتها بعض الأمور أهمها :-

لا يوجد " مدّ اللين " الموجود في الفصحى ( مثل " عـَيْن " و " عَوْن " ) وإنما يجب قراءة المدّ في مثل هذه الكلمات بالطريقة العامية وسيشار إلى مثل هذا المد بوضع سكون على حرف المد مثل : " بـَيْت " حرف القاف ينطق مجهوراً أي كالجيم المصرية ويمكن في بعض المواضع نطق القاف بـ " دْز " ( دال ساكنة وزاي متحركة ) وسيشار إلى تلك المواضع بكتابة القاف بالخط العريض وحرف " الضاد " ينطق " ظاء " ( مثلاً : " مضمونه " تنطق " مظمونه " ) ويكثر في اللهجة النجدية ابتداء بعض الكلمات بحرف ساكن يليه حرف مفتوح ( مثل " ظـْهَرة " وتنطق تقريباً مثل " اظْـهَرْة " وليس بفتح الظاء ( ظـَهْرة ) كما في الفصحى ) وفي هذه القصيدة يجب الالتزام بهذا النطق خصوصاً في الكلمة الأخيرة من كل بيت كي يستقيم الوزن والقافية وتأتي بعض الكلمات بتنوين وهو ضروري لاستقامة وزن القصيدة والتنوين في جميع الأحوال هو تنوين كسر وسيشار إلى تلك الكلمات في مواضعها بعلامة التنوين وبعض الكلمات التي تأخذ همزة قطع في الفصحى تأخذ همزة وصل في اللهجة العامية مثل كلمة " أهل " ولذلك تم حذف همزات القطع من تلك الكلمات ( مثل " واهل العطّار " تنطق " و َهـْل العطَار " وتعني أهل بلدة العطار ) والقصيدة على وزن " الدحّة " وهو ليس من العروض الخليلية لأنه يتكون بشكل شبه كامل من مقاطع طويلة ( أي متحرّك يتبعه ساكن ) : ----/----. والكلمات الموضوعة بين قوسين مثل ( العطار ) هي أسماء قرى أو أماكن والقصيدة :-
ظـَهَرْتِ مْـن الحزْم اللي بَه=سـِـيد السادات مْـن العْشـَرَه [1]
وحطََيْتْ ( سَنام ٍ) باليـِمْنى=وْ وَرَدْت ( الرقـْعِـي ) مـِن ظـْهَرَه [2]
ولـِقَيـْت الجوع أ ُبو موسى=بانٍ لَـهْ بـيْـتٍ في الحـْجـَرَه [3]
علَيـْه قطـَيـْعَة دِسـْمالْ=و بْـشـيْتٍ مـِـنـْبـِــقـْر ٍ ظـْهـَرَه [4]
وحـاكـانـي وحاكيـْتـَهْ=وعـَطاني عـِلـْم ٍ له ثـْمـَره [5]
ما يـِرْخـَصْ عندي مـَضـْمـُونَه=واقول بعـِلـْمَـه و خـْبـَرَه
( الز ِّلْـفي ) فيه زْغيـْويّة=أ َوْي دْحـوش ٍ بـِ ( جْـزَرَه ) [6]
واهل ( مـْغـِيرَه ) ما بْـهم خـِيرة=واميرهم ذاك القـْذَرَه [7]
و ( الخـَيْـس ) بـْويـْلـِيدٍ مَسـْقى=ضـْبَيـْب ٍ لاجـِي لَـهْ بـِوْعَـرَه [8]
ومن قابـَل ( خـَشـْم العَرْنـِيّه )=فالخاطر منقولٍ خـْطـَرَه [9]
ومن قال أنا مثل سليـْمان=كَـرْم السامع، ياكـِلْ بـْعَرَه [10]
و ( الفَيـْحا ) دِيرة عثمان=ومـْقابـِلـْها دِيرة الزّيـَرَه [11]
واهل ( جـْلاجـِل ) نـْعيْميّه=وَرا الباب ما مـِن ظـْهَره [12]
واهل ( التوَيـْم ) راس الحيّه=من وطاها ينقل خـْطـَرَه [13]
واهل ( الداخله ) النواصـِرْ=خاطرْهم مـَقْـطوع ٍ ظـْهـَره [14]
ابن ماضي راعي ( الروْضه )=ياخـِذْ منهم ربـْع الثـّمـَرَه [15]
وابن نـْحـِيط راعي ( الحـْصـُون )=الداشـِر رَضـّاع البـْقـَرَه [16]
واهل ( الحوطه ) واقـُصـْراهـُم=نـِصـْف ٍ ( ...... )ْ ونـِصـْف ٍ مَـرَه [17]
واهل ( العـَطـّار ) عـْرَيـْنات=الله يـِقطع ذيك الشـْجـَرَه [18]
واهل ( عـْشـَيْرَهْ ) مـْنـَيـْعات=أ َوْي رْجال ٍ بـْذيك الـظـْهَـرَه [19]
واهل ( العوْده ) عند النـَّدْوه=عـِدّ أ ُخـَيـِّك ْ وعـِدّ عـْشـَرْه [20]
واهل ( الحـْرَيـِّق ) جـحـْر ٍ ضـَيّـق=يالله ياخـِذ ْ اللي حـْفـَرَه [21]
واهل ( تـْميـْر ) قـْريـْريشة=ما شال العير شال ظـْهـَرَه [22]

هــــــــــامـــــــــش :-

أي خرجت من الموضع الذي به قبرالصحابي الجليل / الزبير بن العوام رضي الله عنه من العشرة المبشرين بالجنة يعني بذلك أنه خرج من بلدة الزبير .

سنام : جبل يقابل الخارج من الزبير جنوباً والرقعي مورد ماء في الطريق من العراق إلى نجد وهو حالياً منفذ حدودي بين السعودية والكويت ومعنى البيت : وضعت جبل سنام على يميني ثم توجهت إلى الرقعي أي بعد أن مررت بالرقعي قابلني الجوع ويصوّر الجوع بصورة رجل اسمه / أبو موسى قد اتخذ بيتاً من حجر .

قطيعة : تصغير " قطعة " دسمال : نوع رديء من القماش بشيت : تصغير بـِشـْت وهي العباة ويسمى أيضاً المشلح منبقر : من " البقْر " وهو الخرق يعني أن العباءة بها شق واسع من الخلف فلا تقي من البرد كناية عن الفقر والبؤس .

حاكاني وحاكيته : أي كلّمته وكلّمني وتنطق " حاتْـساني وحاتـْسيْته ".

الزلفي وجزرة بلدتان متجاورتان في شمال نجد زغيوية : أهل حرب ونزاع أو أهل نشاط وحركة .

دحوش : رجال ضخام أوْي : كلمة تفيد التعجّب أي يا لهم من دحوش في جزرة .

أي أهل بلدة مغيرة : لا خير فيهم أميرهم قذر .

الخيس : بلدة قرب الزلفي بويليد : تصغير بولاد وهو الحديد الصلب ويسمى أيضاً فولاذ مَـسْـقى : مصبوب . ضبيب : تصغير ضبّ لاجي له بوعرة : أي ملتجئ إلى مكان وعر أي أن الخيس مثل الحديد الصلب أو مثل ضب ملتجئ إلى مكان وعر كناية عن مناعتهم في بلدهم .

خشم العرنية : جبل قرب بلدة الغاط الخاطر : الضيف أو الزائر يقصد أن الزائر إذا اقترب من بلدة الغاط علم أن لا خطر عليه أو علم أنه سيلقى وفادة كريمة .

سليمان : هو / سليمان السديري أمير الغاط. بعره : فضلاته يقول : من ادعى أنه مثل / سليمان السديري في قدره فليأكل بعره وكرْم السامع : جملة احترازية تقال عند ذكر ما لا يستحسن ذكره كالبعر .

الفيحا : لقب لمدينة المجمعة عثمان : عثمان بن حمد الشمري أمير المجمعة ديرة

الزيرة : يقصد بلدة حـَرْمة وهي ملاصقة للمجمعة .

يقول إن أهل بلدة جلاجل بهم نعومة أو ربما يقصد أنهم مثل الغنم النعيمية وهم لا يخرجون للزائر وإنما يحادثونه من خلف الباب كناية عن البخل أو عن الجهل بأصول التعامل مع الغريب .

الحيّة : الثعبان أي أن أهل التويم مثل رأس الثعبان من وطأها بقدمه هاجمته وقد ورد البيت بروايات أخرى .

الداخلة : بلدة صغيرة قرب روضة سدير وأهلها يقال لهم النواصر يقول إن الضيف الذي يحل عليهم سيخيب أمله لأنه لن يحصل منهم على معونة .

راعي الروضة : أي أميرها والروضة هي بلدة روضة سدير يقصد أن / ابن ماضي أمير روضة سدير يفرض على النواصر أتاوة مقدارها ربع ما ينتجونه من الثمار .

الحصون : بلدة في سدير وأميرها / ابن نحيط. الداشر : سيء الخلق يعني أنه يرضع من ثدي البقرة مباشرة ولعل المقصود أنه لا يريد أن يحلب البقرة في وعاء خوفاً من أن يسمع أحد صوت اللبن وهو يدرّ فيه فيضطر إلى إكرامه .

الحوطة : هي حوطة سدير وهي غير حوطة بني تميم التي في جنوب نجد وا قصراهم : أي ما أقصرهم ( صيغة تعجّب )

العطار : بلدة في سدير والعرينات هم العشيرة التي تسكنها وقد قال عنهم المؤرخ الأستاذ / مقبل الذكير رحمه الله بعدما ذكر بيت / حميدان الشويعر رحمه الله : " العطار : من قرى سدير، لم قف على تاريخ تأسيسه ولكن من الثابت أنه موجود بالقرن العاشر الهجري، سكانه نحو ( .... ) وأكثرهم من العرينات، وهم أهل حركات وكثيري التعدي على مجاوريهم، ولا يركنون إلى السكون، لهم حوادث كثيرة لا نرى كبير فائدة بذكرها وفي سنة 1136هـ وقع كل وغلاء عظيم، وغارت آبار أكثر بلدان سدير وجلا أهل سدير وكثير من أهل نجد إلى الحسا والعراق، وكذلك أهل العطار، قد غارت آبارهم ولم يبق فيه إلا بئرين وجلا أهله، ولم يبق إلا أربعة رجال ".

عشيرة ( تصغير " عشرة " ) : بلدة في سدير وأهلها يقال لهم المنيعات ( آل منيع ) أوْي رجال : صيغة تعجّب فهو يمدحهم ويقول " يا لهم من رجال " ذيك الظهرة : تلك الظهرة والظهرة هي المكان المشرف على وادٍ .

الندوة : الوليمة التي يدعى الناس إليها أخيّك : تصغير أخيك يقول أهل بلدة العودة إذا دعوتَ أحداً منهم إلى وليمة فسيأتي بعشرة من قومه معه وفسرها آخرون على سبيل المدح بمعنى أنهم يضيفون الرجل وعشرة معه .

الحريّق ( تصغير حَريق ) : بلدة من بلدان الوشم وهي أول ما يستقبل القادم إلى الوشم من سدير يالله ياخذ : بالكاد يأخذ يشبههم بالحيوان الذي اتخذ جحراً ضيقاً بالكاد يستوعب الذي حفره فما بالك بغيره كناية عن بخلهم .

قريريش : تصغير قرّاش وهو الحطّاب العير : الحمار شال : فعل ماضِ بمعنى حمل يقول إن أهل تمير مجرّد حطّابين، يحملون الحطب على ظهورهم كما يجمل الحمير كناية عن بساطتهم وسذاجتهم . هذا والله يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف يسير مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام .


 
التوقيع



  #8  
قديم 02-16-2010, 05:21 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Exclamation ¬°•|[ [+] حــــقـــيــــقــــة الإفـــــــــــــلاس [+] ]|•°¬

بسم الله الرحمن الرحيم

إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع بن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : فعن / أبي هريرة رضي الله عنه, عن النبي / محمد صلى الله عليه وسلم أنه قال : أتدرون من المفلس, قالوا : المفلس فينا من لا درهم له ولا متاع, فقال رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم : إن المفلس من أمتي من ياتي يوم القيامة, بصلاة, وصيام, وزكاة, ويأتي وقد شتم هذا, وقذف هذا, وأكل مال هذا, وسفك دم هذا, وضرب هذا, فيعطى هذا من حسناته, وهذا من حسناته, فإن فنيت حسناته قبل أن يُقضى ما عليه اُخذ من خطاياهم فطرحت عليه ثم طرح في النار . رواه / مسلم .

وعَنْ / أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ الله عَنْهُ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : " أَتَدْرُونَ مَا الْمُفْلِسُ " قَالُوا : الْمُفْلِسُ فِينَا مَنْ لَا دِرْهَمَ لَهُ وَلَا مَتَاعَ، فَقَالَ : " إِنَّ الْمُفْلِسَ مِنْ أُمَّتِي يَأْتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ بِصَلَاةٍ وَصِيَامٍ وَزَكَاةٍ وَيَأْتِي قَدْ شَتَمَ هَذَا وَقَذَفَ هَذَا وَأَكَلَ مَالَ هَذَا وَسَفَكَ دَمَ هَذَا وَضَرَبَ هَذَا فَيُعْطَى هَذَا مِنْ حَسَنَاتِهِ وَهَذَا مِنْ حَسَنَاتِهِ فَإِنْ فَنِيَتْ حَسَنَاتُهُ قَبْلَ أَنْ يُقْضَى مَا عَلَيْهِ أُخِذَ مِنْ خَطَايَاهُمْ فَطُرِحَتْ عَلَيْهِ ثُمَّ طُرِحَ فِي النَّارِ ". أخرجه / أحمد ( 2 / 334، رقم : 8395 ) و / مسلم ( 4 / 1997، رقم : 2581 ) و / الترمذي ( 4 / 613، رقم : 2418 ) وقال : حسن صحيح . وأخرجه أيضًا / الطبراني فى الأوسط ( 3 / 156، رقم : 2778 ) و / الديلمي ( 2 / 60، رقم : 2338 ) قال الإمام / النووي في " شرح صحيح مسلم " : مَعْنَاهُ أَنَّ هَذَا حَقِيقَة الْمُفْلِس, وَأَمَّا مَنْ لَيْسَ لَهُ مَال, وَمَنْ قَلَّ مَاله, فَالنَّاس يُسَمُّونَهُ مُفْلِسًا, وَلَيْسَ هُوَ حَقِيقَة الْمُفْلِس; لِأَنَّ هَذَا أَمْر يَزُول, وَيَنْقَطِع بِمَوْتِهِ .. وَإِنَّمَا حَقِيقَة الْمُفْلِس هَذَا الْمَذْكُور فِي الْحَدِيث فَهُوَ الْهَالِك الْهَلَاك التَّامّ, وَالْمَعْدُوم الْإِعْدَام الْمُقَطَّع, فَتُؤْخَذ حَسَنَاته لِغُرَمَائِهِ, فَإِذَا فَرَغَتْ حَسَنَاته أُخِذَ مِنْ سَيِّئَاتهمْ, فَوُضِعَ عَلَيْهِ,ِ ثُمَّ أُلْقِيَ فِي النَّار فَتَمَّتْ خَسَارَته وَهَلَاكه وَإِفْلَاسه .

وكتب أحدهم قائلا : عندما تستعرض في متصفحكم صفحات منتديات الأنساب فإنك تلمح حديثا شريفا عظيما يتحدث عن البر بالأقارب وكأن هذا الحديث آخر ما أدركه هؤلاء النسابة من النبوة الأولى وهذا الحديث عندما يمر في الشريط العلوي فإنما يوبخهم وهم تحته يتقاطرون كالجعلان ذلاً ومهانه يدفعون النتن بأنوفهم ألا قبح الله الجعلان وهؤلاء المتكبرين الظالمين كان الأولى بهم أن يسموا جعلان القبائل ويسمى الأدمن الظالم ( admin ) دمنة القبيلة العظمى وكأن القول الآخر : ( إذا لم تستح فاصنع ما شئت ) شاهدا على عدم حيائهم من الله وعباده اسمحوا أن أروى قصة كاذبة وأتحدى أحداً منكم أن يروى أكذب منها دخل دمنان على أمه التي تركها لمدة عشر سنوات تركها تقاسي آلام الحياة لوحدها تعول نفسها مما تبيعه من صنع يديها كان لها ولد فتركها كانت تذكره يترائى لها في أحلام اليقضة حاملاً لها صرة من الدراهم يجلس عند قدميها يقبلها ويساعدها في الجلوس والقيام ولكن ذهبت الأشهر ثم السنة لم يحضر فنسيت دمنان لم تعد تذكره وفي ذات يوم دخل دمنان على موقع الأنساب فرأى قوله صلى الله عليه وسلم : ( تعلموا من أنسابكم ما تصلون به أرحاكم ) فانتفض دمنان معلنا نهاية التقاطع وعاد إلى أمه باكيا حزيناً وهذا الكلام ينصب على مواقع الأنساب التي تترك الحبل على الغارب لإيذاء الناس ويباركها كبيرهم وتحية تقدير وإجلال لهذا المنتدى وهؤلاء الأعضاء والقراء الكرام .

وسبب الإفلاس انعدام التواضع والأشياء بأضدادها تعرف وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر ) لأن الكبر حلية الرحمن ومن تواضع لله رفعه وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من رغب عن سنتي فليس مني وقال الله تعالى : ( فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة .... الاّية ) والكبر ضد التواضع ويكون مدعاة للتنابز بالألقاب والغيبة والنميمة والتي حرمها الإسلام وقد أخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه لا يدخل الجنة نمام ومنبعها السخرية والتي هي من داء الجاهلية نعوذ بالله منها ومن مسبباتها ومن كل نواقض المروءة والأخلاق الفاضلة التي بعث رسولنا / محمد صلى الله عليه وسلم متمما لها ومنبع السخرية الكبر والغرور واحتقار الاّخرين أعاذنا الله وإياكم من سرطان التعصب المقيت وجنبه بلاد المسلمين وأرى أن الشرارة لذلك هو أن بعض الأغمار الضعاف الذين يسبون خلق الله وما يسب الناس إلا أقلهم شأنا وأضعفهم عزما ورجولة ليغطي نقطة ضعفه بذلك من عقدة نقص يجدها لا أذهبها الله عنه وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( دعوهــا فإنها منتنة ) ويعز علينا في هذه الأيام المباركة واقع الأمة المرير وما تموج فيه من براكين الفتن حول سحق لهويتها بشتى الوسائل من قبل أعداء الله الذين يمكرون ليل نهار ويمكر الله والله خير الماكرين في هذا الوقت بالذات أرى شرذمة من حثالة المجتمع جعلت جل وقتها وجهدها للخوض في الأنساب والقدح فيها عبر المواقع والمنتديات وجميع شبكات الإنترنت بأسماء وهمية مما يجعل أبناء تلك القبائل الكريمة تصرف كل طاقتها من وقت وجهد وفكر للدفاع عن قبائلهم بدلاً من الاهتمام بقضايا الأمة ونصرة هذا الدين لذا أرجوا من الإخوة الكرام المشرفين في جميع المواقع والمنتديات حجب جميع المشاركات التي فيها غمز ولمز وإجحاف للقبائل بدلاً من تركها بحجة تفعيل الموقع ولا بد من احتساب هذا الأمر عند الله سبحانه وتعالي لآن فيه إطفاء للفتن وتضيق الخناق على القادحين إنتصاراً للهوى والشيطان وعلى الإنسان أن ينظر من أي حزب هو ؟ ولحساب من يعمل, هل هو من حزب الله المتواضع والمتخلق بالأخلاق الحسنة أم من حزب الشيطان القائم على النعرات الجاهلية والتفاخر بالأحساب والطعن في الأنساب والنظر للآخرين بعين الاحتقار, على الأخوة الكرام النظر لهذا الموضوع بعين الإعتبار حتى لا تفقد هذه المواقع والمنتديات قيمتها عندما ينصرف الناس عنها قائلين : ( دعوها فإنها منتة ) أي مواقع بث الطعن والقدح في أنساب الآخرين بدل من الاستفادة منهم عن طريق التعارف المنشود .

وقد قال الله تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيراً منهم ولا نساءٌ من نساءٍ عسى أن يكن خيراً منهن ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون ) سبحان الله العظيم فإن الذي يرى حالنا لا يكاد يصدق أن هذه آية في قرآننا نزلت علينا نحن المسلمين بكل ما تحمل من تحذير ونهي شديد عن هذه السلوكيات الذميمة ولا يكاد يصدق أننا نتلوها فلا نتأملها وتطرق أسماعنا ولكن لا نعيها بكل أسف أقول لا يكاد يصدق وهو يرى ما نحن فيه من مخالفة صريحة لهذا النهي الإلهي فهاهم بعض المسلمين يسخر بعضهم من بعض وينتقص بعضهم بعضاً وأغلب أهل بلد يرون أنهم أفضل من أهل البلاد الأخرى وأغلب أبناء قبيلة يرون أنهم أفضل من بقية القبائل الأخرى ومن هنا تنشأ السخرية والتعالي والنظرة المتنقصة وكثيرا ما نسمع كلمات الهمز واللمز والنكت والتعليقات الجارحة تطلق على قبيلة أو قبائل معينة أو على جنسية من الجنسيات فجماعة يسخرون من جماعة أخرى ويطلقون عليهم النكات والتعليقات التي يتهمونهم فيها بالغباء وآخرون يعتبرون أنفسهم أفضل من أهل البلد الفلاني لأنهم أغنى منهم وأولئك فقراء وأولئك يسخرون من هؤلاء بأنهم بدو جهلة غير متعلمين وآخرون ينتقصون أقواماً بسبب أنهم يرون أنهم أفضل منهم حسباً ونسباً وآخرون يسخرون من أناس بسبب ألوانهم وغيرها من المسببات الواهية التي لا تولد إلا الكره والبغض والحقد والحزازيات التي تزيد الفرقه وتشق الصف وتورث البغضاء بين المسلمين الذين ينبغي أن يكونوا أمة واحدة على قلب رجل واحد يسعى بذمتهم أدناهم ونظراً لأن هذا الأمر خطير وأن عاقبتهم سيئة فقد حذرنا ربنا تبارك وتعالى منه ونادانا بنداء الإيمان يا أيها الذين آمنوا : نداء تلطف ورحمة أي يامن اتصفتهم بهذه الصفة العظيمة التي اجتمعتم عليها وانظويت تحت لوائها صفة الإيمان لا الحسب ولا النسب ولا المال ولا الجاه ولا اللون ولا غيرها لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيراً منهم أي لا يهزأ جماعة بجماعة ولا يسخر أحد من أحد فقد يكون من سخر به خيراً عند الله من الساخر ولا نساءٌ من نساءٍ عسى أن يكن خيراً منهن وأيضا لا يسخر نساءٌ من نساءٍ فعسى أن تكون المحتقرة خيراً عند الله وأفضل من الساخرة ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب أي ولا يعب بعضكم بعضا ولا يدع بعضكم بعضاً بلقب السوء وإنما قال أنفسكم لأن المسلمين كنفس واحدة بئس الإسم الفسوق بعد الإيمان أي بئس أن يسمى الإنسان فاسقاً بعد أن صار مؤمناً وفي الآية دليل على أن التنابز فسق وأن الجمع بينه وبين الإيمان مستقبح وفي الحديث : ( يا من آمن بلسانه ولم يفض الإيمان إلى قلبه لا تغتابوا المسلمين ولا تتبعوا عوراتهم فإنه من يتبع عورة أخيه يتبع الله عورته ومن يتّبع الله عورته يفضحه ولو في جوف بيته ) أخرجه / الحافظ قال تعالى : ( ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون ) أي ومن لم يتب عن اللمز والتنابز فأولئك هم الظالمون حيث أنهم قد ظلموا أنفسهم بتعريضها للعذاب بسبب إقحامها في معصية الله وارتكاب ما حرم عليها .

فحم من فحم جهنم : عن / أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن الله عز وجل قد أذهب عنكم عبية الجاهلية وفخرها بالآباء مؤمن تقي وفاجر شقي أنتم بنو آدم وآدم من تراب ليدعن رجال فخرهم بأقوام إنما هم فحم من فحم جهنم أو ليكونن أهون على الله من الجعلان التي تدفع بأنفها النتن ) سنن / أبي داوود حديث رقم - 5116 -قال الشيخ / الألباني : حسن .

أنا فلان بن فلان : عن / أبي بن كعب رضي الله عنه قال : ( انتسب رجلان على عهد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال أحدهما : " أنا فلان بن فلان، فمن أنت لا أم لك ؟ "، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( انتسب رجلان على عهد / موسى عليه السلام، فقال أحدهما : " أنا فلان بن فلان - حتى عد تسعة -، فمن أنت لا أم لك ؟ "، قال : " أنا فلان بن فلان بن الإسلام "، فأوحى الله إلى / موسى عليه السلام أن هذين المنتسبين : أما أنت أيها المنتمي أو المنتسب إلى تسعة في النار، فأنت عاشرهم، وأما أنت يا هذا المنتسب إلى اثنين في الجنة، فأنت ثالثهما في الجنة ) رواه الإمام / أحمد .

تعلموا من أنسابكم ما تصلون به أرحامكم : وعن / أبي هريرة رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( من سره أن يبسط له في رزقه وأن ينسأ له في أثره فليصل رحمه ) رواه / البخاري و / الترمذي ولفظه ( صحيح ) قال : ( تعلموا من أنسابكم ما تصلون به أرحامكم فإن صلة الرحم محبة في الأهل مثراة في المال منسأة في الأثر ) وقال حديث غريب ومعنى منسأة في الأثر يعني به الزيادة في العمر انتهى . 2520 - ( صحيح ) صحيح الترغيب والترهيب .

كفر الطعن في النسب : عن / أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ( اثنتان في الناس هما بهم كفر الطعن في النسب والنياحة على الميت ) رواه / مسلم .

توضعوا : قال : عليه الصلاة والسلام : ( إن الله أوحى إلي أن توضعوا حتى لايبغي أحد على أحد، ولا يفخر أحد على أحد ) رواه / مسلم، وعدّ النبي – صلى الله عليه وسلم – التفاخر بالأنساب من أخلاق الجاهلية فقال : ( أربع في أمتي من أمر الجاهلية لا يتركونهن : الفخر في الأحساب، والطعن في الأنساب ) رواه / مسلم .

الجاهلية : " أما بعد أيها الناس, فإن الله قد أذهب عنكم عبية الجاهلية, الناس رجلان : بر تقي كريم على ربه, وفاجر شقي هين على ربه, ثم تلا : ( يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر و أنثى وجعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا ) حتى قرأ الآية, ثم قال : أقول هذا وأستغفر الله لي ولكم ". 2803 قال / الألباني في " السلسلة الصحيحة " 6 / 719 .

تعاظمها بآبائها :يوم فتح مكة, فقال : ( يا أيها الناس إن الله قد أذهب عنكم عبية الجاهلية وتعاظمها بآبائها, فالناس رجلان : رجل بر تقي كريم على الله, وفاجر شقي هين على الله, والناس بنو آدم, وخلق الله آدم من التراب, قال الله : ( يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر و أنثى ... ) إلى قوله : ( إن أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير ) أخرجه / الترمذي ( 3266 ) والبيهقي ( 2 / 8 )

الحديث الحسن : عن / عائشة قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( تخيروا لنطفكم وأنكحوا الأكفاء وأنكحوا إليهم ) ( حسن ) الصحيحة 1067 .- ابن ماجة -

عن / أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أتاكم من ترضون خلقه ودينه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض ( حسن ) الارواء 1868، الصحيحة 1022 .- ابن ماجة -

( مِنْكُمْ مَنْ يُرِيدُ الدُّنْيَا وَمِنْكُمْ مَنْ يُرِيدُ الْآَخِرَةَ ثُمَّ صَرَفَكُمْ عَنْهُمْ لِيَبْتَلِيَكُمْ وَلَقَدْ عَفَا عَنْكُمْ وَاللَّهُ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ (152) ) سورة اّل عمران .

ومن أهم أسباب دخول النار بعد اللإفلاس كبائر الذنوب وهي كل ذنب ختم بلعن أو عذاب أو غضب أو حد في الدنيا ومن قذف المحصنات الغافلات الطعن الصريح في الأنساب بالبعد عن المنهج الصحيح في وسائل الإثبات وهنا أبين بعض المنهيات والمحذورات في السير على هذا المسلك الوعر الذي انتشر كانتشار النار في الهشيم .

1ـ الطعن في الأنساب طريق إلى الكفر كما ورد في الحديث النبوي الشريف : ( اثنتان في الناس هما بهم كفر الطعن في الأنساب والنياحة على الميت )

2ـ الطعن في الأنساب من أمور الجاهلية : كما ورد في الحديث النبوي الشريف : ( أربع في أمتي من أمر الجاهلية لا يتركونهن ـ الفخر بالأحساب، والطعن في الأنساب، والاستسقاء بالنجوم، والنياحة على الميت )

3ـ الطعن في الأنساب قذف للمحصنات ومن السبع الموبقات قال تعالى : ﴿ وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَ لا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَدًا وَ أُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ﴾ وقال تعالى : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ ﴾ وفي الحديث النبوي الشريف : ( اجتنبوا السبع الموبقات .. ) فذكر منهم قذف المحصنات الغافلات المؤمنات والقذف من أشنع الذنوب، وأبلغها في الإضرار بالمقذوف والإساءة إليه، كان التحذير منه في القرآن الكريم شديداً، ومقروناً بما يردع الواقع فيه من العقوبة والقذف الذي يوجب الحد هو الرمي بالزنا أو اللواط أو ما يقتضيهما كالتشكيك في الأنساب .

4ـ الطعن في الأنساب فيه الإستطالة في عرض أخيه المسلم قال تعالى : ﴿ وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَ إِثْمًا مُبِينًا ﴾ المعنيّون بالوعيد في هذه الآية هم الذين يستطيلون في أعراض المسلمين ظلماً وعدواناً ( أي ينسبون إليهم ما هم برآء منه لم يعملوه ولم يفعلوه " فقد احتملوا بهتاناً وإثماً مبيناً " وهذا هو البَهت الكبير : أن يحكيَ أو ينقل عن المؤمنين والمؤمنات ما لم يفعلوه على سبيل العيب والتنقص لهم ) كما قال ابن كثيرٍ في تفسيره وكما في الحديث النبوي الشريف : ( ‏إِنَّ مِنْ ‏أَرْبَى ‏‏الرِّبَا الاسْتِطَالَةَ ‏ ‏فِي عِرْضِ الْمُسْلِمِ بِغَيْرِ حَقٍّ ‏) والمنهي عنه في هذا الحديث هو إطالة اللسان ‏في عرض المسلم؛ باحتقاره والترفع عليه, والوقيعة فيه بنحو قذفٍ أو سبٍ, وإنما يكون هذا أشد تحريماً من المراباة في الأموال لأن العرض أعز على النفس من المال‏، كما قال أبو الطيب العظيم آبادي في ( عون المعبود )

5ـ الطعن في الأنساب واقع بين الغيبة والبهتان : وقد نص الله سبحانه وتعالى على ذمها في كتابه الكريم وشبه صاحبها بآكل لحم الميتة كما قال تعالى : ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ ﴾ كما في الحديث النبوي الشريف : ( يا معشر من آمن بلسانه ولم يؤمن بقلبه لا تغتابوا المسلمين ولا تتبعوا عوراتهم فإنه من تتبع عورة أخيه تتبع الله عورته ومن تتبع عورته يفضحه ولو في جوف بيته ) وكما في الحديث النبوي الشريف : ( الغيبة ذكرك أخاك بما يكرهه فإذا كان فيه فقد اغتبته وإذا لم يكن فيه فقد بهته ) فالطاعن في الأنساب لا محالة واقع بين محذورين إما الغيبة أو البهتان والعياذ بالله .

6ـ الطعن في الأنساب فيه أذية لأولياء الله ومعادتهم : قال تعالى : ﴿ وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا ﴾ وقال تعالى : ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْماً بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ ﴾ وكما في الحديث النبوي الشريف : ( من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب )

7ـ الطعن في الأنساب فيه من الفحش والسب وبذاءة اللسان : كما في الحديث النبوي الشريف : ( إياكم والفحش فإن الله تعالى لا يحب الفحش ولا التفحش ) وفي الحديث الآخر : ( ليس المؤمن بالطعان ولا اللعان ولا الفاحش ولا البديء ) وفي الحديث أيضا : ( سباب المؤمن فسوق وقتاله كفر )

قال نبينا الكريم وقدوتنا الصادق الأمين صلى الله عليه وسلم : ( أربع في أمتي من أمر الجاهلية لا يتركونهن : الفخر بالأحساب, والطعن في الأنساب, والاستسقاء بالنجوم, والنياحة على الميت ) رواه مسلم ( 934)

قال الشيخ الإمام العلامة / سليمان بن عبد الله بن الإمام المجدد / محمد بن عبد الوهاب وهو يشرح هذا الحديث العظيم في كتابه القيم : " تيسير العزيز الحميد في شرح كتاب التوحيد " ص 389 : ( قوله الفخر بالأحساب أي : التشرف بالآباء والتعاظم بِعَدِّ مناقبهم ومآثرهم وفضائلهم, وذلك جهل عظيم, إذ لا شرف إلا بالتقوى, كما قال تعالى : ( وما أموالكم ولا أولادكم بالتي تقربكم عندنا زلفى إلا من آمن وعمل صالحا ) الآية, وقال تعالى : ( إن أكرمكم عند الله أتقاكم ), وروى / أبو داود عن / أبي هريرة مرفوعا : ( إن الله قد أذهب عنكم عُبِّيَّةَ الجاهلية وفخرها بالآباء, مؤمن تقي, أو فاجر شقي, الناس بنو آدم, وآدم من تراب, ليدعنَّ رجالٌ فخرَهم بأقوام إنما هم فحم من فحم جهنم, أو ليكونن أهون على الله من الجعلان التي تدفع بأنفها النتن ), و ( الأحساب ) : جمع حسب, وهو ما يعده الإنسان له ولآبائه من شجاعة وفصاحة ونحو ذلك وقوله والطعن في الأنساب أي : الوقوع فيها بالذم والعيب, أو بقدح في نسب أحد من الناس, فيقول : ليس هو من ذرية فلان, أو يعيره بما في آبائه من المطاعن, ولهذا لما عير / أبو ذر رضي الله عنه رجلا بأمه, قال النبي صلى الله عليه وسلم لــ / أبي ذر : ( أعيرته بأمه ؟! إنك امرؤ فيك جاهلية ) متفق عليه, فدلَّ ذلك أن التعيير بالأنساب من أخلاق الجاهلية وفي الحديث دليل على شهادة أن / محمدا رسول الله, لأن هذه الأخبار من أنباء الغيب, فأخبر بها النبي صلى الله علي وسلم, فكان كما أخبر ) انتهى كلامه رحمه الله وهو كلام جميل, فالواجب علينا إخواني في الله أن نحذر من الوقوع في هذه الخصال, وأوصي نفسي وإياكم بتعلم العلم الشرعي, فبه نعلم ما يحب الله عز وجل فنفعله, ونعلم ما يكرهه عز وجل فنكرهه, والحمد لله رب العالمين .

ومن أعظم أسباب دخول النار الكبائر وهي : الذنوب التي ختمت بلعن أو عذاب أو غضب أو حد في الدنيا ومنها الإفساد في الأرض وتقطيع الأرحام وقذف المحصنات الغافلات المؤمنات ومن نسب نفسه إلى غير أبيه أو العبد الذي ينتمي إلى غير مواليه وكلها تجتمع في الطعن بالأنساب فمن قذف المحصنات الغافلات الطعن الصريح في الأنساب بالبعد عن المنهج الصحيح في وسائل الإثبات وهنا أبين بعض المنهيات والمحذورات في السير على هذا المسلك الوعر والذي انتشر بين الجهلة والشعوبيين كانتشار النار في الهشيم وفي قذف المحصنات الغافلات المؤمنات قال الله تعالى : ( إن الذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات لعنوا في الدنيا والآخرة ولهم عذاب عظيم (23) يوم تشهد عليهم ألسنتهم وأيديهم وأرجلهم بما كانوا يعملون (24) ) ( سورة النور، الآيات : 23، 24، 25 )

والقذف هو الرمي بالفاحشة، بأن يرمي إنساناً بريئاً بقوله : إنك قد زنيت، أو هذا زان، أو هذه زانية، وهو كاذب عليهم لا شك أن هذا بهتان وظلم وكذب ورمي لمسلم بريء بفاحشة لم يعملها، وإلصاق له بتهمة يظهر شناعتها، فيلام بها ويعاب عليها .

فلأجل ذلك استحق العقوبة كل من رمى إنساناً بريئاً بفاحشة وهو عالم بأنه بريء، قال تعالى : ( والذين يرمون المحصنات ثم لم يأتوا بأربعة شهداء فاجلدوهم ثمانين جلدة ولا تقبلوا لهم شهادة أبدا وأولئك هم الفاسقون (4) إلا الذين تابوا من بعد ذلك وأصلحوا ) ( سورة النور، الآيتان : 4، 5 ) فقد عاقب الله من رمى مؤمناً بفاحشة بثلاث عقوبات :-

الأولى : الجلد ( فاجلدوهم ثمانين جلدة )

الثانية : رفض الشهادة ( ولا تقبلوا لهم شهادة أبداً )

الثالثة : الحكم عليهم بأنهم فاسقون ( وأولئك هم الفاسقون )

وعن / أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( كل المسلم على المسلم حرام : دمه وماله وعرضه ) ( رواه / مسلم ) وعن / أبي هريرة رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( من قذف مملوكه وهو بريء مما قال، جلد يوم القيامة إلا أن يكون كما قال ) ( متفق عليه )

ويلحق بهذه الكبائر كل ما يشبهها أو يقاس عليها، مما يدخل فيه الوعيد، أو مما فيه مفسدة للأمة، وقذف المحصنات من الذنوب والمعاصي التي يظن البعض أنها من الصغائر فيستهين بها ولا يلقي لها بالاً فليكن المسلم على حذر منها، فإن من وقع فيها ولم يتب كان على خطر عظيم، وإن ربك لبالمرصاد وإن جهنم موعدهم أجمعين إلا من تاب وآمن وعمل عملاً صالحاً، فنرجو الله له المغفرة والرحمة، والله غفور رحيم فاتقو ا الله عباد الله في أعراض الناس, غدا لديكم زوجات وبنات ترجون من الله لهن الستر, ألا تخافون أن يبتليكم الله بما اتهمتم به عبادة, أين أنتم من الوعيد الشديد في كتاب رب العرش المجيد اللهم استر المسلمين والمسلمات واحفظهم من كل حاقد وفاسد .

أتدرون من المفلس ؟

انظروا فهم الصحابة رضوان الله عليهم واعتبروا قال الله تعالى : ( إِنَّ الَّذِينَ هُم مِّنْ خَشْيَةِ رَبِّهِم مُّشْفِقُونَ 57 وَالَّذِينَ هُم بِآيَاتِ رَبِّهِمْ يُؤْمِنُونَ 58 وَالَّذِينَ هُم بِرَبِّهِمْ لَا يُشْرِكُونَ 59 وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوا وَّقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ 60 أُوْلَئِكَ يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَهُمْ لَهَا سَابِقُونَ ) [ المؤمنون : 61،57 ] وعن / عائشة رضي الله عنها قالت : { سألت رسول الله عن هذه الآية فقلت : أهم الذين يشربون الخمر ويزنون ويسرقون ؟ فقال : " لا يا ابنة الصديق، ولكنهم الذين يصومون ويصلون، ويتصدقون، ويخافون ألا يتقبل منهم، أولئك يسارعون في الخيرات " } [ رواه / الترمذي و / ابن ماجه و / أحمد ] وقال / ابن أبي ملكية : أدركت ثلاثين من أصحاب النبي كلهم يخاف النفاق على نفسه، ما منهم أحد يقول إنه على إيمان جبريل وميكائيل !! وعن / أبي هريرة أن رسول الله قال : { أتدرون من المفلس ؟ قالوا : المفلس فينا من لا درهم له ولا متاع ؟ فقال : إن المفلس من أمتي يأتي يوم القيامة بصلاة وصيام وزكاة، ويأتي قد شتم هذا، وأكل مال هذا، وسفك دم هذا، وضرب هذا، فيعطي هذا من حسناته، وهذا من حسناته، فإن فنيت حسناته قبل أن يقضي ما عليه، أخذ من خطاياهم فطرحت عليه، ثم طرح في النار } [ رواه / مسلم ] قال تعالى : ( يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ مُّحْضَرًا وَمَا عَمِلَتْ مِن سُوَءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَدًا بَعِيدًا ) [ آل عمران : 30 ] هؤلاء رضوان الله عليهم فهموا من المفلس فهل فهمنا ؟ نسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يحرم أجسادنا وأجسادكم ولحومنا ولحومكم على النار وأن يعف ألسنتنا عن أعراض المسلمين وأن يحفظ ألسنتنا من الغيبة والنميمة ومساوئ الأخلاق وأن يعفو عن خطأنا ونسياننا وأن يلهمنا رشدنا ويغفر ذنوبنا ويستر عيوبنا في الدنيا والآخرة هو ولي ذلك والقادر عليه منقول بتصرف للاطلاع والمحبة والتسامح هذا والله يحفظكم ويرعاكم مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام .


 
التوقيع



  #9  
قديم 02-17-2010, 10:01 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Exclamation ¬°•|[ [+] قــصــة الـمـثـل : مــــــع الـخـيـل يـا شـقـراء [+] ]|•°¬

بسم الله الرحمن الرحيم

إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع بن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : [ اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة / أبو عبد الله : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته قرأت هذه القصة في أحد المنتديات وأرجو إفادتنا إذا كانت هذه القصة صحيحة ( مع الخيل يا شقراء ) هذا مثل شعبي ومعروف بالمملكة العربية السعودية بل وفي الخليج أيضاً هذا الموضوع أحدثكم فيه عن سبب تسمية هذا المثل الذي مر عبر هذا الزمن الطويل في عام 1276هـ قرر الفارس المعروف وأمير بلدة ثرمدا / بداح العنقري التميمي غزو بلدة رغبه التي تقع في قلب منطقة المحمل 130 كلم شمال غرب مدينة الرياض وغالبية سكانها من عرينات سبيع وهذيل الشاهد أثناء وضع خطة الغزو من قبل / بداح العنقري علم بذلك إمام الجامع ان هناك نيه لغزو رغبه وهذا الإمام ليس من بلدة ثرمدا ولكنه من قرية صغيرة اسمها ( نبعه ) وهي قريبة جداً من بلدة رغبه والتي تبعد عنها مسافة 2 كيلو فقط ويسكنها ( الغير قبيلية ) وأشهر من يسكنها عائلة الجريسي ومنهم / عبد الرحمن الجريسي رئيس الغرفة التجارية بالرياض والغرف التجارية بالمملكة العربية السعودية وصاحب مؤسسة بيت الرياض وقرر أن يذهب بعد صلاة العشاء لإخبار أهل نبعه بذلك خوفاً على جماعته المتواجدين فيها وبعد أن صلى بهم صلاة العشاء وذهبوا للنوم استعداداً للغزو بعد صلاة الفجر انطلق بفرسه مسرعاً تجاه نبعه على أن يعود قبل صلاة الفجر لكي لا يشعر برحيلة أحد من أهل ثرمدا وبعد أن أخبرهم بذلك انطلق عائداً لثرمدا .

بعد أن علموا أهل نبعه بذلك ذهب أحد رجال نبعه إلى رغبه وأخبرهم بذلك ( وصاح الصايح ) حيث استيقض كل رجال رغبه من النوم وأبعدو نسائهم وأطفالهم من البلدة واستعدوا لإستقبال / بداح العنقري ورجاله وخطرت فكرة لأحدهم أن يعمل كمين للخيول بوضع عيدان من الخشب والخوص الحاد من الأطراف بين الحشائش في الجهة الغربية من بلدة رغبه والتي سوف يأتي منها الفارس بداح ورجاله والتفاف أهل رغبه من أحد الحزوم المرتفعة عن الأرض والرماة البارعين من فوق المرقب وبعد صلاة الفجر انطلق الفارس بداح مع رجاله وكان بداح له خيل معروفة اسمها ( شقراء ) وقبل وصولهم لبلدة رغبه ومن الواجهه الغربية المحيطه بين حزوم أم الشقوق والمرقب تعثر بداح بفرسه وكل الخيول التي في مقدمة الجيش حيث كان يوضع أقوى الخيول وأسبقها وأقوى الفرسان في مقدمة الجيش وانطلقت عيدان الخوص والخشب الحادة من الأطراف لتغرس في بطون الخيول لتسقط وتموت وفي مقدمتها خيل / بداح العنقري السبوقه شقراء وبعد نجاح الخطة انقض بسرعة أهل رغبه بإطلاق سهامهم ورموهم بالحجارة وكل شيئ يحملونه من كل الإتجاهات ومن فوق المرقب ولم يستطيع الفارس المعروف / بداح العنقري ورجاله أن يفعلوا شيئا حين أخذوا على حين غفله !! وهرب من هرب وقتل من قتل وعاد بداح مكسوراً مهزوماً إلى ثرمدا يجر أذيال الهزيمة حيث من النادر أن يخسر الفارس الشجاع / بداح العنقري التميمي غزواته والتي عرف عن الصلابة والشجاعة وعرف هذا المثل الشعبي ( مع الخيل يا شقراء ) انتهى ]

وتصحيحا لما كتبه المؤرخ النسابة الشويعر بالتمني / العريني الهتيمي التيمي الربابي وسام العرقاة (+) على الرقبة من يمين صانع السيف ولا يورده أبا الراعة والصفرة إلى كلحت بأنيابها وجاء حزم كلاب ومولى بني الحارث بن كعب المذحجية أهل نجران وحفيد الخوارج قتلة الحلفاء الرشدين بالتحريض إخوان / قطام والذي أراد أن يتظفر بما ليس له ولا لاّبائه وأجداده منه نصيب معتمدا على الكذب والتدليس في التواريخ النجدية أقول : إن مع الخيل يا شقراء مثل شعبي معروف بالمملكة العربية السعودية وفي دول الخليج العربي أيضاً وقد مر على هذا المثل زمن طويل وقد حاول أن يجعله على اّبائه وأجداده في حرب مصطنعة مع الأمير / بداح العنقري رحمه الله وأسكنه فسيح جناته بعد وفاته بأكثر من مئة وخمسين سنة والصحيح أن ما كتبه حول المثل عار عن الصحة وقد أراد أن يتظفر بما ليس له ولا لاّبائه وأجداده منه نصيب معتمدا على الكذب والتدليس في التواريخ النجدية ولقد ورد في بعض كتب التواريخ النجدية أنه في سنة 1119هـ سار العناقر أهل بلدة ثرمدا بالصمدة من الظفير على أهل وثيثيا وقتلهوهم وذلك وقت شيخه / بداح في أهل ثرمدا وثرمداء وأثيثية بلدتان متقابلتان معروفتان شمال غرب الرياض 160 كم تقريبا وأمير قرية ثرمداء وعموما الوشم في زمنه الفارس الأمير / بداح بن ناصر العنقري التميمي قتل عام ألف ومئة وتسع وثلاثين للهجرة 1139هـ على يد أبناء عمه ولا تنطلي مثل تلك الحيل على أعظم فرسان الحضر في زمنه وصاحب الشيمة العنقرية وهو فارس شجاع أمير على جزء كبير من إقليم الوشم مركز إمارته ثرمداء عاش في القرن الحادي عشر الهجري توفي سنه 1139هـ وله قصة مع أحد بنات العرب التي تشتهر بالجمال وهي بدوية تسكن حوالي ثرمداء في وقت الربيع مع أهلها الرحل وعندما رأها الشيخ / بداح خطبها من أهلها ولكنه فوجئ بإجابتها وقولها : ( خيال القرى زين تصفيح ) أو الحضر زينين تصفيح أي أن الحضري شخصية في شكله وملبسه ولكنه بدون شجاعة وبعد فترة هجم على أهل هذه الفتاة قوم من قبيلة الفضول ونهبوا جماعة هذه الفتاه وهزموا إخوانها ثم حضر الفارس / بداح وتبع الفضول وهزم فرسانهم ورد ما سلبوه من أهل الفتاة ثم قابل الفتاة وقال لها :-
الله لحد ياما غزينا وجينا = وياما ركبنا حاميات المشاويح
وياما على كيرانهن اعتلينا = وياما ضربناهن عصير ٍ مراويح
وياما تعاطت بالهنادي ايدينا = وياما تقاسمنا حلال المصاليح
وراك تزهد يا أريش العين فينا = وتقول خيال القرى زين تصفيح
الطيب ما هو بس للضاعنينا = الطيب قسم للوجيه المفاليح
البدو واللي بالقرى نازلينا = كل عطاه الله من هبة الريـــح
يوم الفضول بحلتك شارعينا = والشلف بخوانك سواة الزنانيـح
يوم انكسر رمحي خذيت السنينا = وأدعيت عنك الخيل صم (ن) مدابيح
يا أبو نهود (ن) ما لهجها الجنينا = حمر (ن) ثمرهن جرح الثوب تجريح
لا خوخ لا رمان لا طلع تينا = ولا مشمش البصرة ولا هن تفافيح
يا عود ريحان بعرض البطينا = ومنين ما هب الهواء فاح له ريح
صخف (ن) بلطف (ن) بانهزاع (ن) بلينا = يا غصن موز (ن) هزعه ناعم الريح
هيا عطينا الحق هيا عطينا = وإن ما عطيتينيه والله لأصيح
لأصيح صيحة من غداله جنينا = وإلا خلوج فاختوها السراريح

وبعد ما سمعت الفتاه شعره ورأت فعله فما كان منها إلا أن وافقت على الزواج منه ولكنه شام عنها ثم شاع المثل المعروف : ( شيمة عنقري ) بعد هذه القصة وشقراء لون وليست اسم لفرس كما يحلوا لمن يفكر بصوت عال أن يسميها والمثل : ( مع الخيل يا شقراء ) أقدم من ذلك بكثير وهو مثل مشهور ودارج بين الناس بكثره وخاصة في ديار نجد وذلك لأن الفروسية من الصفات التي اكتسبها ( ابن الصحراء ) في ممارسته لحياة الخشونة في الصحراء وجبل عليها منذ أمد بعيد وقصة هذا المثل عندما كانت جزيرة العرب تحيا حياة السلب والنهب وعدم الإستقرار وقعت حوادث هذه القصة وكان من عادة القوم حينذاك شن الغارات على بعضهم للكسب أو أخذ الثأر بينهم وقد حدث أن أغارت قبيلة على قبيلة أخرى وهجم فرسان القبيلة الأولى على القبيلة الثانية دفاعا عن أنفسهم وعن مواشيهم وحدث أن تأخر عن الفرسان أحـدهم الذي يمـتلك الفـرس الأصـيلة المـعروفة بـلونها - شقراء - وكان خيّالها محتقرا في القبيلة ويوصف بأنه جبان وأنه ليس بكفء لهذه الفرس الأصيلة التي كانت من أجود خيل قومه في السباق والحروب وسرعة العدو وصادف أن ركب هذا الخيّال فرسه بعد مدة من غارة قومه على الأعداء وشاهده أحد كبار المسنين من القبيلة فقال : ( مع الخيل يا شقراء ) وذهبت كلمته مثلا والمعنى أنك ذهبت أيها الفارس مع الفرسان لتكون في المؤخرة ولست أهلا لأن تقاتل معهم وأن فرسك لو حملت فوق صهوتها غيرك لكانت الفائدة أعم وأنفع للقبيلة وقد أطلق الفارس العنان لفرسه حتى تمكن من اللحاق بالأعداء والقضاء عليهم فكبر في نظر قومه عندما أثبت البطولة والإقدام وهو : ( مثل نجدي قديم ) وقيل : أن قصة المثل أن فلاحا من أهل نجد في الأحساء وكان يمتلك مجموعة من الخيل العربية الأصيلة وكان يدربها يوميا فيفتح لها الإصطبلات ويطلق لها العنان في أرجاء المزرعة وكان لهذا الفلاح بقرة لونها ( شقراء ) عزيزة على قلبه فكلما أطلق الخيل انطلقت البقرة رافعة ذيلها راكضة بأقصى سرعتها والفلاح مندهش من فعل هذه البقرة وكان كلما أطلق الخيل ورأى ما رأى قال : ( مع الخيل يا شقراء ) حتى ذهبت هذه العبارة مثلا يضرب لكل من يحاكي ويقلد كل شيء ويندفع فيما لم يخلق له وجعله الله لغيره ولا يصلح له كما كتب أحد الإخوة على نسقه قائلا :-

مع البقر يا شقراء :-

بعد إعتذاره من عنوان الموضوع قال : البقر يعيش في مجموعة ويكون تحت قيادة قائد يتبعه القطيع وفي بعض الأرياف يطلقون على صغير البقر " تبيع " نسبةً إلى تبعيته لأمه ويطلق هذا اللقلب على بعض الأشخاص أيضاً فيقال فلان تبيع يعني أنه بلا شخصية ويتبع لشخص آخر وكلمة توديه وكلمه تجيبه مع البقر يا شقراء مجاراة أو محاكاة للمثل الشعبي الشهير : " مع الخيل يا شقراء " لكن تقديراً وإحتراماً لهذا الحيوان النبيل المحترم الذي ذكر في القرآن الكريم وذكره الرسول الكريم وحثنا عليه السلف الصالح حتى قيل : " علموا أولادكم السباحة والرماية وركوب الخيل " لذا فضلت أن أغير المثل حتى لا أجرح مشاعر الخيل الكريمة بتبعية من لا يستحق أن يكون تبيع للخيول حتى ولو كان أشقر أو أبيض أو أسود اللون وعودة إلى المثل الشهير فإنه أصبح يُطلق على الشخصية الإمعية التي دائماً تحاول التبعية والإحتكار لشخصية معينة مع أن قصة المثل قيلت لشخصية الجبان والجبان والإمعي وجهان لعملة واحدة في رأيي في عالم البشر يطلق هذا المثل أيضاً على الشخصية الإمعية التي تكون شخصيتها ضعيفة أو منخفضة جداً الشخصية الإمعية تتبع مبدأ معاهم معاهم عليهم عليهم وتتخذ من النفاق الإجتماعي شعاراً لها ودائماً تتبع وتتعلق بشخصيات إعلامية فاسدة وتحاول هذه الشخصية الإعلامية أن تجمع أكبر عدد من الإمعيين لتحتزم بهم وتحركهم كيفما شاءت وللأسف تنجح في ذلك فتجد من أتباعها شخصيات إمعية كثيرة فيها الصغير والكبير المعلم والطالب الملتحي والحليق الجاهل والمتعلم يقوم هؤلاء الإمعيين بالدفاع عن الشخصية الإعلامية والتبسل في الذود عنها وتحسن صورتها المشوهه أصلاً بغض النظر عن تقصي الحقائق أو تتبع المصادر مصدرها هو الديكورات المصطنعة التي تعلقت بها لحد التنزيه عن كل عيب " وعين الإمعي عن كل عيب كليلة " هذه الشخصيات الإمعية عندما تواجهك تظن نفسها أنها في المسار الصحيح وأنها في حزب الله ولغة عيونها تقول : ما هذا المجنون أمامي الذي لا يُقدِر تلك الشخصية المحترمة ؟! والمضحك المبكي أنهم يُظهرون للرجال أن بين هذه الشخصيات الإمعية ترابط عجيب لكن في الحقيقة " تَحسبهُمْ جَميعًا وقلوبُهمْ شَتَّى " ودائماً " يحسبون كل صيحة عليهم " ومن صفات هذه الشخصية الإمعية هي العبودية المطلقة للشخصية الإعلامية والطاعة العمياء والولاء التام وهذا نتيجة الجذب المغناطيسي من الشخصية الإعلامية فأكثر ما تتميز به الشخصية الإعلامية هو الجذب المغناطيسي والغزو الفكري والتمسكن للتمكن فقد تجد شخصية تعتبر نفسها مرموقة في مجتمع معين وتطلق على نفسها لقب المنقذ تجدها تنجرف معها إنجراف الأغصان في السيل العرم الذي لا يجرف إلا المتحركون التبعيون سيل يجر معه كل الأغصان الإمعية ويقذف بها في نهاية المطاف في بحر الظلام ولا يدرك الإمعي أنه أصبح مقذوف في بحر الظلمات إلا بعد أن تنكشف الأقنعة ويتوقف هدير السيل العرم بعدها نجد بعض الإمعيين يحاول أن يصلح ما أفسده الإنزلاق خلف معبوده بتوزيع إبتسامات صفراء وبعضهم يتخبط بين الغرور والعزة المزعومة وأكثر ما يُضحك في الإمعيين هي نشوة الإنتصار الوهمية التي يشعرون بها عند لقاء شخصية ليست في حزب الشخصية الإعلامية يرددون من ليس معنا فهو ضدنا يفرح كثيراً الشخص الإمعي عندما يصد عنك ويظهر تصرفات غريبة لا تفهم ويفرح الرجال كثيراً لأنهم إكتشفوا الإمعه في الوقت المناسب عندها يكون أفضل رد لهذه الشخصية هو بيت للشافعي رحمه الله يقول فيه :-
إذا لم أجد خلاً تقيّاً فَوِِحدتي = ألذُّ وأشهى من غوى أُعاشره
وأجلس وحدي للعبادة آمنـاً =أَقرُّ لعيني من جـليس أُحاذره

خواطر شقراء : عندما تنجرف خلف شخصية فأنت إمعي ذو شخصية ضعيفة عندما تقطع علاقتك مع شخص بلا سبب من أجل عيون شخصية إعلامية فأنت إمعي عندما تبيع ضميرك بدون مقابل فأنت تبيع رجولتك عندما تظن أن الجميع على خطأ فأنت إمعي ترى الناس بعين طبعك أعتقد بعد هذه الخواطر فإنه يحق للأحرار أن يغيروا المثل إلى " مع البقر يا شقراء " على مسؤولتي هذه خواطر سطرتها لا أقصد بها شخص بعينه وتشابه الشخصيات في الموضوع توارد خواطر ليس إلا وفي الحقيقة أنه قد وضع الدواء على الداء العضال فإما أن يشفيه بإذن الله أو أنه مزمن ولا يرجى برؤه للأمعات الحمقى الذين يزعمون أنهم يحسنون صنعا . هذا والله يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف يسير مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام .


 
التوقيع



  #10  
قديم 03-16-2010, 02:35 AM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Exclamation ¬°•|[ [+] عندما تبتلى بمزور للتاريخ والأنساب ومريض نفسي [+] ]|•°¬

بسم الله الرحمن الرحيم

¬°•|[ إخواني الكرام / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : عندما تبتلى بشخص مزور للتاريخ والأنساب ومريض نفسي سيء السيرة والتعليم ويزعم أنه وكيل النيابة العامة لعمله في هيئة التحقيق والإدعاء العام وشيخه قوقل وهو مدلس أراد سرقة معركة الحكام غصبا ونسبتها إلى غيرهم ويتلبس بلبوس الدين ويحاول أن يظهر نفسه كالحمل الوديع وينظر إلى الناس بعين طبعه يعينه ابن عم له شعوبي منتن وقد وصفني بما فيه جبلة وسرق معرفات الاّخرين ومنها معرفي / خيَّال الغلباء بعدما أعلن إفلاسه في كل الصعد وعلى جميع المنابر فادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم وقد ادعيا سبقا أن معرفي / خيَّال الغلباء يكتب به قروب كامل من الأشخاص فلمَّا أفلسا من هذه الدعوى وكذبها اتحاد الطرح والأسلوب عند العقلاء لجأّ إلى حيلة أخرى ألا وهي أن نسبا لــ / خيَّال الغلباء بعدما سرقا معرفه وأعانا نفسيهما به كثرة المعرفات التي هي لهم طبع ملازم لا ينفك عنهما بحال من الأحوال فمعرفاتهم التي يظهرون بها على العامة قليلة المشاركة ولا تتجاوز العشرات إلى المئات وهما من أشهر المدلسين على الشبكة العنكبوتية من أول ما بدأ الإنترنت ويكذبهم في إدعائهم عليَّ عدد مشاركاتي بمعرفي الذي تجاوز العشرين ألف مشاركة بأقل من سنتين في شبكة سبيع الغلباء وقد سرقا موضوع لي وذهبا يناقشانه في مكان اّليت على نفسي أن لا أدخله لأن صاحبه أراد أن يهبطني وما علم أن مثلي نقال طير لا يهبطه إلا الموت خاب وخسر هو يحسب إني مربي حمام الذي حذف التقارير الصحيحة عنهما من أجوبتي التي نقلت له ومن أجوبة غيري وترك سبهما لي ولغيري مما يجده في نفسه عليَّ لا أذهبه الله عنه وإدعيا أن الرد على الموضوع في منتديات سبيع الغلباء يضر بأجهزتهما فكذبهما مدير عام المنتديات أمام الله وخلقه وإن كانا يريدان النقاش الهادئ الهادف فليخرجا من معطان الفساد والإفساد ومواخير الفتنة الشيطانية لعن الله موقضها ويواجها الرجال في أي مكان تديره إدارة منصفة لا هوى لها ولا مصلحة في التدليس إلا أنهما جليسا عجز وبينات عيونهما ولا عندهما إلا الخرطي والبربرة الزائدة بكثرت تكرار الكلام السامج والنقاش يجب أن يكون بين متكافئين وفق الشرع الحنيف وحق مشروع لكل الأطراف في المواضيع المناسبة وما أكثرها وليس في الثوابت التي أرادا نسفها أو تغيير ما استطاعا منها وما بين غمضة عين وإلتفاتها يغير الله من حال إلى حال والله يحيي أي نقاش وفق الشرع المؤصل من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وما من منتدى إلا ويجمع الغث والسمين نظرا لاختلاف وجهات النظر ومستويات الإدراك بين المتداخلين ما بين رجل معتدل ينظر بميزان الشرع ومتطرف أحمق وشعوبي مقيت وقد شرعا في الموضوع ببداية غير موفقة في توهيمي والادعاء علي بالانتحال والتحريف والطعن بنسبي وغيرها وديننا الإسلامي أمرنا بكل ما فيه تواصل ونهانا عن ضده وإن كانا من قبيلة سبيع الغلباء فعليهما البحث عما يجمع ولا يفرق من المواضيع القديمة والتي أخطأّ فيها وتصحيحها لأن الرجوع إلى الحق خير من التمادي في الباطل وإن لم يفعلا فأنا لهما بالمرصاد وسأفعل إن شاء الله بعد أن أنهي بناء هذا الصرح الشامخ لعل المتطرف يرجع إلى الحق وبفعلهم هذا يؤلبون الرأي العام ضد الحق إلا أن / الشاعر يقول :-
الصدق يبقى والتصنع جهالة =والقد مالانت مطاويه بتفال

وعليهما أن لا يبيحا لنفسيهما ما نهى عنه الشارع الحكيم علما أن المنتديات وما يكتب فيها يحكم عليها العقلاء من الناس الذين لا يعيلون ولا يتراخون لمن عال وليس الشواذ فكريا وكل من اجتهد مع احترامنا لوجهة نظره والتي لا تعدو أن تكون خاصة به لا تؤثر على غيره لافتقادها المرجحات والأدلة من المأثور من معقول ومنقول ليس بمصيب والضير في إيهام النفس وبسطاء القراء أن ما جاء أصلا في ردودهما على موضوعي محل الخلاف المصطنع هو الحق والحق خلافه وأحق أن يتبع ولا يصح إلا الصحيح مهما طال الزمن وليعلما أن كل رواة ومثقفي قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء يكنون لأبناء عمهم كل ود واحترام ويدافعون عنهم في غيابهم وبالمقابل يحدث من بعضهم خلاف ذلك من تهجم ماكر على موروث وتاريخ وبلاد وأنساب سبيع الغلباء بغير وجه حق وإن لم يكونا من سبيع الغلباء فليكفيانا مؤنتهما ولن يكونا أعلم من أبناء سبيع الغلباء بموروثهم وتاريخهم وبلادهم ونسبهم وإن كانا يريدان الإساءة فلن ينظر إليهما أبناء سبيع الغلباء نظرة المتفرج وهم مكتوفي الأيدي وأنا أولهم ومثلهما مع ما بهما من بلوى شفاهما الله لا يخفاهما أن لكل فعل ردة فعل مماثلة في القوة مخالفة في الإتجاه عليه فإني أرجو منهما ومن عقلاء قومهما أن يجعلاهما يعيدان النظر فيما كتبا إبتدأ بالرد على الموضوع المقصود والذي سيسبب المزيد من الفرقة وديننا الإسلامي أمرنا بما يقرب بين الناس لا بما يفرق بينهم وهذه القصيدة قد تعبر عن بعض ما حدث وسيحدث من أسباب فرقة من مثل هذا الموضوع والمواضيع التي على شاكلته فأسألهما بالله أن يراجعا ما كتبا لكيلا يثير حفيظة إخوانهم أبناء قبيلة سبيع الغلباء قال الشاعر الكبير / عويد البغاثي :-
علقنا في شـراك الجاهلينـا= تلوى شركها واحتـال فينـا
جنبناها نبي نسلـم شركهـا=على ما قيل لكن مـا نجينـا
تكبر حقدها من غيـر علـه= ولا أدري ما سبب حقدن دفينا
صبرنا بس صبر ابلا فوايـد= نتايج صبرنا كدر (ن) وطينـا
ولا ندري مخاض الوقت مـاذا= ولا نعلـم بغيبـات السنينـا
ولا به جاهل في وقتنـا اللـي= مصيباته تهـول المرضعينـا
فلا يالايمـي يبـلاك ربـي= مثـل اللـي بشـره مبتلينـا
عطيناه الوفاء والطيـب تـاره= وصارت مدته تنهـش يدينـا
تقول إنا نسير بمـوق عينـه= أو إنه يصرف الراتب علينـا
على رسلك ترى الدنيا معابر= رحايلها تنـوخ كـل حينـا
ولا يبقى عقب موت الخلايـق= يا كود أذكارهم في اللاحقينـا
فلا تكسب يا كود أنعم وأكـرم= ولا تصحب يكـود الأكرمينـا
ولا تشمت على تايه بصيـره= ترى في الناس مثلك شامتينـا
ولا تجلس مع المجدور ساعـه= تصير مع المجـدر يا خدينـا
ولا تبخس حقوق الناس وارفع= مقامك لا تجي فـي الأسفلينـا
وأنا ما أقول غير الله يجمـل= ويستر جاهنـا دنيـا ودينـا
خذينا من التجارب ما كفتنـا= وخلتنـا نــدل التايهيـنـا
عرفنا الحق ونقـول الحقيقـه= ولا نزعل يكـود امزعلينـا
ولا نخطي ولا نرضى الخطيه= طناخة راس في عسر ولينـا
ولا منهـا البليـه داهمتـنـا= نحاول دفعهـا قبلـن تجينـا
ولا منها استناخت في حمانـا= نحرناهـا بعـزم القادرينـا
وأنا ما أقول غير اللـي يقولـه= ابن كلثـوم وافطـن يا فطينـا
ألا لا يجهلـن أحـدن علينـا= فنجهل فوق جهـل الجاهلينـا

وفي الختام لا يسعني إلا أن أكرر قول / الشاعرة فيهما وفي من هو على شاكلتهما :-
اللي يتيه الليل يتنى النهارا = واللي يتيه القايلة من يقديه

وما دام أنهما عاداني بدون سبب موجب لذلك غير صدقي في تحرير الأنساب والذي أستند فيه على كلام الأئمة الأعلام من العلماء المؤصلين وإن خالف هواهما فلا يتمنيا لقاء العدو وليسألا الله العافية وردا على تمنيهما المنشور بترويجهما في أنساب بني هلال بن عامر بن صعصعة يقول صاحب كتاب مراحل تاريخ الهلالية في المشرق ص : 221 - 222 نقلا عن / المقريزي رحمه الله وأسكنه فسيح جناته : ( كما أنه تجب الإشارة إلى أن القبائل لبثت تملأ فضاء الجانب الشرقي من مصر عشرات السنين ورغم التحاق مجموعات قيسية بالذين سبقوهم إلى مصر إلا أنه هناك مجموعات من القبائل الهلالية والسليمية في ذلك الوقت ما زالت تسكن في الجزيرة العربية وتقوم بتنقلات واسعة في الشام والعراق بهدف البحث عن وسائل عيش ملائمة لها ولمواشيها )

وقد أتى رجل من الخوارج / الحسن البصري رحمه الله وأسكنه فسيح جناته فقال له : ما تقول في الخوارج ؟ قال : هم أصحاب دنيا قال : ومن أين قلت وأحدهم يمشي في الرمح حتى ينكسر فيه ويخرج من أهله وولده ؟ قال / الحسن : حدثني عن السلطان أيمنعك من إقامة الصلاة وإيتاء الزكاة والحج والعمرة ؟ قال : لا قال : فأراه إنما منعك الدنيا فقاتلته عليها وأقول : إن عبيد الدنيا مثلكم إذا أعطوا منها رضوا وإذا منعوا منها سخطوا فتعس عبد الدنيا تعس عبد الدينار تعس وانتكس وإذا شيك فلا انتقش فيا أبناء أخ / قطام التيمية زوج / عبد الرحمن ابن ملجم عليهما من الله ما يستحقان لم الناس ينتسبون طولاً إلى أجدادهم وأنتم تنتسبون عرضاً إلى أحلافكم وقد قال رجل مثلكم مطعون النسب لمولاكم / أبي عبيدة التيمي الشعوبي مثلكم لما فرغ من عمل كتاب المثالب : سببت العرب جميعاً فقال : وما يضرك ؟ أنت خارج من ذلك كله ويجب أن يقول لكم شويعركم المستشعر بما في بطنه كما قال / سلامة بن جندل لمن قال له من قومه : مجدنا بشعرك فأجابه قائلا : افعلوا حتى أقول وجاء رجل من أهل مذهبكم إلى / عبد الله بن عمر رضي الله عنه وأرضاه فاستفتاه بجواز قتل الذباب للمحرم بالحج فأجاب : قتلتم / الحسين بن علي واّل بيت رسول الله بكربلاء وتستفتي بقتل ذبابة وقد قيل : لا تطلب الحاجة إلى الأحمق فإنه يريد أن ينفعك فيضرك ولا ينتصف ثلاثةٌ من ثلاثةٍ : بِرٌ من فاجر وعاقلٌ من جاهل وكريمٌ من لئيم ولا يصبر على الحق ويصدق في اللقاء إلا ثلاثة : مستبصرٌ في دين وغيرانٌ على حرمه وممتعضٌ من ذُل ويضرُ الناس أنفسهم في تكلف حمل ما لا يطاق اتكالاً على القوة والتفريط في العمل اتكالاً على القدر ومما لا يستصلح فساده بحيلة أصلاً : العداوة بين الأقارب وتحاسد الأكفاء ومن الموبيقات : الكبر لأنه حطّ / إبليس عن مرتبته والحرص فإنه أخرج / آدم عليه السلام من الجنة والحسد فإنه دعا ابن آدم إلى قتل أخيه فيا أحميداه ولد سعيدون من الصلبية دوشة أريت ربك في القت أهبوا ما أطول كراعينه والحمد لله الذي جعلكم مثل معايد القريتين فلا إلى هامة المجد وكاهل مضر ولا إلى فرسان الله في أرضه شيوخ قيس بني عامر بن صعصعة سبيع الغلباء قبل انتسابكم قال / الشاعر :-
غديت مثل معايد القريتين= لا صاد خير ولا سِلِمْ من ملامه

هذا والله يحفظكم ويرعاكم منقول بتصرف مع خالص التحية وأطيب الأمنيات وأنتم سالمون وغانمون والسلام . ]|•°¬


 
التوقيع



موضوع مغلق

الكلمات الدلالية (Tags)
الخضر, الغلباء, العرينات, العرقاة, ذمَّة, سبيع, إبراء, وسَّامة, قبيلة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 3 ( الأعضاء 0 والزوار 3)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:20 AM.


Powered by vBulletin V3.8.7 Volen-Web By Dahp. Copyright ©2000 - 2017
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
جمع الحقوق محفوظة والمشاركات لا تعبر إلا عن رأي صاحبها