عزيزي القارئ نتطلع أن يكون هذا الصرح الشامخ منتدى النخبة المثقفة من أبناء سبيع الغلباء ومنارة من منارات العلم والأدب والتاريخ والأنساب وأن يكون بوابة مضيئة على موروث أسلاف قبيلتنا العريق بني عامر بن صعصعة الهوازنية القيسية المضرية المعدية العدنانية ونسأل الله تعالى أن يعيننا على تحمل الأمانة وأن ييسر لنا تاريخنا كالماء الزلال صافيا من كل شائبة علما أن الثقافة الصحيحة ترتقى بأصحابها وتعمل على نشر قيم الرجال والعدل والإنصاف والحب والمساواة بين الناس وتعالج الأمراض والأسقام التي تعاني منها شريحة من الناس اليوم نتيجة انحطاط القيم وهشاشة الثقافة المنتشرة والبعيدة عن المنهج الأخلاقي والثقافة الصحيحة تقوّم الإعلام نفسه وتوجد منه أداة خير ونفع ورقي للبشرية جمعاء وتوجد فيه المصداقية والحرية والأمانة وتعالج فيه الكذب والتزوير وقلب الحقائق والشك والتثبت من صفاة الباحث المسلم والحضارة تاريخ والتاريخ مراّة لحضارات الشعوب والتأليف والتدوين والجمع والتبيين محفظة لتاريخ الأمم فالأمة بدون تاريخ لا جذور لها والتاريخ علم عظيم نافع أحداثه تورث العبرة ومأسيه توجب العبرة فحق على أهله أن ينتفعوا به ويولوه اهتمامهم ويستخرجوا منه ما يصحح حاضرهم ويقوم مسيرتهم ويصقل اّراءهم وقد شهدت فترت الخلفاء الراشدين مدا إسلاميا قويا وحركة إسلامية جهادية مباركة حيث انساح المجاهدون المسلمون في البلدان وجاهدوا أعداء الله وأزالوا دول الكفار وأدخلوا شعوب المنطقة في الإسلام وأحدثت هذة الإنتصارات زيادة في حقد الأعداء ضد الإسلام والمسلمين وكادوا ضدهم وحرص هؤلآء الحاقدين على إفساد حياة المسلمين وإحلال الفرقة والتناحر والخلاف بينهم وتمزيق وحدتهم وإضعاف صفهم ووجهوا مؤمراتهم ضد الخلفاء الراشدين وإذا كان / أبو بكر رضي الله عنه قد مات موتا عاديا بعد خلافة قصيرة ومليئة بالأحداث الجسام فإن الأعداء قد تمكنوا من اغتيال الخلفاء الآخرين عمر وعثمان وعلي حيث لقوا وجه الله شهداء رضي الله عنهم أجمعين وكانت فترة الخلفاء الراشدين مليئة بالأحداث والتطورات كانت فترة حركية عملية جهادية وهي من أخصب فترات التاريخ الإسلامي وأغزرها مادة وأغناها بالأخبار والأقوال والمعلومات وتناقل الآخباريون أحداث وتطورات ومفاجأت هذة الفترة وأوصلوها لمن بعدهم ودونوها في كتبهم ومصنفاتهم وقد حدثت بعد فترة الخلفاء الملك فقد أقبل كل منهم بعد فترة الخلفاء الراشدين يرى أن حزبه هم الغالبون ويحتج لمذهبه ويدعي الحق والصواب ولما لم يجد بعض أصحاب الأهواء ما يريدون من حياة الصحابة قاموا بوضع الروايات واختلاق الأخبار ونسبتها للصحابه كذبا وزورا وبهتانا وبينما وجد إخباريون صادقون ثقات نقلوا أخبار الصحابة بصدق وأمانة وموضوعية وقد سجلها المؤرخون المسلمون واعتمدوها وقبلوها فقد كان هناك وضاعون هالكون قاموا بوضع الأكاذيب والإفتراءات واختلاقها وإشاعتها ونسبتها للصحابه الكرام ونشرها بين الناس وقد سمعها المؤرخون المسلمون ووصلت إليهم وبعضهم دون كل ما وصل إليه وأوردوا تلك الروايات مسندة وذكروا رجال كل سند وكانوا يوردونها في الحدث الواحد عدة روايات مكررة أو متعارضة متناقضة ولم يكن إيرادهم لكل ذلك الركام من الروايات والأخبار اعتمادا لها وثقة بها وقبولا لمضمونها بل كان إيرادها من قبل الأمانة العلمية التي دعتهم إلى تسجيل وتدوين كل ما وصل إليهم وذلك من نفثات الشعوبية وعلم الأنساب علم واسع ومتشعب له أهمية قصوى في حياة الناس به تعرف الشعوب أصولها وفروعها فتنتشر الروابط الاجتماعية وتقوى صلة الرحم وموقعنا هذا الذي يتكلم عن نسب وفروع وتاريخ قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء لا يقصد به التفاخر أو التعصب القبلي إنما هو جمع معلومات تهم أبناء القبيلة بالدرجة الأولى والباحثين عن الأنساب والتاريخ من القبائل الأخرى بالدرجة الثانية وقد حاولنا قدر المستطاع التأكد من صحة المعلومات قبل نشرها وعدم الإنحياز لأحد على حساب أحد وهذا الموقع لكل فرد من أفراد قبيلة سبيع الغلباء دون استثناء وقد حصل المرجو من نشر مواقع القبائل على الشبكة العنكبوتية الإنترنت وذلك بتعريف الكثير ممن يجهل بعض المعلومات عن قبيلته بسبب البعد الجغرافي أو الحضارة المدنية أو لأي سبب اّخر لذا حاولنا أن نخدم قبيلتنا ولو بشيء بسيط من ماّثرها عرفانا لهذا الكيان القبلي الشامخ قبيلة سبيع الغلباء والحمد لله الذي جعلنا ننعم بنعمة الأمان والإيمان مع كافة إخواننا من أبناء القبائل الأخرى بعدما التم شمل الجميع تحت راية التوحيد خفاقة بقيادة جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن الفيصل اّل سعود رحمه الله وأسكنه فسيح جناته وإن مما سهل علينا البحث والجمع هي الكتب المتوفرة والقصائد المنشورة التي استفدنا منها بعدما تأكدنا من صحتها ومما يحتويه منتدى أنساب وتاريخ قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء كل ما يخص أنساب قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء وسلفها بني عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خضفة بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معّد بن عدنان فهي قبيلة عامرية هوازنية مضرية نزارية معدّية عدنانية تجتمع فيها أغلب فروع قبائل بني عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن بن منصور من قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معدّ من ولد إسماعيل بن خليل الرحمن إبراهيم عليهما الصلاة والسلام وأغلبها هلالية النسب وتسمى الغلباء لهذا السبب وفروعها وبلادها ومراعيها إذ بلادها بلاد أسلافها بني عامر ولا يزال كثير من فروعها يحل منازل قبيلته الأم فيما يعرف باسم وديان سبيع وانتشرت بكثرة في الأودية الغربية الجنوبية المنحدرة من مرتفعات الحجاز حتى نجد أم المجد العذية كوادي تربة ومنه وادي كراء ثم وادي رنية ووادي تبالة ووادي بيشة ووادي الميثب ووادي تثليث وعقيق بني عقيل وبلاد الأفلاج وبرك ونعام كما تحل عالية نجد مثل رملة بني كلاب عرق سبيع وغيرها كالدهناء والصمان فورثت بلاد سلفها بني عامر وماّثرها وعدودها مع اسم جدودها ومنها رنية والأبرق والأملح والجرثمية والجريف والجمدة والحجرة والجحف والحفاير والخنق والروضة والسلم والصدر والضرم والعثيثي والعفيرية والغافة والفرعة والقاعية وكويكب والخرمة وجبار والحجيف الشمالي والجنوبي والحرف والحنو وحوقان والدبيلة والدغمية والسلمية وظليم وغثاة والغريف والقرين وأبو مروة والمفيصل والوطاة والخضر والحائر والحريق ونعام والضبيعة والحزم ورماح والرمحية وغيلانه والمزيرع وشوية وحزوى العمانية والعيطلية ومعقلة والحسي وحفر العتش والحفيرة وسلطانة وصلبوخ وغيرها وعلى كل ما يخص تاريخ ومشاهير قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء وسلفها بني عامر بن صعصعة وفروعها وبطولات وفرسانها السابقين والمعاصرين وهم قوم لقاح لا يدينون للملوك وقد خلعوا طاعتهم لذا سموا بالخلعاء فكثيرا ما تعرضوا للطائم الملك النعمان بن المنذر وغنموها وهم جمرة من جمرات العرب التي لم تنطفئ ولو حالفوا لانطفأت جمرتهم كما سمو بجعد الوبر لأن بيوتهم من وبر الإبل لاقتنائهم كرائمها وهي محور الإرتكاز لدولة التوحيد السعودية بأدوارها الثلاثة ولهم البيرق مع الملك عبد العزيز رحمه الله وأسكنه فسيح جناته ومن أعز القبائل شأنا جاهلية وإسلاما بما يوجد فيها وفي أسلافها من صفات ومن أيامها الجاهلية : يوم عاقل وفيف الريح والسلان ( السؤبان ) وجبلة وأبيدة والغيام والذهاب ورحرحان والسلف ودارة ماسل وكويمح والعصر الحديث منها : الرضيمة والسبية وعقيلان ومحقبه والهضب والغثوري والطيري والحنو وضبع والسهباء والسديري وجبار والجوفاء وغيرها وقد اشتهروا بمدلهة الغريب وبموردة الشريف وبمكرمة الضيوف مروية السيوف وأهل المثلوثة وأهل الردات وكبار البخوت وساع البشوت وأهل ثمان السوالف وسبع السموت وسبع القبائل وأهل العشر المردف وأهل الملحة وأهل عراف الجار وخيَّالة الغلباء وخيَّالة العرفا ومتيهة البكار ومعسفة المهار ومدلهة الجار وسقم الحريب اّلاد عامر وغيرها كثير مما يعجز الطرس والقلم عن حصره ومما يحتويه منتدى أنساب وتاريخ قبيلة العرينقظات تأصيل أنساب وتاريخ وموروث حلف قبيلة العرينقظات ومشاهيرها وبطولاتها وولائها وصناعتها وبلادها وحلفها وسرقاتها ومذهبها الخارجي السابق والعرينقظات واحدهم عرينقظي هم نتاج حلف قائم واسم هذا الحلف يعتبر تركيبا مزجيا عند أهل اللسان العربي بين عرينة وقريظة ليصبح عرينقظة العري من الأخلاق الفاضلة السبي لبني الحارث بن كعب المذحجية أهل نجران والخلاف وارد في كثير من المسائل المحتملة للخلاف مثل نسبهم وتاريخهم وموروثهم وهي خلافات قديمة سطرها المؤرخون بإثباتاتها وليست وليدة اللحظة ولكن تناول هذه الخلافات يختلف من شخص إلى اّخر فهناك أشخاص ينتهجون القذف والسب والشتم كأحد وسائل تشتيت البحث والنقاش مثلما يفعل منتداهم الرسمي ليضيعوا الحق المسطور فيهم ومنتدياتنا والحمد لله ذات مصداقية بشهادة الأضداد وباعتدائهم علينا باؤوا بسوء صنيعهم وبان للمتلقي الفطن عوارهم الذي يخفونه ورددنا عليهم بما يستحقون وألزمناهم الحجة لو كانوا ممن تلزمه وحين يجتهد طالب العلم قد يصيب وقد يخطئ ولا يلام بعد اجتهاده إذا ارتكز على حقائق علمية ولن يغير المجتهد حقائق معروفة إلا أن يثبت العكس بطريقة علمية واضحة لا لبس فيها ولما ادعوا كذبا بدعاوى كذبها البرهان ارتكزوا على مقدمات من معلومات صحيحة لا غبار عليها لتسند تدليسهم فرد تدلسهم المتلقي وأخذ الصحيح الموثق مما جاء موافقا للمصادر فأقره لأن الثقاة رووه ولما تفردوا بدعواهم التي لا تستند على شيء ثبت أنهم كذابون متعمدون والمحدثون الذين هم أساطين التوثيق التاريخي يقوون الحديث الضعيف بالحديث الضعيف ما لم تكن علة الضعف بسبب كذب الراوي ويروون عن كل أحد إلا الكذاب ويذرون المبتدع الداعي لبدعته لأن الدعاية مظنة الكذب والله لا يحب المعتدين ونحن قد أعذرنا أمام القارئ الكريم بتأصيل الحق الذي نراه فيهم فأوردناه مسطورا من مظانه المعتبرة عن العقلاء هذا والله أسأل التوفيق والسداد لكل من ساهم برقي هذا الصرح الشامخ ولو بالكلمة الطيبة وبالله التوفيق وصلى الله على سيد المرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين |

التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميز لهذا اليوم 
Msaid1982
كتاب خاتم في إصبع القلب-عبد الوهاب مطاوعpdf pdf
بقلم : Msaid1982
قريبا
شبكة اخبارية ثقافية ترفيهية منوعة
عدد الضغطات : 7,759


الإهداءات


قبيلة سبيع ابن عامر بن صعصعة الغلباء

¬°•|[ منتدى أنساب وتاريخ قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء ]|•°¬


إضافة رد
المشاهدات 515828 التعليقات 421
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-27-2010, 03:19 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Lightbulb قبيلة سبيع ابن عامر بن صعصعة الغلباء

بسم الله الرحمن الرحيم

¬°•|[ كتاب منتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية ]|•°¬

إخواني الكرام الأفاضل / أعضاء ومتصفحي منتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : إن الحمد لله نحمده ونسنعينه ونستغفره ونستهديه ونتوب إليه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمد عبده ورسوله أما بعد : فقد عزمت بتوفيق من الله تعالى على جمع البحوث المهمة في التاريخ والأدب والأنساب في هذا الموقع المبارك تحت متصفح واحد باسم : كتاب منتديات قبيلة سبيع ابن عامر الغلباء الرئيسية وأعتذر سلفا للقارئ الكريم بأن هذا الجمع لا يندرج تحت قائمة البحوث الأكاديمية وذلك لقلة المصادر والمراجع المكتوبة التي تروي نهم الباحث في بحث مثله وقد اعتمدت بعد الله على الروية الشفهية والشوهد الشعرية مع النزر اليسير مما كتب مسبقا في نفس موضوعه أما الرواية الشفهية فقط لا تنضبط لاختلاف الرواة فيها وما كان منها على هذه الحالة فإني حاول الجمع بين الروايتين ما أمكن إلى ذلك سبيلا فإن تعذر ذلك رجحت أحد الروايتين إن وجدت المرجحات فإن تعذر ذلك أثبت الروايتين بدون ترجيح ومن الدوافع لمثل هذا الجمع أن والدي رحمه الله وأسكنه فسيح جناته كان نسابة ووالد رحمه الله وأسكنه فسيح جناته كان نسابة وقد سمعت من والدي الذي سمع من والده الكثير فقررت أن أحفظه وأدونه لعل الله ينفع به وذلك لما لقبيلة سُبَيْع ابن عامر الغلباء من أثر كبير في الجزيرة العربية، وخاصة في منطقة نجد والحجاز، فهي من أشهر القبائل النجدية، وأشدها سطوة، وأقواها بأساً ومراسا، ويكفي دليلاً على ذلك ما أحدثته للحملة التركية الطاغية على البدع سنة 1237هـ من هزيمة ساحقة وخسارة جسيمة، ذاق الأتراك وعملائهم مرارتها ووبالها، وهذه نهاية كل مستعمر حقود، وعميل لئيم، ولعل هذه الحملة لم تمن - منذ مجيئها - بهزيمة من قبيلة من القبائل العربية مثل هذه الهزيمة ولقد ظهرت قبيلة سبيع الغلباء على مسرح الأحداث في النصف الثاني من القرن الثامن الهجري، وكانت هذه الأحداث عبارة عن مناوشات بينها وبين ملوك الأحساء أو بعض القبائل، أو إغارات لها على القرى والمدن أو رحلة لها للاكتيال من بعض المدن التجارية كالأحساء مثلاً وفي القرن الثاني عشر، ومع نشأة الدعوة السلفية الإصلاحية، وقيام الدولة السعودية الأولى، رأينا هذه القبيلة وقد انخرطت في سلك الدولة السعودية الأولى بعدما رفعت يدها عن أمير الرياض / دهام بن دواس رحمه الله وأسكنه فسيح جناته واتبعت دعوة الحبر الهلامة الإمام الفهامة الشيخ / محمد بن عبد الوهاب رحمه الله وأسكنه فسيح جناته، وهي من أوائل القبائل التي اتبعت هذه الدعوة السلفية الإصلاحية المباركة ولقد لعبت هذه القبيلة دوراً هاماً خلال أطوار الدول السعودية الثلاث، وكانت ساعداً قوياً، وحارساً أميناً، ساهم في بناء لبنات هذا الصرح العظيم الذي شمل الجزيرة العربية وسموا بأهل البيرق كما إن للأُسَرِ المتحضرة من هذه القبيلة دوراً كبيراً في دفع عجلة الحضارة إلى الأمام، ومما سيرد في هذ الكتب أصل كلمة سُبَيْع والغلباء، وقد اعتمدت في هذا الفصل على كتب النسب واللغة ونسب قبيلة سُبَيْع ابن عامر الغلباء، وفروعها البدوية، وأسرها المتحضرة، وتحديرتها من وديان سبيع رنية والخرمة إلى العارض وأوسط نجد والشرقية وثناء العلماء والنسابة عليها، وقصائد في مفاخرها وأيامها المؤرخة، وعلاقتها بالقبائل المجاورة والحكومات المتعاقبة، وديارها, وعلمائها، وفرسانها وشعرائها، وما هذه إلا محاولة أولى لتأليف كتاب شامل عن القبيلة لاحقا، وقد بذلت في هذه المحاولة ما أمكنني بذله من وسع لجمع تاريخها من بطون الكتب والمخطوطات ومن أفواه الرواة ويحتوي هذا الكتاب بعد المقدمة على بحوث عدة في الأنساب والتاريخ ومنهجهما المعتمد الصحيح عند أهل السنة والجماعة منشورة بين جنبات المنتديات كل على جدة والأنساب في غاية الأهمية خاصة في الوقت الحاضر حيث خرجت فئات من أبناء القبائل أخذت على عاتقها تحديث الأنساب وهذا خطاء فادح فالأنساب توقيفية عند أهلها ببيناتها ولا تحدث إنما تؤصل على أصولها القديمة التي تتوارثها الأجيال وعلى النقيض من ذلك خرجت فئة أخرى من أبناء الأسر غير المنسوبة وأخذت تنتقى لها نسبا في القبائل المعروفة ومن المحرمات في الأنساب ما يحدث في وقتنا الحالي من أن أقوام ادعوا الانتساب إلى غير أبائهم فلم يكتفوا بذلك بل عمدوا إلى علماء من أسلافهم عرفوا بأمانتهم وبمكانتهم العلمية والفقهية في زمنهم وفي بلدانهم وقد دونوا أنسابهم بأيدهم قبل عدة قرون فيأتي هؤلاء الأقزام الجهلة بعد هذه الحقب المتطاولة من السنين لينفوا عنهم نسبهم وينسبونهم إلى غير أبائهم لمجرد الهوى المنسلخ عن الدليل العلمي بل ويصفونهم بالجهل بأنسابهم وأنهم أعلم منهم نسأل الله العافية والسلامة من الإثم والكذب ثم الخاتمة وختاما أسدي الشكر والتقدير لكل الذين ساهموا وشاركو برأيهم وعلمهم وتوجيههم وتشجيعهم حتى تم إنجازه هذا وأسأل الله العلي العظيم ألا يحرمني الأجر والمثوبة، وأن يجعل هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم، إنه وليُّ ذلك والقادر عليه، والله أ‘لا وأعلم وأجل وأحكم وصلى الله وسلم على نبينا محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه أجمعين .

مكانة النسب في الشريعة الإسلامية الغراء :-

قد جاء الاسلام ليخرج الناس من الظلمات إلى النور وليهديهم إلى سبل الرشاد والسعادة في الدنيا والآخرة، وينأى بهم عن كل سوء، ويذهب عنهم وساوس الشياطين وكانت التعاليم السماوية العظيمة شاملة وتغطي كافة جوانب الحياة الخاصة بالإنسان فنظمت الشريعة الإسلامية الغراء علاقة الإنسان بخالقه وكذلك علاقته مع الآخرين دولا ومجتمعات وأفراد وأصحاب مذاهب وأديان وكذلك في المعاملات وعلاقته بأفراد أسرته وأوجدت لذلك المناهج والقواعد والأسس الثابتة والشاملة للحفاظ على كرامة هذا المخلوق ورفع سويته، والمحافظة على تناسله وتوالده لأجل عبادته ولحكمة يعلمها الخالق وحده ولقوله سبحانه وتعالى : " وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً " وكان من حرص الإسلام على صيانة الأنساب والمحافظة عليها، أن اعتبرها الإكليل الخامس فهي من مقاصد الشريعة الخمسة وهي : حفظ الدين والنفس والنسل والمال والعقل وهي جميعها تقوم على مصالح العباد ودرء المفاسد وهي من الضرورات التي يجب مراعاتها لدى كل ملة لهذا نجده قد أبطل نظام التبني وعدل إذ جعل نسب الشخص الحقيقي مقصورا على أبيه، لقوله تعالى : " ادْعُوهُمْ لِآبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِندَ اللَّهِ " وقد حرص أيضا على جعل أواصر النسب أساسا في ترابط الأسرة ولحمتها ومنعتها ووحدة الدم فيها والنسب هو نعمة من الله ومظهرا من مظاهر قدرته، حيث جعله أساسا في شد رباط القربى بين الناس والتصاهر، حيث قال تعالى : " وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاء بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيراً " وقد حرص الإسلام على المحافظة على الأنساب القادمة واللاحقة أصول وفروع للتواصل والتعارف والتراحم والتعاون والتقارب بين الناس وإن كانوا مجبولين من طين مختلفة أو مشاربهم متعددة، أومختلفين في أعراقهم ومنابتهم وأفكارهم فهو ينبذ التنافر والتباين والاختلاف بين البشر ويدعوهم إلى ظلال منهجه السمح العظيم حيث قال عز وجل : " يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ‏" وقد ذهب الماوردي في الأحكام السلطانية إلى بيان بعض التأويلات لهذه الآية الكريمة في اعتبار الشعوب النسب الأقرب، مثل العرب القحطانية، أو قد تكون الشعوب بطون العجم أما القبائل فهي النسب الأبعد، وقد تكون مثل عرب عدنان، أو بطون العرب ورغم أن النسب لا يكون بين الناس إلا في الحياة الدنيا بدليل قوله تعالى : " فإذا نفخ في الصور فلا أنساب بينهم يومئذ ولا يتساءلون " إلا أن الإسلام دعانا إلى صلة الأرحام وعدم قطعها وقد روي عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال : " قال الله تبارك وتعالى : أنا الله وأنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها بتته " وقد دعانا رب العباد إلى معرفة الأنساب الباطلة والصحيحة والتمييز فيما بينها، إذ روي عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال : " تعلموا من أنسابكم ما تصلون به أرحامكم فإن صلة الرحم محبةٌ في الأهل مثراةٌ في المال منسأةٌ في الأثر " وجاء مؤكدا ذلك بقوله صلى الله عليه وسلم : " أنا النبي لا كذب أنا ابن عبد المطلب " كما قال صلى الله عيه وسلم : " إن الله اصطفى من ولد إبراهيم إسماعيل، واصطفى من ولد إسماعيل بني كنانة، واصطفى من بني كنانة قريشا، واصطفى من قريش بني هاشم، واصطفاني من بني هاشم " وروي عنه صلى الله عيه وسلم أنه قال : " أنا سيد ولد آدم يوم القيامة ولا فخر، وبيدي لواء الحمد ولا فخر، وما من نبي يومئذ؛ آدم فمن سواه - إلا تحت لوائي، وأنا أول من تنشق عنه الأرض ولا فخر " من هنا كان علم الأنساب الشريف فرعا من أبو العلوم التاريخ ويعد علما قائما بل كان أساسا قام عليه علم الحديث النبوي الشريف وعلم الجرح والتعديل .

أمور يحتاج الناظر في علم الأنساب إليها :-

قال النسابة / القلقشندي الفزاري رحمه الله وأسكنه فسيح جناته في مقدمة كتابه نهاية الأرب في معرفة أنساب العرب بيان أمور يحتاج الناظر في علم الأنساب إليها وهي عشرة أمور الأول ‏:‏ قال / الماوردي ‏رحمه الله :‏ إذا تباعدت الأنساب صارت القبائل شعوبًا والعمائر قبائل ‏.‏ يعني ‏:‏ وتصير البطون عمائر والافخاذ بطونا والفصائل افخاذًا والحادث من النسب بعد ذلك فصائل ‏.‏ الثاني ‏:‏ قد ذكر / الجوهري رحمه الله أن القبائل هي بنو أب واحد ‏.‏ وقال / ابن حزم رحمه الله ‏:‏ جميع قبائل العرب راجعة إلى أب واحد سوى ثلاث قبائل وهي تنوخ والعتق وغسان فإن كان كل قبيلة منها مجتمعة من عدة بطون وسيأتي بيان ذلك في الكلام على كل قبيلة من هذه القبائل الثلاث في موضعه إن شاء الله تعالى ‏.‏ نعم الأب الواحد قد يكون أبًا لعدة بطون ثم أبو القبيلة قد يكون له عدة أولاد فيحدث عن بعضهم قبيلة أو قبائل فينسب إليه من هو منهم ويبقى بعضهم بلا ولد أو يولد له ولم يشتهر ولده فينسب إلى القبيلة الأولى ‏.‏ الثالث‏ :‏ إذا اشتمل النسب على طبقتين فأكثر كهاشم وقريش ومضر وعدنان جاز لمن في الدرجة الأخيرة من النسب أن ينتسب إلى الجميع فيجوز لبني هاشم أن ينتسبوا إلى هاشم وإلى قريش وإلى مضر وإلى عدنان فيقال في أحدهم : الهاشمي ويقال فيه : القرشي والمضري والعدناني بل قد قال / الجوهري‏ :‏ إن النسبة إلى الأعلى تغني عن النسبة إلى الأسفل فإذا قلت في النسبة إلى كلب بن وبرة الكلبي ‏:‏ استغنيت عن أن تنسبه إلى شيء من أصوله وذكر غيره أنه يجوز الجمع في النسب بين الطبقة العيا والطبقة السفلى ثم يرى بعضهم تقديم العليا على السفلى مثل أن يقال في النسب إلى / عثمان بن عفان الأموي العثماني وبعضهم يرى تقديم السفلى على العليا فيقال العثماني الأموي‏ .‏ الرابع ‏:‏ قد ينظم الرجل إلى غير قبيلته بالحلف والموالاة فينتسب إليهم فيقال : فلان حليف بني فلان أو مولاهم كما يقال في البخاري الجعفي مولاهم ونحو ذلك ‏.‏ الخامس‏ :‏ إذا كان الرجل من قبيلة ثم دخل في قبيلة أخرى جاز أن ينتسب إلى قبيلته الأولى وأن ينتسب إلى القبيلة التي دخل فيها وأن ينتسب إلى القبيلتين جميعًا مثل أن يقال : التميمي ثم الوائلي أو الوائلي ثم التميمي وما أشبه ذلك ‏.‏ السادس ‏:‏ القبائل في الغالب تسمى الأب الوالد للقبيلة كربيعة ومضر والأوس والخزرج ونحو ذلك وقد تسمى القبيلة باسم أم القبيلة كخندف وبجيلة ونحوهما وقد تسمى باسم خاص ونحو ذلك وقد تسمى القبيلة بغير هذا وربما وقع اللقب على القبيلة بحدوث سبب كغسان حيث نزلوا على ماء يسمى غسان فسموا به كما سيأتي بيانه عند ذكر قبيلتهم في حرف الغين المعجمة إن شاء الله وربما وقع اللقب على الواحد منهم فسموا به وقيل : غير ذلك على ما سيأتي ذكره فيما يقال بلفظ الجمع في الألف واللام مع الراء المهملة إن شاء الله تعالى ‏.‏ السابع ‏:‏ أسماء القبائل في اصطلاح العرب على خمسة أضرب ‏:‏ أولها‏ :‏ أن يطلق على القبيلة لفظة الأب كعاد وثمود ومدين ومن شاكلهم وبذلك ورد القرآن كقوله تعالى ‏:‏ ‏"‏ وإلى عاد وإلى ثمود وإلى مدين ‏"‏ يريد بني عاد وبني ثمود ونحو ذلك وأكثر ما يكون ذلك في الشعوب والقبائل العظام لا سيما في الأزمان المتقدمة بخلاف البطون والافخاذ ونحوهما‏ .‏ وثانيهما‏ :‏ أن يطلق على القبيلة لفظ البنوة فيقال : بنو فلان وأكثر ما يكون ذلك في البطون والافخاذ والقبائل الصغار لا سيما في الازمان المتأخرة‏ .‏ وثالثهما ‏:‏ أن ترد القبيلة بلفظ الجمع مع الألف واللام كالطالبيين والجعافرة ونحوهما وأكثر ما يكون ذلك في المتأخرين دون غيرهم‏ .‏ ورابعهما‏ :‏ أن يعبر عنها بآل فلان كآل ربيعة وآل فضل وآل علي وما أشبه ذلك وأكثر ما يكون ذلك في الأزمنة المتأخرة لا سيما في عرب الشام في زماننا والمراد بالآل الأهل .

¬°•|[ أوهام بعض الباحثين والنسابة ]|•°¬

إن المعضلة الحقيقية التي تعترض البحث الرصين والرزين، هو ما تعتري عدداً كبيراً من الباحثين في أنساب القبائل من حالة إستباقية لنتيجة بحثه قبل الولوج فيه، مما يسهم في خلق حالة من التشويش والإضطراب على فكره وفكر متلقي المعلومة من القراء لذا نجد أن كثيراً من الكتب المعاصرة على - وجه التحديد - باهتة المعلومة وناقصة المنفعة ومرد ذلك كله هو سيطرة النفسية والذهنية الغير محايدة على الباحث وانسياق الباحث وراءها قُبيل وأثناء إجراءه لبحثه من أجل إثبات صحة فرضياته التي من أجلها نسخ كتابه وسطره، دونما أي أعتبار لقيم إنسانية أو أخلاق شرعية ؟ فمن سيطرت عليه مواقف مسبقة لا يمكن له أن يتجاوزها بحثا عن حق ضائع أو حقيقة مغيبة أو نتيجة غائبة !. لذا كان من تمام صحة البحث وصدق باحثه هو الوصول إلى حقائق لا تتحقق إلا من خلال منهج البحث العلمي المحايد الذي يمكن من خلاله فقط كشف جوانب تاريخية غائبة أو إبطال جوانب تاريخية غير منطقية تتعارض مع منطق العقل وواقع التاريخ وثوابته فصور الركض المضني لهذا الصنف من الباحثين وتسابقهم لنشر أي شيء حول تاريخ دولهم أو قبائلهم وعشائرهم دون إكتراث لموجبات الحقائق وقواعد الإنصاف والعدالة، بحثاً عن محمدة زائفة أو وجاهة كاذبة، يعد معول هدم لا يبقي ولا يذر للقيم العلمية التي أرسى قواعدها علماء العرب والمسلمين بل تشويه مع سبق الإصرار والترصد لتدمير التاريخ وتزويره ؟ فإذا كان ما كل ما يعرف يقال فإنه من باب أولى أن ما كل ما سطر وكتب على صفحات سوداء يعد كتاباً ؟! لهذا كله بات لزاماً على عقلاء الباحثين ( باستثناء الحمقى والمغفلين من أشباه المتعلمين ) أن يعيدوا كتابة التاريخ وفق قواعد البحث العلمي ومناهجه ووسائله المعتبرة، والإبتعاد عن وسائل التدليس والتزييف والتزوير وسرقات جهود الآخرين لأن مغبة هذا الأمر عظيمة، وعوقبه وخيمة عليهم وعلى أمتهم وعشائرهم وعلى تاريخ أمتنا جمعاء [ وسلامٌ على من ألقى السمع وهو شهيد ]

¬°•|[ نسب القبائل وأهميته في دراسة تاريخ الجزيرة العربية ]|•°¬

قد كتب أحد الإخوة عن نسب القبائل وأهميته فى دراسة تاريخ الجزيرة العربية قائلا : خطر فى بالى أهمية دراسة تاريخ القبائل وأنسابها وهناك من يعتقد أن دراسة أنساب القبائل هو من باب الجاهلية وخلق العنصرية وهناك طرف أخر يرى أن علم الأنساب يعد أهم العلوم والبعض يركب الموجة ليبعث روح الجاهلية القديمة ولا حديث له إلا عن أمجاد أجداده وأنهم هزموا جميع القبائل بل أن جميع القبائل لا شيء أمام تاريخ قبيلته وقبيلته منزهة ومن جد واحد أما أنا وأعوذ بالله من كلمة أنا فأعتقد أن القبائل هى المدخل لدراسة تاريخنا القديم ولدى قناعة بأن القبيلة كانت نسيج اجتماعى سياسى تلتقى حول رجل يشتهر بشجاعة فينتسب إليه أبناء عمومته الأقربين فالأبعد والأبعد فى زمن لم يكن فيه غير الغزو والحروب والنهب والبقاء للأقوى ثم يتحالف معهم أناس من قبائل شتى عند شهرتهم وقد حل الإنتماء الجغرافى مكان الإنتماء القبلى فى وقتنا الحاضر فأصبح يقال فلان من أهل القصيم والثانى من الأحساء ... الخ بالطبع لم ينته الإنتماء القبلى ولكن قلت أهميته أما مصادر النسابين فهي : كتب الأنساب القديمة والوثائق والشعر والوسوم والأخبار التاريخية والروايات الشفهية والموقع الجغرافى والأستنتاج وسوف أناقش كل منهج منها ماله وما عليه :-

1- كتب الأنساب القديمة : يرى بعض الباحثين أن كتب الأنساب القديمة مصدر مفروغ منه وأنه لا مجال لمناقشة نص قديم فى كتاب ما فى حين يرى طرف أخر أن كتب الأنساب القديمة لا قيمة لها لأنها فى الغالب كتبة بقلم أشخاص لم يسكنوا الجزيرة العربية وأعتقد أن المنهج الصحيح من وجهة نظرى الشخصية هو الوسطية بين الطرفين فالكتب القديمة مفيدة فى البحث عن أنساب القبائل خاصة إذا كانت فى الشام ومصر والعراق وهى مناطق قريبة من النسابين فى ذلك الزمان ولكن أهمية تلك النصوص أيضا تبين لنا قدم قبيلة ما ومساكنها وتحالفتها ويجب أن تأخذ تلك النصوص كشواهد وليس نصا قطعيا غير قابل لنقاش .

2- الوثائق القديمة : تعد الوثائق من المصادر الهامة ولعلها أهم مصادر علم النسب وأهم أنواعها هى الوثائق المتعلقة بالمواريث فهي تبين من هى الأسر الأقرب والقبائل وهناك أيضا وثائق التملك وهى أيضا تبين اسم رباعى أوخماسى لشخص قديم وهناك مشجرات قديمة وهذا يعد أقل مصادر الوثائق أهمية لأنه يحتمل الخطأ والصواب . وأقول : ( أن مشجرات الأشراف من أهم المصادر الموثقة عبر السنين )

3- الشعر : الشعر ديوان العرب وهو أيضا مصدر لا بأس به لتعرف على نسب القبائل ولكن من الغريب أن يستدل به البعض مع وجود نصوص فى كتب الأنساب القديمة فشعراء من عادتهم المبالغة وليس كل شاعر نسابة أيضا الشعر نقل من روايات شفهية يحتمل فيها الخلط والنقل الغير دقيق وهو مفيد كأحد المصادر خاصة إذا كان قديما أما ما يقوم به بعض الباحثين بالأخذ بقصيد لشاعر متأخر لمخالفة نصوص قديمة صريحة ففي رأى أنه لا قيمة له .

4- الوسوم : وسم الإبل أحد مصادر علم النسب فقط فى حالة العشائر والبطون داخل القبيلة ولا يصح الإستدلال به فيما يخص نسب قبيلة بأكملها لأن ذلك يوقع الباحث فى وهم كبير .

5- الأخبار التاريخية : من أهم مصادر علم الأنساب فتجد فى بعض الوقعات خبر بطن كذا من قبيلة كذا أيضا التحالفات بين القبائل تكرارها يرجح أن هناك علاقة نسب بينهم ولكن أيضا يقع بعض المؤرخين فى الوهم كابن فهد حين نسب عنزة وسبيع لبنى لام وقد يصح أن يكون فى وقت معين حلف تجمعه الظروف المعيشية القاسيه فى ذلك الزمن .

6- الروايات الشفهية : تعد مصدرا هاما ولكن هناك البعض يأخذ بها بشكل قاطع مع العلم أن أباءنا وأجدادنا كانوا قوما بسطاء وكان جل اهتمامهم منصب على البحث عن مصادر الرزق فلا يصح أن تأخذ الروايات الشفهية بشكل قاطع ولكن استفاضة رواية ما دائما ما تستحق البحث والتقصى وقد تكون مصدرا لتوضيح غموض ما .

7- الموقع الجغرافى : إن مساكن القبائل منهج متبع لدى بعض النسابين فى الاستدلال على نسب القبائل ومن أشهر من أخذ بهذا المنهج الجاسر وكان دائما يشير إلى هجرات القبائل من الجنوب إلى الشرق ثم إلى الشمال وأعتقد أن ذلك المنهج مفيد نوعا ما ولكن ليس بالقطعية التى يأخذ بها الجاسر وغيره فهناك قبائل كثيرة هاجرت من الشمال إلى جنوب فى القديم كقبائل طي حينما نزلت من جبال طى إلى نجد والسادة القاطنين حضرموت والذين قدموا من العراق والشام .

9- التشابه فى الأسماء : يأخذ بعض النسابين بالتشابه فى الأسماء منهجا للبحث ومن أشهر هؤلاء المغيرى والأحيوى فى وقتنا الحاضر وفى رأي أن ذلك المنهج ضعيف جدا ولا يصح الأخذ به بتاتا .

10- الإستنتاج : هناك نوعين من الإستنتاج أولها المبنى على مقارنة المصادر المتاحة وترجبح مصدر على الأخر فذلك مقبول وهناك نوع أخر القائم على التشابه فى التسمية والفرضيات التى لا أصل لها سوى التوقع وهو منهج غريب .

الخلاصة : أن دراسة تاريخ القبائل يشكل الجزء الأكبر من تاريخ الجزيرة العربية لأنها كانت لفترة زمنية ليسة بالقصيرة صاحبة النفوذ والدور الأكبر ودراسة نسب تلك القبائل يبين لنا تاريخ تلك القبائل فعلى سبيل كيف برز مسمى قبيلة ما وما هي علاقة النسب بينها وبين القبائل الساكنة تلك البقعة الجغرافية لماذا اختفت قبائل وظهرت أخرى هل هي تحالفت مع القبيلة التى ظهرت فجأة أم أن مسمى القبيلة اختلف ومن ذلك يتيبن أهمية علم الأنساب فى قراءة تاريخنا بشكل عام منقول .


المواضيع المتشابهه:
 
التوقيع



رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-27-2010, 10:06 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Lightbulb نسب سبيع الغلباء وأخبارها سليمان الحديثي

بسم الله الرحمن الرحيم

نَسـَــــبُ سُــــــبَيع وأخبــــارهـــــا تأليف / سليمان بن محمد الحديثي طباعة / ابن جراح حفظه الله

الإهـــداء :-

إلى من أحيا في نفسي الأمل في رؤية نجل حقيقي وصورة واقعية لأولئك العرب الذين قرأنا الكثير الكثير عن كرمهم وكرامتهم وعن نبلهم وشهامتهم إلى من تعلمت منه الشيء الكثير فعلاً لا قولاً إلى الأخ الكريم / بندر بن سعد الحريول :-
رفعت له بيضا على رأس شاهــقٍ = أعلل ربعي بالثــنـا من خصـــــاله
له ترفع البيضا و يُحدى بذكره = فتى تنجلي اكدارهـــا مع فعــــاله
تســلل حــراً بين قـــومٍ أعــزةٍ = فعـــمٌ كريمٌ مع جلالة خاله

كان من سوالف العصر وأقضية الزمان، أن أتعرف على شهم كريم من أفراد هذه القبيلة - سُـبيـع -، حبـاني بجوده، وأضفى عليّ من كرمه، ناهيك بشهامته ورجولته وحسن أدبه وخلقه وديانته وقد دفعتني هذه المعرفة إلى أن أكتب هذا الكتاب عن قبيلة هذا الشهم النبيل، راجياً أن أرد له بذلك بعض أياديه البيضاء، وبعض ما طوقني به من آلائه ومننه .

المقدمة :-

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه، واتبع نهجه واقتفاه وبعد : فلقبيلة سُبَيْع أثر كبير في جزيرة العرب، وخاصة في منطقة نجد والحجاز، فهي من أشهر القبائل النجدية، وأشدها سطوة، وأقواها بأساً، ويكفي دليلاً على ذلك ما أحدثته للحملة التركية الطاغية سنة 1237هـ من هزيمة ساحقة وخسارة جسيمة، ذاق الأتراك وعملائهم مرارتها ووبالها، وهذه نهاية كل مستعمرً حقود، وعميل لئيم، ولعل هذه الحملة لم تمر - منذ مجيئها - بهزيمة من قبيلة من القبائل مثل هذه الهزيمة ولقد ظهرت قبيلة سبيع على مسرح الأحداث في النصف الثاني من القرن التاسع الهجري، وكانت هذه الأحداث عبارة عن مناوشات بينها وبين بعض القبائل، أو إغارات لها على القرى والمدن أو رحلة لها للاكتيال من بعض المدن التجارية كالأحساء مثلاً وفي القرن الثاني عشر، ومع نشأة الدعوة الإصلاحية، وقيام الدولة السعودية الأولى، رأينا هذه القبيلة وقد انخرطت في سلك الدولة السعودية واتبعت الدعوة الإصلاحية، دعوة الشيخ / محمد بن عبد الوهاب، وهي من أوائل القبائل التي اتبعت هذه الدعوة ولقد لعبت هذه القبيلة دوراً هاماً خلال أطوار الحكومات السعوديه الثلاث، وكانت ساعداً قوياً، وحارساً أميناً، ساهم في بناء لبنات هذا الصرح العظيم الذي شمل الجزيرة العربية كما إن للأُسَرِ المتحضرة من هذه القبيلة دوراً كبيراً في دفع عجلة الحضارة إلى الأمام، فلقد أنشأوا عدة مدن وقرى، وحكموها، ومن أشهر هذه المدن مدينة عُنَيْزَة والتي كانت في يوم من الأيام كبرى المدن النجدية، كما أن لعلماء هذه الأسر أثراً كبير في نشر العلم والمعرفة بين الناس وسأتعرض في هذه الدراسة لما آلت إليه، وسأفصل القول فيه، وقد قسمت هذه الكتابة إلى عدة فصول، وقدمت لها بمقدمتين :-

المقدمة الأولى : في أهمية علم النسب .

المقدمة الثانية : في فضل العرب .

ثم بدأتُ الكتاب بالفصول التالية :-

1 ـ أصل كلمة سُبَيْع، وقد اعتمدت في هذا الفصل على كتب النسب واللغة .

2 ـ نسب قبيلة سُبَيْع، وفروعها البدوية، وأسرها المتحضرة، وقد اعتمدت على مراجع كثيرة من أهمها :-

أ ـ معجم قبائل المملكة العربية السعودية .

ب ـ معجم قبائل الحجاز .

ج ـ جمهرة أنساب الأسر المتحضرة في نجد .

د ـ المنتخب في ذكر أنساب قبائل العرب .

هـ ـ كنز الأنساب .

3 ـ رحلة سبيع وهجرتها من رنية والخرمة إلى أوساط نجد .

4 ـ ثناء العلماء والنسابين على هذه القبيلة، وقصائد في مفاخر سبيع .

5 ـ أيام سبيع وتاريخها، وعلاقتها بالقبائل والحكومات، وهذا الفصل من أهم فصول الكتاب، وقد اعتمدت فيه على كثير من المراجع المخطوطة والمطبوعة، ولعل أهم هذه المخطوطات كتاب ( تحفة المشتاق في أخبار نجد والحجاز والعراق ) لــ / ابن بســام ت 1346هـ، وقد وجدت فيه معلومات تفرد بها عن غيره من المؤرخين النجديين، ويظهر أنه اعتمد على مصدرٍ لا يزال حتى الآن مجهولاً لدينا، أو نسخة أوفى من أحد المصادر المتداولة في الوقت الحاضر، وقد يكون هذا المصدر هو تاريخ / ابن لعبون، لأن / ابن بســام سمى مراجعه ومصادره، وليس فيها ما هو غريب علينا سوى تاريخ / ابن لعبون الذي لم نطلع منه إلى على جزء صغير طبع سنة 1357هـ في مطبعة أم القرى، وقد ذكر الشيخ / عبد الله البسـام في كتابه ( علماء نجد ) أنه اطلع على نسخة مخطوطة من هذا التاريخ، وقال عنه : ( بعد من أحسن التواريخ، لا يزال مخطوطاً وأكثر ما فيه لم يذكره مؤرخو نجد، وكأنهم لم يطلعو عليه كما اطلعوا على تاريخ / الفاخري الذي سلخوه بلا ردِّ شكراً ) أ. هـ وهذا ما يؤيد ما ذكرته أما المصادر المطبوعة التي اعتمدت عليها في هذا الفصل فمنها : تاريخ / ابن بشـر وتاريخي / ابن عيسـى وتاريخ / الفاخري .

6 ـ ديار سبيع، وعمدتي في ذلك كتب معاجم البلدان، كمعجم / ياقوت ومعجم اليمامة ومعجم المنطقة الشرقية كما اعتمدت على كتاب ( صفة جزيرة العرب ) لــ / الهمذاني، وكتاب ( بلاد العرب ) لــ / لغدة الأصفهاني .

7 ـ علماء سبيع، وأفراد ها في هذا الفصل هو كتاب ( علماء نجد خلال ستة قرون ) للشيخ / عبد الله البسـام، وعليه اعتمدت كما إنني رجعت إلى كتب أخرى ككتاب ( شعراء هجر ) للدكتور / عبد الفتاح الحلوه وكتاب ( مشاهير علماء نجد ) لــ / عبد الرحمن بن عبد اللطيف آل الشيخ ـ رحمه الله ـ وفبل هذه الكتب زمناً كتاب ( السحب الوابلة على ضرائح الحنالية ) لــ / ابن حميد النجدي السبيعي العامري .

8 ـ فرسان القبيلة وشعراؤها، وقد ذكرت المراجع التي رجعت إليها في مواضعها من هذا الفصل .

وما هذه إلا محاولة أولى لتأليف هذا الكتاب، بذلت فيها ما أمكنني بذله لجمع تاريخ هذه القبيلة من بطون الكتب والمخطوطات، ومن أفواه الرواة، وسأقوم ـ إن ساعدتني الأقدار ـ بمحاولة أخرى أجوب خلالها ديار هذه القبيلة، وألتقي بشـيوخها، أسـائلهم عمّا أشغل علي من أنسابهم وأخبارهم، وأناقشهم فيما أراه يحتاج إلى نقاش، لنخرج سوياً بمعلومات على أكبر قدر من الصحة، ومن ثم بدراسة متكاملة الجوانب وأنا بعد هذا كله لا أدعي الإبداع والإتقان، وحسبي أنني قدمت عملاً آمل أن يرضاه العلماء العارفون، ويعجب به المنصفون، أما غيرهم فـ ( عليّ نحتُ القوافي من معادنها .. .. .. ) وأرجو أن أكون قد سددت ثغرة في تاريخ بلادنا بدراستي لتاريخ هذه القبيلة، وأسهمت في بناء لبنة من لبنات العلم و المعرفة وأخيراً أتوجه بالشكر الجزيل إلى علامة الجزيرة الشيخ / حمد الجاسر، الذي ساعدني في بعض جوانب هذا البحث، وفتح لي مكتبته أطلع على كتبها ومخطوطاتها وأستعير ما أشاء منها، كما أشكر الشيخ / عبد الله بن خميس الذي ساعدني في تصحيح بعض الأشعار الواردة في الفصل الخاص بشعراء سبيع، وأشكر أيضاً الأستاذ العلامة الدكتور / عبد الرحمن العثيمين الذي قرأ جلَّ فصول هذا الكتاب، وكتب ملاحظاته على مسوداته الأصلية، فجزاهم الله خير الجزاء، كما أشكر فضيلة الدكتور / عبد الله الصالح العثيمين على ما أبداه من ملاحظات هذا وأسـأل الله العلي العظيم ألا يحرمني الأجر والمثوبة، وأن يجعل هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم، إنه وليُّ ذلك والقادر عليه، والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم كتبه العبد الفقير إلى عفو ربه تعالى : سليمان بن محمد الحديثي الرياض ـ الربوة : 5 / 5 / 1414هـ .


 
التوقيع



رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-27-2010, 11:15 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Post

مقدمةٌ في أَهَمْيَّةِ عِلْمِ النَّسَب :-

علم النسب علم أصيل شريف جليل القدر رفيع المنزلة، وهو علم تفوقت به الأمة العربية على سـائر الأمم، وتفردت به، وافتخرت به عليهم رغم حرص تلك الأمم على تقييد أنسـابهم، ولقد ألف علمائهم في أنسـابهم، فهناك من ألف في أنسـاب الفرس، وآخر في الترك، وثالث في اليونان وفي الأكراد والصابئة وغيرهم (1).

ومع ذلك لم تستطع هذه الأمم أن تتقن أنسـابها كما أتقنه العرب، ولعل من أسباب ذلك كون الأمة العربية أمة شاعرة، فحفظ لها الشعر أنسـابها ومن ذلك أيضاً : بقاء قسم كبير منها على بداوته الأصلية، والبادية أكثر عناية بالأنسـاب من الحاضرة .

ولا زالت هذه الأمة منذ جاهليتها وإلى يومها هذا حريصة أشد الحرص على العناية بأنسـابها وتسجيلها، إلى أن نبغت نابغة من أدعياء الثقافة في العهود الأخيرة، تحاول إسقاط هذا العلم وتقليل أهميته، بل إلغائها بالكلية . ووجدت هذه النابغة تكأة لها في حديث يروى عن أكرم الخلق : ( علم النسب علم لا ينفع وجهالة لا تضر ).

ونقول لهؤلاء القوم : رويداً، ارفقوا على أنفسكم، فتكأتكم منهارة وجداركم منقض، وحديثكم مردود معلول، أعله الإمام الذي رواه / أبو عمر ابن عبد البر ـ طيب الله ثراه ـ ( تـ 463 هـ )، فقد قال بعد أن ساق الحديث بإسـناده : ( في إسناد هذا الحديث رجلان لا يحتج بهما، وهما سـليمان والبقية (2) ).

ــــــــــــــــ

(1) : انظر, مروج الذهب, لــ / المسعودي جـ : 1، وانظر تعليقات الأمير / شكيب أرسلان على تاريخ / ابن خلدون 2 / 3 ـ 30 .

(2) : جامع بيان العلم وفضله .


وقال أيضاً من مقدمة, الإنباه على قبائل الرواة, بعد أن ذكر بعض الآثار والأحاديث في فضل علم النسـب : ولعمري ما أنصف القائل : إن علم النسـب علم لا ينفع، وجهالة لا تضر لأنه بين نفعه لما قدمنا ذكره (1).

وقد علل هذا الحديث أيضاً الأمام / أبو محمد ابن حزم ( تـ 456 هـ ) فقد ذكر في مقدمة, جمهرة أنسـاب العرب, فضيلة علم النسـب وفوائده وأهميته، ثم قال : فوضح بما ذكر بطلان قول من قال : إن علم النسـب لا ينفع وجهالة لا تضر، وصحَّ أنه بخلاف ما قال، وأنه علم ينفع وجهل يضر، وقد أقدم قوم فنسـبوا هذا القول إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم . قال / علي : وهذا باطل ببرهانين :-

أحدهما : أنه لا يصح من جهة النقل، وما كان هكذا فحرام على كل ذي دين أن ينسـبه إلى النبي صلى الله عليه وسلم خوف أن يتبوأ مقعده من النار إذ نقول عليه مالم يقل .

والثاني : أن البرهان قام بما ذكرناه آنفاً على أن علم النسـب علم ينفع وجهل يضر في الدنيا والآخرة (2).

ونقل العلامة لــ / ابن خلدون ( تـ 808 هـ ) في تاريخه (3) تضعيف هذا الحديث عن الأئمة / الجرجاني و / ابن حزم و / ابن عبد البر .

وفضيلة هذا العلم وأهميته باديةً لكل ذي عينين، بل إن منه مالا يسـع الإنسـان جهله، ومنه ما كان فضيلة تعلمه، ويكون من جهله ناقص الدرجة في الفضل، قال / ابن حزم: وكل علم هذه صفته فهو علم فاضل، لا ينكر حقه إلا جاهل أو معان (4).

ـــــــــــــــ

(1) : صـ 44 ــ (3) : 1 / 4 .

(2) : صـ3ــ (4) : صـ2ــ .

فأما الفرض فيعلم النسـب فهو أن يعلم المرء أن / محمداً صلى الله عليه وسلم الذي بعثه الله إلى الجن والإنس بدين الإسـلام، هو / محمد بن عبد الله القرشي الهاشمي الذي كان بمكة ورحل منها إلى المدينة .

قال / ابن حزم : فمن شك في / محمد صلى الله عليه وسلم أهو قرشي أم يماني أم تميمي أم أعجمي، فهو كافر غير عارف بدينه، إلا أن يجوز بشدة ظلمة الجهل، ويلزمه أن يتعلم ذلك، ويلزم من صحبه تعليمه (1) والتكفير مبالغة من مبالغات / ابن حزم لا يوافق عليه .

ومن الغرض في علم النسـب : أن يعلم المرء أن الخلافة لا تجوز إلا في قريش، وهذه من عقيدة أهل السنة والجماعة, لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم ( الأئمة من قريش ) (2) ولذلك لما اجتمع الأنصار يوم وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم احتج عليهم / الصديق ـ رضي الله عنه ـ بهذا الحديث فرجعوا إليه وبايعوه .

ومن الفرض أن يعرف الإنسان أباه وأمه وكل من يلقاه بنسـب في رحم محرمة ليجتنب ما يحرم الله عليه من النكاح فيهم، وأن يعرف كل من يتصل به برحم توجب ميراثاً، أو لازماً له من دينه . يقول الرسول عليه الصلاة والسلام : ( تعلموا من أنسـابكم ما تصلون به أرحامكم، فإن صلة الرحم محبة من الأهل مثراة من المال، منسأة في الأجل، مرضاة للرب ) (3). تلزمه صلة أو نفقة أو معاقدة أو حكماً ما، فمن جهل هذا فقد أضاع فرضاً واجباً عليه .

ـــــــــــــــــ

(1) : صـ2ــ .

(2) : هذه الرواية مشهورة بين المؤرخين، ولكني وجدت / ابن حجر العقلاني يقول عنها : ( وليس هذا اللفظ موجود في كتب الحديث، عن / أبي بكر - رضي الله عنه -، وإنما في الصحيحين وغيرهما من قصة السقيفة قول / أبي بكر : إن العرب لا تعرف هذا الأمر إلا لهذا الحي من قريش ) انظر موافقة الخُبر الخَبَر : 1 / 480، وحديث : ( الأئمة من قريش ) رواه / أحمد 3 / 129، 183، وقال / الهثيمي : رجالة مجمع الزوائد : 5 / 192، و / أحمد و / الألباني، رواه القليل .

(3) : رواه / أحمد 2 / 374 و / الترمذي 4 / 351 رقم ( 1979 ) و / الحاكم : 4 / 161 و / محمد، و / الهمذاني : 1 / 5، و / الأصفهاني، انظر السلسلة الصحبية رقم ( 276 )

وأما الذي تكون معرفته فضلاً على الجميع، وفرض كفاية فمثل معرفة أسماء أمهات المؤمنين المفترض حقهن على جميع المسلمين، ونكاحهن عليهم حرام، ومعرفة أسماء أكابر الصحابة من المهاجرين والأنصار _ رضي الله عنهم _ وقد صح عن رسول الله أنه قال : ( آية الإيمان حب الأنصار، وآية النفاق بغض الأنصار ) (1) فهم الذين أقام الله بهم الإسلام، وأظهر الدين، وصح عنه أيضاً (2) أنه أمر كل من ولي من أمور المسلمين شيئاً أن يستوصي بالأنصار خيراً، وأن يحسن إلى محسنهم ويتجاوز عن مسيئهم، فإذا لم نعرف أنسـاب الأنصار، لم نعرف إلى من نحسن ولا عمن نتجاوز ومن ذلك أيضاً معرفة من يحق لهم حق في الخمس من ذوي القربى، ومعرفة من تحرك عليهم الصدقة من آل محمد عليه السلام، فمن لاحق له من الخمس، ولا تحرم عليه الصدقة ثم إن هناك مسائل من الفقه تعتمد على معرفة النسب كالجزية والاسترقاق وأحكام الوقف، إذا خص المواقف بعض الأقارب والطبقات دون بعض، وأحكام الوراثة، وأحكام الأولياء في النكاح فيقدم بعضهم على بعض، وأحكام العائلة (3) من الدية، وبعض الفقهاء يعتبر كفاءة النسب بين الزوجين في النكاح، وبعضهم أيضاً يفرق في أخذ الجزية ومن الاسترقاق بين العرب والعجم، ويفرق بين حكم نصارى بني تغلب، وبين سائر أهل الكتاب في الجزية .

ـــــــــــــــــ

(1) : البخاري : 5 / 40، مسلم : 2 / 63 .

(2) : البخاري : 5 / 43، مسلم : 16 /68 .

(3) : العائلة : القرابة من قبل الأب الذين يعطون دية قتل الخطأ .

ولما أقنع المشركون من هجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم، تصدى لهم / حسان بن ثابت رضى الله عنه، فخشي الرسول أن يتعرض لنسبه وقال لــ / حسان : إن لي فيهم نسباً فائت / أبا بكر فإنه أعلم قريش بأنسابها فيخلص لك نسبي, فقال / حسان : والذي بعثك بالحق لأسلنك منهم ونسبك سل الشعرة من العجين، فهجاهم فقال له رسول الله : لقد شفيت وأشتفيت (1) ومن ذلك أيضاً أن تعرف الفاضل من الفضول، والشريف من الوضيع، فهناك قبائل كريمة رفيعة المنزلة، وهناك قبائل منحطة وضيعة القدر . وهناك قبائل كريمة دون أخرى من المنزلة . فهل نساوي بالعرب سائر الأمم ؟ أم هل يساوي بقريش سائر العرب ؟ وببني هاشم سائر العرب ؟ لا والله فالعرب خير من العجم، وقريش خير من العرب وبنو هاشم خير من قريش وقد ثبت عنه أنه فضل عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذلك، وثبت عنه أنه فضل بعض قبائل العرب على بعض، وأثنى على بعضها، ففي الصحيحين عن / أبي هريرة - رضي الله عنه - أنه قال : لا زلت أحب تميماً لثلاث سمعتهن من رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال : هم أشدُّ الناس على الدجال، ولما جاءت صدقاتهم قال : هذه صدقات قومي، وكانت منهم سبية عند / عائشة فقال : أعتقيها فإنها من ولد إسماعيل (2) الأنصار، فقدم بني عبد الــ ثم بني عبد الأشهل ثم بني الحارث بن الخزرج ثم بني ساعدة، ثم قال : في كل دور الأنصار خير, (3) وذكر بني تميم وبني عامر بن صعصعة وغطفان، ثم أخبر أن مزينة وجهينة وأسلم وغفاراً خير منهم يوم القيامة .

ــــــــــــــــــ

(1) : رواه / مسلم ( 2490 ) و / الطبراني ( 3582 ) وعلوم النبلاء : 2 / 515 .

(2) : البخاري : 3 / 194، و / مسلم 16 / 78 .

(3) : جمهرة العرب : 4 .

(4) : مسلم : 16 / 75, و / البخاري : 4 / 221 .

ولو لم يكن في علم النسب منفعة لما اشتغل به الصحابة والتابعون وأكابر العلماء، فهذا / أبو بكر الصديق - رضي الله عنه - أعلم الناس بنسب قريش وسائر العرب، وكذلك / جبير بن مطعم و / عقيل بن أبي طالب و / ابن عباس، وكانت الصديقة بنت الصديق كذلك، رضي الله عنهم أجمعين ومن الأئمة / ابن شهاب الزهري و / الشافعي و / أبو عبيد القاسم بن سلام و / الدارقطني و / ابن حزم و / ابن عبد البر و / ابن قدامة و / السمعاني و / الذهبي و / ابن حجر العسقلاني و / ابن ناصر الدين وجمهرة أخرى غيرهم (1) وكما ترى فإن أكثر الناس اشتغالاً بهذا الفن هم أهل الحديث، وهم الفرقة الناحية، والطائفة المنصورة، وهم زبدة وعصارة الفكر الإسلامي الخالي من شوائب البدع والضلالات، ومن هذا وحده ردًّ على من يطغى في هذا العلم الشريف ولما فرض / عمر بن الخطاب و / عثمان و / علي بن أبي طالب رضي الله عنهم الديوان ديوان العطاء، جعلوه على القبائل، ولو لا علمهم بالنسب لما أمكنهم ذلك ولو أخذنا في ذكر فوائد هذا العلم لطال بنا المقام، ولم نقصد من ذلك سوى الرد على من قلل أهميته وأسقط قيمته : وكل ذلك يحث على دراسة هذا العلم والعناية به، مع الحذر مما يقع به البعض من الطعن في الأنساب، والتنافر في الأحساب فهي بلية عظمى، وطآمة كبرى، توفر الصدور وتولد الأحقاد وتجلب الإحن والمحن وتسبب الفتن، وقد حذرنا من لا ينطق عن الهوى عن هذه الأمور، وبيّن أنها من مسائل الجاهلية .

ــــــــــــــ

(1) : انظرهم وغيرهم مفصلين من كتاب, طبقات النسابين, للشيخ / بكر أبو زيد, و / المستدرك على طبقات النسابين, لكاتب هذه الأسطر، نشر بعضه في مجلة العرب، ولا يزال أكثره مخطوطاً وانظر, منية الراغبين في طبقات النسابين, لــ / كمونة .

فقال عليه الصلاة والسلام : أربع في أمتي من أمر الجاهلية لا يتركونهن : الفخر بالأحساب، والطعن في الأنساب، والاستسقاء بالنجوم، والنياحة (1).

وهذا الحديث خرج منه كخرج الإخبار والذم، أيّ أن الأمة ستفعلها مع العلم بتحريمها أو مع الجهل بذلك، مع كونها من أعمال الجاهلية المذمومة المكروهة المحرمة .

ـــــــــــــــ

(1) : رواه / مسلم 2 / 644 .

والفخر بالأحساب : أي التشرف بالآباء والتعاظم بعد مناقبهم ومآثرهم وفضائلهم، على سبيل التنافر لا الإخبار، وما أموالكم ولا أولادكم باللتي تقربكم عند زلفى, لــ / أبي دأودٍ : إن الله قد أذهب عنكم عبية الجاهلية وفخرها بالآباء، إنما هو مؤمن تقي أو فاجر شقي، الناس بنو آدم، وآدم من تراب، ليدعن رجالهم فخرهم بأقوام إنما هم فحم نار جهنم، أو ليكونن أهون على الله من الجعلان التي تدفع بأنها النتن، وفخر الإنسان بعمله مذموم، فكيف بعمل غيره رواه / أبو داود ( 5116 ) و / الترمذي ( 3955 ) و / محمد شيخ الإسلام / ابن تيمية في اقتضاء الصراط المستقيم 1 / 216 أما إذا كان ذكر المآثر والمناقب على سبيل الإخبار فلا بأس به .

والطعن في الأنساب : أي الوقوع فيها بالعيب والنقص وقصد الذم والحط من الرتبة، ولما عيّر / أبو ذر ـ رضي الله عنه ـ بأمه بسوادها، وقال له : يابن السوداء، قال له النبي صلى الله عليه وسلم أعيرته بأمه ؟ إنك امرؤ فيك جاهلية, متفق عليه .

وانظر : تيسير العزيز الحميد, 452، فتح الحميد لــ / ابن منصور مخطوط تح المجيد, 320، حاشية كتاب التوحيد 230 مسائل الجاهلية, وزوائدها لــ / الآلوسي ولــ / الدرويش .

ومن هذا التفاخر المذموم المنهي عنه، ما وقع بين العدنانية والقحطانية من تفاخر أدى إلى صراع أذكى فتيلته الشعراء قرون عديدة، وسأروي لك خبر قصيدة واحدة، وما جرته من ويلات وشرور : ذكروا (1) أن / الكميت بن زيد الأسدي قال قصيدته الزينة المذهبة في مفاخر عدنان، لما ناقض بها أشعار / حكيم بن عياش الكلبي الذي أولع بهجاء مضر، ومطلع هذه القصيدة :-
ألا حـُيِّيـتَ عَنَّـا يا مَـد ينـا = وهـل بـأسٌ بـقول مسـلمينـا
لـنا قـمر السـماء وكل نـجم = تـشـير إليـه أيـدي المهتدينـا
وجـدت الله إذ سـمى نـزاراً = وأسـكـنهم بـمكـة قـاطنينـا
لنـا جـعل الكـارم خـالصات = وللنـاس القفـا ولنـا الجـبينـا

وهي طويلة ورائعة، ذكر (2) / أبو الفرج الأصفهاني أنها تبلغ ثلاثمائة بيت ولم يترك فيها حياً من أحياء اليمن إلا هجاهم، فانفجر الشر وأفرخ، وثار اليمانيون ومن يتعصب لعرقهم وقال / دعبل الخزاعي قصيدة من نفس القافية والوزن بالغ فيها في الهجاء وأولها :-
أفـيقي من مـلامك يـاظعيـا = كـفاك اللـوم مـرّ الأربـعينـا
فإن يـك آل إسـرائـيل مـنكم = وكـنتم بـالأعـاجم فـاخرينـا
فلا تنـس الخـنازيـر اللواتـي = مسـخـن مع القرود الأنجاسئينـا
بأيلة والخليـج لـهم رسـوم = وآثـار قـدُمـْنَ ومـا بـلينـا
وما طلب الكمـيت طلـوب وتر = ولـكننـا لـنصرتنـا هـجينـا
لقد عـلمت نـزار أن قـومـي = إلى نـصر الـنبـوة فـاخرينـا
ــــــــــ

(1) : ذكر / أبو الفرج في الأغاني 17 / 9 أن / الكميت كان يقول لشعراء مضر حين يهجون / حكيم بن عياش ويجيبهم : هو والله أشعر منكم . قالوا : فأجب الرجل، فقال : إن / خالد بن عبد الله القسري محسن إلي فلا أقدر أرد عليه، قالوا : فاسمع بأذنك ما يقول في بنات خالك من الهجاء، وأنشدوه ذلك فحمي وقال المذهبة : ألا حييت عنا يا مدينا ويقول الرواة إنها أكثر من 300 بيت :-
هـم كتبـوا الكتـاب ببـاب مرو = وبـاب الصـين كـانوأ الكـاتبينـا
قتلنا بـالفتـى القســري منـهم = وليـدهـم أمـيـر المـؤمـنينـا
ومروا فـاقـتلنـا عـن يـزيـد = كـذاك قـضـاؤنـا مـن المعتدينا
ويـا ابن السـمط منـاقـد قتلنـا = محمـداً بـن هـارون الأمـينـا
ومـن يـك قتلـه سـوقـاً فإنـا = جعـلنـا مقـتل الخـلـفاء دينـا (2)

ويقال إن قصيدة / دعبل تبلغ 600 بيت، وقد حمل ذلك / أبو سعيد المخزومي أن يقول :-
وأعجـب مـا سمعنـا أو رأينـا = هجـاء قالـه حـي لـميـت
وهذا دعبـل كـلـفٌ مـعـنى = بتـسـطير الأهاجـي في الكـميت
ومـا يـهجو الـكميت وقد طواه = الـروى إلا ابن فـاعلـة بـزيـت

ولــ / أبي سعيد أيضاً نونية ناقض بها / دعبل (3) ثم جاء / الحسن بن زيد أبو الذلفاء، فنقض قصيدة / دعبل وقصيدة / ابن أبي عينية (4) بقصيدة يهجو بها قبائل اليمن ويذكر مثالبهم، ولم يكتف بل فسرها وذكر الأيام والأحوال وسماها : الدامغة ولعله أول من اتبع هذا الاسم، ومطلع قصيدته :-
أمـا تـنفك مـتبولاً حـزينـا = بحـب البـيض تعصـى العـاذلينـا
ــــــــــــ

(1) : القسري : هو / خالد بن عبد الله القسري قتل سنة 126هـ بأمر / الوليد بي يزيد ووليدهم : هو / الوليد بن يزيد بن عبد الملك قتل سنة 126هـ في قصة مشهورة، انظر في, البداية والنهاية, 10 / 10 ، 23 .

(2) : ديوان / دعبل الخزاعي 148، الأغاني 20 / 120 .

(3) : تطاول الشر بين / أبي سعيد المخزومي و / دعبل الخزاعي، مما دفع بني مخزوم إلى أن ينكروا نسب / أبي سعيد، وينفونه عن نسبهم، وأشهدوا بذلك على أنفسهم، خوفاً من لسان / دعبل وأن يعمهم باللعنات .

(4) : ذكر / أبو الفرج الأصفهاني في الأغاني, 20 / 120 أن / عبد الله بن أبي عينية هجا نزاراً بقصيدة مشهورة وفضل عليها قحطان، وقد ناقض مذهبة / الكميت, الأغاني, 17 / 1 .


 
التوقيع



رد مع اقتباس
  #4  
قديم 06-28-2010, 12:08 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Post

ثم جاء / الحسن بن زيد الحمْداني ت 332هـ، وقال قصيدته المشهورة وأولها :-
ألا يا دار لـولا تنـطقينـا =فإنـا سـائلوك ومخبرينـا (1)

وهي طويلة جداً ومشروحه (2) بكتاب كبير، قيل : إنه من تأليفه، وقيل إنه لابنه أو لأحد تلاميذه وقد رد عليه / زيد بن محمد العدوي من أحفاد / عمر بن الخطاب فقال قصيدة سماها العدوية ومطلعها :-
طربت وقد هجرت اللهو حينا =وهاج لي الهواء داء دفينـا

فناقضها المؤرخ / محمد بن حسن الكلاعي ت 404هـ بقصيدة على نفس الوزن والروي، أولها :-
أبت دمن المنازل أن تبينـا= إجابة سـائـلينا ومعرجينـا

ثم جاء في القرن السادس / مسلم بن العليف العدناني (3) وقال قصيدة طعن في قبائل قحطان وافتخر بالعدنانية ومطلعها :-
ما عبت مذ كنت للأحباب مظنونا =ولا بثثت من الأسرار مكنونـا

وأبياتها 62 بيتاً، ورد عليه / علي بن سليمان الأسلمي القحطاني بقصيدة جميلة تبلغ 125 بيتاً وأولها :-
فخارنـا بسيوف الهند يكفينـا =عن فخركم آل عدنان ويغنينـا

ثم جاء / صفي الدين الهادي بن إبراهيم الوزير ت 854هـ، فناقض / الأسلمي بقصيدة عدد أبياتها 170 بيتاً وأولها :-
فخارنـا برسول اللـه يكفينـا =عن كل فخر و أن الأنبياء فينـا

وسماها دامغة دامغة الدامغة .

ـــــــــــ

(1) : هذه رواية / ياقوت في, معجم الأدباء, 10 / 231، ورأيت عن ذكرها : فإنا سائلون ومخبرونا, دامغة الدوامغ 44 .

(2) : دامغة الدوامغ 49، كنز الأنساب 308 .

(3) : طبع الشرح بتحقيق / الأكوع من مجلدين .

ومن السنين الأخيرة نشر وزير خارجية آخر أئمة اليمن الأستاذ / أحمد بن محمد الشامي قصيدة سنة 1386هـ، ودعاها, دامغة الدوامغ, ومطلعها :-
أغفـي فـي سـبيل الأولينـا =فـنمـدح تارةً ونـذم حينـا

ناصر فيها الإمام / البدر وقومه، وهجا مخاليفهم، فرد عليه من الجانب الآخر الأستاذ / مطهر بن علي الأرياني بقصيدة مطلعها :-
أيـا وطني جعلت هواك دينـا =وعشـت على شعائره أمينـا

هذا هو خبر قصيدة واحدة وما جرته من تبعات، فصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم ولقد حدثت بسبب هذه العصبية الممقوتة حروب طاحنة فرقت الصفوف، وهدمت البيتان، ومزقت الأمة، وشغلتها عن رسالتها، ولقد عانت منطقة اليمن من وبال هذه الحروب سنوات عديدة، فلا حول ولا قوة إلا بالله وليعلم هؤلاء المتفاخرون أن العبرة بالأعمال لا الأنساب ولن ينفع المرء يوم القيامة حسبه ولا نسبه، لن ينفعه سوى عمله الصالح وعلمه النافع، وليدعوها فإنها فتنة .

مقدمة في فضل العرب :-

من المقرر في عقيدة السلف الصالح أن جنس العرب أفضل من جنس غيرهم، وليس العربي بعينه أفضل من غيره، فقد يكون العربي أفضل من غيره، وقد يكون غيره أفضل منه، وهنا يكون التفاضل بالتقوى ونحن لم نقل بأن فضيلة العرب إلا لأن الله جل وعلا فضلهم فجعل خير رسله منهم، وخير كتبه بلسانهم، ولأن / محمداً صلى الله عليه وسلم وهو الصادق المصدق فضلهم على غيرهم من سائر الأجناس البشرية، ولقد اتفق العلماء المقتدى بهم على أفضلية العرب على من سواهم .

ولو أتى نص من كتاب أو سنة بتفضيل غيرهم من الشعوب الأخرى عليهم لسمعنا وأطعنا، ولو عدم النص بتفضيلهم أو تفضيل غيرهم لفضلنا العرب، لأن هذا هو الذي يحكم به العقل المجرد، والمنصفون من سائر علماء الأمم الأخرى، وفلاسفة التاريخ يقرون للعرب بالتقدم في الكرم والجود والشجاعة والشهامة والمروءة والنخوة والنبل والوفاء والذكاء والفصاحة والبلاغة والبيان، وحسن الخلق، وجود النفس، وهذه أهم الصفات التي تتميز بها النفس البشرية ولقد قال شيخ الإسلام / ابن تيمية ت 728هـ كلمة جامعة مانعة في هذا الموضوع سأنقل أكثرها لأهميتها :-

قال رحمه اللـه : ( إن الذي عليه أهل السنة والجماعة : اعتقاد أن جنس العرب أفضل من جنس العجم، عبرانيهم وسريانيهم، روميهم وفارسيهم وغيرهم وأن قريشاً : أفضل العرب وأن بني هاشهم : أفضل قريش وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم : أفضل بني هاشم، فهو أفضل الخلق نفساً، وأفضلهم نسبا وليس فض العرب، ثم بني هاشم لمجرد كون النبي صلى الله عيه وسلم منهم، وإن كان هذا من الفضل، بل هم في أنفسهم أفضل، وبذلك يثبت لرسول اللـه صلى اللـه عليه وسلم : أنه أفضل نسبا ونفساً، و إلا لزم الدور .

ولهذا ذكر / أبو محمد حرب بن إسماعيل الكرماني، صاحب الإمام / أحمد، في وصفه للسنة التي قال فيها : هذا مذهب أئمة العلم وأصحاب الأثر، وأهل السنة المعروفين بها، المقتدى بهم فيها، وأدركت من علماء وأهل العراق، والحجاز، والشام وغيرهم, عليها، فمن خالف شيئاً من هذه المذاهب، أوطعن فيها، أو عاب قائلها، فهو مبتدع خارج من الجماعة، زائل عن منهج السنة وسبيل الحق، وهو مذهب / أحمد و / إسحاق بن إبراهيم بن مخلد، و / عبد الله بن الزبير الحميدي، و / سعيد بن منصور، وغيرهم ممن جالسهم، وأخذنا عنهم العلم، وكان من قولهم : إن الإيمان قول وعمل ونية, وساق كلاماً طويلاً إلى أن قال : ونعرف للعرب حقها وفضلها وسابقتها وحبهم لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( حب العرب إيمان وبغضهم نفاق ) ولا نقول بقول الشعوبية وأراذل الموالي الذين لا يحبون العرب، ولا يقرون بفضلهم، فإن قولهم بدعة وخلاف, ويروى هذا الكلام عن / أحمد نفسه في رسالة / أحمد بن سعيد الإصطخري (1) عنه ـ إذ صحت ـ وهو قوله، وقول عامة أهل العلم .

وذهبت فرقة من الناس إلى أن لا فضل لجنس العرب على جنس العجم، وهؤلاء يسمون الشعوبية، لانتصارهم للشعوب التي هي مغايرة للقبائل، كما قيل : القبائل للعرب، والشعوب للعجم .

ومن الناس من قد يفضل بعض أنواع العجم على العرب والغالب أن مثل هذا الكلام لا يصدر إلا عن نفاق : إما في الاعتقاد، وإما في العمل المنبعث عن هوى النفس، مع شبهات اقتضت ذلك ولهذا جاء في الحديث : ( حب العرب إيمان وبغضهم نفاق ) مع أن الكلام في هذه المسائل لا يكاد يخلو عن هوى النفس، ونصيب للشيطان من الطرفين، وهذا محرم في جميع المسائل فإن الله قد أمر المؤمنين بالاعتصام بحبل الله جميعاً ونهاهم عن التفرق والاختلاف، وأمرهم بإصلاح ذات البين، وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر )

ــــــــــــ

(1) : انظر الرسالة من, طبقات الحنابلة, 1 / 24 ـ 36 .

وقوله صلى الله عليه وسلم : ( لا تقاطعوا ولا تدابروا ولا تباغضوا ولا تحاسدوا وكونوا عباد الله إخوانا، كما أمركم الله ) وهذان حديثان صحيحان وفي الباب من نصوص الكتاب والسنة مالا يحصى والدليل على فضل جنس العرب، ثم جنس قريش، ثم جنس بني هاشم ما رواه / الترمذي، من حديث / إسماعيل بن أبي خالد عن / يزيد بن أبي زياد، عن / عبد الله بن الحارث، عن / العباس بن عبد المطلب ـ رضي الله عنه ـ قال : قلت يا رسول الله إن قريشاً جلسوا فتذاكروا أحسابهم بينهم، فجعلوا مثلك مثل نخلة في كبوة من الأرض فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن اللـه خلق الخلق، فجعلني من خير فرقهم، ثم خير القبائل فجعلني من خير قبيلة ثم خير البيوت، فجعلني في خير بيوتهم، فأنا خيرهم نفساً وخيرهم بيتاً ) قال / الترمذي : هذا حديث حسن، ثم قال شيخ الإسلام بعد ذكره بكثير من الأحاديث والآثار الواردة من الباب الصحيحة والضعيفة : وسبب هذا الفضل ـ و الله أعلم ـ ما اختصوا به في عقولهم وألسنتهم وأخلاقهم وأعمالهم وذلك أن الفضل : إما بالعلم النافع، وإما بالعمل الصالح والعلم له مبدأ وهو قوة العقل الذي هو الفهم والحفظ، والتمام وهو : قوة المنطق، الذي هو البيان والعبارة والعرب هم أفهم من غيرهم، وأحفظ وأقدر على البيان والعبارة ولسانهم أتم الألسنة بياناً وتمييزاً للمعاني، جمعاً وفرقاً، ويجمع المعاني الكثيرة في اللفظ القليل، إذا شاء المتكلم الجمع، ثم يميز بين كل شيئين مشتبهين بلفظ آخر مميز مختصر، .... وأما العمل : فإن مبناه على الأخلاق، وهي الغرائز المخلوقة في النفس وغرائزهم أطوع للخير من غيرهم، فهم أقرب للسخاء، والحلم والشجاعة والوفاء وغير ذلك من الأخلاق المحمودة، لكن كانوا قبل الإسلام طبيعة قابلة للخير معطلة عن فعله، ليس عندهم علم منزل من السماء ولا شريعة موروثة عن نبي، ولا هم ـ أيضاً ـ مشتغلين ببعض العلوم العقلية المحضة، كالطب والحساب ونحوها، وإنما عملهم ما سمحت به قرائهم : من الشعر والخطب، أو ما حفظوه من أنسابهم وأيامهم، أو ما احتاجوا إليه في دنياهم من الأنواء والنجوم، أو من الحروب .

فلما بعث الله / محمداً صلى الله عليه وسلم بالهدى : الذي ما جعل الله في اللأرض ولا يجعل أمراً أجل منه وأعظم قدراً، وتلقوه عنه بعد مجاهدته الشديدة لهم، ومعالجتهم على نقلهم عن تلك العادات الجاهلية، والظلمات الكفرية، التي كانت قد أحالت قلوبهم عن فطرتها، فلما تلقوا عنه ذلك الهدى العظيم، زالت تلك الديون عن قلوبهم، واستنارت بهدى الله الذي أنزل على عبده ورسوله، فأخذوا هذا الهدى العظيم، بتلك الفطرة الجيدة، فاجتمع لهم الكمال بالقوة المخلوقة فيهم والكمال الذي أنزل الله إليهم، بمنزلة أرض جيدة من نفسها، لكن هي معطلة عن الحرث، أو قد نبت فيها شجر العضاة و العوسج، وصارت مأوى الخنازير والسباع فإذا طهرت عن المؤذي من الشجر والدواب، وليزرع فيها أفضل الحبوب والثمار، جاء فيها من الحرث ما لا يوصف مثله، فصار السابقون الألوف، من المهاجرين والإنصار أفضل خلق الله بعد الأنبياء، وصار أفضل الناس بعدهم من اتبعهم بإحسان إلى يوم القيامة : من العرب والعجم, (1) هـ بنصة .

ويقول / مرعي بن يوسف الكرمي الحنبلي ( ت 1033ه ـ) : والدليل على فضل العرب من وجهين، من المنقول والمعقول : أما النقل : ..... ( وساق كثيراً من الأحاديث والآثار الواردة في الباب ) وأما العقل : الدال على فضل العرب، فقد ثبت بالتواتر المحسوس المشاهد أن العرب أكثر الناس سخاءً وكرماً وشجاعة ومروءة وشهامة وبلاغة وفصاحة .

ـــــــــــــــــ

(1) : إقتضاء السراط المستقيم, 2 / 370 ـ 398 .

وقد فصل / ابن تيمية القول في فضل العرب في : جامع الرسائل, 1 / 286 ومجموع الفتاوى, : 15 /331 ، 19 /30 ، 27 / 472 .

ولسانهم أتم الألسنة بياناً، وتمييزاً للمعاني جمعاً وفرقاً يجمع المعاني الكثيرة في اللفظ القليل إذا شاء المتكلم الجمع . ويميز بين كل لفظين مشتبهين بلفظ آخر مختصر، إلى غير ذلك من خصائص اللسان العربي, (1) ثم ذكر كلاماً طويلاً لا يعد أن يكون اختصاراً لكلام / ابن تيمية السابق لذلك نرى كثيراً من العجم ممن نور الله بصائرهم بنور العلم والإيمان يقرون العرب بذلك ويعترفون بفضلهم، وقد ألف / ابن قتيبة ـ وهو أعجمي فارسي ـ كتاباً نفيساً عن العرب (2) ذهب فيه إلى أفضليتهم ورد على من حاول انتقاصهم من الشعوبية، كــ / أبي عبيدة معمر بن المثنى وغيره .

بل إن / مصطفى صبري ـ رحمه الله ـ وهو شيخ الإسلام في الدولة العثمانية التركية التي كانت شديدة الوطأة على العرب في عهودها الأخيرة، لدرجة أن بعض العلماء لا يستطيع التصريح بحبه للعرب .

ــــــــــــــ

(1) : سبوك الذهب في فضل العرب : 40 .

(2) : اختلف في اسم كتابه، ولعله, كتاب العرب, و كذا ذكره بــ / ابن قتيبة نفسه في كتابه الشعر والشعراء, : 1 / 103، وكتابه, عيون الأخبار, وقد ذكره بهذا الاسم / ابن قتيبة في كتابه, غريب الحديث, انظر في رسائل البلغاء, ص : 344 وفي نهاية المخطوطة التي وجدت منه بدار الكتب المصرية، ما نصه : تم كتاب العرب وعلومها, ذكر ذلك الراحل / محب الدين الخطيب في مقدمة على كتاب, الميسر والقدام, ص : 21، ويذكر / ابن النديم في الفهرست, ص : 86، و / الفقطي في, إبناء الرواة, 2 / 146 كتابا لــ / ابن قتيبة بعنوان " التسوية بين العرب والعجم " وأظن أن هذا الكتاب هو نفسه الكتاب السابق ولكن المعروف عن / ابن قتيبة تفضيله العرب على العجم، وهو مذهب أهل السنة والجماعة، و / أبو محمد سني سلفي، ثم إنه من ثنايا كتابه يقدم العرب على سائر الأمم، ويرد على من قال بالتسوية, العقد الفريد, 3 / 408 .

بحبه للعرب، أو نشر مؤلفه في فضائلهم (1) خوفاً من سطوة الأتراك، الشاهد أن هذا العالم التركي صرح بأفضلية العرب، وقدسهم على سائر الأمم والشعوب في كتابه القيم, موقف العقل والعلم والعالم من رب العالمين وعباده المرسلين, ولكن طآئفة من العجم ممن أشربت قلوبهم حب البدعة والضلال، جعلت دينها بغض العرب وانتقاصهم، وإنكار فضائلهم، ونسبوا كل منقصة إليهم، ونفو كل فضيلة عنهم، بل بلغ بهم الأمر إلى أن طعنوا في لغتهم لغة القرآن، وأرادوا تفضيل لغة الفرس واليونان عليها، وطعنوا في أنسابهم، وركبوا لأنفسهم أنساباً باطلة وقد بلغ الحقد بهؤلاء، والذين عرفوا فيما بعد بالشعوبية ـ إلى أن يضيع أحدهم ـ وهو / سهل بن هارون (2) رسالة يمدح بها البخل ويستصوبه تحدياً للعرب الذين مدحوا الكرم، وجعلوه فضيلة من فضائلهم .

ـــــــــــــ

(1) : من هؤلاء : حسني بك باقي زاده ( ت 1325 هـ ) ألف كتاب, منهاج الأدب في تاريخ العرب, على إثر إعلان ملك الأسويج والنرويج أن من ألف في هذا الموضوع وجاء قصب السبق فله جائزة، وكان الذي حاز على الدرجة الإولى الشيخ / محمود شكري الآلوسي ـ رحمه الله ـ في كتابه, بلوغ الأدب في معرفة أحوال العرب, ط ، وحاز كتاب / حسني بك باقي زاده, الدرجة الرابعة, وهذا كتاب لم يطبع آنذاك لأن السلطان / عبد الحميد ـ كما يقول / راغب الطباخ ـ كان لا يسمح بطبع أمثال هذا الكتاب لما فيه من نشر آثار العرب وفضائلهم، خصوصاً إذا كان من قبل موظف في حكومته، فبقي هذا الكتاب مهملاً محفوظاً في خزانة كتب المترجم إلى أن حصل الحريق فذهب فيما ذهب، انظر, إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء, 7 / 510 .

وقد ظهرت الشعوبية أول ما ظهرت، متبرقعة خلف ستار التسوية بين العرب و العجم ـ وهو على بطلانه أهون مما يليه ـ ثم لمّا اشتد ساعدها إذ نال أصحابها المناصب العالية في عهد الدولة العباسية، ظهرت سافرة بوجهها المشؤوم، خالعة جلباب الحياء، معلنة تفضيل العجم على العرب .

ومن أكابر هؤلاء الشعوبية : أبو عبيدة معمر بن المثنى، وكان باقعة من البواقع، وبحرً من بحور العلم، إلا أنه ـ عفا الله عنا وعنه ـ شعوبي حاقد، وهو كما قال / ابن قتيبة : أغوى الناس بمشتم الناس وألهجهم بمثالب العرب, (1) ومنهم / علان الشعوبي (2) ولم يترك قبيلة من قبائل العرب إلا وألف في مثالبها، و / الهيثم بن عدي و / حماد الراوية، ومن شعرائهم : بشار بن برد الفارسي، ذكر / أبو الفرج في الأغاني أنه كثير التلون ولائه شديد التعصب للعجم, (3) وقد طفت الشعوبية عليه من جميع النواحي الأدبية والفكرية العقائدية، وتجاوزت شعوبيته النزعة القومية العرقية إلى النزعة الدينية، حتى إنه قال قصيد يُصوِّب فيها رأي / إبليس في تقديم النار على الطين، ولقد كانت عبادة النار ـ كما هو معروف ـ من عقائد الفرس المجوس قال قبحه الله :-
الأرض مظلمة والنار مشرقة =والنار معبودة مذ كانت النار (4)
ـــــــــــــــ

(1) : كتاب العرب, لــ / ابن قتيبة ص : 349، فمن, رسائل البلغاء,

(2) : الفهرست، وذكر أن : أصله من الفرس، وأنه كان منقلعاً إلى البرامكة .

(3) : الأغاني, 3 / 139, الشعوبية, ص : 110 .

(4) : وقد رد على / بشار كثير من الشعراء، منهم / صفوان الأنصاري في قصيدته التي منها :-
زعمت بأن النار أكرم عنصراً =وفي الأرض تحياض الحجارة والزند

انظر : البيان والتبيين, 1 / 27, الفرق بين الفرق, ص : 55 .

وأبو نواس (1) وهو الذي يقول : ليس الأعارب عند الله من أحد و / ديك الجن وغيرهم ومن علماء الشعوبية أيضاً : البيروني، و / سعيد بن حميد (2) و / سهل بن هارون و / أبو عبيدة الجيهاني، وعليه رد / أبو حيان التوحيدي في, الإمتاع والمؤاتعة, وغيرهم وقد اتخذت هذه الشعوبية طابعين : الأول أدبي، والآخر عقائدي فكري، وقد تصدى لها حينما اتخذت شكلاً أدبياً أدباؤنا ـ عرباً وعجماً ـ فحطموا بنيانها ونقضوا أساسها، ومن هؤلاء الأدباء : الجاحظ (3) البلاذري (4) وأبو حيان التوحيدي و / ابن عبد ربه الأندلسي (5) وغيرهم ولما اتخذت طابعاً فكرياً تصدى لها علماء السلف (6) أيضاً، لذلك نجد في كثير من الكتب العقيدة السلفية فصلاً يتحدث عن فضل العرب .

ــــــــــــــــ

(1) : العقد الفريد, 3 / 408، وهذا الشطر من قصيدة مطلعها :-
عاج الشقي على دارٍٍ يسائلها =وعجت أسأل عن خمارة البلد

انظر, ديوان / أبي نواس, ص : 46 .

(2) : ذكر له / ابن النديم كتاب, فضل العجم على العرب, الفهرست, 137 .

(3) : في البيان والتبيين .

(4) : له رسالة في الرد على الشعوبية .

(5) : في العقد الفريد المجلد الثالث .

(6) : خذ على سبيل المثال : الإمام / أحمد بن حنبل، وشيخ الإسلام / ابن تيمية وقد ألف جميع من العلماء رسائل مفردة في ذلك منهم : الهالك / محي الدين ابن عربي له : المنتخب من مآثر العرب انظر عنوان النهاية 166 و / العراقي وله : والقرب في محبة العرب, و / الهيثمي وله, مبلغ الأدب في فخر العرب, ط وهو مختصر لمصنف / العراقي و / عبد القادر الجزيري ( ت977 هـ ) له : خلاصة الذهب في فضل العرب .

لم تنقطع الشعوبية بعد هؤلاء، رغم الردود الساخنة، بل ظلت ولا زالت، إلا أنها تخبو تارة وتظهر تارة أخرى، وكان من أشدِّ هؤلاء الشعوبية على العرب : أبو عمر بن غرسية، وله رسالة في ذلك، وقد تصدى العلماء للرد عليها، فمنهم : أبو يحى بن مسعدة، وأبو جعفر البلنسي، وأبو الطيب القرودي، وغيرهم وهذه الرسالة والردود التي عليها نشرها الأستاذ / عبد السلام هارون ـ رحمه الله ـ من المجلد الأول من نوادر المخطوطات ومن الردود على الرسالة التي لم تصلنا : رد الفقيه / أبي مروان عبد الملك بن محمد الأوسي وعنوانه : رسالة الاستدلال بالحق على تفضيل العرب على جميع الخلق (1) ورد ذي الوزارتين / أبي عبد الله محمد بن أبي الخصال الغافقي ( ت54هـ ) وعنوانه : خطف البارق وقذف الحارق في الرد على / ابن غرسية الفاسق، في تفصيله العجم على العرب وقرعه النبع بالغرب (2) ورد / أبي محمد عبد المنعم بن محمدالخزرجي الغرناطي، ويعرف بــ / ابن الموسى (3) ( ت597هـ ) ورد / عبد الحق بن خلف بن مفرج (4) وغير ذلك من الردود .

ولقد أعز الله العرب بهذا الدين، إن ابتغوا العزة بغيره، أذلهم الله، ولما قام بعض الزعماء العرب بالدعوة إلى قوميتة العرقية الممقوته : القائمة على غير أساس من الدين، فقرب الزنادقة والفسقة ممن يوافقونه على مذهبه الفكري الباطل، وأقصى العلماء والصالحين ودعاة الخير وجعل مقر بعضهم أقبية السجون، وعلق بعضهم الآخر في حبال المشانق، فما زاده الله إلا خذلاناً وانحطاطاً، وكان لقمة سائغة، ومزية سهلة لليهود .

ـــــــــــــ

(1) : ألف باء 1 / 350, كشف الظنون .

(2) : ألف باء 1 / 351, كشف الظنون .

(3) : ألف باء 1 / 351, كشف الظنون .

(4) : مملكة التكملة وتكملة الصلة, 1814، نوادر المخطوطات ( 1 - 4 ـ / 240 )

ولم يروع هذا العقاب الوخيم الذي ناله الزعيم زعيماً آخر ودعياً من الأدعياء، فسار على منوال سابقه، وكان الجزاء من جنس العمل وعلى كلِ فستنقطع الأحساب والأنساب يوم القيامة، إلا من عمل صالح، أو علم نافع، وسيقدم المرء على ما قدم إن خيراً فخير، وإن شراً فشر وصدق / ابن قتيبة إذ يقول (1) : وأعدل القول في الشرف أن الناس لأب وأم، خلقوا من تراب، وأعيدوا إلى التراب، وجروا في مجرى البول، وطووا على الأقذار، فهذا نسبهم الأعلى الذي يردع أهل العقول عن التعظيم والكبرياء، ثم إلى الله مرجعهم فتنقطع الأنساب وتبطل الأحساب، إلا من كان حسبه تقوى الله، وكانت ماتته طاعة الله, (2) 010 هـ .

ـــــــــــ

(1) : كتاب العرت, 356 ضمن رسائل البلغاء .

(2) : لم يرفض / ابن عبد ربه هذه الكلمة من / ابن قتيبة، قال كأنه وافق الشعوبيين في ذلك قال / ابن عبد ربه : وما رأيت أعجب من / ابن قتيبة في كتاب تفضيل العرب، إنه ذهب فيه كل مذهب من فضائل العرب، ثم ختم كلامه بمذهب الشعوبية، فنقض في آخره كل ما بنى من أوله، فقال في آخر كلامه : وأعدل القول عندي أن الناس كلهم لأب وأم ، خلقوا من ...... , العقد الفريد 3 / 411 وأقول : ليس في كلام / ابن قتيبة تناقض، فإنه بعد ما قرر عقيدة السلف في تفضيل العرب، أراد أن يردع السفهاء من أبناء العرب والعجم عن التفاخر الذي جر إلى التناحر .


 
التوقيع



رد مع اقتباس
  #5  
قديم 06-29-2010, 12:05 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Post

أصل كلمة سبيع والنسبة إليها :-

السبع لغة : المفترس من الحيوان وقال / ابن منظور " السبع يقع على ما لـه ناب من السباع ويعدو على الناس والدواب فيفترسها، مثل الأسد والذئب والنمر والفهد ما أشبهها، والثعلب وإن كان له ناب، فإنه ليس بسبع لأنه لا يعدو على صغار المواشي ولا ينيب في شيء من الحيوان، وكذلك الضبع لا تعد من السباع العادية، لذلك وردت السنة بإباحة لحمها ......... هذا قول / الأزهري وقال غيره : السبع تصغير، والنسبة إلى سبيع : سبيعي، جعلته العرب سماعاً على غير قياس، والقاعدة أن يكون سبعي، فالنسبة إلى فعيل : فعلي أما السبيعي بالفتح، منسبة إلى السبيع، وهو السبيع بن صعب بن معاوية من همدان، ومنهم المحدث المعروف / أبو إسحاق السبيعي والسبيعي أيضاً : نسبة إلى محله بالكوفة، وسميت المحلة بهذه الاسم لنزول هذه القبيلة بها والسبيعي : نسبة إلى درب السبيع بحلب، وإليه نسب / الحسين بن صالح بن إسماعيل بن عمر بن حماد بن حمزة الحلبي السبيعي، محدث ابن محدث ابن محدث وفي إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء ترجم لــ / الحسن بن أحمد بن صالح الهمذاني السبيعي الحلبي، وقال عنه : من أولاد أبي إسحاق السبيعي وإليه ينسبه لحلب درب السبيع والذي يعنينا هنا في بحثنا هذا، هو سبيع بالضم، والقبائل التي بهذا الاسم كثير، منها على سبيل المثال :-

1- سبيع بن جعثمة بن النمر بن وبرة بن تغلب بن عمران بن إلحاف بن قضاعة، دخل في خزاعة .

2- سبيع بن عمير بن الهون بن قدامة بن جرم بن ربان حلوان، وهو علاف بن عمران بن إلحاق بن قضاعة .

3- سبيع : بطن من سعد بن ثعلبة بن ذبيان بن قيس عيلان، من العدنانية .

4- سبيع بن الحارث بن أحبان السلمي، من ولده أحمر الرأس بن ربيع بن دعموص بن سبيع السبيعي .

5- سبيع : فخذ من حنظلة، وسبيع هو ابن عوف بن مالك بن حنظلة بن مالك بن زيد بن غيم .

6- سبيع : قبيلة وجدت ذكرها في كتاب " أسماء المغتالين من الأشراف " لــ / ابن حبيب، وهي إحدى بني ربيعة بن مالك بن زيد مناة بن تميم، وكانت شاعرة، وكانت ناكحاً في بني سعد في بني طهية ثم في بني سبيع، فكانت مع زوجها زماناً، ثم تزوج عليها امرأة منهم، فأولعت بهم تهجوهم، فقالت :-
بنو سبيع زمع الكلاب= ليسوا إلى سعد ولا الرباب
ولا إلى القبائل الرغاب=وكما ذات تركب قبقاب
كم فيهم من طفلة كعاب=خبيثة المشعر في الثياب

7- سبيع : بطن من أسد بن خزيمة، وسبيع هذا هو الأب السابع لــ / الكميت بن زيد الأسدي هذا من القبائل القديمة أما من الحديثة فمنها :-

8- بطن يعرف ببنو سبيع : يلتحق بالحديدين، ويعد 50 بيتاً .

9- سبيع : فخذ من قبيلة ذوي حسن التي تمتد ديارها من شمالي الليث إلى السكة الشمالية جنوب الليث .

10- سبيع : بطن من جهم بن عمرو بن مسروح من حرب، يزعمون انتسابهم إلى سبيع بن عامر .

11- سبيع : خصلة صغيرة مع السعايد من هذيل في وادي سقام يقال إنهم حلفاء مع السعايد وأنهم من سبيع أهل رنية .

12- سبيع : من بني سفيان، بجوار العبادل، شرف جازان .

منتسب قبيلة سبيع :-

اختلف النسابون في أصل هذه القبيلة مع اتفاقهم على طيب أصلها وذكاء عنصرها على عدة أقوال :-

فلقد اختلفوا أولاً في شعبها الأصليه، وقبيلتها الأم، فمنهم من ذهب إلى أنها قحطانية، ومنهم من ذهب إلى أنها عدنانية ثم اختلف البعد ثانيتها إلى ثلاثة أقوال :-

1- فمنهم من ذهب إلى أنها من ربيعة .

2- وآخر ذهب إلى أنها من أسد بن خزيمة .

3- وذهب قوم إلى أنها من عامر بن صعصعة .

تفصيل ذلك :-

أولاً : القول بقحطانيتها :-

1- ذهب / المغيري ( ت 1364هـ ) في كتابة " المنتخب من ذكر أنساب قبائل العرب " إلى أن سبيعاً قحطانية، ترجع نسباً إلى السبيع بن صعب بن معاوية بن كثير بن مالك بن جشم بن حاشد بن جشم بن خيران بن نوف بن همدان وهمدان هو ابن مالك بن زيد بن أوسلة بن ربيعة بن الخيار بن مالك بن زيد بن كهلان بن سبأ ، كما في كتب الأنساب .

2- وذهب إلى ذلك أيضاً الشيخ / محمد آل عبد القادر ( ت 1391هـ ) في كتابه " تحفة المستفيد بتاريخ الأحساء في القديم والجديد ".

3- وذهب إلى قحطانيتها أيضاً المحامي / عباس العزاوي ( ت 1391هـ )، ولم يفصل الأمر وهذا نص كلامه : " هذه القبيلة " سبيع " قحطانية والزعم بأنها مضرية غير صحيح ".

ثانياً : القول بعدنانيتها :-

اختلف القائلون بذلك إلى ثلاثة أقوال :-

1- أنها من ربيعة : ذهب إلى ذلك صاحب " لمع الشهاب في سيرة / محمد بن عبد الوهاب " وهذا نص كلامه " وسبيع ترجع نسباً إلى ربيعة ".

2- أنها من أسد بن خزيمة : ذهب إلى ذلك الشريف / البركاتي، وهذا نص كلامه : " قبيلة سبيع وعددها ستون ألفاً ونسبها، وينتهي إلى أسد بن خزيمة بن إلياس إلى عدنان ".

3- أنها من عامر بن صعصعة : وعلى ذلك جمهرة أهل النسب منهم :-

- الحيدري البغدادي ( ت 1299هـ ) من علماء العراق، قال في كتابه " عنوان المجد " في أحوال بغداد والبصرة ونجد " والذي كتبه سنة 1286هـ، قال بعد أن تحدث عن قبيلة سبيع، وذكر بعض فروعها، هذا نصه : " وهم من بني عامر بن صعصعة من العدنانية ".

- السيد / محمود شكري الآلوسي ( ت 1342هـ )، من علماء العراق أيضاً، قال عندما تحدث عن سبيع، وذكر بعض فروعها : " وهم من بني عامر بن صعصعة من العدنانية ".

3- العلامة / سليمان بن صالح الدخيل ( ت 1364هـ ) ولكنه جعل عامر بن صعصعة قحطانية، فلا أدري أهو سبق قلم، أم جهل منه، وهذا نص كلامه : " السبيع : قيل أنهم من بني عامر بن صعصعة القحطانية ولعلهم هم ".

4- الشيخ / حمد الجاسر : قال في كتابه " جمهرة أنساب الأسر المتحضرة في نجد " عن سبيع : " وهي في أكثر بطونها، من بني عامر بن صعصعة ".

5- الشيخ / حمد الحقيل، صاحب كنز الأنساب، فقد حرر نسبة سبيع في كتابه المذكور وبين أنهم يرجعون إلى عامر بن صعصعة .

6- الشيخ / عبد الله البسام، صاحب " علماء نجد خلال ستة قرون " وقال فيها : " القبيلة التي يرجع أصلها إلى عامر بن صعصعة، ثم ينتهي إلى شعب هوازن أحد الشعوب المضرية العدنانية ".

7- الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله بن حمود التويجري، ذكر ذلك في انتقاداته للمغيري وأن سبيعاً من عامر بن صعصعة .

وممن ذهب إلى ذلك أيضاً الشيخ / عبد الله بن عبد العزيز آل مفلح الجنالين، و / عبد الرحمن بن عثمان آل ملا، و / عاتق بن غـيث البلادي والأستاذ / عبد الرحمن بن سعد الحافان رحمه الله والأستاذ / محمود شاكر، وغيرهم .

وقد عد الأستاذ / خالد الفرج – رحمه الله – قبيلة سبيع ضمن القبائل النزارية، وذكر الشيخ / عبد الرحمن بن عبد اللطيف آل الشيخ – رحمه الله – أنها عدنانية، وقال الشيخ / عثمان بن سند الوائلي ( ت 1242هـ ) في كتابه " مطالع السعود بطيب أخبار الوالي وأود " : " سبيع بضم السين المهملة، وفتح الموحدة، وسكون المثناة من تحتها، آخره عين مهملة، قبيلة معروفة، والظاهر أنهم في مضر ".

وقد رأيت بحثاً، لأحد أبناء هذه القبيلة وهو الأستاذ / فهيد بن عبد الله السبيعي نشرته مجلة العرب، ذهب فيه إلى أن قبيلة سبيع تنتمي إلى عامر بن صعصعة ورأيت بحثاً آخر في المجلة نفسها لسبيعي آخر، وهو الأستاذ / عبد الله بن سعد الحضبي، ذكر فيه أن سبيعاً تنتمي إلى عامر بن صعصعة أيضاً .

وقرأت عدة بحوث للأستاذ / عبد الله بن سعود بن حمد آل خثلان – وهو سبيعي من الجبور ذكر فيها أن سبيعاً من بني عامر بن صعصعة .

ولما وقفت على ترجمة / محمد بن عبد الله بن حميد ( ت 1290هـ) وهو صاحب " السحب الوابلة على ضرائح المنابلة " وهو أيضاً سبيعي من بني ثور، وجدت مترجميه ينسبون إلى عامر بن صعصعة، وبعض الذين ترجموا لــ / ابن حميد من أكابر علماء عصرهم ومشاهيرهم كــ / الكتاني * ( ت 1382هـ ) وهو أيضاً نسابة كبير، ومنهم من قد يكون نقل هذا النسب عن / ابن حميد نفسه كتلميذه / صالح بن عبد الله البسام ( ت 1307هـ ).

ولما تكلم / ابن ضويان ( ت 1353هـ ) رحمه الله في ذيل تاريخه عن عنيزة قال : " وبعد سبعمائة من الهجرة سكن / زهير السبيعي العامري في موضع عنيزة ".

مناقشة الأقوال :-

1- أما القول بنسبة سبيع إلى ربيعة، فيكفينا في الرد عليه أنه لم يقل به أحداً – فيما أعلم – سوى صاحبه لمع الشهاب ولم أر أحداً تابعه على ذلك وصاحبه " اللمع " ليس من أهل هذه البلاد ولا العارفين بالنسب، بل إنه جاهل بأنساب القبائل النجدية، وكتابه هذا مليء بالأكاذيب والمفاطات والفصل الذي عقده في ذكر القبائل النجدية مليء بالأخطاء فمثلاً :-

- نسب قبيلة مطير إلى ربيعة ثم نسبها إلى قحطان، وهذا فضلاً عن أنه ليس صحيحاً، خلط وتناقص، والمشهور أن مطير ترجع إلى غطفان .

- نسب السهول إلى ربيعة، وهذا ليس صحيحاً أيضاً، وسنبينه في موضعه .

- ذكر أن هوازن ترجع نسباً إلى قحطان، وهذا غير صحيح، وعلماء النسب على خلافه، فهوازن من قيس عيلان من مضر بن نزار بن معد بن عدنان .

2- وكذلك القول بنسبة سبيع إلى أسد بن خزيمة، لم يقل به أحداً – فيما أعلم – سوى أن الشريف / البركاتي، و / البركاتي كسابقه ليس نجدياً، وليس عارفاً بالنسب أيضاً، وأوهامه في النسب في رحلته كثيرة منها :-

- قال عن قبيلة البقوم بأنها عدنانية، والمشهور أنها أزدية قحطانية .

- جعل قبيلة بني صخر عدنانية، والمشهور أنها قحطانية .

3- نسبتها إلى السبيع بن صعب الهمدانية القحطانية :-

وأقول : يبدو أن الوهم داخل هؤلاء متيجة تشابه الأسماء، و / المغيري – رحمه الله – كثيراً ما يقع في هذا، حتى إن الشيخ / التويجري قال في رده عليه :-

" فقد أدخل المؤلف كثيراً من القبائل العدنانية في القبائل القحطانية بمجرد تشابه الأسماء فلا ينبغي الاعتماد على جميع ما يذكره في كتابه لأن الكثير منه خطأ ". رد عليه في جعله سبيع من السبيع الهمدانية ورجح أنها من عامر بن صعصعة .

وقد رد على القائلين بهذا القول الشيخ / حمد الجاسر، عندما عقب على كلام الشيخ / محمد آل عبد القادر حينما نسب إحدى الأسر السبيعية العامرية إلى السبيع بن صعب الهمدانية بقوله :
" والراجح أن سبيع بضم السين، تنسب إلى عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن، وسبيع بن صعب هذا بفتح السين ".

والشيخ / البسام يقول حيث يقوله : " وأما السبيعي فنسبة إلى قبيلة سبيع – بضم السين تصغير سبع – قبيلة عدنانية، لا كما توهمه بعض المؤلفين في النسب بفتح السين، فإن هذا نسبة إلى قبيلة قحطانية وهي السبيع بن صعب بطن من همدان وليست القبيلة التي نكتب عنها، فيلاحظ وليعلم والله تعالى أعلم ".

رأي صاحب إمتاع السامر :-

ولصاحبه من إمتاع السامر : رأى حول هذا الموضوع، أحب ان أذكره لإتمام الفائدة فقد قال في أثناء كلامه عن جبل ضلفع : " وهو بين قحطان وسبيع بن صعب، وقد دخلت سبيع في عامر بن صعصعة، ودخل في سبيع بنو عرينه بن نذير بن قسر، وتفرقت عرينة في قرى نجد سنة 786هـ ". وقال " كان يتكلم عن أسرة آل رشود أهل الأفلاج، وعدهم كما سيأتي من النبطة من الخضران من بني عمر من سبيع " " من آل خضران بن سلول بن مرفد بن حزام من آل عمرو من النخع في بيشه، التي دخلت في سبيع بن صعب الهمداني، وانتسب بنو عمرو إلى سبيع بن عامر بني صعصعة في القرن الرابع عند ما قويت شوكة بني هلال وقوي سلطانهم على نجد سنداً للقرامطة .
كانت مساكن بني عمرو مع قبيلتهم سبيع في رنيه، ثم انتقلوا إلى نجد، وتفرقوا فيه من القرن الخامس لملاحقتهم القرامطة وأنصارهم من بني تميم وزعب وعنزة، ودعماً لبني عقيل بن كعب في الوادي، التي انضمت إلى الشريف / حسين بن علي بن محمد بن إسماعيل بن حذيفة بن يوسف الأخيضري الزيدي، الذي أراد استعادة سلطان بني الأخيضر على نجد في إمارة أمير عسير / موسى بن محمد بن عبدرالله بن سعيد بن هشام بن علي بن محمد بن عبدرالله بن خالد اليزيدي الأموي عام 479 حيث تصدت قواته لتلك الغارات، وكان أميره على تلك القوات المدافعة / خضران بن سلول العمري الذي تمكن من قتل الشريف / حسين وتمزيق قواته وفي نجد تكاثرت هذه القبيلة، وأصبحت عشائر وأسراً متفرقة، انتقل بعضها إلى الأفلاج، واستقر هناك، ومن هذه أسرة شاعرنا الشيخ / رشود ". وهذا كلام غريب، لم أجد أحداً ذكره غيره، ونفسي لا تطمأن إلى أي كلام أو كتاب غير موثق من مصادر معروفة، كهذا الكتاب، ورأيت الشيخ / أبا عبدالرحمن بن عقيل الظاهري يقول عنه : " وأما إمتاع السامر، وما في معناه من كتب مزورة، فلا يصح الاعتماد عليه " وسألت الشيخ / حمد الجاسر – شيخي وشيخ / ابن عقيل – عن هذا الكتاب فقال : " لا يصح الاعتماد عليه "، وانتقد كثيراً من المعلومات التي أوردها .

- لسان العرب : 8 / 147، تاج العروس : 5 / 375، " القاموس المحيط " 938 . جمهرة أنساب العرب : 395 .

- الغباحة : قول الشافعي وأحمد وإسحاق, أبي ثور, وأصحاب الحديث وهو الراجح لأن الأحاديث الصحيحى تسنده .

- هناك من يجعله : السبيع بن سبيع بن صعب بن معاوية . انظر جمهرة / ابن حزم : 475 والنسب لــ / أبي عبيد 336 .

- لب اللباب : 2 / 10، تابع العروس : 5 / 375 .

- جمهرة / ابن حزم : 455 .

- نسب معد واليمن الكبير : 2 / 453 .

- الاشتقاق لــ / ابن دريد 285، 427، معجم قبائل العرب لــ / كحالة : 2 / 508، معجم قبائل الحجاز : 211 .

- تاج العروس : 5 / 375 .

- بلاد العرب " الأصفهاني " : 270، معجم البلدان : 3 / 450 .

- 275 ضمن نوادر المخطوطات ( 5 – 8 ).

- الأفاعي : 17 / 1 .

- معجم قبائل العرب كحالة 2 / 502 عن عشائر الشام : 2 / 180 .

- معجم قبائل المملكة : 290، نسب حرب : 79، العرب : 9 / 17 .

- معجم قبائل المملكة : 290، معجم قبائل الحجاز : 212 .

- معجم قبائل المملكة : 290، العرب : 9 / 17 .

- 353 .

- 1 / 32 .

- ممن ذهب إلى هذا القول الأستاذ / فهد الربيعان في كتابه العرينات وفي كتاب العرينات تفصيلات وأخبار كثيرة، تسد كثيراً من الثغرات التي نعاني منها في بحثنا، لو صحت، لكانت جهيزة التي قطعت قول كل خطيب، ولأكدت لنا صحة انتساب سبيع إلى السبيع بين صعب الهمداني القحطاني، ولكن هذا الكتاب وللأسف لا يوثق به، وقد سالت عنه الشيخ / حمد الجاسر فقال " لا يصح الاعتماد عليه ". وفي هذا الكتاب معلومات كثيرة يتفرد بها دوماً، وعماده فيها على مخطوطتين أو ثلاث لمؤلفين نكرات مجاهيل :-

الأولى : مخطوطة / علي بن حميد الصنعاني المؤرخة 20 رجب 590هـ .

والثانية : بقلم / ياسر بن علي بن عمران العريني المؤرخة في جمادى الثانية سنة 912هـ .

والثالثة : مخطوطة / خالد بن عبد الله الجميلي العريني بخط / علي بن أحمد الهمداني في 15 صفر 398هـ (1).

وأنا لا أطمئن لهذه المخطوطات التي اعتمد عليها، فليس لها ولا لأصحابها ذكر في كتب التراث والأنساب، ولا يعرف لهم تراجم، كما أن المعلومات التي فيها غريبة منكرة، بل أساطير التي تروي عن / عنترة بن شداد، سأجتز هذا النص لأعرضه على القارئ :-

" كان سبيعاً كذا يندفع إلى الأسد فيلقي بسلاحه احتقاراً للأسد ويهجم عليه، ويفصل رأسه عن جسده وكان له حصان أسماه الغالب وفرس أسماها الغلباء، وكان يكر على الغلباء مرة، وعلى الغالب مرتين، ولما سئل عن ذلك قال : الذ كر لا يضرب في جوفه جنين، ولا يلعق ثدييه بنين ". ص : 10 عن مخطوطة / ياسر العريني الرائعة 913هـ .

ومن غرائب هذا الكتاب وعجائبه ما ورد في ص : 36، حيث ترجم لــ / ناصر بن حميدان العريني، وذكر وفاته سنة 1065هـ، واعتماده في ذلك على مخطوطة / ياسر العريني المؤرخة سنة 913هـ، وأنت ترى أن هذا كسابقه من الاستحالة ؟! .

ومن طرائف هذا الكتاب ما ذكره ص : 16 عن / عقيل بن عرينة، معتمداً فيه على مخطوطة / خالد الجميلي العريني المؤرخة سنة 398هـ فبعد أن تكلم عن / عقيل وعن حرمه وعقله قال : " عتيبة القبيلة الحجازية ثم النجدية الهوازنية المعروفة لم تعرف بهذا الاسم إلا في القرون المتاخرة ورأيت في بعض الكتب أنها عرفت به في القرن العاشر، فكيف يأتي ذكرها في مخطوطة مؤرخة سنة 398هـ ؟! .

وطرائف هذا الكتاب وعجائبه لا تنقضى، أكتفي منها بهذا القدر ويكفي من القلادة ما أحاط بالعنق .

يقول / تركي بن حميد مخاطباً / سعد بن قطنان من أمراء سبيع القبلة ومورياً بابن هادي أمير قحطان :-
" إن خاف قرب جدهم من جدوده =وهم على عامر عصاة مواليف "

وتبقي أشعاراً يعزوها التأكد من همة نسبتها إلى قائليها، ولا شك أن بعض البطون والأفخاذ القحطانية قد دخلت في سبيع كما سنبين .

- الرحلة اليمانية : 132 .

- وهو عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوزن بن منصور بن عكرمة بن حصنة بن قيس عيلان بن مضرب بن نزار بن معد بن عدنان .

- 205 .

- تاريخ نجد : 93، وأظنه نقل ذلك من / الحيدري، نفس الفروع عند

- مجلة لغة العرب : 32 ج : 6 ص : 196-201، وكتاب / محسن غياض عن / الدخيل 120 .

- 1 / 100، 2 / 86، 4 / 159، 243 .

- 2 / 254 .

- تيسير العلوم ببيان ما في منتخب / المغيري من الأوهام : 54 .

- تاريخ الأفلاج : 151.

- تاريخ حجر : 1 / 41 .

- معجم قبائل الحجاز : 211 .

- جريدة اليمامة : عدد 419 عام : 1382هـ، ذيل المنتخب : 520 .

- شبه جزيرة العرب – نجد : 102 .

- العرب : 21 / 545، 25 / 651 – 663 .

- العرب : 25/ 229 – 236 .

- انظر الكتاب : 24 / 134 .

- فهرس الفهارس : 1 / 519 .

* وقد نقل / الزركلي كلام / الكتاني ونسبته / ابن حميد إلى عامر بن صعصعة، ثم قال : " وملق الشيخ / عبد الله البسام على نسبته صاحب الترجمة إلى عامر بن صعصعة بأن هذا جيد جداً، ثم قال : والمذكور أن جماعتنا أهل بلد عنيزة من قبيلة سبيع من بني ثور : الإعلام : 6 / 243 .

وأقول : ليست هناك ثمة خلاف بين كلام الشيخ / عبد الله البسام وبين نسبة / ابن حميد إلى عامر بن صعصعة، لأن آل حميد وهم من سكان عنيزة وأهاليها الأصليين من بني ثور من سبيع، وسبيع من بني عامر بن صعصعة .

- مختصر نشر النورد الزهر : 424 .

- تاريخ ابن ضويان : 25 .

- لمع الشهاب : 62 .

- 64 .

- 63 وابن الكلبي 312 " الجمهرة ".

- هناك بطن من أسد بن خزيمة يقال له سبيع، وسبيع هذا هو الأب السابع لــ / لكميت، الأغاني : 17 / 1 .

- الرحلة اليمانية : 131 .

- 161، وانظر في ص : 140 كلامه عن هتيم الشرارات .

- تيسير العلام : 54 .

- تحنة المستفيد : 33 حاشية .

- علماء نجد : 1 / 292 .

- 89 .

- وجدت في عمدة الطالب في أنساب آل أبي طالب ص : 216، ما نصه : " حدثني الشيخ المولى السعيد العلاقة النقيب تاج الدين / أبو عبدالله محمد بن معيه الحسيني : أن / إبراهيم بن شعيب اليوسفي بن سيف حدثه أن بني يوسف الأخيضر مع عامر وعايد نحو ألف فارس يحفظون شرفهم، ولا يدخلون فيهم غيرهم، ولكنهم يجهلون أنسابهم، ويقال لهم بنو يوسف ".

- 111 .

- من أشعار الدواسر : 56 ( حاشية : 2 )


 
التوقيع



رد مع اقتباس
  #6  
قديم 06-30-2010, 01:28 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Post

الراجح من الأقوال :-

علم النسبة هو من أصعب علوم العرب، كما قال الزعر الغربي ( ت 418 )، ولعل أصعب مسائل علم النسب، هي إرجاع أنساب القبائل المعاصرة إلى أنسابها القديمة ولكم عانى الباحثون من مشاكلها العويصة .

وهي لا تقوم على أصول صحيحة وثيقة العرى، بل تخرصات وظنون، فعصور الجهل والفقر والتخلف التي ماشتها الجزيرة العربية عامة، ومنطقة نجد خاصة قطعت كل صلةٍ لها بالعلم والمعرفة، اللهم إلا قلة من أهل العلم انصب جل اهتمامهم على الفقه ومسائله، ليتمكنوا من أداء العبادات بشكل مقبول، وكذلك المعاملات .

ولقد ضرب الفقر أطناب من هذه المنطقة، فشغل تفكير أهاليها عن كل شيء سوى البحث عن لقمة عيش تطعمهم وتطعم أطفالهم الجوعى، وشربة ماء تسد رمقهم، وتروي ظمأهم .

مرت قرون عديدة على هذه المنطقة، ولم نجد لها تاريخاً مدوناً يحفظ أخبارها وأنسابها، وكل الذي نستطيع أن نجده ونفيد منه، هو معلومات جزئية جاءت ضمن كتب الرحالة الذين مروا في هذه المنطقة، أو معلومات يتناقلها الأحفاد عن الأجداد، ويشوبها ما يشوبها، أو أبيات من الشعر العامي الذي حفظته لنا صدور الرواة، ولم يقيد إلا في وقت متأخر .

لذلك لا نستطيع أن نخرج برأي يقيني قاطع، وحكم حازم يؤكد نسب سبيع إلى قبيلتها الأم، فسبيع من القبائل الحديثة التي لا نجد لها ذكراً في كتب النسب المتقدمة ولكن القول الذي نميل إليه، هو أن هذه القبيلة ترجع في أكثر فروعها إلى عامر بن صعصعة، مع أننا إذا بحثنا في كتب النسب لا نجد لــ / عامر بن صعصعة ولداً أو حفيداً اسمه سبيع، والذي يدفعنا للميل إلى هذا القول هو أن جمهرة النسابين الموثوق بعلمهم يقولون بهذا القول، كما أن العارفين بالنسب من أبناء هذه القبيلة يذهبون إلى هذا الرأي .

ثم إننا لو نظرنا إلى ديار سبيع الأصلية، لوجدناها رنية والخرمة وبيشة وما والاهما، وهذه هي منازل بني عامر ومغانيهم .

وحيثما تحدث / ياقوت في معجمه عن " رنية "، قال : " يسكنها بني عقيل " وبنو عقيل من عامر بن صعصعة وحينما تحدث عن بيشة، ذكر ما يدل على صلة بني عامر بن صعصعة بهذه المنطقة .

وقبله / لغدة الأصفهاني، حيث يذكر أن : " جميع بني خفاجة يجتمعون ببيشة ورنية " وبنو خفاجة من بني عامر كما هو معروف .

وذكر هذه الصلة أيضاً / أبو علي الهجري، و / الهمذاني في " صفة جزيرة العرب " و / عرام بن الأصبغ السلمي في كتابة " أسماء جبال تهامة " و / أبو عبيد البكري في " معجم ما استعجم ".

لذلك نجد أشعار العامريين مليئة بأسماء تلك البلاد، ومغاني تلك البلاد والذي يتتبع أشعار العامريين، يتبين له ذلك ملياً .

فــ / الراعي النميري من بني عامر غضب عليه مروان بني الحكم وتوعده، فهرب إلى ديار قومه، وقال :-
خبرت أن الفتى مروان يوعدني =فاستبق بعض وعيدي أيها الرجل
وفي تدوم إذا أغبرت مناكبه =ودارة الكور عن مروان معتزل

ولعل صحة الأبيات كالتالي ـ إضافة الراعي الحديث :-
خبرت أن الفتى مروان يوعدني =فاستبقي بعض وعيدي أيها الرجل
لي في تدوم إذا اغبرت مناكبها =ودارة الكور عن مروان معتزل

ولعلها ذروة الكور وتدرم والكور جبلان بالقرب من رنية وقد ورد تدوم في شعر / لبيد بن ربيعة العامري :-
بما قد تحل الواديين كليهما=زنانير فيها مسكن فتدوم

قال / ابن بليهد : " أم قدوم فهو جبل معبر الجنبات، ليس بالكبير، يقع في الجهة الجنوبية من رنية، على مسافة ساعة، وهو الذي يقول فيه / الراعي، وقد غضب عليه / مروان بن الحكم وتوعده، فذهب إلى بلاد قومه وقال : خبرت أن الفتى .... الخ . ثم قال : " وأما الكور الذي ذكره / الراعي فهو جبل عظيم أسود، يطل على بلدة رنية يقع في غربيها، ولا يزال بهذا الاسم إلى هذا العهد، ووادي رنية يقسم هذا الجبل نصفين، وفيه نخل يقال له الأملح، في وادي رنية في مقسم تلك ( كذا ؟ ) الجبل، وهذا القسم كان يقال له في الجاهلية ثنية الكور، وكان به يوم من أيام العرب بين بني عامر وبين اليمن ".

ويقول / لبيد بن ربيعة أيضاً في معلقته المشهورة :-
حفزت وزايلها السراب كأنها= أجزاع بيشة أثلها ورضامها

وبيشة من ديار بني عامر قرب رنية . ويقول أيضاً :-
فأفرع في الرباب يقود بلقا = مجوفة تذب عن السخال

والرباب : موضع في ديار بني عامر في منتهى سيل بيشة، قال / عبد الله بن العجلان الفهدي :-
ألا إن هنداً أصبحت عامرية =وأصبحت نهدياً بنجدين نائياً
تحل الرياض في تمير بن عامر =بأرض الرباب أو تحل المطاليا

يقول / شبوح مولى المختار بن الخطاب الكليبي العقيلي :-
قواصد أطراف الستار لغائر =بواكر يحدو سربهن قبيض

والستار وغاير، جبلان قرب رنية . وأكتفي بهذا القدر، ولا أرى داعياً للإطالة في الاستشهاد باسم العامريين على مواضع بلدان سبيع الآن وسبيع القبلة لا زالوا في تلك المواضع، أما سبيع الحدارية أهل العارض، نعلم بقينا بما استفاض عن أبناء هذه القبيلة وغيرهم من آبائهم وأجدادهم أن مساكنهم الأصلية كانت تلك الديار، رنية والخرمة، وما والاهما، وقد بينت شيئاً من ذلك في فصل خاص بهجرة سبيع وقد دخل في هذه القبيلة شأنها شأن القبائل الأخرى وفروع من قبائل أخرى كتميم وقحطان، كما دخل فروع منها مع قبائل أخرى، وسنشير إلى شيء من ذلك لاحقاً ودخول قبيلة أو فرع من قبيلة في قبيلة أخرى وتحالفها معها، عادة مألوفة عند العرب، تفض من شأن القبيلتين، ولا تنقص من قدرها ومتى ما دخلت قبيلة في أخرى فلها مالها وعليها ما عليها .

بطون قبيلة سبيع وفروعها :-

وكما اختلف النسابون في أصل هذه القبيلة، فقد اختلفوا في فروعها أيضاً، وسأذكر الأن أقوالهم وأضع مشجرات لها، ثم أختار ما أراه صواباً منها :-

1- الحيدري وهذا نص كلامه : " ومن أعظم عشائر نجد سبيع، وهم من أهل الكثرة والقوة والشجاعة، ولهم قبائل كثيرة منها : الجمالين، والعرينات، والنبطة، والصملة، والجبور، وآل علي، والمدارية والعيادين، والضعفة، ومليح والقريشات، والعزة مشيخهم عسا وقيل، وهم من بني عامر بن صعصعة ".

2- الألوسي : وقد نقل كلام / الحيدري .

3- فؤاد حمزة، وهذا نص كلامه : " وأفخاذ سبيع هي : بنو عمر في العارض، منهم الخضران والصعبة . بنو عامر في العارض منهم : العذوقة، وعجمان الرخم، والعيادين والصيافا، والقواودة والقدعا وبنو حميد، القريشات في الخرمة، السودة في رنية، آل عمير في الأملح ومنم بنو ثور ".

4- المغيري : وهذا نص كلامه : " ومن بطون عمرو بن سبيع : الصعبة، منهم الأعزة والجمالين بطن والمدارية بطن واّل علي بطن وآل بليدان بطن والصملة بطن والنبطة بطن والجبور بطن ومن بني عمرو العرينات بطن منهم : آل سويلم أهل الرياض والعرينات أهل البرة ورغبة والعطار، وقدمنا ذكر عرينة في بني ثور في قضاعة ومن بطون سبيع بنو عامر أخو عمرو بن سبيع، منهم : عجمان الرخم بطن، وآل ضعفة بطن، والقدعا بطن، والعيادين بطن، والصيافا بطن وبنو حميد والزقاعين وآل محميد السهول، وآل عبيد وآل منجل والصعوب والظهران فهؤلاء من المشاعبة من السودة من سبيع وقد قدمنا ذكرهم في قضاعة ومن سبيع القبابنة والمحلف يلتحقون بالشماسات من الزكور السودة ... ".

5- الشيخ / حمد الجاسر : وهذه شجرات توضح كلامه :-

بنو عمر من سبيع : 1ـ الخضران : الصملة الجبور النبطة العرينات . 2 ـ الصعبة : الجمالين آل علي المدارية الأعزة . بنو عامر بن سبيع : العذوقة عجمان الرخم العيادين الصيافا القواودة القدعة بنو حميد الضعفة . الزكور من الغلباء من سبيع : المجامعة الملوح المراغين الجهوم الفراعنة آل محمد الوززان الشميسات . آل عمير من سبيع : الصنادلة المشاعبة المفالحة المكاحلة . الروبة الحجلة النوايت آل مسيرة الجماعين آل مسفر .

6- الشيخ / حمد الحقيل : وهذه مشجرات توضح كلامه : بنو عمر ( في العارض ) الخضران الصعبة : الصملة / الجبور / النبطة / العرينات / الملوح / الجمالين / آل علي / المدارية / آل عزة . بنو عامر ( في المعارض ) : العذوقة / عجمان الرخم / العيادين / الصيافا / القواودة / القدعة / بنو حميد / الضعفة . ثم قال : وفي الوديان ( الخرمة وتربة ورنية ) : 1- القريشات، آل مشاري، أميرهم ابن مشاري . 2- بنو ثور الرباب في بني تميم الذين منهم سفيان الثوري الفقيه، والجهوم والروبة والوزران في الخرمة، وآل مليح . 3- بنو عمير في الأملح . 4- المكاحلة آل هذال . 5- الصنادلة . 6- المفالحة . 7- المشاعبة . 8- السودة، وهم السودة الباحص . 9- المشاهيب . 10- آل عابث . 11- الشماسات . 12- المجامعة والملوح . 13- الصملان . 14- القريشات في الخرمة . 15- ومن سبيع : الظهران والمحلف والقبابنة دخلت في قبيلة السهول، ومن سبيع المراغين والفراعنة والمشاعبة وآل محمد وغيرهم، ومن أمرائهم الهليمة وآل جروة وآل عبيدان، ومن مشاهيرهم آل حميل وغيرهم . 16- الزكور ومنهم الفراعنة .

7- عاتق بن غيث البلادي :-

1- يرى الأستاذ / البلادي أن العوامر الثلاثة أبناء لسبيع، وأن الغلباء أختهم . 2- المراجع التي اعتمد عليها جلها معروفة، وهو كثيراً ما ينقل عن الشيخ / حمد الجاسر، ولكن الجديد عنده والمفيد هو أنه قام على حد قوله بزيارة هذه القبائل، واجتمع بروائها ونسابيها، وفي مقدمته لكتاب يقول : " فقد زرت جميع القبائل بدون استثناء، ومن أفراد رواتها أخذت هذه الفروع بشكل تشكيلي مفصل ". ولا شك أن هذه المعلومات التي نقلها عن هؤلاء الرواة تبقى أخباراً، قد تكون صحيحة، وقد تكون غير صحيحة . والصواب عندي هو أن سبيع الحدارية أهل العارض ينقسمون إلى قسمين :-

1- بنو عمر 2- بنو عامر وبنو عمر ينقسمون إلى قسمين : الصعبة والخضران . أولاً : الصعبة، وينقسمون إلى أربعة أفخاذ : 1- الجمالين ومنهم آل بليدان وقد عدهم / المغيري فخذاً مستقلاً وهو خطأ، كما أنه يقع تصحيف في كثير من الكتب فيجعلونها البليدات بالثاء والثناة الفرقية، والصواب بالنون . 2- آل علي . 3- المدارية . 4- العزة ( الأعزة ) .

ثانياً : الخضران، وهم أربعة أفخاذ أيضاً : 1- الصملة . 2- النبطة، وأمراؤهم الصيافا . 3- الجبور . 4- العرينات . وبنو عامر : وهم سبعة أفخاذ : 1- العيادين . 2- الضعفة . 3- عجمان الرخم . 4- القدعة ، ومنهم ( آل زرير ) وقد عدهم البعض فخذاً مستقلاً وهذا خطأ . 5- الصيافا، وهم غير الصيافا أمراء النبطة، وقد خلط بعض الكتاب بينهما . 6- آل حميد .7- القواودة .

أما الفخذ الثامن الذي يزيده بعض النسابين وهو العذوقة فهو خطأ منشأه / فؤاد حمزة، وتابعه عليه كثير ممن كتب في " الأنساب " ولا يعرف فخذ بهذا الاسم ضمن أفخاذ سبيع، وهذا مشجر توضيحي .

بنو عمر من سبيع الخضران وهم : الصملة / النبطة / الجبور / العرينات . الصعبة وهم : الجمالين / آل علي / المدارية / العزة . بنو عامر من سبيع : العيادين / الضعفة / عجمان الرخم / القدعة / الصيافا / آل حميد / القواودة . أما سبيع القبلة أهل رنية، فأنا متحير من فروعها لكثرة الخلافات الواقعة حولها بين النسابين، ولكني وجدت الأستاذ / فهيد السبيعي – وهو من سبيع القبلة – يذكر فروع الزكور وآل عمير هكذا : الزكور : المجامعة - الفراعنة - المراغين - الشماسات - الوزران - الملوح - آل محمد - السودة - الروبة - الجهوم . آل عمير " بربهة " : الصنادلة المكاحلة المفالحة المشاعبة .

بطون قبيلة سبيع في تسلسل أبجدي :-

1- الأعزة : وتنطقها العامة يتسهيل الهمزة، فتكتب " العزة " وهي قبيلة صاحبنا من الصعبة من بني عمر بن سبيع ووجودهم في نجد قديم قبل سنة 938هـ جزماً، ففي هذه السنة اعتدت عليهم عنزة في رماح - كما سيأتي – وكانوا قد جاؤوا إلى العارض من رنية والخرمة كما هو مشهور . قال / العزاوي : " كانوا في جبال السراة، ثم انتشروا في الأطراف "، وهذا الكلام من / العراوي قاله معتمداً فيه على نص وجد في " أسماء جبال تهامة " لــ / عرام حيث ذكر / عرام جبال السراة، ثم قال : " هذه الجبال كلها لنا ..... ولخولان ولعزة " قال / العراوي : ورد غلظاً عنزة وأقول : لو صح ما ذكره / العراوي من أن الاسم ورد غلظاً عنزة وصوابه عزة، فما الدليل على أن الأعزة " العزة " القبيلة السبيعية التي تسكن العارض – خاصة الحاير – هي نفس تلك القبيلة " عزة " التي جاء ذكرها في كتاب / عرام، وتسكن جبال السراة ؟

إذ تشابه الأسماء بين بعض القبائل المعاصرة والقديمة، هو الذي رفع / العراوي وكثيراً من الباحثين على المجازفة في إلحاق هذه القبائل بتلك، دون تحقيق، وهذا منهج خاطئ، وأنت ترى أنني ذكرت في مقدمة بحثي قرابة عشر قبائل متقدمة كلها تحمل اسم سبيع، ولا تمت سبيعاً القبيلة المعاصرة بأي من تلك القبائل القديمة ؟

هذا ما لا يجوز إلا بدليل بين، أو شهرة مستفيضة، لذلك تجد أنني لم أنسب سبيعاً إلى ما حدة من تلك القبائل، ونسبتها إلى عامر بن صعصعة – كما أوضحت - .

الهوامش :-

- " أدب الخواص " : 80 .
1 - " معجم البلدان " : 2 / 74
2- 1 / 529
3- بلاد العرب : 5 نقلاً عن عقيلي
4- " أبو العلي الهجري وأبحاثه في تحديد المواضع " 323، 328 .
5- 63، 258
6- 421
7- 1 / 294، 1 / 455 لما تكلم عن حضن، وهو الجبل المعروف في تلك الديار قال : من جبل حضن في ديار بني عامر ".
8- معجم البلدان : 1 / 19
9- شرح ديوان لبيد : 65 .
1- " صحيح الأخبار " : 2 / 86
2- شرح ديوان لبيد : 201
3- معجم ما استعجم : 1 / 294
4- شرح ديوان لبيد : 90
5- معجم البلدان : 3 / 23
6- شعراء بني عقيل : 2 / 114، النوادر والتعليقات : 3 / 1482 / 1491 وعنده ثبوح بالثاء .

ذكر / عاتق بن غيث البلادي شاهداً يؤيد نسبة سبيع إلى عامر بن صعصعة، وهذا نص كلامه : " سبيع : منتسب إلى عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن، ويستشهدون بشطر بيت شعبي يقول : " لو لا عجوز من سبيع بن عامر ". معجم قبائل الحجاز " تام ولا تعليق عندي على كلامه . وهذا البيت من قصيدة / المهادي المشهورة ومطلعها : " يقول المهادي والمهادي مهمل لوى على جميع الورى ما درى بها ".
1- كذا والصواب : الصملة
2- والصواب الحدارية
3- والصواب : العيادين
4- والصواب : ضعفة .
5- ؟ لا أعرف قبيلة بهذا الاسم من قبائل سبيع .
6- عنوان المجد لــ / الحيدري : 205 .
7- تاريخ نجد : 93، ومما لاشك أن / الآلوسي نقل كلام / الحيدري في أنساب القبائل النجدية .
8- في الحاشية تقسيم للخضران والصعبة، أظنه من تعليقات / حمد الجاسر .
9- ؟، سيأتي الكلام عنها .
10- الرخم بالخاء المعجمة .
11- الصيافا بالفاء .
12- قلب جزيرة العرب : 163 .
14- يكتبها بعضهم " عمر " بدون واو، ويقولون بأنه هو الصواب، وهكذا ينطقها السبيعيون أنفسهم .
1- " المنتخب " 353، وقد وقع في بعض الأخطاء والأوهام، وسيأتي التنبيه عليها .
2- " معجم قبائل المملكة " : 1 / 176، 383 .
3- 2 / 431
4- 1 / 99 ، 269
5- 2 / 500
6- 2 / 679
1- كنز الأنساب : 106 – 108 .
2- وممن حاول ذكر فروع قبيلة سبيع صاحب تحنة المشتاق / ابن بسام فقد ذكر في ص : 190 تذييلاً عن أنساب بعض البطون فنذكر بعض القبائل ثم قال : " سبيع : آل عزة، بني عمرو، العرينات، بني عامر ". وكما هو واضح فإنه لم يأت بمعلومات مفصلة يمكن أن يعتمد عليها، وكذلك / لويمر صاحب " دليل الخليج " لا يمكن الاعتماد على كلامه في ذكره فروع قبيلة سبيع، لأنه أخطأ كثيراً في نسبة بعض الأسر إلى سبيع، وخلط البطون بالأسر . هذا عدا التصحيفات والتطبيعات وأخيراً عبث المترحمين بالكتاب " دليل الخليج " القسم الجغرافي 6 / 2047 .
وذكر / لويمر أنه توجد قائمة بفروع السبيع ( كذا )، ذكرها / العيدروس في تقرير من إدارة الخليج لسنة 1879-1880 .
1- العرب : 26 / 285، 837، مثال لأحد أفراد هذه القبيلة وهو / ابن بليدان .
2- العرب : 21 / 538 – 560، 25 / 651 – 663، 26 / 282 – 286 . وانظر : يلحق القبائل " المضاف للمنتخب " ص : 530 .
1- عنوان المجد : الحيدري : 205، تحنة المشتاق : 22 ، 190، المنتخب = المغيري : 353، عشائر العراق : 3 /186، معجم قبائل المملكة = الجاسر : 19، معجم قبائل الحجاز = البلادي : 22،


 
التوقيع



رد مع اقتباس
  #7  
قديم 07-01-2010, 12:12 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Post

2- آل بليدان : وتصفحت كثير من الكتب على البليدات بالتاء، من الجمالين من الصعبة من بني عمر من سبيع وقد أخطأ / المغيري فعدهم فخذاً مستقلاً .

3- بنو ثور : واحدهم ( ثوري )، وهم في وادي رنية في الأملح وفي الحكمة مع قومهم وعزوتهم أولاد الأجرب من سبيع وينقسمون إلى قسمين :-

أ) آل جابر، ومنهم : والمشيخة في الهلايمه / الحميدي بن مفرح الهلايمه - الهلايمه وأفخاذهم : آل جابر، الصول، المصابحة، وآل غائب، والفقهاء، وآل محمد الهلايمة – آل مرقب، آل مشرف، والجهران، والغزايلة - العتايقة ومنهم : الثغانين، والتراوين والذواحل، القعيشيس ومن العتائقة هؤلاء أهل عنيزة الذين منهم آل سليم أمراؤهم .

ب) النواهض ومنهم : الهراضمة والبعاجين واللواحم، وآل شديد، والمناقيش والغلب والرغاوين والظروف، والهبارين، وآل بتال والحمدة، وآل خليق، وآل فيتان، والعصم، وآل خليج . ولا شك أن بني ثور من سبيع – كما قلنا – ولكن يذهب البعض إلى أنهم منهم حلفاً لا أصلاً، ثم ينقسمون هؤلاء فيما بينهم، نفسهم يرى أنهم من ثور وبرة القضاعية والقسم الآخر يرى أنهم من ثور بن شاة أو بن طابخة، إحدى قبائل الرباب . ومن الفريق الأول : المغيري، والبلادي، وهذا نص كلامهما :-

قال / المغيري : " ومن بطون قضاعة بنو ثور، وهو ثور بن كلب وبرة بن تغلب بن عمران بن الحاف بن مالك بن قضاعة بن مالك بن حمير، وهو البطن المعروف في سبيع حمدان، ومن بني ثور عرينة، وعرينة هذا بطن من بطون بني ثور، منهم العرينات المعروفون في سبيع ".

وقال / البلادي : " وبنو ثور يظهر أنهم بنو ثور بن وبرة القضاعيون، كما ذكرنا حديثهم في العرينات ".

وقدر رد على / المغيري الشيخ / التويجري – وهو من الفريق الثاني قائلاً : " وقوله : ومن بطون قضاعة بنو ثور، ثم قال : ومن بني ثور عرينة، وعرينة هذا بطن من بني ثور العرينات المعروفين في سبيع، ثم جعل بني ثور الذين في نجد ومع سبيع بالحلف من ثور قضاعة، وهذا غلط ظاهر، وخلط في الأنساب، فإن المؤلف إذا وجد اسماً من قبيلة قحطانية، ووجد ما يشبهه من القبائل العدنانية جعلهم من قحطان، فإن المشهور أن بني ثور الذين في نجد، ومع سبيع بالحلف الذين منهم آل جراح أهل عنيزة، الذين منهم آل سليم أمراء عنيزة، وغيرهم في كثير من بلاد نجد، فهم من قبائل الرباب، من ذرية عبد مناة بن أد، وهم في الداء يذكرون من تميم، وليس من تميم نفسه، ولكنهم من أبناء عم تميم، كما قال / جرير :-
يعد الناسبون إلى تميم= بطون المجد أربعة كبارا
يعدون الرباب وآل سعد =وعمراً ثم حنظلة الخيارا

ومن الفريق الثاني : الشيخ / حمد الجاسر، وهذا نص كلامه : " وقد أصبح بنو ثور معدودين في قبيلة سبيع – حلفاً لا أصلاً، كعرينة ومليح وثور صريح النسب فهو ابن عبد مناة بن أدب طابخة بن إلياس بن مضر، وهو وإخوته تميم وعدي وعوف وأشيب هم الرباب لأنهم تحالفوا مع بني عمهم ضبة بن أد، على بني عمهم تميم بن مر بن أد ففسرا أيديهم في رب، ثم خرجت عنهم ضبة واكتفت بعددها ".

والشيخ / البسام يقول : " وبنو ثور بطن من الرباب التحقوا بقبيلة سبيع بالحلف، فعدوا منهم .

قال / الثوري في " تهذيب الأسماء واللغات " : والثوري منسوب إلى ثور بن عبد مناة بن أد بن طانجة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معر بن عدنان ".

4- الجبور : من الخضران من بني عمر من سبيع . وأكثرهم في الرمحية .

5- الجمالين : من الصعبة من بني عمر من سبيع .

6- الجهوم : بطن من الذكور من الغلباء من سبيع، في راوي رنية وبيشة، قال / البلادي : ويقال إن أصلهم من شهران .

* الجواسم : قال / العزاوي : " الجواسم في الظفير، ويدعون أنهم من سبيع، رئيسهم / محمد بن عفيصان، ونخوتهم : خيال الصحبة طماح ".

7- بنو حميد : من بني عامر بن سبيع .

8- الخضران : من بني عمر من سبيع، وينقسمون إلى : 1- الصملة 2- الجبور 3- النبطة 4- العرينات .

* الرصعان : في المنيصف، وسنذكرهم في الأسر السبيعية .

9- الروبة : منهم من يرى أنهم من آل عمير، ومنهم من يرى أنهم من الغلباء وحلف لهم ومنهم من يرى أنهم من الزكور ومن الروبة : 1- بنو قرة 2- بنو بعجة 3- البدنة .

10- الزكور : من الغلباء من سبيع ومنهم : 1- المجامعة 2- الفراعنة 3- المراغين 4- الشماسات 5- الوزران 6- الملوح 7- آل محمد 8- السودة 9- الروبة 10- الجهوم .

ويقول الأستاذ / فهيد السبيعي : " الزكور هؤلاء بطون متعددة ترجع في انتماءاتها وجذورها إلى أحياء قديمة من مختلف تفرعات فرعي ربيعة بن عامر بن صعصعة : كعب وكلاب، ولعل غالبهم – كما تشير بعض المصادر – من بني العباس عقيل بن كعب بن ربيعة، وهذا لا يمنع دخول فروع أخرى من بني عامر، أو حتى امتزاجهم بعناصر أخرى غيرهم ".

* سبيع : بطن من جهم بن عمرو بن مسروح من حرب، يزعمون انتسابهم إلى سبيع بن عامر .

* سبيع : خصلة صغيرة من السعايد من هذيل، في وادي سقام، يقال : إنهم حلفاء مع السعايد، وأنهم من سبيع أهل رنية .

11- السودة : من الزكور من سبيع، ويرى / البلادي أنهم من الغلباء حلف لهم، وقال : يقال أن أصلهم من الكرب، والكرب من قبائل اليمن التي تسكن بين صنعاء ومأرب إلى تخم الربع الخالي، يجاورها الصيعر هناك ".

وقال الشيخ / عبد الله بن منيع :ر" السودة قبيلة قحطانية مقرها الخرمة، وهي تنسب عن طريق التحالف إلى قبيلة سبيع ". ومنهم : 1- المشاهيب ( أحدهم مشهابي ) 2- المحاورة ( محيوري ) 3- آل عاتب ( عاتبي ) 4- الفصلان ( فصلاني ) 5- الشموس ( شمسي )

* السهول : وسيأتي الكلام عليهم في فصل خاص .

12- الشختة : من آل جراح من سبيع .

13- الشماسات : من الزكور من سبيع، منهم في رنية : 1- النعسة ( نعيسي ) 2- البعاجين 3- الجوارية 4- البعاضا 5- القواشين . وخارج رنية : القبابنة

* الشميسات : من الزكور في نواحي رنية : ذكرها الشيخ / حمد الجاسر هي والتي قبلها، وأخشى أن تكون قبيلة واحدة، لذلك لم أضع لها رقماً .

14- الصعبة : من بني عمر من سبيع منهم : 1- الجمالين 2- آل علي 3- الحدارية 4- الأعزة .

15- الصملة : من بني عمر من سبيع بعضهم في رماح، شيخهم هناك / مسلم بن فيصل بن مجفل ومنهم : الشعالين، والمشافين، والغضارين، وآل عايض، والممانحة، والرماثين، والصراويح، وآل غنيم وبعضهم الآخر في الخرمة، وشيخ شملهم / شباب بن ماجد بن جروة وأفخاذهم : آل غنيم، والرماثين، وآل عايض، والعيايشة والمجالية والعبانقة والحشانين، وآل رشود، والجريبات، والتليعات .

16- الصنادلة : من آل عمير من سبيع منهم : 1- قاسي 2- المخاضير 3- الكلاميس 4- الزورة 5- آل برور 6- آل بنية ومن القرى التي يسكنونها : الأملح والعويلة، والغراء، والناقة، والمخيفيشة وكلها في وادي رنية .

17- الصيافا : وإحداهم ( صييفي ) من بني عامر من سبيع .

18- الضعفة : من بني عامر من سبيع .

19- بنو عامر : من سبيع، منهم : 1- عجمان الرخم 2- العيادين 3- الصيافا 4- بنو حميد 5- القواودة ( القواودة ) 6- القديمة ( القديما ) ( الصحيح القدعا ) 7- الضعفة وزاد بعضهم العذوقة أو الغدوقة أو الغذوقة ولا صحة لذلك .

20- العترة : من القريشات من سبيع .

21- عجمان الرخم : من بني عامر من سبيع وأكثرهم في الضبيعة من قرى الخرج .

* العذوقة أو الغدوقة أو الغذوقة : أخطأ / فؤاد حمزة، فجعلها من أفخاذ بني عامر، وتابعه بعض من كتب في النسب، ولا صحة لذلك .

22- العرينات : من الصعبة من بني عمر من سبيع ووجودهم في نجد قبل سنة 996هـ - كما سيأتي – ففي هذه السنة قتل أحد رجالاتهم والعرينات سبيعيون – كما ذكرت – ولكن المشهور بين أهل النسب أن هذه النسبة نسبة حلف لا أصل، ويرى كثير من هؤلاء أن أصل العرينات يرجع إلى تميم الرباب .

قال الشيخ / عبد الله البسام : " العرينات بطن كبير ينسب إلى قبيلة سبيع، وليسوا منهم إلا بالحلف، وإلا فالعرينات من تميم من الرباب، والرباب تشمل تميم وعدي ومزينة وعكل وثور، وهم أبناء عبد مناة بن أد بن طابخة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان ".

وفي موضع آخر قال : " العرينات الذين هم بطن من بني عمرو، وبنو عمرو من بني تميم إحدى قبائل الرباب بن عبد مناة بن أد بن طانجة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، وبالحلف دخلت العرينات في قبيلة سبيع التي يرجع أصلها إلى عامر بن صعصعة ثم ينتهي إلى شعب هوازن أحد الشعوب المضرية العدنانية، والعرينات مقرهم بلدة العطار، إحدى بلدان سدير وأمراءهم العامون آل شوية ".

وقال الشيخ / التويجري مؤيداً نسبة العرينات إلى تميم، وراداً على / المغيري الذي يرى أن العرينات من بني ثور من قضاعة : " أما العرينات الذين في نجد، ومنهم أهل رغبة والعطار وغيرهم في كثير من بلاد نجد، ومنهم آل شوية من بوادي سبيع، فإنهم بطن من عرينة من التيم من الرباب وليسوا من بني ثور من قضاعة كما ذكر المؤلف، وقد دخلوا هم وبنو ثور الذين من الرباب مع سبيع بالحلف، وقد رأيت في بعض التواريخ – وهو المعروف عند أهل النسب من أهل نجد، أن أهل عنيزة آل جرح ومن يلتحق بهم، هم بنو ثور بن عبد مناة بن أد، أحد بطون الرباب وإخوتهم عكل أهل أشيقر، انتهى .

قلت : إن بني عكل كانوا في أشيقر قبل الوصية، وقد ذكر / الحسن بن عبد الله الأصفهاني ( الغدة ) : أن أشيقر من منازل الرباب، وذكر في التاريخ المذكور أن العرينات كانوا أولاً بالقصب بالعود المعروف بالوشم، ثم عمروا رغبة والعطار من وادي الفقي بسدير، وهم العرينات المعروفون اليوم منهم الشيخ قافي القارة أيام عمارتها، وهو / إسماعيل بن رميح بن جبر بن عبد الله بن حماد بن عريض بن محمد بن عيسى العريني التميمي، من بني التيم، وبأويتهم مع سبيع حلفاء كما وإن إخوتهم بني ثور حلفاء لسبيع، وليسوا منهم بنسب، وبادية بني عكل العكالي من بريه . انتهى .

ثم مضى الشيخ / التويجري في حديثه إلى أن قال : " مما يدل على أن العرينات أصل نجد حاضرتهم وباديتهم من الرباب، أن حفر الرباب المعروف في الجاهلية، وهو المعروف الآن بحفر العتك للعرينات الذين هم آل شوية إلى زماننا هذا ".

إذا فالشيخان / البسام و / التويجري يذهبان إلى أن العرينات – حاضرتهم وباديتهم – قبيلة واحدة، تنتمي إلى سبيع حلفاً، وإلى تميم الرباب أصلاً ويخالفهم الشيخ / حمد الجاسر الرأي، فيذهب إلى أن عرينات سبيع البادية يرجعون نسباً إلى بني عرينة بن نذير بن قسر بن بجيلة، والذين دخلوا في بني عامر أما عرينات سبيع الحاضرة، فيرى أنهم هم الذين يرجعون نسباً إلى تميم هذا ما حدثني به الشيخ / حمد نفسه، قبل عدة أشهر، وقد نشر شيئاً من ذلك في كتابه من جمهرة الأسر المتحضرة في نجد " وهذا نصه : " والشائع عند الناس أنهم – أي العرينات – من بني تميم، دخلوا في قبيلة سبيع، ولكن الذي أعرضه أن الذين دخلوا في قبيلة بني عامر – سبيع من بني عامر – هم بنو عرينة بن نذير بن قير من بجيلة، قبل ظهور الإسلام، وفي عهد / عمر بن الخطاب طلب / جرير بن عبد الله البجلي منه أن يجمع له بجيله ومنهم عرينة هؤلاء، وأراهم هم الذين لا يزالون يعدون من سبيع أما الذين من بني تميم فهم بني عرين بن ثعلبه بن يربوع من حنظله بن مالك بن زيد مناة بن تميم الذي منهم الفارس القرني اليربوعي صاحب العراءة – وهي فرس – وأسمه / هبيرة بن عبد الله بن عبد مناف بن عرين ". والمشهور بين أهالي نجد من عرينات سبيع – حاضرة وبادية – وغيرهم هو الصلة والقرابة بين العرينات الحاضرة والعرينات البادية .

* العزة = الأعزة .

23- آل علي : من الصعبة من بني عمر بن سبيع بعضهم في العارض، والبعض الآخر في الخرمة، في الغريف في وادي تربة، ومنهم : الغضاريف، والحنابشة، والجهارين والزغب .

24- بنو عمر : من سبيع، وقدمنا أقسامهم وفروعهم أكثرهم من العارض، وبعضهم من الخرمة ونواحيها .

25- آل عمير : من سبيع منهم : الصنادلة، والمشاعبة، والمفالحة، والمكاحلة .

26- العيادين : من بني عامر من سبيع .

* الغلباء : قدمنا رأي البعض بأنها أخت العوامر الثلاثة، وأنها ابنة لسبيع ولكن هناك من يرى أن الغلباء مسمى تدعى به القبيلة منذ القدم وإلى الآن، ولا يختص بقوم دون اّخرين، وأنه نخوة أو شعار أو صفة أو لقب والأشعار التي قالها أفراد القبيلة تؤيد القول الثاني، فــ / ابن مخشوش وهو من سبيع الحدارية من الصملة من بني عمر من سبيع يقول : " أنا من الغلباء سبيع آل عامر ... إلخ ". و / رشيد بن خثلان وهو من الجبور من بني عمر يقول :-
" أنا من الغلباء أهل الجوخ والشان =ومسكنه بعد ربوا في مدرها "

27- الفراعنة : من الذكور من سبيع، واحدهم ( فريعني ) منهم : 1- عبيد وهو عامر . 2- الطلاحين ( طلحاني ) 3- القنافذة ( فنيفذي ) 4- الشمالين ( شملاني )

28- القبابنة : من الشماسات من الزكور من سبيع، من الحرمين والحلوة والحوطة والدمام، وقال الشيخ / الحقيل : " دخلت في قبيلة السهول ".

29- القدعة : من بني عامر من سبيع .

30- القريشات ( القرشة ) : من سبيع، وأحدهم ( قريشي ) في نواحي رنية منهم : 1- العسلة عسيلي . 2- الشهمة ( شهيمي ) 3- المقاربة ( مقيربي ) قال / البلادي : يقول نسابو سبيع : إن القريشات من قريش ".

* القواسم : أمراء رأس الخيمة والشارقة، نسبهم الدكتور / عبد الله بن يوسف الشبل إلى سبيع ؟!، ولم يذكر مصدره ! نسبهم / السيابي إلى القاسم بن شقوة المزني من بني أد بن طانجة، وجعلهم / ابن غنام من آل عضير وذكر أنهم يدعون بأنهم

الهوامش :-

قبائل المملكة = الجاسر : 19، معجم قبائل الحجاز = البلادي : 22، وليست الأعزة في شرط كتابه، فلا أدري لماذا ‍‍‍‍ذكرها ؟
1- هذان البيتان منسوبان لــ / جرير ولــ / ذي الرمة، وهما في ديوانيهما، وقد أورد / أبو علي القالي خبراً في أمالية 9 / 141، وأورده أيضاً / أبو الفرج في الأغاني 8 / 58 مطولاً، يدل على أن البيتين لــ / جرير . قال / أبو علي التالي : " وحدثنا / أبو بكر بن الأنباري - رحمه الله – قال حدثني أبي قال حدثنا / عبيد عن الحرمازي قابل : جرير / ذي الرمة فقال : يا غيلان، أنشدني في المرئي، فأنشده :-
منت عيناك عن خلل يجزر =على عفته الريح وامتنح القطارا

فقال : ألا أعينك ؟ قال : بلى، بأبي وأمي فقال :-
يعد الناسبون إلــــــــى تميم = بيوت المجد أربعــــة كبارا
بدون الربـــــــاب وآل سعد = وعمـــراً ثم حنظلة الخيارا
ويهلك وسطها المريء لغواً = كما ألغيت في الدية الحوارا

قال فمر / ذو الرمة بــ / الفرزدق فقال : أنشد في ما قلت في المريء، فأنشده القصيدة، فلما انتهى إلى هذه الأبيات، قال / الفرزدق حس ! أعد علي ! فأعاد، فقال : تالله لقد عاكس أشد لحسين منك ".
وانظر : حماسة ابن الشجري : 133، ديوان جرير مبترع محمد بن جبيب 2 / 1029 .
2- جمهرة ابن هزم : 187، جمهرة الأسر المتحضرة للجاسر : 1 / 83 .
1- الحيدري : 205، المنتخب : 353، الجاسر : 72، البلادي : 78 .
2- الحيدري : 205، المنتخب : 353، الجاسر : 89، البلادي : 91 .
3- الجاسر : 99، البلادي : 95، العرب 25 / 659 .
4- عشائر العراق : 1 / 303، البادية : 238، منهاج الطلب : 71، يزعم البعض أنهم من بقايا بني هلال بن عامر التي انضوت تحت مسمى قبيلة سبيع المعروفة .
5- المنتخب : 354، قلب الجزيرة العربية، لــ / فؤاد حمزة : 163 . الجاسر : 431، البلادي : 295 .
6- الجاسر : 176، الحقيل : 106، البلادي : 143، العرب : 26 / 837 .
7- معجم اليمامة : 1 / 109 .
1- الجاسر : 249، البلادي : 182، العرب : 25 / 658 .
2- المنتخب : 354، الجاسر : 269، البلادي : 196، العرب : 25 / 625 .
3- نسب حرب : 79 .
4- معجم قبائل الحجاز : 212 .
5- المنتخب : 354، الجاسر 323، حمزة : 313، البلادي : 235، العقد الفريد : 18، العرب : 25 / 658 .
1- تاريخ بعض الحوادث : 106، الجاسر : 338، تاريخ مقبل الذكير : حوادث سنة : 1097هـ .
2- الجاسر : 355 ، العرب : 25 / 656 .
3- الجاسر : 358، البلادي : 251 .
4- المنتخب : 353، المقيل : 106، الجاسر : 383 .
5- المنتخب : 353، الجاسر 392، البلادي : 268، العرب : 26 / 284 .
1- الجاسر : 393، البلادي : 268، العرب : 25 / 661 .
2- حمزة : 163، الجاسر : 397 .
3- المنتخب : 354، حمزة : 163، الجاسر : 431، البلادي : 295 .
4-االمنتخب : 354، حمزة : 163، الجاسر : 431، الحقيل : 107، البلادي : 295 / العرب : 26 / 837 .
5- الجاسر : 449، العرب : 25 / 651 ويرى أنهم بقايا من كعب بن ربيعة .
6- المنتخب : 354، حمزة : 163، الجاسر 453، صحيح الأخبار : 1 / 220 .
7- حمزة : 163، الجاسر : 431 ، الحقيل : 107 .
1- تحنة المشتاق : 33 ، 190، الحيدري : 205، المطيري : 354، الجاسر : 461 . علماء نجد : 354 ، 713، البلادي : 35، 227، تيسير العلوم : 21، جمهرة الأسر المتحضرة : 537، تاريخ بعض الحوادث : 50 .
1- في بلاد العرب : لــ / لغدة الأصفهاني ص : 284 ما تضمنه : " وأعظم ماء للرباب الجفر، وأقل من عليه فهم عكل وثور " وعلق المحققان : " كذا في الأصول، والمعروف الحفر بالحاء، حفر الرباب وقال / ياقوت في " معجم البلدان " 2 / 275 : " حفر الرباب ماء بالدهناء من منازل تميم بن مرة ".
2- ذكر الشيخان/ حمد الجاسر و / عبد الله بن خميس أن حفر العتك هو حفر سعد وليس حفر الرباب . انظر الفصل الخاص بدار سبيع .
- ألف الأستاذ / فهد الربيعان كتاباً مستقلاً عن العرينات، وفيه معلومات كثيرة، إلا ان الكتاب،- وللأسف لا يوثق به – لا يصبح الاعتماد عليه كما أسلفت، وانظر بعض الملاحظات التي سجلتها عليه في بداية البحث . ص22 .
- الميدي : 205 ، المنتخب : 353، الجاسر : 484، الحقيل : 106، البلادي : 344، العرب : 26/285 .
- الجاسر : 492، الحقيل : 106، البلادي : 349، العرب : 26/837 .
- الجاسر : 500، البلادي : 356، العرب : 25/661 .
- المنخب : 354، الجاسر : 431، البلادي : 295 .
- البلادي : 385، العرب : 25/651، 710 .
- الجاسر : 544، البلادي : 398، العرب : 25/654، من العرب : 21/538 . مقالاً مطولاً للأستاذ / فهيد السبيعي من الفراعنة، فكر فيه أصلهم وفروعهم وديارهم .
- المنتخب : 354، حمزة : 163، الجاسر : 431، البلادي : 295 .
- المنتخب : 354، الحقيل : 108، العرب : 25/656 .
- حمزة : 163، 163، الجاسر : 575، البلادي : 422، العرب : 26/284 .
- الأخبار النجدية = تاريخ الفاخري : 133 حاشية / وعن نسب القواسم انظر : لمع الشهاب : 159 / ابن غنام : 189 وأسعاف الأعيان : 74/76، تاريخ عمان المقتبس من كتاب كشف الغمة جامع لأخبار الأمة، دور القواسم في الخليج : 64 ويقول الأستاذ / علي دخيل الله الحازمي، وكان يتكلم عن عهد الدولة السعودية الأولى : " تجمع أغلب المصادر القريبة والمعاصرة لأحداث تلك الفترة على ان القواسم يعودون في نسبهم إلى القبائل النزارية غير أن هناك خلافاً عن المكان الأول الذي هاجرت منه قبيلة القواسم إلى ساحل عمان فهناك بعض المؤرخين الذين يرون بأن القواسم جاءو من نجد ونزلوا منطقة العسير منذ زمن بعيد أما / نيبور فيذكر بأن القواسم قدموا من الساحل الشرقي للخليد ". الدولة السعودية الأولى في بلاد غرب الخليج وجنوبه : 158 .


 
التوقيع



رد مع اقتباس
  #8  
قديم 07-02-2010, 09:44 AM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Post

شرفاء، يزعمون أنهم من أرومة النبي صلى الله عليه وسلم ويؤكد ركن على أن القواسم قبيلة شريفة .

31- القواردة : ( القواودة ) : من بني عامر من سبيع .

32- آل محمد : من الزكور من سبيع، حول رنية، ومن تراهم بمنطقة رنية : الجوف والدميكة والقبيني والمساورة والمثاني والريوضة والنجافة .

33- المدارية : من بني عمر من سبيع، في العارض وفي الخرمة، ومنهم فيها : العيادين واللفانين والقماسين والبداحين والغثمة والمشالحة .

34- المراغين : من الزكور من سبيع يسكنون في الروضة والرجع والجوف من بلاد رنية منهم : القطانين . 2- آل غرابان . 3- الصنادحة . 4- الجلمان .

35- المشاعبة : من آل عمير من سبيع في أم الفروغ وفي الأملح من قرى رنية، وفي بيشة من بطونهم، الحجلة والنوابت وآل مسيرة والجماعين وآل مسفر ومن المشاعبة أناس دخلوا من قبيلة مطير، لا يزالون يحملون اسم المشاعبة .

36- المشاعيب : من آل جراح من سبيع أكثرهم حضر في عنيزة وحوطة سدير وحايل وغيرها .

37- المفالحة : من آل عمير من سبيع من قرى رنية : الأملح، والعفيرية، وأم الغروس منهم : 1- التوالبة . 2- الجلادين . 3- القفصة . 4- الحمادين . 5- السلابين . 6- البذاحين . 7- الهيايلة . 8- آل مفرج . 9- القصيمات . 10- المعارفة . 11- الدحيرات . 12- العششة . 13- آل ناجي . 14- الطويرات . 15- النغامشة . 16- آل دكان، ومنهم أناس في السودان .

38- المكاحلة : من آل عمير من سبيع من رنية في تريني الأملح والناقلة وهم قسمان : 1- آل ماضي . 2- الحمايرة ( عمري )

39- الملوح : وأحدهم ( مليحي ) من الزكور من سبيع من رنية في قرية اللحاء، منهم : 1- الرحاطين . 2- العضادين . 3- آل هيف . 4- المجارسة . 5- آل سعيد . 6- النباعين . 7- آل وهيطة .

40- مليح : واحدهم ( مليحي ) أيضاً، وهم غير الملوح من الروبة من الزكور من سبيع، ويوجدون في رماح والمنطقة الشرقية ويعدهم البعض من الصملة أو من الخضران، وهل ذلك خطأ، وإنما هم يسيرون مع الصملة فقط وذكر الشيخ / حمد الجاسر أن مليح من بني تميم من الرباب، وأنهم حلفاء سبيع مثل بني ثور، وأظنه اعتمد في قوله هذا على أوراق تاريخية فقلت له، وكانت بحوزة الشيخ / عبدالله بن زاحم ووجود مليح في العارض قديماً قبل 891هـ جزماً، لأننا نجد خبراً من أخبارهم في هذه السنة، وهم من العارض، حيث قتل أحد رجالاتهم في صراع بينهم وبين أهل العيينة، وآل كثير .

41- النبطة : واحدهم نبطي من الصعبة من بني عمر من سبيع كثير منهم في حفر العتك ( العتش )

42- الوزران : من الزكور من سبيع ويسكنون في قرية العماير من قرى رنية منهم : 1- الحراملة ( حرملي ) 2- الدواغرة 3- آل عنان 4- الصعبة 5- السواسنة 6- الزبادين 7- الكرابيح 8- الغوالية .

* الأسر السبيعية المتحضرة :-

1- آل إدريس : في الرياض والدرعية من سبيع .

2- آل إدريس : في الحريق ونعام، من آل رميان من سبيع، ونسبهم آخرون لعائز .

3- آل إسماعيل : في أشيقر وعنيزة، منهم المطارعة والسحاما من آل بكر من آل جراح من بني ثور سبيع وفي هذه العائلة كثير من العلماء سنأتي على ترجمتهم في فصل خاص .

4- آل الأشقر : من عنيزة، أبناء عم سليم أمراء عنيزة من آل جراح من بني ثور من سبيع، من ذرية الشيخ / سليمان بن عبد الله بن محمد بن إبراهيم بن محمد بن زامل ( ت 1161 )

5- آل الأطرم : من المشاعيب من سبيع .

6- آل براك : في المبرز في بلاد الأحساء من القدعة من بني عامر من سبيع .

7- البراك : في البكيرية من العرينات من سبيع، منهم فضيلة شيخنا العلامة الشيخ / عبد الرحمن بن ناصر البراك، أطال الله عمره وأحسن عمله – أستاذ العقيدة بجامعة الإمام .

8- آل بركات : في الخبراء والبكيرية نسبهم المغيري إلى بني ثور من سبيع .

9- آل بعيجان : في الحوطة قدموا من رماح من آل علي من الصعبة من بني عمر من سبيع .

10- آل بكر : في عنيزة، أبناء / بكر بن عتيق بن جبر بن نبهان بن مسرور بن زهري بن جراح الثوري الربابي، منهم آل إسماعيل وآل خليف من آل جراح من بني ثور من الرباب من سبيع .

11- البكري : في البكيرية من بني ثور من سبيع .

12- آل بنيان : في الأحساء والرياض، من سبيع .

13- البواليد : واحدهم ( بويليد ) في البرة ثم في البرود والروادمي من سبيع .

14- آل ثابت : في حريملاء، من سبيع .

15- آل ثنيان ( الثنيان ) : في الخبراء، جاءوا إليها من الضلغقة، من سبيع، عرينات .

16- آل ثويني : في القصيم في رياض الخبراء وغيرها، من سبيع .

17- الثويني : في البكيرية، من بني ثور من سبيع .

18- الجار الله : في عنيزة ثم من الزبير، من المشاعب من آل علي من ذرية زهري بن جراح من بني ثور من سبيع .

19- آل جبر : في الأحساء، من العرينات، من سبيع .

20- الجبرين : من عنيزة، قال في منهاج الطلب من سبيع " على ما ذكره الجد الصالح والبسام في " تحنة المشتاق " هم يقولون إننا ظفير، والراجح أنهم " من سبيع " وعليه الأكثر ". والله أعلم .

21- آل جديمان : في جلاجل، من آل عيسى من بني ثور من سبيع .

22- آل جراح : في عنيزة من آل علي من بني زهري بن جراح الثوري، من بني ثور من سبيع .

23- الجربوع : في الرس من سبيع .

24- آل جريان : في المزاحمية من القريشات وسبيع .

25- آل جليميد : من الحوطة من القبابنة من الشماسات الذكور من سبيع .

26- الجملاني : في ثرمداء من سبيع .

27- آل جمالة = الجمل : في عنيزة والمذنب والغاط، من المشاعيب من آل زهري بن جراح من بني ثور من سبيع، منهم أمير عنيزة / محمد بن حسن بن حمد المعروف بالجمل، قتل سنة 1236هـ، قتله / حسين بك القائد التركي .

28- الجمعة : في عودة سدير من سبيع .

29- آل جمعة : في الغاط من سبيع .

30- الجمعي : في عنيزة، من آل علي من ذرية زهري بن جراح، أبناء عم لآل سليم من بني ثور من سبيع، منهم / عبد الله حمد الجمعي الذي ولي إمارة عنيزة من قبل الأتراك بعد وقعة الدرعية في سنة 1236هـ، وقتل سنة 1238هـ . * الجمل = آل جمالة .

31- آل حجي : من مراة من سبيع .

32- الحركان : في نعام من المدارية من الصعبة من بني عمر من سبيع .

33- آل حسين : في رغبة، من العرينات من سبيع .

34- آل حسين : في رغبة والرياض، من ذرية الشيخ إسماعيل من رميح من العرينات من سبيع .

35- آل حسين بن فلاج : في الأحساء من العرينات من سبيع .

36- آل الحمادي : في الرياض، من الخثالين ( آل خثلان ) من الجبور من الخضران من سبيع .

37- آل حمد : في رغبة والرياض من سبيع .

38- آل حمد : في البرة والرياض من العرينات من سبيع .

39- آل حمد : في الحريق من آل خثلان من الجبور من سبيع .

40- آل ابن أحمد : من الربيعية في القصيم، من بني ثور من سبيع .

41- آل حميد : من عنيزة، من آل أبو غنام من آل جراح من بني ثور من سبيع منهم الشيخ / محمد بن عبد الله بن حميد ( 1236 – 1290هـ ) صاحب السحب الوابلة وابنه / علي ( 1255 – 1706هـ ) وحفيده / عبد الله بن علي ( ت 1346هـ ) وستأتي في تراجمهم مفصلة – إن شاء الله - وذكر الشيخ / الحقيل أن هناك من نسبهم على بني خالد .

42- آل حميدان : من الهلالية، من آل أبو غنام من ذرية مسرور بن زهري بن جراح الثوري من سبيع .

43- الحميدان : في الشيخية في القصيم، أبناء عم عرينات، من العرينات، من العرينات من سبيع وذكر بعضهم أنهم من بني ثور .

44- الحناكا ( حناكي ) : في القصيم من بني ثور من سبيع، منهم الشيخ / سالم بن ناصر بن مطلق بن محمد الحناكي ( 1291-1379هـ ) والشيخ / محمد بن ناصر بن مطلق الحناكي ( 1263-1387هـ ) وستأتي ترجمتها – إن شاء الله -.

45- آل حنتوش : من الحريق من آل خثلان من الجبور من بني عمر من سبيع .

46- الحواس : من الشيحية قدوما إليها من الضلفعة، أول من سكنها منهم حواس وهم أبناء عم للعرينات، من العرينات من سبيع .

47- آل خثلان : في الحريق والرياض، من ذرية / راشد بن رشيد بن عبد الله الجبري، من الجبور من الخضران من بني عمر من سبيع وهم : آل زيد ومنهم : البرازات وآل حمد، وآل سليمان ومنهم آل عبد الله وآل مهنا، آل علي بن محمد وآل رشيد وآل عزام وآل حنتوش وآل فرحان وآل الحمادي .

48- آل خزيم : من المزاحمية والدوادمي، من سبيع من العزة .

49- الخضير : في البكيرية، من العرينات من سبيع أبناء عم للسويلم الذين جاءوا إلى البكيرية من الضلفعة .

50- آل خطيب : في الحوطة قدموا من جراح من آل علي من الصعبة من سبيع .

51- الخليف : من عنيزة، يرجعون إلى البكر الذين هم من ذرية / زهري بن جراح من بني ثور من سبيع، منهم الشيخ / صالح بن محمد بن خليف بن صالح بن خليف ( 133 – 1390 هـ )

52- آل خنيفر : في أشيقر من سبيع .

53- آل دابان : من الحوطة، من القبابنة من الشميسات من الذكور من سبيع .

54- آل دخنان : في حوطة بني تميم، انتقلوا إليها من رنية من القويم من الوزران من الزكور من سبيع .

55- الأخيل : من أصل القويع وبريدة، قدموا من الجناح قرب عنيزة، وكانا قدموا إليه من الخرمة، أصلهم يرجع إلى سبيع .

56- الدخيل : من الرس، من بني ثور من سبيع .

57- الدخيل الله ( آل دخيل الله ) : في البكيرية جاءوا إليها من الضلفعة من العرينات من سبيع .
* الدرابا : واحدهم ( دريبي ) في الهلالية والقصيم، نسبهم / الجاسر على سبيع في الطبعة الأولى ثم تراجع في الطبعة الثانية ونسبهم على المزاريع من بني تميم ونسبهم / الحقيل إلى سبيع، ومثله صاحب منهاج الطلب، وهم يقولون بأننا من عرينات سبيع .

58- آل دغيم : من الحريق والمزاحمية، قدموا من رنية، من المفالحة من آل عمير من سبيع .

59- آل دليم : من ضرما من العرينات من سبيع .

60- الدوشات ( الدويش ) : الأسرة المشهورة في الزلفي، من العرينات من سبيع وفيهم علماء وشعراء، منهم الشيخ / صالح بن عبد الرحمن بن عبد الرزاق بن محمد الدويش ( 1291-1352هـ ) انتقل جده من العطار إلى الزلفي وقد أخطأ / فؤاد حمزة فنسبهم إلى بني خالد .

61- الدويس : من عنيزة، أبناء عم السلمي والكعيد، من ذرية / زهري بن جراح من بني ثور من سبيع .

62- آل دحيان : في العمارية من مليح من سبيع .

63- الذواودة : واحدهم ( ذواد ) في الحريق ونعام من بني عامر من سبيع ولعلهم من القواودة .
64- آل ذيب : في الستارة في الأفلاج من سبيع .

65- آل راشد : أهل العطار وفي جنوبية سدير وفي رغبة، من ذرية الشيخ / إسماعيل بن رميح، من العرينات من سبيع .

66- آل ربيش : في الأحساء، من الخثلان من الجبور من سبيع .

67- آل ربيعان : من القصيم، وهم آل عمران وآل سويلم والدخيل الله واليوسف وآل عمير والمقوسى وآل ماضي وآل حواس وآل غانم وآل حميدان وغيرهم من العرينات من سبيع . وآل ربيعان أبناء ربيعات بن حميدان بن ناصرية بن حميدان بن عبد الله عيسى بن عمران العريني .

68- الربيعاني : من الشماسية في القصيم، من سبيع، أبناء عم للقسيمان وكان يقال لهم جميعاً الهوم .

69- آل ربيعة : في جلاجل من العيسى من بني ثور من سبيع .

70- الرجيعي : من سكان الصباخ وبريدة، من بني ثور من سبيع .

71- آل رشود : من ليلى وحراضة من الأفلاج، وفي الأحساء، ومن النبطة من بني عمر من سبيع، ومنهم الشيخ / سعود بن يسود ( 1322-1373هـ ) قال الشيخ / عبد الله بن عبد العزيز المفلح الجذالين : " آل رشود بن سعيد وأفخاذهم ثلاثة هي : آل رشيد وآل سعيد وآل رشود بن رشود الذي سمي باسم والده : آل راشد الأول هم : آل منصور ويسكنون سيح الأفلاج وآل عزيز ويسكنون ليلى بالأفلاج . آل رشود بن رشود بن سعيد وهم : آل راشد الثاني، ومنهم الشيخ / سعود بن محمد بن عبد العزيز بن راشد، وآل دخيل الله وآل زيد وآل علي . آل سعيد بن رشود بن سعيد وهم : آل فواز وآل مساعد ويسكنون ليلى . قال الشيخ / حمد الجاسر : " ونقل الدكتور / الدبل في كتابه عن الحريق أن آل رشود من الحريق من الشميسات من سبيع، وذكر منهم الشيخ / عيسى بن رشود "ـ وأظنه من أسرة ثانية ليس لها علاقة بأسرة آل رشود التي نتحدث عنها، وسيأتي ذكره في القويزات .

72- آل رشيد : من عنيزة، من آل جراح من آل علي من بني زهري بن جراح من بني ثور منهم الشيخ / دخيل بن رشيد، وستأتي ترجمته – إن شاء الله –.

73- آل رشيد : من الحريق، من آل خثلان من الجبور من الخضران بني عمر من سبيع .

74- الرصعان : في المنيصف ووادي خثلون من الجبور من الخضران من بني عمر من سبيع .

75- آل رفدان : في المزاحمية، من سبيع .

76- آل رميان : من الحريق، من سبيع ومنهم آل إدريس .

77- آل رميح :
ـــــــــــــــــــــــــــــ
الهوامش من ص 37 الى 50 من الكتاب :-

- تحنت المشتاق : 40، تاريخ بعض الحوادث : 51، عنوان المجد : 2 / 320، تاريخ الفاخري : 67 . حمزة : 163، الجاسر 591، الحقيل : 107 . البلادي : 431 .
- الجاسر : 637، 639، البلادي : 472 .
- المنتخب : 353، الجاسر : 646، العرب، 26 / 285، 838 .
- الجاسر : 652، البلادي : 479، العرب، 25 / 656 .
- الجاسر : 679، البلادي : 491، 248 وقال : من يقول نسابهم – يعني المشاعبة – إن جل قبيلة برية المطيرية يعود نسبها إلى المشاعبة، وإن برية هذه كانت زوجة عمير أبي المشاعبة، فمات ولها ذرية صغار، فتزوجت في مطير، فصار بنوها يدعون بريد باسم أمهم "، العرب : 25/662 وقسمهم إلى : 1- القودة . 2- آل مسفر . 3- الجملة .
- تاريخ بعض الحوادث : 106، 144، نبذة في تاريخ عنيزة، للماسخ : 234، الجاسر : 639، العرب : 8/76 .
- الجاسر : 702، العرب : 25/662 .
- الجاسر : 708، العرب : 25/662 .
- الجاسر : 711، البلادي : 511 وقال : يقال إن أصلهم من شهران، العرب : 25/657 .
- تحقة المشتاق : 15، 31، جمهرة الأسر المتحضرة : 809، العرب : 25/659، 26/839 .
- عندان المجد : 1 / 85، الفاخري : 111، المنتخب : 353، الجاسر : 743، إنتاج السامر : 111 .
- الجاسر : 763، البلادي : 567، العرب : 25 / 657 .
- جمهرة الأسر = الجاسر : 21، كنز الأنساب = الحقيل : 111، العرب : 15 / 198 .
- الجاسر : 23، حوطة بني تميم : 60، العرب : 805124، 25 / 709 .
- تاريخ بعض الحوادث : 59، تحنة المشتاق : 40 / 188، البسام : 139، الجاسر : 23 الحقيل : 110، شاهين علماء في : 418
- تحنة المشتاق : 188، البسام : 301، الحقيل : 108، الجاسر : 25، معجم الأسر .
- الحقيل : 110 .
- المنتخب : 354، تحنة المستفيد : 1 / 42، الجاسر : 28 .
- الجاسر : 36 .
-رالمنتخب : 152 .
- العرب : 24 / 136 .
- تاريخ الحوادث : 59، تحنة المشتاق : 144، البسام : 291، الجاسر : 50، الحقيل : 109 .
- الجاسر : 511 .
- الحقيل : 11، الجاسر : 54 .
- الجاسر : 56 .
- المنتخب : 354، الجاسر : 79، الحقيل : 109 .
- المنتخب : 152، الجاسر : 82 عن معجم أسر القصيم، الحقيل : 110 .
- الجاسر : 84 .
- الجاسر : 84 .
- الجاسر : 88، 224 بلقبهم، تحنة المشتاق : 188 بلقبهم أيضاً .
- المنتخب : 354، تحنة المستفيد : 1 / 43، الجاسر : 90 .
- تحنة المشتاق : 354 وذكر أنهم من آل أبا الشحم، الجاسر : 92 عن معجم أسر القصيم، منهاج الطلبة : 41 .
- البسام : 708، الجاسر : 94، الحقيل : 106 .
- تاريخ بعض الحوادث : 92، تحنة المشتاق : 59، نبذة / ابن مانع : 234، الجاسر : 96، الحقيل : 106، تيسير العلوم : 20 .
- الجاسر : 97 عن معجم أسر القصيم .
- معجم اليمامة : 2 / 61، الجاسر : 98 .
- العرب : 25 / 656 .
- الجاسر : 108 .
- تحنة المشتاق : 188، البسام : 734، الجاسر : 108، الحقيل : 180 .
- الجاسر : 110 من عودة سدير 91 .
- الحقيل : 111 .
- الحقيل : 109، الجاسر : 110 من معجم أسر القصيم، نبذة / ابن مانع : 236 .
- الجاسر : 124 .
- الحقيل : 111، الجاسر : 129، العرب : 18 / 744، 19 / 137، 23 / 413 .
- الجاسر : 133 .
- البسام : 204، الجاسر : 142، الحقيل : 111 وجعلهم عائلتين : آل حسين وآل حسين آل راشد، العرب : 26 / 276 .
- الحقيل : 158 .
- الحقيل : 111، الجاسر : 160 .
- العرب : 26 / 276 .
- العرب : 26 / 276 .
- الجاسر : 161 .
- الحقيل : 110، الجاسر : 164 .
- تحنة المشتاق : 188، البسام : 862، الجاسر : 169، الحقيل " 110 .
- البسام : 862 .
- الجاسر : 173 من معجم أسر القصيم .
- الحقيل : 109 : الجاسر : 175، المناظرين : 1 / 116 .
- الجاسر : 175، العرب : 23 / 75 / 25 / 708 وفي : 24 / 805 نظر الكاتب نسبتهم للخثاليين ونسبهم النبطة .
- الجاسر : 181، العرينات : 391 – 59 .
- الحقيل : 108، الجاسر : 197، العرب : 23 / 411 .
- معجم اليمامة : 2 / 261، الجاسر : 204، الحقيل : 110 .
- الجاسر : 208 .
- الجاسر : 208، العرب : 24 / 136 .
- الجاسر : 210 عن معجم أسر القصيم، منهاج الطلب : 42، روضة الناظرين : 1 / 191 .
- الحقيل : 108، 110، الجاسر : 214 .
- الجاسر : 221، العرب : 138124، 25 / 656 .
- العرب : 2409 / 135، 25 / 657 .
- الجاسر : 228 عن معجم أسر القصيم .
- تحنة المشتاق : 188، المنتخب : 152، الجاسر : 228 .
- الجاسر : 230 من معجم أسر القصيم .
- الجاسر ط1 : 258، ط1 : 230، الحقيل : 109، منهاج الطلب : 42 .
- الحقيل : 110، الجاسر : 235، المريق : 76، العرب : 21 / 135 .
- معجم اليمامة : 2 / 96، الحقيل : 14، الجاسر : 236 .
- البسام : 354، الحقيل : 110، الجاسر : 243 .
- تحنة المشتاق : 188، الجاسر : 244 عن معجم أسر القصيم .
- الجاسر : 246 .
- الحقيل : 111، الجاسر : 252، العرب : 26 / 286 .
- مشاهير علماء نجد : 284، الجاسر : 253، العرب : 5 : 299، 23 / 372 .
- تحنة المشتاق : 166، تاريخ بعض الحوادث : 199، 23 / 260 . الحقيل : 108، العرب : 26 / 277 .
- العرب : 24 / 134 .
- الحقيل : 111، الجاسر : 269، العرب : 20 / 572، وانظر معلومات أخرى عن هذه الأسرة في كتاب العرينات : 39 – 59 .
- الجاسر : 270 من معجم أسر القصيم .
- البسام : 708، الحقيل / 109، الجاسر : 271 .
- الجاسر : 272 .
- المنتخب : 354، تحنة المستفيد : 43، البسام : 270، الجاسر : 354، 421 .
- علماء نجد : 253، الجاسر : 279 .
- الجاسر : 283، العرب : 138124 .
- معجم اليمامة : 1 / 109، الجاسر : 284 .
- الحقيل : 110 .
- الجاسر : 288، الحريق : 75، العرب : 24 / 805 وقال : إن بعضاً من أسرة آل إدريس أهل نعام يلقبون بالرميان فقط .


 
التوقيع



رد مع اقتباس
  #9  
قديم 07-03-2010, 04:16 AM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Post

من العطار ورغبة وبريدة وعنيزة، من العرينات من سبيع منهم الشيخ / أحمد بن يحيى بن عبد اللطيف بن الشيخ إسماعيل بن رميح العريني السبيعي ( ت 1163هـ )

78- آل روق : في عنيزة، من أبناء / عبد الله بن محمد بن عبد الله بن زامل، وزامل جد آل سليم، وآل زامل من آل جراح من بني ثور من سبيع .

79- آل زامل : في عنيزة، أبناء / زامل بن عبد الله السليم أمير عنيزة المشهور ( ت 1308هـ ) في المليداء، من آل بكر من آل جراح من بني ثور من سبيع .

80- الزربطي : في عنيزة، من سبيع .

81- آل زهري : في عنيزة، أبناء / زهري بن جراح الثوري، منهم آل بكر، آل زامل وآل غنام وآل عويمر، من بني ثور من سبيع .

82- آل زيد : من الرياض، من آل راشد من سبيع .

83- آل زيد : من الحريق، من آل خثلان من الجبور من سبيع .

84- السباعا : واحدهم ( سبيعي ) من أشيقر من آل إسماعيل من بني ثور من سبيع .

85- السباعا : من مرات، من الشماسات من سبيع .

86- السبيعي : في عنيزة، من سبيع وليسوا من القدماء الذي منهم آل سليم بل جاءوا إليها في وقت متأخر .

87- السحاما : واحدهم ( سحيمي ) في أشيقر وعنيزة، من آل بكر من آل جراح من بني ثور من سبيع منهم أمراء وعلماء، وسنأتي على ذكر بعضهم، وأخبارهم منشورة في : عنوان المجد، وفي عقد الورر، وتحنة المشتاق والذي لقب بــ / السحيمي، هو جدهم / عثمان بن محمد بن عبد الله بن أحمد بن إسماعيل، فسميت ذريته السحيمي، وكانوا قبل يسمون آل إسماعيل كأبناء عمهم .

88- آل سعدون : في الرياض، أهل منفوحة، من بني ثور من سبيع .

89- آل سعيد : في الرياض، أهل منفوحة من بني ثور من سبيع .

90- السكيت : من البكيرية، من سبيع .

91- آل سلمان : في الحريق من آل خثلان من الجبور من سبيع .

92- السلمي : من عنيزة، من سبيع .

93- آل سلوم : في قرية الجنيفي في سدير، من العرينات من سبيع .

94- آل سليم : أمراء عنيزة، من آل زامل من اّل جراح من بني ثور من سبيع منهم : علماء وشعراء وفرسان، ومن مشاهيرهم : الأمير / زامل السليم ( ت 1308هـ ) رحمة الله عليه، وسيأتي الكلام عنه مطولاً فيما بعد إن شاء الله وأخبار هذه الأسرة مبثوثة في كثير من الكتب، وهي جديرة بأن تفرد بالتأليف .

95- آل سليمان : من الجنيفي في سدير، من العرينات من سبيع .

96- آل سليمان : في عودة سدير، من سبيع .

* آل سليمان : في المجمعة من آل جبير بن هذيل، هكذا نسبهم الشيخ / حمد الجاسر في الطبعة الثانية من كتابه، وهو الصواب، أما في الطبعة الأولى فقد نسبهم العرينات سبيع، وأظنه سبق قلم من فضيلته، لأنه نسبه الجبير في كلا الطبعتين إلى هذيل .

97- السماطا : واحدهم ( سميط ) بالسين والصاد في حزمة ثم في الزبير من سبيع .

98- السنانا : واحدهم ( سناني ) في عنيزة، من آل عامر من سبيع .

* السهول : قبيلة مستقلة من قبائل العارض، تنسب إلى سبيع ( ينسب جزء منها إلى سبيع ) وسيأتي الكلام عنها في نص خاص .

99- السويلم : في الدرعية والرياض والبكيرية، من العرينات من سبيع منهم الشيخ / عبد العزيز بن سويلم ( ت 1244هـ ) من تلاميذ الشيخ / محمد بن عبد الوهاب، والشيخ / عبد العزيز بن عمر بن محمد بن عبد العزيز بن سويلم ( ت 1350هـ ) تقريباً .

100- آل سيف : في العطار، من العرينات من سبيع .

101- الصغير : في الزلفي، منهم الفالح من المدارية من بني عمر بن سبيع .

102- آل صقير : ذكر / المغيري أنهم من بني ثور من سبيع، وعند / الحقيل : آل صقير في القصيم عرينات، ومثله في " منهاج الطلب ".

103- الشارفي : من عنيزة، من سبيع .

104- آل شايع : في المزاحمية، من سبيع .

* الشبيلي : أخطأ / المغيري فنسبهم إلى بني ثور من سبيع والصواب أنهم من العناقر من بني تميم .

105- أبا الشحم : في عنيزة من سبيع .

106- الشختة : في عنيزة، من المشاعيب من آل جراح من سبيع .

107- الشعابا : واحدهم ( شعيبي ) في الأحساء انتقلوا إليه رنية، من المشاعبة من سبيع .

108- الشعابا : في القصيم، من سبيع .

109- آل شقران : في الرياض من سبيع .

110- الشلالي : في عنيزة، من سبيع .

111- آل شمس : في الرياض ثم في المبرز في الأحساء، من العرينات من سبيع ولآل شمس ذكر في تاريخ الرياض، حيث قتل رجلان منهم مع / دهام بن داوس في معركة الشياب سنة 1159هـ ومن آل شمس الشيخ / سليمان بن محمد بن شمس .

112- الشميسات : في الحريق والخرج والأحساء، من سبيع ومنهم القويزات .

113- الشنافا : واحدهم ( شنيفي ) في ضرماء المجمعة والرياض وعنيزة، من بني ثور من سبيع .

114- آل ابن صالح : في عنيزة، من سبيع .

115- الصالحي : في البكيرية، من العرينات من سبيع .

116- الصياغا : في القصيم، من سبيع .

* الصغير : في الزلفي منهم الفالح من المدارية من بني عمر من سبيع .

* الصقير : في القصيم من العرينات من سبيع .

117- الضباح : في عودة سدير من مليح من سبيع .

118- آل ضويحي : في الزلفي من سبيع .

119- الطريف : في عنيزة، من سبيع .

120- الطوالة : في الفاط، من المشاعبين من آل زهري من الجراح من بني نور من سبيع جاءوا مع أبناء عمهم من عنيزة أبناء عم العثمان العلي العبد العزيز .

121- آل عامر : في الحلوة، قدم جدهم من رماح، وهم من آل بليدان من الجمالين من الصعبة من بني عمر من سبيع .

122- آل عبد الكريم : في الرياض من سبيع .

123- آل عبد الكريم : في الحنيفي في سدير، من العرينات من سبيع .

124- آل عبد الله : من البرة والرياض من العرينات من سبيع .

125- العبداني : في الكبيرية، من آل عقل من العرينات من سبيع وأخوالي من هذه العائلة الكريمة، ومن مشاهيرهم الخال الأديب / علي بن حمد بن إبراهيم العبداني ( ت 1318هـ ) توفي شاباً رحمة الله عليه وستأتي ترجمته منفصلة .

126- العبيدي : في البكيرية، من آل عقل من العرينات من سبيع .

* العبيد = القبل :

127- آل عبيد : في عنيزة، من آل أبو غنام من ذرية / سرور بن زهري بن جراح الثوري من سبيع . منهم الشيخ / محمد العلي العبيد ( ت 1399هـ ) صاحب " الضوء اللامع للنوادر جامع " في تاريخ نجد، و / محمد بن عبدالله بن حمد صاحب السحب الوالبة " جده لأمه .

128- آل عتي : من الدلم والخرج، من سبيع .

129- آل عثمان : في الحنيفي، من العرينات من سبيع .

130- آل عثمان : في الإحساء من سبيع .

131- آل عثمان : أبناء عم للطوالة، بن المشاعيب من آل زهري من آل جراح من بني نو من سبيع .

132- آل عثمان : في عنيزة، من ذرية الشيخ / سليمان بن عبد الله بن محمد زامل، من آل زامل من آل علي، أحد بطون ذرية زهري بن جراح الثوري السبيعي .

133- عجمان الرخم : من سكان الضبيعة من الخرج، من بني عامر من سبيع، وقد قدمت ذكرهم .

134- العرانا : من البرة والرياض من بني نور من سبيع، والعرانا لقبا لهم .

135- آل عرفج : في المجمعة وترمداء من سبيع .

136- العرينات : من سبيع، وقد سلف الكلام منهم :-

137- العريني : في الضلفة ثم في البكيرية، وفي الرياض البدايع، من العرينات من سبيع .

138- آل عزام : من الحريق، من آل خثلان من الجبور من سبيع .

139- العطر : من البكيرية، من آل عقل من العرينات من سبيع .

140- آل بو عطيه : من العطار من سبيع .

141- آل عقل : في البكيرية، من العرينات من سبيع .

* العقلا : من أهل الهلالية، من تميم، قال الشيخ / العبودي، " رأيت من بعض الأحداق في عنيزة أن العقلا أهل الهلالية من سبيع ".

142- آل عقيل : نسبهم / المغيري إلى بني ثور من سبيع .

143- آل عكاس : من الأحساء، من سبيع، منهم الشيخ / عيسى بن عبد الله عكاس ( 1268-1338هـ ) كان أجداده يسكنون من عنيزة في القصيم، ثم رحلوا إلى الإحساء عام 956هـ وستأتي ترجمته والشيخ / عبد العزيز بن عمر بن عبد الله – عكاس ( 1304 - 1384هـ )

144- آل علي السليمان : من الغاط من آل جراح من بني ثور من سبيع .

145- آل علي العبد العزيز : من الغاط، من المشاعيب من آل زهري من آل جراح من بني ثور من سبيع .

146- آل بن علي : في الحلوة، وعم بنو علي بن حمد بن عيسى، من الشمسيات من الزكور من سبيع .

147- آل عمر : من الحوطة، من القبانية من الشمسيات من الزكور من سبيع .

148- العمر : في بريدة، من العرينات من سبيع، أبناء عم للمحسن والصالحي والبراك .

149- آل عمران : من القصيم، من العرينات من سبيع .

150- آل عمران : من أشيقر، من سبيع .

151- العمير : في البكيرية جاءوا إليها من الضلفعة، أبناء عم السويلم والخضير والدخيل الله واليوسف، من العرينات من سبيع .

152- آل عمير : من الإحساء من سبيع .

153- العوامر : من العمارية من بني عامر من سبيع .

154- العومي : من عنيزة، من سبيع .

155- آل عويضه ( عوضة ؟ ) : في الحوطة من القبانته من الشمسيات من الزكور من سبيع .

156- آل عياف : من رغبة والبرة والرياض من العرينات من سبيع .

157- العيد : من البكيرية من آل عقل من العرينات من سبيع .

158- آل عيسى : من الغاط وجلاجل، منهم آل منصور وآل علي وآل عيسى والطوال وطويل وآل ربيعه وآل جدعان من الحميدات من بني ثور من سبيع، انتقل جدهم من عنيزة .

159- آل عيسى : في الغاط : من المشاعيب من آل زهري من آل جراح من بني ثور من سبيع .

160- آل غانم : من عنيزة، من سبيع .

161- آل غانم : من الرياض، من سبيع .

162- آل غانم : من القصيم من العرينات من سبيع .

163- آل غنام ( أبو غنام ) : من عنيزة، منهم آل حميد وآل يحيى وآل عبيد وآل حميدان من ذرية سرور بن زهري بن جراح من الجراح من المشاعيب من بني ثور من سبيع .

164- آل غنام ( أبو غنام ) : من الهلالية، وإليهم تنسب هلالية أبو غنام، ومنها نزحوا إلى بلدان كثيرة، من سبيع .

165- الغثيمان : من التماسية بمنطقة بريدة في القصيم، من سبيع .

166- آل فارس :
في الرياض ونعام، من العرينات من سبيع منهم الشيخ / حمد بن فارس ( 1263-1345هـ )

167- الفالح : في الزلفي وعنيزة، من سبيع، من أسرة الصغير .

168- آل فايز : في العطار والجنيفي من العرينات من سبيع .

169- آل فراج : في الحوطة من القبابنة من الشمسيات الزكور من سبيع .

170- آل فرحان : في نعام من النبطة من سبيع .

171- آل فرحان : من الحريق، من آل خثلان من الجبور من سبيع .

172- آل فضل : في عنيزة، من آل جراح من بني ثور من سبيع أخبارهم مبثوثة في التواريخ النجدية، وانظر بعضها من " جمهرة الأسرة المتحضرة ".

173- آل فضل : في روضة سدير، انتقلوا من عنيزة، من آل جراح من سبيع .

174- آل فليج : في رغبة الرياض والكويت، من ذرية الشيخ / إسماعيل بن رميح من العرينات من سبيع .

175- آل فواز : من عودة سدير، من سبيع .

176- آل فواز : من البرة والرياض، من السمطة من سبيع .

177- الفوزان : في الإحساء، من سبيع .

178- القاعات : من سبيع .

179- القبانية : من الشماسات من الزكور من سبيع، يتفرعون إلى أسر كثيرة منها : آل فويزاني في الحريق، وآل مسرع في الحلوة، وآل ابن علي في الحلوة، وفي الحوطة منهم، آل جليمن، وآل دابان، وآل مساعد، وآل فراج، وآل عويضه، وآل عمر .

180- القضايا : واحدهم ( قضيبي ) في المجمعة من بني ثور من سبيع .

181- آل قعيد : من حريملاء، من ل ثابتة من سبيع .

182- آل قبنان : في الإحساء، من سبيع .

* القواسم : أمراء وأسس الخيمة والشارقة، ولهم قدم صدق في مناصرة الدعوة الإصلاحية التي قام بها الشيخ / محمد بن عبد الوهاب – قدس الله وجهه . ذكر الدكتور / عبد الله الشبل أنهم من سبيع، وقد قدمنا خبرهم عند ذكر بطون قبيلة سبيع ( ومنهم نم قال أنهم من الأشراف )

183- القواودة : في مقام والحويض قديماً، من بني عامر من سبيع قال أمير الخرج / عبد الله بن قواودة – رحمه الله – وهو من القواودة : هؤلاء هم جماعتنا " وكان قد سئل من القواودة هؤلاء .

184- القويزات : واحدهم ( قويزاني ) في الحريق من القبانية من الشمسيات من سبيع ومن هذه الأسرة الشيخ / عيسى بن سعد بن عيسى بن رشود القويزاني ( 1306-1408هـ )

185- الكعيد : في عنيزة، أبناء هم للسلمي والدويس، وهم جميعاً من العويمر أحد الأفخاذ من ذرية زهري، جراح جد أهل عنيزة .

186- آل لحيدان ( اللحيدان ) : في البكيرية، من العرينات من سبيع، قال الشيخ / حمد الجاسر : " ورأيت من نسبهم إلى بني سليم، وسبيع، وسلم من قيس عيلان من مضر والخلف سهل" ومن هذه العائلة الكريمة فضيلة الشيخ / صالح بن محمد اللحيدان أحد أكابر العلماء في المملكة العربية السعودية، أطال الله عمره وأصلح عمله .

187- الماضي : في عنيزة من سبيع .

188- الماضي : في البكيرية، قدم جدهم / ماضي بن ربيعان أواخر القرن الثالث عشر من الشيحية، وهم من العرينات من سبيع .

189- آل مانع : في البرة سابقاً، من مليح من سبيع .

190- المانعي : في البكيرية من العرينات من سبيع .

191- المجيدل : من أهل الصباخ في منطقة بريدة، من سبيع .

192- آل محسن ( المحسن ) : من البكيرية، أبناء عم للصالحي والعمري بريدة والبراك من العرينات من سبيع .

193- آل محمد : من الجنيفي ورغبة، من ذرية الشيخ / إسماعيل بن رميح، من العرينات من سبيع .

194- آل مرزم : من الغاط، من العرينات من سبيع .

195- آل مزيد : من بني ثور من سبيع .

196- آل مساعد : من القبانية من الشمسيات من الزكور من سبيع .

197- آل مسرع : في الحلوة من القبانية من الشمسيات من الزكور من سبيع .

198- آل مسعد : في الحريق، وعم من بني مسعد الصيبفي من النبطة من بني عمر من سبيع .

199- آل مسعد : في الحلوة، وهم بنو محمد بن زيد بن حمد بن حمد بن عيسى بن حمد، من الشمسيات من الزكور من سبيع .

200- المشاعيب ( آل مشعاب ) : في عنيزة ثم في حوطة سدير، من آل جراح من بني ثور من سبيع، منهم الشيخ / صالح بن حمد بن نصر الله بن فوزان بن نصر الله بن مشعاب ( 1248هـ )

201- المطاوعة ( المطوع ) : في عنيزة منهم الشيخ / محمد بن عبد العزيز المطوع ( 1319-1387هـ ) من آل إسماعيل من آل بكر من بني ثور من بني سبيع .

202- آل مطلق : في الإحساء، من سبيع .

203- العبيد : في عنيزة، بنو عم للرميح، من سبيع . ( ولعله يقصد المعيبد )

204- المقبل : في بريدة، وكانوا قبل ذلك يسمون العبيد، من سبيع منهم الشيخ / علي بن مقبل ( ت 1316هـ )

205- المقوشي : في البكيرية من العرينات من سبيع .

* مليح : من بطون سبيع، وقد تكلمت عنها في موضعه .

206- آل مليح : في صلبوخ، من سبيع .

207- آل منصور : في جنوبية سدير من سبيع .

208- آل منصور : في رغبة والرياض، من ذرية الشيخ / إسماعيل بن رميح من العرينات من سبيع .

209- المنفوحي : في بريدة من سبيع .

210- آل مهوس : في رغبة، من العرينات من سبيع .

211- آل مهيزع : في العطار في عنيزة وفي حريملاء والرياض والإحساء، من العرينات وسبيع .

212- آل موسى : في رغبة والرياض، ومن العرينات من سبيع، أبناء هم لآل ع

الهوامش :-

- تاريخ بعض الحوادث : 109تحنة المشتاق : 188، الجاسر : 289، البسام : 204، الحقيل : 109 .
- تحنة المشتاق : 188، تاريخ / مقبل الذكير في الكلام على عنيزة، الجاسر : 292 .
- البسام : 299، الجاسر، 299، الحيقل : 108 .
- الحقيل : 109 .
- الجاسر : 313 .
- الجاسر 316 .
- الجاسر 317 .
- الجاسر 323 .
- المنتخب : 354 .
- الجاسر : 325 عن معجم أسر القصيم، تحنة المشتاق : 188 .
- تحنة المشتاق : 188، السام : 291، الجاسر : 327، الحقيل : 109 .
- الجاسر : 339، العرب : 15 / 201 .
- الجاسر : 351، العرب : 15 / 201 .
- شافهة مع بعض أفراد هذه الأسرة الكريمة .
- الجاسر : 363، العرب : 24 / 138 .
- تحنة المشتاق : 188، الجاسر : 364 عن معجم أسرة القصيم .
- الجاسر : 365 .
- تحنة المشتاق : 188، المنتخب : 152، البسام : 456، الحقيل : 108، الجاسر : 307، تيسير العلوم : 20 .
- الجاسر : 370 .
- الجاسر : 372، عودة سدير : 91 .
- الجاسر (ط1) : 408، ( ط2) : 370 .
- تاريخ بعض الحوادث : 156، تحنة المشتاق : 127، الجاسر : 373، الحقيل : 106 .
- تحنة المشتاق : 188، البسام : 733، 774، الجاسر : 374، الحقيل : 109 .
- المنتخب : 152، تحنة المستفيد، 1 / 37، البسام : 463، الجاسر : 382، الحقيل : 108 .
- عقد الدرر : 90، نبذة تاريخ بعض الحوادث : 199، الجاسر : 391، الحقيل : 108 .
- الحقيل : 110، ومشافهة مع بعض أفراد هذه الأسرة الكريمة .
- المنتخب : 152، الحقيلي : 110، منهاج الطلب : 44 .
- تحنة المشتاق : 285، الجاسر : 395، عن معجم أسرة القصيم، منهاج الطلب : 44 .
- معجم اليمامة : 2 / 361، الجاسر : 396، الحقيل، 110 .
- المنتخب : 152، الجاسر : 4.4، عنوان المجد : 1 / 147 حاشية .
- تحنة المشتاق : 188، الجاسر : 408 عن معجم أسر القصيم .
- تحنة المشتاق : 77، تاريخ بعض الحوادث : 106، الحقيل : 110 .
- المنتخب : 354، تحنة المستفيد : 1 / 37، الجاسر : 411، العرب : 25 / 66 .
- الحقيل : 111 .
- الجاسر : 414، العرب : 15 / 201 .
- تحنة المشتاق : 188، الحقيل : 109 وعنده / الشلالي، منهاج الطلب : 44، وعنده / الشلالي في عنيزة ونزحوا فيها إلى الدمام .
- عدنان المجد : 1 / 52، المنتخب : 354، تحنة المستفيد : 1 / 43، البسام : 324، الجاسر : 420 .
- الجاسر : 421 .
- تحنة المشتاق : 1880، معجم اليمامة : 2 / 96، الجاسر : 421، الحقيل : 109 .
- تحنة المشتاق : 188، الجاسر : 432 عن معجم أسر القصيم .
- الجاسر : 432 .
- الجاسر : 433، الحقيل : 110 .
- هاتان الأسرتان وضعتها سهواً في رقم 101، 102 .
- الجاسر : 453، الحقيل : 110، (118) – الجاسر : 459، الحقيل : 110 .
- تحفة المشتاق : 188، الجاسر : 466، وحجم أسرة القصة .
- الجاسر : 469، العرب : 18/758 .
- الجاسر : 486، العرب : 24/138، الحقيل : 111 وعنزة " العامري من سبيع ".
- الحقيل : 111، الجاسر : 501، العرب : 15/202 .
- الجاسر : 501، ( 124 ) – العرب : 26/278 .
- الجاسر : 507 .
- الجاسر : 512 .
- البسام : 862، 868، منهاج الطلب : 45 .
- الجاسر : 513، العرب : 22/842 .
- الجاسر : 517 .
- الجاسر : 517، تمت المستفيد : 2/432 .
- الجاسر : 516، العرب : 22/842 .
- البسام، 301، الحقيل : 108 .
- انظر ص من هذا الكتاب .
- العرب : 26/578 .
- الجاسر : 531، الحقيل : 111 .
تابع بعض الحوادث : 50، وانظر ص من هذا الكتاب .
- الجاسر : 540 من معجم أسر القصيم .
- الجاسر : 542، العرب : 21/422 .
- الجاسر : 548 .
- الحقيل : 108 .
- الجاسر : 555 .
- الجاسر : 556 .
- المنتخب : 125، (142) .
- مشاهير علماء نجد : 375، 409، الجاسر : 560، نهاج الطلب 45 .
- الحقيل : 111 .
- الحقيل : 109، الجاسر : 565 .
- الجاسر : 568 .
- الجاسر : 575، العرب : 24/138 ج1، 2 .
- الجاسر : 724 .
- الجاسر : 269 .
- الحقيل : 110 .
- الحقيل : 108 الجاسر : 581، عن معمر أسر القصيم .
- المنتخب : 354، الجاسر : 851 .
- الجاسر : 591، العرب، 24/138 ج1 .
- منهاج الطلب : 45 .
- الجاسر : 602، العرب : 26/278 .
- الجاسر : 603، الحقيل : 110 .
- تحفة المشتاق : 142، البسام 708، الجاسر : 606، الحقيل : 109، العرب : 18/760 .
قال / الجاسر " ذكر الحقيل أنهم من العرينات من سبيع "ـ وليس هذا من الطبعة الجديدة .
- الجاسر : 606،
- الجاسر : 611، الحقيل : 109 .
- الجاسر : 612، العرب : 15/203 .
- الجاسر : 269 .
- البسام : 598، الجاسر : 627 من معجم أسرالقصيم، الحقيل : 109 .
- الجاسر : 628، منهاج الطلب : 45 .
- الجاسر : 629 .
- البسام 233، مشاهير علماء نجد : 288، الجاسر : 636، الحقيل : 110، العرب : 27/412 .
- الجاسر : 638، شافهة مع بعض أفراد الأسرة .
- الحقيل : 108، الجاسر : 639، وكان في الطبعة الأولى 689 جعلهم عائلتين من العطار والجنيفي .
- الجاسر : 642 .
- الجاسر : 643 .
- الجاسر : 644، العرب : 21/136 ج1، وفي العرب : 24/805 ففي نسبة هذه الأسرة إلى الخثلان، وقال إنها من النبطة .
- تحفة المشتاق : 59، تاريخ بعض الحوادث : 99، الجاسر : 648 نبذة من تاريخ عنيزة من بني مانع : 234 .
- الحقيل : 109، العرب : 26/276 .
- معجم اليمامة : 3/189، الجاسر : 653، الحقيل : 110 .
- العرب : 26/479 .
- الجاسر : 656 .
- الحقيل : 109 .
- المنتخب : 354، العرب : 25 : 656 .
- الجاسر : 676 .
- المنتخب : 354، الحقيل : 106 .
- المنتخب : 354 .
- الأخبار النجدية : 133 حاشية، وانظر ما سبق ص .
- عنوان المجد : 2/320 سابقة 1040هـ / الفاخري : 67، تاريخ بعض الحوادث : 51، تحفة المشتاق : 40 / فؤاد حمزة : 163، وعنده القوالد، الجاسر : 680، وقد قدمنا ذكر القواودة من موضع سابق، وانظر من إمتاع السامر .
- الحقيل : 111، الجاسر : 681، الحريق : 76، العرب : 23/411، 25/656، 711 .
- الجاسر : 687 من معجم أسر التعيم، تحفة المشتاق : 188 .
- الحقيل : 110، الجاسر : 70 .
- تحفة المشتاق : 188 .
- الجاسر : 712 .
- العرب : 26/276 .
- الجاسر : 713 وكتبها / المانع، ولم يضف الياء، وهذكا يكتبها بعض أفراد الأسرة، ولكن البعض الآخر يقول : إن الصواب هو المانعي " بالياء .
- الجاسر : 721 .
- الجاسر : 724 .
- البسام : 204، الجاسر : 727، العرب : 26/276 .
- الجاسر : 747، العرب : 18/763 .
- الحقيل : 109 .
- الجاسر : 757، العرب، 24/138 .
- العرب : 25/656 .
- الحقيل : 109، الجاسر : 758، الحرمين : 75، العرب : 23/411 .
- الجاسر : 759، العرب : 24/211 .
- تاريخ بعض الحوادث : 106، تحفة المشتاق : 77، الجاسر : 766 .
- البسام : 838، الجاسر : 771، مشاهير علماء نجد : 418 .
- الجاسر : 773 .
- منهاج الطلب : 47 .
- تذكرة أولى النهى والعرفان : 2/224، الجاسر : 797 عم معجم أسرة القصيم .
- الحقيل : 111، الجاسر : 807 عن معجم أسر القصيم .
- معجم اليمامة : 2/77، الجاسر : 809 .
- معجم اليمامة : 2/ 281، الجاسر : 813 .
- الحقيل : 109، العرب : 26 / 276 .
- الجاسر : 814 من معجم أسرة القصيم .
- الحقيل : 11، الجاسر : 823، العرب : 2/278 .
- المنتخب : 354، تحفة المشتاق : 188 وذكر أنهم من آيا إياد الشحم، تحفة المشتاق : 1/38، الجاسر : 824 ، الحقيل : 109 .
- العرب : 26/278 .


 
التوقيع



رد مع اقتباس
  #10  
قديم 07-04-2010, 02:31 PM
الدولة :  ¬°•|[ نجد أم المجد العذية ]|•°¬
هواياتي :  الخيل والجيش
خيَّال الغلباء is on a distinguished road
الصورة الرمزية خيَّال الغلباء
خيَّال الغلباء خيَّال الغلباء غير متواجد حالياً
 
Post

205- المقوشي : في البكيرية من العرينات من سبيع .

* مليح : من بطون سبيع، وقد تكلمت عنها في موضعه .

206- آل مليح : في صلبوخ، من سبيع .

207- آل منصور : في جنوبية سدير من سبيع .

208- آل منصور : في رغبة والرياض، من ذرية الشيخ / إسماعيل بن رميح من العرينات من سبيع .

209- المنفوحي : في بريدة من سبيع .

210- آل مهوس : في رغبة، من العرينات من سبيع .

211- آل مهيزع : في العطار في عنيزة وفي حريملاء والرياض والأحساء، من العرينات وسبيع .

212- آل موسى : في رغبة والرياض، ومن العرينات من سبيع، أبناء هم لآل عياف .

213- آل ناجم : في الجنيفي، من العرينات من سبيع .

214- آل ناصر : في الغاط من آل عيسى من بني ثور من سبيع .

215- الناصر : في الحيرق، من بني ثور من سبيع، أبناء عم لآل إسماعيل .

216- النبطة : من الأفلاج، من الخضران من سبيع .

217- النجران : في البكيرية من بني ثور من سبيع .

218- آل مخيط : في ضرماء والبرة والرياض، من سبيع .

219- النصار : في الزبير من آل علي بن ذريه / زهري بن جراح من بني ثور من سبيع .

220- آل نصر الله : في حوطة سدير من المشاعيب من بني ثور من سبيع .

221- النقير : في عنيزة والرس، من الشختة من المشاعيب من آل جراح من سبيع .

222- النهابي : في عنيزة من سبيع .

223- آل وطيان : في الحريق والرياض، قدم جدهم من رماح من النبطة من الخضران من سبيع .

* آل ونيان : في العويند، نسبهم / المغيري إلى سبيع، ونسبهم / الجاسر إلى الكتمة من بني علي من حرب، و / الجاسر أو تعدو أعلم، و / المغيري – رحمة الله عليه – كثير الأخطاء والأوهان .

224- آل هديب : من العطار، من سبيع .

225- آل هزاع : في البرة والرياض، من ذرية الشيخ / إسماعيل بن رميح من العرينات من سبيع .

226- آل هويدي : من المزاحمية، من الجبور من الخضران من بني عمر بن سبيع .

227- آل يحيا : في عنيزة، أبناء / يحيا بن سليمان ( سليم ) بن زامل من آل جراح من بني ثور من سبيع .

228- اليوسف : في القصيم، من العرينات من سبيع .

وبعد، فليس هذا حصراً لجميع الأسر السبيعية المتحضرة، ولا أحصاة لها، ولا شك أنه قد فاتني كثير منها ولم أذكرها، وحسبي أنني جمعت جمهرة هذا الأسر السبيعية المشهورة كما أنه لا يدخل تحت نطاق بحثي هذا الأسر التي تحضرت مع موجة التحضر الأخير، في عهد الملك الراحل / عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود – طيب الله ثراه – إذ أن هذه الأسر تدخل فمن البطون اليدوية .

رحلة سبيع من رنية والخرمة إلى أواسط نجد :-

من المعروف أن منازل سبيع الأصلية هي رنية والخرمة وما والاهما ولا يزال قسم كبير منهم في تلك الديار، وهم أهل الوديان، أو سبيع القبلة أما القسم الآخر، وهم سبيع الحدارية، فقد هاجروا إلى أواسط نجد، ولا يزالون، وأهم ديارهم : رماح، والرمحية، وحضر المتش والحاير أما تاريخ هذه الهجرة، وسببها، فلا زال يكتنفه بعض الغموض، ورغم تضارب أقوال الرواة في ذلك إلا أننا نستطيع أن نخرج بمعالم أساسية تكون تكأة لنا في بحثنا هذا، وسأنقل الآن بعض النصوص، وأحاول قدر المستطاع إيضاح جلية الأمر .

قال / البلادي – بعد أن ذكر أن ديار سبيع الأصلية في رنية والخرمة :-

" ثم حدثت حرب من بين عامر والقريشات، وكلاهما من سبيع، فاستنجدت القريشات وحلفاؤها بشريف مكة / عبد العين بن عون، وانظم قسم من بني عمر بن سبيع أيضاً إلى بني عامر، وبعد وقائع جلت بنو عامر ومن ساندها إلى أواسط نجد، فنزلوا على بني خالد هناك، وعاش الحيان في جوار وتآخ، ثم حدث أن سبيعياً أخذ إبلاً لرجل من بني خالد، فدارت حرب بينهم جلت بنو خالد على إثرها إلى الإحساء، وتملكت بنو عامر، وأحياء من بني عمر ديار بني خالد، ثم صارت سبيع تضرب دائرة حول الرياض، أما القبيلة الأم فلا زالت ديارها الأصلية، ثم أن بعضاً منها استوطن بيشة وعمر مزارع هناك ".

ويقول الأستاذ / أمين الريحاني :-

" كانت سبيع تقطن جهات الحجاز، فطردتها عتيبة، فنزحت إلى بقية منها سكان الخرمة ورنية إلى جنوبي نجد، وأقامت وحلفاءها السهول في حائر التي تدعى هناك حائر سبيع ".

وهذا نص قال في كتاب " إمتاع السامر " قال المؤلف / شعيب بن عبد المجيد بن سالم الدوسري ؟ :-

" كانت مساكن بني عمر مع قبيلتهم سبيع في رنية، ثم انتقلوا إلى نجد تفرقوا في القرن الخامس لملاحقتهم القرامطة وأنصارهم من بني تميم وزعب وعنزة، ودعماً لبني عقيل بن كعب في الوادي، التي انضمت إلى الشريف / حسين بن علي بن محمد بن إسماعيل بن حذيفة بن يوسف الاخيضري الزيدي، الذي أراد استعادة سلطان بني الأخيضر على نجد من أيام أمير عسير / موسى بن محمد بن عبد الله بن سعيد بن هشام بن علي بن محمد بن عبد الله بن خالد اليزيدي الأموي عام 749هـ حيث تصدت قواته لتلك الغارات، وكان أميره على تلك القوات الدافعة / خضران بن سلوى العمري، الذي تمكن من قتل الشريف / حسين وتمزيق قواته، ومن نجد تكاثرت هذه القبيلة، وأصبحت عشائر وأسر متفرقة ".

ولا يخلو الكلام السابق من ملاحظات، سواءً كلام / البلادي أو / الريحاني أو صاحب " إمتاع السامر ". أما / البلادي فيجعل حجرة من هاجر من سبيع زمن / عبد المعين بن عون، وهو شريف مكة في أول القرن الثالث عشر الهجري، وهذا لا يعقل الشبه، لان سبيعاً كانت قد هاجرت إلى العارض قبل هذا بزمن طويل على إثر خصومه بين بعض بطونها، هذا أولاً .

وثانياً : يقول / البلادي إن سبيعاً نزلت على بني خالد وهذا الكلام ليس دقيقاً الصواب أن يقول نزلت بجوار بني خالد، لأن تلك المنطقة التزمت، الدهناء الصمان، ليست خاصة ببني خالد فهي تربع في جزء منها، وسبيع تربع في جزء آخر .

ثالثاً : لقد جعل / البلادي جلاء بني خالد عن نجد بسبب حرب قامت بينهم وبين سبيع، هذه الحرب وقعت سنة 1207هـ كما ذكر ذلك / البلادي نفسه في موضع آخر من كتابه، وهذا نص كلامه :
" ومن أيام سبيع : يوم الرضاء لسبيع على بني خالد سنة 1207هـ وكان على بني خالد شيخهم المشهور / ابن عريعر، وكان سبب ذلك أنه شخصاً يدعى / الجميميل من سبيع سرق إبلاً لبني خالد، فلزمه / ابن عريعر وسجنه وقتله فجاء الربيع، فربعت بنو خالد الدهناء، فلحقت بها بني سبيع فتواتعرا هناك فانهزمت بنو خالد إلى الإحساء، ولم يعودوا بعدها إلى نجد ".

والمعروف أن جلاء بني خالد عن نجد، أو بالأصح ضعفهم وانقباض نفوذهم وضعفت شوكتهم، ومن ثم تزعزعهم إلى الوراء شرقاً كان بعد معاركهم الضارية العنيفة مع الدولة السعودية الأولى، وكانت قاصمة الظهر لبني خالد، هي المعركة التي وقعت سنة 1207هـ عند مورد واللصافة، بينهم وبين الجيش السعودي، وتسمى وقعه الشيط، وكان لسبيع ضلع كبير فيها، بل هي السبب الرئيسي لهذه المعركة، حيث جاء / سعود بن عبد العزيز بن محمد بن سعود فزعاً لها وقد انتهت المعركة بهزيمة شنيعة لبني خالد، وقتل منهم أكثر من ألف رجل، وأخذ منهم أكثر من مائتي فرس، ولم تقم لهم بعدها قائمة، كما سيأتي :-

أما / الريحاني فيجعل مساكن بعض السبيعيين في الحجاز، وهذا أمر غريب جداً وهو يجعل سبب الرحلة هو الصراع بينهم وبين عتيبة وهذا خلاف المشهور من أن الهجرة كانت بسبب الصراع والخصومة بين بطون القبيلة نفسها، ونحن لا ننكر وجود صراع ومعارك بين سبيع وعتيبة، بل إن ابن عتيبه يقول : " المعارك في نجد والغارات في الجهة الجنوبية أكثرها بين برقاء من عتبة وبين قحطان وسبيع أهل رنية والخرمة ". ولكن ليست هذه المعارك هي الداعي إلى الهجرة كما أسلفت ثم إن / الريحاني أورد خبره دون زمام أو خطام، ومن الصعب إذاً قبولي كلامه، خصوصاً وأنه لا يوجد أحد ذكره، فما بالك وقد خالف المشهور .

أما صاحب " إمتاع السامر " فيرى أن سبب انتقالهم إلى نجد هو مطاردتهم القرامطة، ولم يذكر أي صراع بين بطون القبيلة نفسها، وهذا – كما قلنا – خلاف المشهور بين أفراد القبيلة الذين يرون أن الهجرة كانت بسبب صراع بين هذه البطون، ولكنهم يختلفون في تاريخ هذا الصراع والأطراف المشاركة فيه، لذلك وجدنا منهم من يقول بأن بني عمر وبني عامر هاجر سوياً، ومنهم من يقول بأن كل بطن هاجر على حده .

والثابت تاريخياً أن سبباً كقبيلة بدوية من قبائل العارض، كانت موجودة قبل 866هـ لأننا نجد خبراً من أخبارهم في هذه السنة، حيث غزاهم / زامل بن جبر صاحب هم وآل مغيرة من الإحساء – كانوا قد أكثروا الغارات على بوادية : ويبدوا لي أن وجود سبيع في العارض قبل هذا التاريخ بفترة طويلة لأن سبيعاً في هذه السنة كانت قبيلة مشتقلة من قبائل العارض، لها نقرأ ما استقلالها وقوتها، وليست غريبة أو جديدة على المنطقة، إذا كانت غريبة لما دفعت نفسها إلى صراع مع القبائل الأخرى .

ومن أقدم البطون السبيعية في نجد : مليح والأعزة، أما مليح فهناك خبر عنهم في حوادث سنة 891هـ، والأعزة يوجد خبر عنهم في حوادث سنة 938هـ، ولا يعني هذا أن وجودهم في نجد كان في هذه السنة، لا وإنما أول ما نجده من أخبارهم – فيما اطلعت عليه من مصادر – كان في هذه السنة .

أما العرينات البادية فنجد خبرا عنهم في سنة 996هـ، حيث قتل / ثواب بن خالد العريني في غارة سبيع على أهل العيينة .

أما عن حاضرة سبيع مما لا شك فيه أن وجود / زهري بن جراج الثوري السبيعي في عنيزة، كان في القرن السابع الهجري وحدده بعضهم بسنة 630هـ .

أما عن العرينات الحاضرة، فهناك خبر من أخبارهم سنة 1015هـ ووجودهم لا بد أن يكون قبل ذلك بمدة طويلة، فكثير من أعيانهم وعلمائهم الذين عاشوا في القرن العاشر عرضنا لهم تراجم وأخباراً .

أما القواودة فكانوا موجودين في الحريق، لعام قبل سنة 1040هـ بمدة طويلة " في هذه السنة " 1040هـ أخذ الهزازانه الحريق ونعام منهم .

* ثناء العلماء والنسابين على قبيلة سبيع :-

1- قال / ابن بسام في " الدرر المفاخر في أخبار العرب الأواخر " وكان يتكلم عن قبائل نجد : " ومنهم سبيع، ضد المذكورين من سكني الحجاز، طائفة طافت أخبارها ورويت آثارها، ملكت مقاليد " المجد " وأدركته بالهزل والجد، ويحمدهم الطارق ويحذرهم السارق، أعلوا منار بالفضل وشاوره، وانصفوا الضعيف من القوي حتى أبادوه، إليك أخلاقهم حميدة، وآراثهم سديدة ".

2- قال صاحب " لمع الشهاب " : " وأما قبيلة سبيع فهي قبيلة كبيرة ... وهم في عين الطاعة والانقياد لآل سعود، وهم معهم في الحمية والتعصب كاللحمة وأبناء العم، ودائماً مهما ركب أحد من آل سعود في الحروب فهم معه، ولا يامن أحد مثل ما يأمنهم، ولهم شجاعة معروفة في نجد ".

3- وقال / الحيدري : " ومن أعظم عشائر نجد سبيع، وهم من أهل الكثرة والقوة والشجاعة ".

4- وقال / الآلوسي عن قبيلة سبيع : " وهم من أهل النجدة والقوة والعدة والعدد ".

5- وقال الشيخ / عبد الله بن خميس عن هذه القبيلة : " وهي قبيلة كبيرة وشهيرة من قبائل العارض، وفيهم فرسان وشجعان وفيهم شعراء ".

6- وقال الشيخ / الحقيل عنهم : " وهم من أهل النجد والنخوة ".

7- أما صاحب " منهاج الطلب " فقال عن سبيع : " من أشهر القبائل في نجد، وأهلها وأهل نجدة وشهامة، واشتهروا بالكرم والنخوة ".

8- وقال الشيخ / عبد الله آل مفلح : " قبائل سبيع، وهي قبائل ذات نجدة وشهامة ".

9- وقال القطب في " أنساب العرب " : " وهم من أهل النجدة والقوة ".

قصائد في مفاخر سبيع :-

1- قصيدة / فهد بن مخشوش السبيعي في الثناء على قبيلته، وذكر بعض مفاخرها وفعالات رجالها :-
يقول ابن مخشوش قول موكد=قبيلي عقبي من يعد الفعايل
أعد فعايل لابتي لا عدمتهم=وأفخر بهم لاحل قول لقايل
أنا من الغلباء سبيع آل عامر=أهل الشجاعة والفعول الجزايل
ترى من فعايلنا ثمان سوالف=يعرفونها سموى جميع القبايل
الأول منها نتيه جارنا=على الكيف يرعى في نبات المسايل
والثانية منا مرتنا تسير=لا خاب مذهب خايبين الحمايل
والثالثة منا نعرف قصيرنا=ولا نقطع العقلان يوم العقايل
والرابعة خذها فهيد الصييفي=خصال فعالها من كبار الفعايل
ما ياخذ الطارش ولا يقطع النقذ=شره على سحج البكار الجلايل
والخامسة عطا عطيته ما يمنها=يعطي النجايب والمهار الأصايل
والسادسة منا لعجزان العمى=تسموى بها عود هروجه دلايل
والسابعة منا لابن قطنان بالصخا=عيد الركاب ورحمات القوايل
تسمع عبيده يوم ينادون بالعشا=تنيدي بدو شافوا الطرش عايل
والثامنة فعل أهل عشر منا=ما مثلها جا بالعصور الأوايل

2- قصيدة / فالح بن حثلان السبيعي في ذكر بعض مفاخر سبيع وفعالات رجالها :-
لا عدت فعول القبايل والأفخار=لنا من الناموس مثني ومربوع
فعول عسيرات على كل مختار=نهوم للعليا بشيمان وطبوع
قوم لجوا بفهيد غفناهم جهار=شيمة عرب ورجال والكذب مرفوع
غدوا على قبره كم وصف خطار=قلنا ترى ما عند هالقبر ممنوع
بني عمر بالله لهم حظ وأذكار=شر على اللي يلبس الجوخ ودروع
ورشدان منا طيب الراس وخيار=لا يا بعد من هو هذور وبالوع
عبد لعمه لين حول السنة دار=ما نكله طرد المعاشير وفزوع
كم مشعل في ساقته جاله أنوار=يفجا لغرتهم إذا جاهم هجوع
ومنا السحيمي حط له قيل وأذكار=جايب خويه من خطر مظلم القوع
ذبح ذلوله خايف يلحقه عار=وجلده سريح وحط شحمه له شموع
ومنا الصبي ذابح أخوه بلجا الغار=من دون وجهه عقب اللوم مجدوع
وسلطان جار الله متونه من النار=شايل خويه لين سرب على الكوع
ومنا علي مدى من الهجن مشكار=في ملحة ما هي تهجى عن الجوع
حنا هل الملحة وحنا هل الكار=من مثلنا يدي بها رجل جربوع
وفنجال بن شاربه واحد ثار=فنجال بأسبابه حصل ذبج وفجوع
وشربه من الماء أدى بها جل وأبكار =مثار ربع يا بعد كل منزوع
حطو بها ملح ولا مثلها صار=والماء علي من كل المشاوير ممنوع
بني عمر يدون بكبار واصغار=وجيههم ما تعطي البطن منفوع
قصيرهم لو وخذ معهم وهو جار=يعطي عراف الجار ما هو بممنوع
أيضاً وحرمتهم لها سلم قد صار =تعني من الأجانب سلفان ونجوع

3- ويقول / عجران بن شرفي يفتخر بقومه سبيع، ويذكر شجاعتهم :-
لي لابة ركبوا على كل مزغاف =واستنجبوا جرد السبايا بعده
يا جاهل في لابتي ما أنت عراف =حريبهم يسمي وكبده مضده
كم شيخ قوم إن نوى الله لـه إتلاف =من أيمان ربعي ياكل الرمل خده

4- ويقول / تركي بن حميد شيخ عتيبة :-
نزلت بهم القهب بأوسط نفوده =وأصيح للغلباء بروس المشاريف
أهل ديار موثقين حدوده =وأهل مهار يلعبن الفعاريف
من حدة البرقا لشرقي نفوده =حامينها الغلباء بروس المراهيف

5- ويقول / محمد الطنباوي مفتخراً بقومه سبيع :-
وربعي هل الغلباء سيوف دواليق =عدوهم يمشي من الخوف هايم
وربعي مروية الغلب بالمزاريق =يوم المراجل بين بايع وسايم
عنا يفكون الحلاق المغاليق =ونأكل بهم واللي على الريق صايم
ولنا من السابق سلوم وطواريق =نثور بالمحلة وندي اللوايم
وقصيرنا كنه بروس الشواهيق=يمشي وينزل في وسيع الخرايم

6- وقال / فراج الرفيس يفتخر :-
ويا نعم والله يا أولاد عامر =أهل فعول دايم يحكا بها
عوامر طناية ما تصطبر =يا سعد منهم فزعته في حرابها
عوامر لا صاح صايح ريبة =دني لهم مثل المها يعدابها

7- وهذه قصيدة لــ / دواس بن رمضان الزعبي يمدح فيها قبيلة سبيع أهل رماح :-
يا فاطري ليلة قربنا رماحى=ياما من الماء فيه لو كان تدرين
عد طويل يذكرونه ايماحى =عليه أجانيب وناس كثيرين
ساعة لفينا والشحم لـه اصماحى =والإبل تسقي والجماعة محمين
سواة من ينصا طيور الفلاحى =يعيد لو كان القوانيص مخطين
بني عمر لا زل هرج المزاحى =عز الله إنهم بالقبايل عزيزين
هل سربة لا من جذبها الصياحى =تلحق بسبعان على الهوش ضارين
عاداتهم لا كثر صوت الملاحى =ما يسمحون إلا برجح الموازين

8- وهذه القصيدة قالها الشاعر / سعد بن حريول – رحمه الله – كان أميراً على حفر سبيع، فأعجبته أفعال تلك القبيلة :-
لا ضاق صدري رحت يم العرينات =ولا جيت عند شيوخنا طاب كيفي
أولاد النبيطي أهل علوم قديمات =دايم نطول بطايلات الصييفي
أولاد الصميلي صاملين بصملات =طيب ابن مجفل في المواجيب شيفي
وسهول فيهم من المراجل كثيرات =يالله عسى ما في الرفاقة ضعيفي
عسى الحفر وبل المزون الزرينات =يا فيه وسمى وصيف وخريفي
أهل الحفر فيهم من الطيب شارات =ذبح الغنم والبل رسمت ذريفي
أهل بيوت في الثنايا مبناة =مالوذوها في المكان الكسيفي
فيها الدلال اللي على النار صفات =ونجر يصوت للنشاما صخيفي
ومن بينهن ممشى المسايير زافات =بحجان زينات وقلبه نظيفي
ما ضولوا فوق المضاريب شوشات =عقال عراف بدون تعريفي
إلا إلى درج جموع ثقيلات =بني عمر يروون حد الرهيفي
لهم على الجدران عادات ردات =اقنايهن إقبال دون الخفيفي
وركابهم قطاعة لكل مظمات =قطاعة الفرجة لبوش الحفيفي
وذيدانهم ترعى الديار المخيفات =ومن زارهم بالشر ينكس معيفي
صعوا على الرسوى كل حزات =نبي ربه فوق الأمة لطيفي

9- وهذه قصيدة لــ / عبيد بن هويل من الخيالات من الدواسر، يثني فيها على / دحيم بن برمان من الأعزة من سبيع أهل الحاير، وعلى قبيلته :-
يا راكب هجن مراديم وسمان =عيران الانضاء ما يرقع هناها
يا راكبين الهجن نصوهي عمان =ومروا على رفحا وروحوا وراها
في كل ديرة جدورا الابن برمان =قصر من البيضا رفيع بناها
ثم اجنبوا من عندكم يم نجران =دار الذاكر دوجوا في قراها
حطوا له البيضا على راس مابان =راعي الفعول اللي طري بناها
ومروا على الخرمة وحطوا به إعلان =إعلان بيضا كل من جا قراها
ونصوهن الحاير عسى دربكم زان =وبرة سبيع متيهين قصراها
وابنوا بدار سبيع بيضالها شان =من مرديرتهم يشوق بناها
يالله عسى ديرة وحيم بن بربان =لا جا سحاب الوسم يسفى جباها
اللي عطا جاره عطا ما بعد كان =يبغي الجزاء من عند رافع سماها
ما هيب لانحرس ولا ابل ولا ضان =ولا عطا دنيا يدور جزاها
يبغي للعلوم الطيبة مثل ما كان =قصيرته عطيت ولدها وجاها
يا فاعل الحسنا جزاك الله إحسان =فعلت لك حسنا على الله جزاها

10- ويقول المهادي وهو من قحطان، مثنياً على سبيع :-
فسرها وتلقي من سبيع قبيلة=كرام اللحى في بذل الأيدي لبابها

11- وهذه قصيدة لــ / سعد بن مجلد من العرينات من سبيع يثني فيها على مليح :-
ولا ضاق صدري رحت أنا الصبح =أشرف الرقاب وأزعج ونيني
اليوم يا عبود كني خلاوي =من يوم شدوا نجعنا مشمليني
شدود مليح محرقين القهاوي =يتلون ابن جرثام هيف السميني
مليح دين وديارهم بالقهاوي =اللي يبيهم وفيهم صايريني
أحبهم حب العرب للرواوي=اشنونهم يبسا وهم معطشيني
مع غيرهم كن غريب جلاوي =وإن جيت معهم خاطري ما يشيني
أهل مهار عربت بالعلاوي =عرج لراعي التالية ملحقيني
وإن جا نهار فيه شهر العزاوي=ربع على حوضي الدرك وارديني
ذولا بني عمي ما هيب الهقاوي=سبعان يروون الغلب والسنيني
أقفوا وأنا قلبي عليهم شفاوي=أهل الصخا اللي يذبحون السميني
لا قاصد شيء ولا لي دعاوي =مير إن قلبي للسبيعي يليني

أيام سبيع وتاريخها :-

ذكرت سابقاً أن عصور الجهل والفقر والتخلف التي عاشتها منطقة نجد قبل الدعوة الإصلاحية التي نادى بها الشيخ / محمد بن عبد الوهاب ( 1115 - 12506هـ ) - رحمه الله – قطعت كل صلة لها بالعلم والعرفة ولقد مرت على هذه المنطقة قرون عديدة، ولم نجد لها تارخياً مدونا يحفظ لنا أخبار القبائل وتاريخها ولا غضاضة إذاً أن يجد القارئ أن أول خبر يطالع من أخبار هذه القبيلة – سبيع – كان سنة 866هـ ولقد بذلت ما في وسعي لكي أجد خبراً سابقاً لهذا الخبر، فما استطعت وعلى كل فجهل القبائل النجدية لا تبرز أخبارها إلا في هذا الوقت أو بعده ولجمع ما يمكن حمعه من أيام سبيع وتاريخها، قمت بقراءة كثير من الكتب المطبوعة والمخطوطة، وجردها، واستخلاص ما يخص سبيعاً منها، وكان أهم هذه الكتب هي التواريخ النجدية، ولم أكتشف بها ... بل رجعت إلى كتابات الرحالة الأجانب الذين جاءوا إلى هذه المنطقة للاستكشاف – كما يزعمون – أو لأغراض دبلوماسية سياسية، أولاً فراض أخرى ومن هذه الرحلات : رحلة / لويس بلي، ورحلة / فورستر سادلية ثم قمت بعد ذلك بترتيب هذه الأيام والحوادث على السنوات، كما هي في المصادر الأصلية، وغالباً ما أذكر الخبر كما هو بألفاظه العامية وأخطائه النحوية، وأحياناً أقوم باختصار الخبر إذا لم يكن في الإطالة فائدة وأحياناً أصحح الأخطاء النحوية واللغوية ودائماً ما أذكر أسماء المصادر والمراجع التي استخلصت منها هذه المعلومات، لمن أراد الاستزادة منها، أو التاكد من دقة النقل، وأن الاختصار غير مخل، كما أنني أحياناً أجمع بين المعلومات التي يوردها المؤرخون وأذكر من الحاشية ما يختلفون فيه .

سنة630هـ : وفيها أنشأ / زهري بن جراح الثوري السبيعي مدينة عنيزة وبناها .

سنة 866هـ : وفيها غزا / زامل بن جبر ملك الأحساء والقطيف ومعه جنود كثيرة من الحاضرة والبادية، وتوجه إلى نجد وصبح آل مغيرة وسبيع، وكان آل مغيرة قد أكثروا الغارات على بوادي الأحساء والقطيف .

سنة 871هـ : وفيها أغارت عنزة على آل كثير وسبيع في أسفل سدير، وأخذوا لهم إبلاً كثيرة، فنزعوا عليهم ولحقوهم وحصل بينهم قتال شديدة، واستنفذوا إبلهم .

سنة 880هـ : وفيها جرت وقعة بين الفضول والدواسر في الخرج، واستمر القتال بينهم نحوا من عشرين يوماً، واستنجد الفضول بآل مغيره، واستنجد الدواسر بسبيع، وأخيراً هزم الفضول وأتباعهم وتركوا محلهم وأغنامهم وكثيراً من إبلهم .

سنة 883هـ : وفيها تناوخ سبيع وآل كثير على ضرما، وصارت الدائرة على آل كثير وقتل من الفريقين عدة رجال .

سنة 889هـ : وفي هذه السنة أخذت سبيع والدواسر قافلة كبيرة لعنزة خارجة من الأحساء، وذلك في الدهناء، وقتل شيخ القافلة / مانع بن جلود من الصقور وعدة رجال غيره من عنزة، وقتل / ماضي بن .


 
التوقيع



رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الغلباء, ابن عامر, بن صعصعة, سبيع, قبيلة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 18 ( الأعضاء 0 والزوار 18)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:10 AM.


Powered by vBulletin V3.8.7 Volen-Web By Dahp. Copyright ©2000 - 2017
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
جمع الحقوق محفوظة والمشاركات لا تعبر إلا عن رأي صاحبها